المقالات
السياسة
كاشا..السقوط إلى أسفل
كاشا..السقوط إلى أسفل
09-23-2013 11:30 PM



طوال سنين الإنقاذ الأولى وتحديدا في فترة الانتقال الأولى لم نسمع باسم(عبدالحميد موسى كاشا) والي شرق دارفور الحالي ولم يرد اسمه وقتها ضمن كوادر الحركة الإسلامية الطلابية والشبابية في الفترة الأولى ولم يرد اسمه كقيادي في (الصف الأول أو الثاني أو الثالث ولا حتى الرابع) ولكن يبدو أنه في تلك الفترة لم يلج العمل السياسي وكان يهتم حينها بالترحال والعمل الخاص به مابين (ليبيا والأستديو الذي كان يعمل به مصورا في مدينة الضعين) وفيما بعد دخل سوق السياسة الذي لايعرف المنطق وتدرج في عدد من المواقع التشريعية والتنفيذية منتهزا مفاصلة الإسلاميين الشهيرة ليصعد إلى أعلى المواقع التنفيذية وزيرا للتجارة الخارجية وبعدها واليا لجنوب دارفور ثم شرق دارفور.
للأمانة والتاريخ كاشا حقق بعض النجاحات واكتسب شعبية كبيرة من أهل دارفور حينما كان واليا على جنوب دارفور،لكنه سرعان ماتراجع بسرعة الصاروخ إلى أسفل وفقد كل الشعبية التي حققها بسبب فشله اللامتناهي في إدارة ولاية شرق دارفور الوليدة، وحينما تقلد زمام الأمور وتم تعيينه واليا على الولاية الوليدة وبمجرد وصوله لتسلم مهامه وبعيد حفل استقباله تم اغتيال العمدة (أحمد سالم) عمدة منطقة دارالسلام الذي شارك في استقبال كاشا ومنذ ذلك الوقت بدأت ملامح الفشل، وبعدها تأخر كثيرا في إعلان حكومته الجديدة الأمر الذي(زاد الطين بلة) وأدى إلى بروز تيارات مناوئة له بسبب تقاطعات المصالح.
وقبل أن يقوم بتشكيل حكومته حاول أن يقوم بإعادة بناء المجتمع المحلي، لكنه فشل فشلا ذريعا في إنجاح مؤتمر الصلح والتعايش السلمي بين قبيلتي (المعاليا والرزيقات) ولم يستخدم سلطاته الدستورية في إجبار أهله الرزيقات على التوقيع على بنود الوثيقة التي كانت مرضية للطرفين إلى جانب أنه لم يتخذ أي إجراءات قانونية ضد وكيل ناظر الرزيقات حينما قال(لم نتفق مع المعاليا حول منطقة كليكلي وإذا حاولوا الاستيطان في تلك المنطقة سيسيل الدم إلى الركب) في تحدٍّ صارخ لهيبة الدولة، والفشل الأكبر لكاشا تمثل في مخاطبته لأهله الذين تجمعوا في منطقة (كليكلي أبوسلامة) إلى جانب معتمد الضعين(علي آدم) وكل ماقيل في تلك المخاطبة والوثائق التي ضبطت ستفصح عنها لجنة التحقيق، فضلا عن مسألة الاختطاف وما أدراك ما الاختطاف ووصول المختطفين ومعهم الخاطفين إلى منزل الوالي والتلفونات والأموال التي دفعت للخاطفين والمختطفين وغيرها من القصص والحكاوي.
ومازاد (الطين بلة) انحيازه لأهله الرزيقات واتهام قبيلة المعاليا بالتمرد ضد الدولة التي نفت بدورها التهمة الأمر الذي فاقم الصراع وغير مساره وجعله أكثر دموية بين الطرفين، بعد أن شهدت المنطقة بسبب فشل كاشا في إدارة الأزمة حروبا بدأت منذ ثاني أيام عيد الفطر المبارك ولن تهدأ لها بندقية بسبب الفشل المتلاحق له، فضلا عن انحياز الصفوة والمثقفين والنخب السياسية من أبناء الولاية الذين لم يستفيدوا من أخطاء الماضي ولم يصلوا لقناعة أن الحرب بكل تأكيد لاتعرف المنطق الذي يعصم العقل من الوقوع في الخطأ وأنها دائما تجلب الدمار والخراب أينما وقعت أو اندلعت حيث قال عنها (تشارلز) قولته المشهورة(أعطوني المال الذي تم إنفاقه في كل الحروب وسوف أكسو كل طفل في العالم بملابس الملوك التي يفتخرون بها) لكن يبدو أن كاشا لم يستفد من هذه العبر والحكم وربما لايعرفها أصلا.
انفتق الجرح بسبب فشله وسالت شلالات الدماء وأزهقت الأرواح بأعداد كبيرة فاقت المئات بين الطرفين في كل من (المجيلد وأبوجعاب والمعقرات والصهب ودارالسلام وأخيرا بخيت والخمسات)وبلغت المهازل بالولاية الوليدة القمة بسبب كاشا الذي انطبق عليه قول الشاعر والسياسي السوداني الضليع الراحل (محمد أحمد محجوب)الذي كان في زمانه يرتاد آفاق المستقبل بحس شعرى ثاقب بلغ مداه في بيته (هذا زمانك يامهازل فامرحي.. قد عد كلب الصيد في الفرسان).

[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1647

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#775264 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2013 08:25 PM
دعــــوها انها نتنة ، ما يجمع بينكم اعظم مما يفرق ، و العنوا شيطان الفتنة .


#774837 [ود جاروده]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2013 04:14 PM
امرك عجيب يا ابو حازم وانت القائل (لن تنالوا حقوق غيركم ولو مارستم كل أساليب التضليل ولو استعنتم بالشيطان وقد مضى زمن المجاملات وعليكم أن تعرفوا قدر أنفسكم وتعودوا إلي رشدكم طوعاً أو كرهاً , أو لا ترون أنكم في كل يومٍ ترزلون ؟ كفى استهبال ، كفى تباكي ، لن تنفصلوا من الولاية كما تخططون وحقاً)) الرجل تحدث عن سقوط الوالي القبلي بحيثيات واضحه وبينه اوضحها في مقاله ولا تحتاج الي منظار لتري به ولكن العين الكليله هذا دابها دوما تقف في الظل ولا تري الا ما يروق لها والالتفاف حول الحقائق صار عاده عند مثقفيكم ومسؤليكم ما دمت تخاطب بلغة(( الكيمان اجمع اجمع))فلايام الفائته اثبتت للناس ان الضفه الاخري من النهر مسكونه بحب التهويل وتضخيم الذات وكيف لاو تضخيم الذات ورسم هالات تضخميه صار جالبا للسلطه والثروة التي تسنمها البعض من دون اي قدرات اخلاقيه تؤهله لذلك. فمسؤلية امن المواطن قاطن الولايه من اي قبيله او جهه الم يكن من مسؤلية والي الولايه وحكومته؟؟؟ وفي ذلك لا تتناطح عنزتان ووالينا المحترم كان علي علم بتحركات قبيلته ان لم يكن مشارك في اعداد الجيوش بسيارات الحكومه وسلاحها وفي ايدي من ارسلة اليهم الجردة التاديبيه بامر وكيل الناظر واعيانه ووالي ولايته خمسون ونيف بطاقه لمنتسبين للقوات النظاميه شاركوا في القتال ولقوا حتفهم فيه. حدثني وقل لي بربك ما هو الموقف الذي وقفه هذا الوالي القبلي لوقف نزيف الدم بين المتحاربين وهو رجل دولة ومسؤول فالمسؤليه الاخلاقيه تملي عليه ان يستقيل من وظيفته التي لم يستطع القيام بمقتضياتها ولكننا نعلم انه لا يستطيع ان يفعل ذلك لان ليست لديه من الاخلاق ما يؤهله لذلك (( وياها عقلية ام باقه )) (( وخلي الحرابه تقوم عشان تلقي لك شغيل)) ونحن لا نلقي القول علي عواهنه ولكن الشواهد كثيرة منذ حريق الدينكا في القطار بالضعين 1987مرورا بحرق قري الزغاوة في 1996 الي حرب اختطاف النساء من ايدي رجال الدوله القبليين معتمد الرئاسه ومعتمد عسلايه ومن ورائهم والي الولايه الم يحن الوقت لتقديم الاستقالات ان كانت السياسه وتولي امر الناس يتم باخلاق الرجال.
نعود الي عبارتك (تعودوا طوعا او كرها)) فيبدو ان الاولي ممكنه وهي وفقا لمشيئتنا اما الثانيه فنقول لك لن يستطيع ابن مقنعه ان يجبرنا عليها اولم تسمع غناي تويا قال ايه (انحنا النار الفي التبنه الدايرنا اليجربنا) واظنك من المنتظرين لدوره في الاستوزار علي جماجم البشر وهذا دابكم بداءا من المتهم بالابادة الجماعيه الي خيال الماته الذي لفظته الحكومه بعد ان ادي دوره في الاساءة لمكون من مكونات دارفور وهو كان كديك الصباح يلعلع في الفضائيات مسيئا لاهل دارفور الذين قالوا لا في وجه من قالوا نعم. وختاما نتحداك ان تضع مسؤلي قبيلتك في ولاية شرق دارفور والمسؤلين من ابناء المعاليا في الولايه في كفتي ميزان لوجدته الاخيرين رجحوا في كل شيئ .تاهيل علمي واخلاقي ومهني .حتي هذه اللحظه لم نسمع منهم مسؤلا تحدث بشكل انحيازي بعيد عن الحقيقه كما فعل مسؤلي قبيلتك بداءا بالوالي الذي تحدث بان الحرب التي وقعت كانت بين قبيلته والتمرد. واثبتت الايام سقوطه وتراجع عنها حينما علم اولياء نعمته الحقيقه وواجهوه بها من تقارير اجهزتهم مرورا بذلك الرجل المسن الذي سقط سقوطا مدويا وهو يردد كالببغاء قول اهله وواليهم علما بان استوزاره تم ضمن كوتة التمرد التي يدعي زورا وبهتانا انها اشتركت في حرب المجيلد انه ابن الناظر ابراهيم مادبو. فالفرق بيننا وبينكم شاسع في كل شيئ . فلو قلتم الحقيقه يوما واحدا مجرده لرفعنا القبعات لتحيتكم ولكنكم كاهل البربون لا تنسون شيئا ولا تتعلمون شيئا . او لم تري ان (الحديث بالكوم رائع).؟؟؟؟؟؟؟


ردود على ود جاروده
United States [الكبير كبير ....] 09-25-2013 01:19 AM
لقد سكبت حبر كثير يا حبيبي بس واضح أنكم مغرورين و تلفانين أما أن يجربوكم فقد جربتم ووصلوا حدكم فدع عنك النفخ في الذات وكما قيل من جرب المجرب مخه مخرب .
أما اجترارك لاحداث الدينكا والزغاوة ، فأنتم تظنون الرزيقات مثل أهلنا الزغاوة الّذين شرتموهم من مزارعهم عبر عصابة العقاربة ولذلك لستم مأهلين للحديث في هذا الموضوع . وكان ظنكم أنكم سوف تشردون وتنكلون بالرزيقات كما فعلتم بالزغاوة من قبل ولكنكم لقيتوا السم القدر غداكم مما حدى بكم أن تشنوا حملة إشانة سمعة ضد كل ما هو رزيقي ، فمتعلمهم عندكم قبلي أو رجل مسن ! و غير المتعلم منهم عندكم أم باقة ! أما أنتم فملائكة مبرأون من كل عيب ؟ ووصل بك الغرور والتلف أن قلت ( وختاما نتحداك ان تضع مسؤلي قبيلتك في ولاية شرق دارفور والمسؤلين من ابناء المعاليا في الولايه في كفتي ميزان لوجدته الاخيرين رجحوا في كل شيئ .تاهيل علمي واخلاقي ومهني .) وصدقني المقتبس هذا أُس الداء عندكم تظنون أنكم خلقاً آخر وما أظن رجحانكم المتوهم هذا الا سكرة معشعشة لكم في رويساتكم الفارغة دي , قال تاهيل (علمي) وكأنكم انجبتم لنا نيوتن أو ادسون ؟ وكمان (اخلاقي) وانت تعلم أن عديلة وابوكارنكا لم يوجد بهما إلا موظف واحد من الرزيقات قبل الاحداث الاخيرة بسبب عنصريتكم العفنة في الوقت الّذي يوجد آلآف من أبناء المعاليا بالضعين قبل الاحداث ما يمكننا أن نطلق على منطقة عديلة وابوكارنكا وغيرها بمناطق العنصرية والاقصاء والحقد الضرير وذلك قبل اندلاع الحرب الاخيرة ، ثم بدون خجل تتحدث عن الاخلاق والمهنية ؟ والله إنك تذكرني بقول الشاعر :ـ
بنى مسجداً بُنْيانُه من خيانةٍ ... لَعمري لِقدْماً كنتَ غير موفَّقِ
كصاحبة الرمّان لمّا تصدّقت ... جرَتْ مثلاً للخائن المتصدٍّق
يقول لها أهل الصلاح نصيحةً: ... لك الويلُ لا تزني ولا تتصدّقي


#774645 [سعيد]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2013 02:44 PM
من خلال المقال اتضح انت معلاوي والقبلية النتنه اثرت فيك ..............


#774264 [عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2013 11:05 AM
الاخ كاتب المقال انت غاش نفسك ساكت الاعمى والاصم والاكمه ناحيك من السوى كلهم عارفيين انو ولاية شرق دارفور ولاية حقت رزيقااااااااااااااات حكامها الاصليييييييين ناس ناظر ووكيل ناظر وقطاعين طرق وووووووو


ردود على عبدالله
United States [القطر] 09-24-2013 04:56 PM
بل هي ولاية لكل شخص سوي يقطن في نطاق الولاية وإن كان الغالب فيها الرزيقات إلا أن البعض من أهلنا المعاليا أُناس موتورون و مسكونون بالحقد وروح التآمر لذلك شذوا عن بقية مكونات الولاية و ارادو أن يمثلوا فيها فتونة وطقاقين حنك وعندما فشلوا في مسعاهم نراهم يشنون حملات مغرضة وهي دليل يئس وانحطاط سياسي بئيس . أما قولك بأن الولاية حقت ... وكيل ناظر وقطاعين طرق ووووو كل هذه الدعاوى لم نسمعها عندما كان المعاليا يمسكون بمفاصل الولاية في ظل حكومة الوالي السابق محمد فضل الله والّذي فُرضت عليه التشكيلة الوزارية من قبل المجرم نافع نكاية في الرزيقات لأنهم لم يكونوا طوع إرادته .وكذلك مما زاد في حنق الحكومة أن ولاية شرق دارفور كانت أكثر ولاية بدارفور استقراراً وتعايشاً ولم تسجل بها حوادث اقتتال قبلي ولا إعتداء على معسكرات النازحين ولا قطع للطرق كما زعمت وهذا ما يغيظ حكومة الاجرام بالخرطوم فاستخدمت ضعاف النفوس من الطرف الاخر كمخلب قط فالتقى جموح هؤلاء بخبث وسحر اولئك ولكن (ولا يفلح الساحر حيث اتى ).


#773906 [ابو حازم]
5.00/5 (1 صوت)

09-24-2013 03:13 AM
الجقلبة ما تفيدكم يا متشاطرين . وانتم مرضى وقلوبكم مليئة بالحقد والحسد في محاولتكم النيل من الدكتور كاشا لربما كنتم تمنون أنفسكم حسب خططكم أن تستأثروا بالولاية في حين غفلة من أهلها ولكن هيهات لو شيطنتم الدكتور كاشا وقلتم فيها ما لم يقله مالك في الخمر فإن كيدكم سوف يرتد الي نحوركم ولا تحلموا أن تكاوشوا على المناصب بفعل نافع وكلابه كما في حكومة فضل السابقة كانتقام من الرزيقات عندما رفض إبنهم الدكتور كاشا سابقاً منصب الولاية . فدندنتكم بأن الدكتور كاشا انحاز إلي أهله هي دندنة نعرفها من أخزم ؟ وهي محاولة رخيصة لابتزاز أهل الولاية لكي تحسنوا من شروط المفاوضات وفي ظنكم وخيالكم المريض أنكم بهذا الابتزاز سوف تنالوا ما تحلمون به من امتيازات على حساب بقية مكونات الولاية !!! . ولسوف يظل الدكتور كاشا علماً ومفخرة للولاية ودارفور ولن تستطيعوا بطنينكم هذا أن تحجبوا الحقيقة ولو سودتم آلآف الصفحات ، لقد فشلتم في كل خططكم ومارستم الكذب والتلفيق ولكن حصادكم كان صفراً وخربتم بيوتكم بايديكم ، ألم يكن منكم رجلٌ رشيد؟ فمن الّذي سقط حقاً؟ .
لن تنالوا حقوق غيركم ولو مارستم كل أساليب التضليل ولو استعنتم بالشيطان وقد مضى زمن المجاملات وعليكم أن تعرفوا قدر أنفسكم وتعودوا إلي رشدكم طوعاً أو كرهاً , أو لا ترون أنكم في كل يومٍ ترزلون ؟ كفى استهبال ، كفى تباكي ، لن تنفصلوا من الولاية كما تخططون وحقاً: ( هذا زمانك يامهازل فامرحي.. قد عد كلب الصيد في الفرسان).


ردود على ابو حازم
United States [ود جاروده] 09-24-2013 01:00 PM
امرك عجيب يا ابو حازم وانت القائل (لن تنالوا حقوق غيركم ولو مارستم كل أساليب التضليل ولو استعنتم بالشيطان وقد مضى زمن المجاملات وعليكم أن تعرفوا قدر أنفسكم وتعودوا إلي رشدكم طوعاً أو كرهاً , أو لا ترون أنكم في كل يومٍ ترزلون ؟ كفى استهبال ، كفى تباكي ، لن تنفصلوا من الولاية كما تخططون وحقاً)) الرجل تحدث عن سقوط الوالي القبلي بحيثيات واضحه وبينه اوضحها في مقاله ولا تحتاج الي منظار لتري به ولكن العين الكليله هذا دابها دوما تقف في الظل ولا تري الا ما يروق لها والالتفاف حول الحقائق صار عاده عند مثقفيكم ومسؤليكم ما دمت تخاطب بلغة(( الكيمان اجمع اجمع))فلايام الفائته اثبتت للناس ان الضفه الاخري من النهر مسكونه بحب التهويل وتضخيم الذات وكيف لاو تضخيم الذات ورسم هلالات تضخميه صار جالبا للسلطه والثروة التي تسنمها البعض من دون اي قدرات اخلاقيه تؤهله لذلك. فمسؤلية امن المواطن قاطن الولايه من اي قبيله او جهه الم يكن من مسؤلية والي الولايه وحكومته؟؟؟ وفي ذلك لا تتناطح عنزتان ووالينا المحترم كان علي علم بتحركات قبيلته ان لم يكن مشارك في اعداد الجيوش بسيارات الحكومه وسلاحها وفي ايدي من ارسلة اليهم الجردة التاديبيه بامر وكيل الناظر واعيانه ووالي ولايته خمسون ونيف بطاقه لمنتسبين للقوات النظاميه شاركوا في القتال ولقوا حتفهم فيه. حدثني وقل لي بربك ما هو الموقف الذي وقفه هذا الوالي القبلي لوقف نزيف الدم بين المتحاربين وهو رجل دولة ومسؤول فالمسؤليه الاخلاقيه تملي عليه ان يستقيل من وظيفته التي لم يستطع القيام بمقتضياتها ولكننا نعلم انه لا يستطيع ان يفعل ذلك لان ليست لديه من الاخلاق ما يؤهله لذلك (( وياها عقلية ام باقه )) (( وخلي الحرابه تقوم عشان تلقي لك شغيل)) ونحن لا نلقي القول علي عواهنه ولكن الشواهد كثيرة منذ حريق الدينكا في القط\ار بالضعين مرورا بحرق قري الزغاوة في 1996 الي حرب اختطاف النساء من ايدي رجال الدوله القبليين معتمد الرئاسه ومعتمد عسلايه ومن ورائهم والي الولايه الم يحن الوقت لتقديم الاستقالات ان كانت السياسه وتولي امر الناس يتم باخلاق الرجال.
نعود الي عبارتك (تعودوا طوعا او كرها)) فيبدو ان الاولي ممكنه وهي وفقا لمشيئتنا اما الثانيه فنقول لك لن يستطيع ابن مقنعه ان يجبرنا عليها اولم تسمع غناي تويا قال ايه (انحنا النار الفي التبنه الدايرنا اليجربنا) واظنك من المنتظرين لدوره في الاستوزار علي جماجم البشر وهذا دابكم بداءا من المتهم بالابادة الجماعيه الي خيال الماته الذي لفظته الحكومه بعد ان ادي دوره في الاساءة لمكون من مكونات دارفور وهو كان كديك الصباح يلعلع في الفضائيات مسيئا لاهل دارفور الذين قالوا لا في وجه من قالوا نعم. وختاما نتحداك ان تضع مسؤلي قبيلتك في ولاية شرق دارفور والمسؤلين من ابناء المعاليا في الولايه في كفتي ميزان لوجدته الاخيرين رجحوا في كل شيئ تاهيل علمي واخلاقي ومهني حتي هذه اللحظه لم نسمع منهم مسؤلا تحدث بشكل انحيازي بعيد عن الحقيقه كما فعل مسؤلي قبيلتك بداءا بالوالي الذي تحدث بان الحرب التي وقعت كانت بين قبيلته والتمرد واثبتت الايام سقوطه وتراجع عنها حينما علم اولياء نعمته الحقيقه وواجهوه بها من تقارير اجهزتهم مرورا بذلك الرجل المسن الذي سقط سقوطا مدويا وهو يردد كالببغاء قول اهله وواليهم علما بان استوزاره تم ضمن كوتة التمرد التي يدعي زورا وبهتانا انها اشتركت في حرب المجيلد انه ابن الناظر ابراهيم مادبو. فالفرق بيننا وبينكم شاسع في كل شيئ فلو قلتم الحقيقه يوما واحدا مجرده لرفعنا القبعات لتحيتكم ولكنكم كاهلب البربون لا تنسون شيئا ولا تتعلمون شيئا او لم تري ان (الحديث بالكوم رائاع).


عبدالرحمن العاجب
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة