المقالات
السياسة
يا شباب أنظروا للـماضي بغضب!
يا شباب أنظروا للـماضي بغضب!
10-11-2013 07:10 AM


حكومات تجي
حيكومات تـمر
مره العسكري كسار الجبور
و مره بإسم النبي تحكمك القبور
سالت أشعار حميد هذه و بصوت مصطفي سيد أحمد علي سقف ذاكرتي وجثامين صبايا وصبيات ينتشرن هكذا في شوارع الوطن بحثا عن يقين ولا يقين..و أهل النظام يلتاكون قصعة الكذب الـمرير..وأما أهل بيزنطه يتحاورون عن حجوة إسمها كيفية إسقاط النظام وأما السيدان فأحدهما في حالة سفر{البن} وأما الآخر يجيد صياغة الـقترحات وفق محسنات لفظية تقف عند حد الباب
فيا شباب السودان ما أشبه الليلة بالبارحه! حدث ذلك في إنتفاضة مارس/أبريل 1985 وقتها كنت في عمركم و من الـؤسسين للتجمع النقابي الذي أسقط جعفر نـميري إذ قررنا أن نخرج في مظاهرة يوم الأربعاء الثالث من أبريل فأرسلنا مندوبا للصادق الـمهدي وآخر للـميرغني وكان ذلك يوم السبت 30/3/1985 وذلك لكي ينضما لهذه الـمسيره فإعتزر الصادق بحجة انه لا يمكن ان يزج بأنصاره في هكذا مسيرة غير مأمونة العواقب أما الـميرغني فشد الرحال لبورتسودان! ولكن خرجنا من كل فج عميق نهدر كالسيول فتحطمت عندأقدامنا حوائط مايو فزغردتنا الشمس زغرودة وأستجاب القدر لهتافنا{مليون شهيد لعهد جديد} أما الصادق فقد أمر أنصاره بالإنضمام لنهرنا بعد صلاة الجمعة5/4/1985...وأما مولانا أمر سيداحمد الحسين ان يوقع علي الـميثاق صبيحة السبت 6/4/1985....
فيا شباب قوموا إلي ثورتكم ساهمين في الـمستقبل وانظروا للـماضي في غضب وفوق ذلك لا تفرطوا فيها كما فرطنا نحن و ركبنا الخازوق حيث غنانا حميد عشية تكوين الـمجلس الإنتقالي برئاسة سوار الدهب حيث صرخ ناعيا إنتفاضتنا
من الواسوق أبت تطلع
من الأفرول ابت تطلع
من الأقلام ابت تطلع
من الـمدفع طلع خازوق
خوازيق البلد زادت


[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 678

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#798001 [maha bit samira]
0.00/5 (0 صوت)

10-11-2013 12:11 PM
لك التحية والتقدير,,تجارب الماضى تصحح مسار المستقبل وهذا هو منطق التطور...
ومن هنا ادعوا للمزيد من نشر تجارب الماضى حتى يستقيم مسار المستقبل...


عبدالله عبدالوهاب
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة