المقالات
السياسة
نداء عاجل لكل أحبتي و أصدقاء ومعارفي في الداخل
نداء عاجل لكل أحبتي و أصدقاء ومعارفي في الداخل
09-30-2013 09:35 PM

لا تهبوا للساحة الخضراء ولا لخلافها أو تشاركوا في المسيرة التي ينوي النظام تسيرها . لا تعطوا شرعية لقتلة الشباب الأعزل لا تنخدعوا وتصدقوا النظام الذي يقول أن ما يحدث في بلادنا هو تخريب. بكل ثقة أقدر أقول لا ما تخريب ما يحدث في بلادنا ثورة من أجلك و من أجلي و من أجل مستقبل ولدي وولدك ثورة لتكون بلادنا حرة ديمقراطية دون طاغية يغرر أو يعيد في أمر بلادنا . أو يعربد فيها ويسرق خيراتها التي تظهر عليهم في قصورهم المدنكلة المبنية بدم الشعب و سياراتهم الفارهة المشرية بعرق ومال الشعب . لا تذهبوا وتشاركوا في مسيراتهم لا تكون حطب نار للقتلة ، حتى الآن عدد القتلى تقرياً أكثر من مئة قتيل . الاخوان المجانين قتلوا كل هذا العدد الكبير من الشباب بدم بارد . صدقوني في سبيل الكرسي الوثير لن يتورعوا في قتل المزيد . وهاهم يجتهدون ليتنصلوا من جريمتهم الشنعاء ويحاولون تصويري الشهداء مجموعة مخربين، كما حاولوا من قبل أن يتنصلوا من العدد الكبير الذي قتلوه في دار فور وقالوا الحركات المسلحة هي من فعل ذلك ، علماً قدرات الدولة العسكرية تفوق قوت الحركات بسنين ضوئية . صدقوني لو استمرا هذا النظام لا أستبعد أن يتجاسر النظام الفاسد ويفعلها في الأبيض أو النهود أو أم روابة أو بارا أو الجنية طبعاً فعلها في نيالا قريب أو يفعلها عطبرة أو دنقلا، بورسودان النظام أدها حقها من القتل من قبل لكن لا استبعد أن يعيد عليها الكرة . أو يفعلها في كسلا ، أو القضاريف أو سنار . مديني أخدة حصتها من القتل في بداية الثورة المباركة . يجب أن نحرم القتلى من الشرعية الشعبية . يا شباب كونوا واعين للأعيب الاخوان المجانين الذين لا يتورعون ولا يرتون من دماء الشعب السوداني . لا تذهبوا لمسيراتهم وترقصوا مع المتعطشين للدماء على أنغام .

في سبيل الله قمنا نبتغي رفع اللواء
فليعد للدين مجده أو تراق منا الدماء
أو تراق منهم الدماء أو تراق كل الدماء

حكمتك يا رب أي رفعاً للواء يرفعه الأخوان المجانين الكذابين مثال: أذهب للقصر رئيساً وأنا أذهب للسجن حبيساً . أي مجد للدين ، يمجده الأخوان المجانين مثال : ألم يحلل برلمانهم الرياء؟. ألم يشفع كبيرهم في الزاني ؟. لماذا لم يقيموا الحد على أحد رجالهم في كردفان بعد أن ثبت عليه جريمة الزنا ؟. ألم يكونوا قبل 30/6/1989 معظمهم فقراء أبناء فقراء؟. و اليوم يعيشون عيشة المهرجات الهنود قصور فاخرة ومزارعهم حدائق غناء وسيارة فارهة ويتزوجون مثنى وثلاث ورباع من الصغيرات الفاتنات لا تنخدعوا للاخوان المجانين اللهم هل بلغت فشهد ؟.

حمدان الجامعي
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 934

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حمدان الجامعي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة