المقالات
السياسة
عبد العاطي وبئس التعاطي : (المتظاهرون ارهابيون !!)
عبد العاطي وبئس التعاطي : (المتظاهرون ارهابيون !!)
09-26-2013 04:27 PM


مـــدخـــل : ياسبحان الله نفس العبارات ونفس العقلية ونفس النبرة ونفس طريقة التفكير ونفس التعاطي مع شعوبهم حيث تثور عليهم هي تلك التي تظل قاسما مشتركا بين كل الاسلامويين أينما كانوا سواء من وصل منهم الى سدة الحكم أو ذلك الذي ( يجاهد !!) لتحقيق ذلك :

*تظاهرات محدود

*مندسين

*شوية حرامية ولصوص

*مدفوعين من تنظيمان خارج الحدود

*ينفذون أجندات خارجية

*وراهم عصابات اجرام

*ومن قتل المتظاهرين هم متظاهرون يحملون سلاحا !!.. الى آخر تلك النغمة المضحكة / المبكية والداعية للشفقة حقا على أصحاب مثل هذه العقول الخربة / الخاوية / المريضة .. أليس كذلك ؟ .



عموما : كل ذلك معلوم ومفهوم ومعروف ولكن ما يثير الدهشة والحيرة والتعجب والضحك والسخرية أيضا هو أن جهلول الانقاذ وبوقها النكرة الدكتور (ربيع عبد العاطي) القيادي بالمؤتمر الوثني – عفوا الوطني – خرج علينا في حوار مع الـــ (بي بي سي) بأن هؤلاء المتظاهرين في السودان هم ارهابيون أي والله ارهابيون مرة واحدة !! ويحق لنا هنا أن نتساءل : ماذا يسمى اذن ما تمارسه عصابة انقلابية تدعي الاسلام زورا وبهتان لأكثر من 25 عاما ؟؟ .. وماذا يعني الارهاب أصلا في ذهنية أمثال هؤلاء الذي يرددون كلمات لا يعرفون لها معنى !!.



أما ( صديقي اللدود!!) الدكتور( خالد المبارك) المستشار الاعلامي لسفارة الانقاذ في لندن – وفي نفس البرنامج - فقد أصر هو الآخرعلى أن من قتل المتظاهرين هم مسلحون مندسون في أوساطهم .. وهي نفسها النغمة التي أصر على ترديدها الاخوان في مصر حينما قتلوا 12 ضابط شرطة وسحلوهم ومثلوا بجثثهم في هجوم مسلح على مركزهم في ( كرداسة ) بالجيزة حيث قالوا بأن من قتلهم هم زملاء لهم ودللوا على ذلك بأنهم انما قتلوا عن قرب !!! وهو ذاته المنطق الذي رددوه بشأن قتلى اعتصامي ( رابعة العدوية)و( النهضة) وسط القاهرة !! انهم يعبثون بعقول العقلاء ويلوون عنق الحقيقة ويكسرون عظام المنطق .



و ( طويل العمر ) مولانا الميرغني فر هاربا – بأمان الله وحفطه ورعايته – تاركا (الجمل بما حمل!!) وربما حفاظا على روحه من غضبة شبابه الثائر عليه والرافض لأي نوع من المشاركة في حكومة القتلة الفجرة .. مستندا على : ( دعهم وشأنهم !!) .. وبذلك أراح واستراح وسيعود - بمشيئة الله تعالى - في وقت لاحق في ( زيارة أخرى !!) للسودان الشقيق .



ولكن تظل المسألة الأكثر اثارة وفاقعة للمرارة ورافعة للضغط حقا هو خروج (الحبيب الامام .. أبو الكلام ) مدينا – بل رافضا - لما أسماه ( أعمال العنف والحرق والتخريب !!) مظللا كلامه بحلمه الصبياني المجنون ( عقد مؤتمر جامع .. وتطبيق مذكرة التحرير!!) .. وأنا ظللت على مدى سنوات – تحديدا منذ الفيلم الهندي الشهير ( تهتدون !!!) - أكتب عن هذا الرجل باعتباره أكبر كارثة سياسية أرسلها المولى تعالى للسودان ماضيا وحاضرا ومستقبلا .. فلا هو قائل خيرا وطبعا من المستحيلات التزامه الصمت كما يعرف ذلك كل الشعب السوداني سواء المتمسحون بكراماته ولاعقون أحذية آل المهدي أو من هم مثلي وما أكثرهم .. وقد تجرأ احد من أصحاب ( العمامة العذباء ) من مهووسي بيت المهدي ورغم كبر سنه وبحضور نفر ممن كانوا حضورا لندوة لأستاذنا الجليل والمناضل الجسور فاروق ابوعيسى بالدوحة ليقول لي وبحدةوانفعال : ولله نحن نكتلك ياخضرعطا المنان .. ابعد من الامام دا !!!) حيث كانت مداخلتي بان على المعارضة اذا ارادت ان تحقق اماني الشعب السوداني وتطلعاته في الحرية والديمقراطية أن تقصي تماما عنها رجلين هما اساسا أس البلاء وسر النكبة السياسية في السودان وتعطيل وكبح جماح المعارضة في التحرك الفاعل وسط الجماهير وهما ( الترابي) و( الصادق) .



ويذكرني كلام كل من (عبد العاطي) و(المبارك) كل الذي كان يردده ( أخوان الشياطين ) في مصر ابان التحرك الشعبي التاريخي يوم 30/6/2013 والذي توج بطردهم المذل والمهين في 3 /7/2013 من السلطة والقبض على ممثلهم المرشدي (محمد مرسي) .



بقى أن نشير في الختام بأن ثورة شعبية - لا مهدية ولا ميرغنية ولا ترابية - يسطر شبابنا وطلابنا بمساندة كل أحرار وشرفاء بلادنا الآن فصولها المروية بالدم – حضورا وفعلا – في كافة مدن وحواري وشوارع وجامعات ومدارس السودان بعد 25 عاما من الارهاب الممنهج والتغيبب المتعمد لشعب بأكمله وتحكم العقلية البهاء في مصيره !.



Awatif124z@@gmail.com


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2287

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#779518 [radona]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2013 10:45 AM
دعك من الحبيب الامام مشاركته في الحكومة وان انكرها قد اعمته
وكما جاء بيان مولانا الميرغني مترددا بمناشدة الحكومة التراجع عن زيادة الاسعار
اما الشيخ الترابي لا ادري هل انفتحت الارض وابتلعته وقد جاءته على طبق من دهب
الشعب فقط يفتقر للقيادة التى توجهه للنهايات ولا يجده
الشعب ثار من شدة الجوع والمرض والفقر
وبعدان ثبت له ان الحكومة هي التي اقتلعت الخبز والدواء من فمه
ومعلوم ان الجوع كافر
ولكن المفيد في الموضوع ادا استطاعت الحكومة قمع الثوار فلن يكون هنالك يسمع للامام ومولانا والشيخ وقد تركوا الشعب يثور عاريا املا في انحيازهم فعلا له لا قولا ومااكثر قولهم


#778786 [Abu sami]
0.00/5 (0 صوت)

09-26-2013 06:41 PM
والله العظيم سبب كل بلاوى السودان هما الصادق و الترابى


#778686 [صديق مهدي]
1.00/5 (1 صوت)

09-26-2013 06:05 PM
يا استاذ الحبيب اﻻمام هو ر ئيس اكبر حزب سوداني وبيننا وبينكم اﻻنتخابات


ردود على صديق مهدي
[مهاجر] 09-26-2013 10:10 PM
كيف نصل لانتخابات نذيهة في ظل نظام دكتاتوري .ولابد من اعادة صياغة لحزبكم الذي كان اكبر حزب في السودان اما اليوم فلا اعتقد ذلك فاليكن همنا اولا ازاحة هذا النظام الذي تفنن في مزلتنا . تمزيقنا والسودان يسع جميع الاشراف وخيره كثير .

[بيتزا دوغ] 09-26-2013 09:55 PM
أصحي يا صديق .. فامامك خرب بيته بيده منذ ان سلم مفاتيحه لصهره الترابي قبل ربع قرن ..

و ها هو يعود من غفوته بدخوله القصر و جهاز الامن بابنائه .. مع حزب ممزق لسبعة افرع ..

و اخشي علي احزابكم مجتمعة ان تنال فقط اصوات روسائها زائدآ بنات الصادق في اول انتخابات نزيهة ( بعد ذهاب غول الانقاذ طبعآ )

[أبو محمد] 09-26-2013 08:25 PM
ما تحلم ساي باذن الله ما حتشموها


#778576 [الساكت]
3.00/5 (2 صوت)

09-26-2013 05:03 PM
تسلم يا خضر ..الله يخضر ضراعك ... والله مقالك يفش الغبينة .. البعجبني فيك كلامك حار عليهم زي السيف ...


خضرعطا المنان
خضرعطا المنان

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة