المقالات
السياسة
ونسة حرامية -2
ونسة حرامية -2
10-16-2013 01:46 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

ونسة حرامية-2
( المسرح التفاعلي)

المشهد الثاني : نفس المشهد الأول

(راجع رابط المشهد الأول علي أكثر من موقع أو إبحث في قوقل).

(أحدهم يدخل من مقدمة يمين الخشبة وقد بدا أن رنين الجوال قد أيقظه. يظهر من هيئة الرجل ولباس نومه الفاخر أنه سيد القصر . الرجل يتجه نحو طاولة صغيرة في الطرف الآخر بتثاقل واضح ويلتقط الجوال)
سيد القصر : ( يفتح السماعة الخارجية ويرد )..آلو
الطرف الآخر : صحيتك والا شنو؟
سيد القصر : يعني.....أخت لي دقسة كدا ع الماشي..... هو في نوم
بعداك!!
الطرف الآخر : علي رأيك ..... تصور..... أنا ذاتي بلعت قرصين منوم
وبرضو ما نفع.
سيد القصر : ( يجلس علي مقعد بجانب الطاولة) أظن الحكاية دخلت في
الجد.... الشعب دا باينو صحصح وشكلو كده حيقبل علينا
وما حيرتاح الا لما يجيب خبرنا .
الطرف الآخر : ( يصمت قليلا ) يهو دا القلق ذاتو...... غايتو أنا عيالي
سفرتهم برا البلد ... وكان الشغلة جاطت بفلسع وراهم
طوالي .
سيد القصر : أنا برضو سفرت الجماعة بجوازتم الأجنبية ....الظروف ما
معروفة.... ما لنا نحنا ومال الشبك .
الطرف الآخر : سمعت آخر خبر؟
سيد القصر : لا..!!
الطرف الآخر : ( بشماتة) قالو أبو العفين دقوه بالمركوب!!.
سيد القصر : ( بدهشة ملحوظة) يازول!!
الطرف الآخر : الحكاية شكلها كدا حتجر.... والناس ديل بعد داك كان لمو
فينا حيمسحو بكرامتنا الواطة.
سيد القصر : ( بحسرة ) نحنا هيبتنا ضاعت يجدعان .
الطرف الآخر : هيبتنا !! ..... قول خيبتنا إنكشفت وضعنا في السهلة.
سيد القصر : ( ينهض من المقعد مفزوعا) والحل ؟
الطرف الأول : ( بخبث واضح) والله ما جاب خبرنا إلا بشبش وكومو.....
سيد القصر : ( يحذره ) هووي .... عجبني كومكم يا قرداتية.... يابتاعين
النفرة والنهضة اللغفية ( يصمت قليلا ثم يواصل) واتو
السويتو شوية ...ما تراكم شغالين لغف... لمن نشفتو البلد
....طالعين ماكلين... نازلين ماكلين.
الطرف الأول : نحنا نشفنا البلد واللا أنتو ياحرامية يا نصابين ... تلعبو
من ورانا وتجيبو ف المنح والقروض من بره وتتقاسموها
براكم.... إت قايل نحنا راقدين علي اضانا ؟
سيد القصر : يازول هووي ... نحنا ملفاتكم كلها تحت يدنا ... واكان زنقت
نقلع منكم الحصانة ونحرق كروتكو واحد واحد ....
وبالقانون.
الطرف الأول : ملفاتنا ؟!.
سيد القصر : ( مزهوا وهو يقطع المكان جيئة وذهابا ) آي ملفاتكم .
الطرف الآخر : (يضحك ساخرا) ملفات شنو يابو ملفات ....... المستندات
الفرحانين بيها إت وجماعتك ... إلا تبلوها وتشربو
مويتها .... ( يصمت ثم يسترسل).... دا كان لميتو فيها.
سيد القصر : ( مستغربا) قصدك شنو يعني ...وإت القال ليك إدسينا عندي
منو؟.
الطرف الآخر : ( مستهزأ ) معقول!!...حرامي حيلعب علي حرامي.
سيد القصر: قلت لي شنو ياشيخنا ؟ آي ..... سامعك ...سامعك.. كدي
دقيقة .. خليك معاي...
( سيد القصر ينتابه القلق فيعلق المحادثة ويتجه إلي غرفة النوم فيضئ مصباح جانبي ثم يذهب الي الدولاب ويفتحه ليبحث عن شئ ما . الرجل يبدو عليه الارتياح وهو يخرج رزمة من الملفات يضعها علي السرير ويدقق فيها ، ثم يعاود الحديث).
.....أقول ليك قولة يالفصيح.... ملفك إت بالذات تقيل تقل.
الطرف الآخر: ( يتصنع الاندهاش) عليك الله .... خاتين فيهو شنو يعني ؟
سيد القصر : ( وهو يتصفح أوراق أحد الملفات ) ..... يازول إخجل..... إت ما عارف مصايبك اسويتها والا شنو؟ كلو موجود ...ورق وصوت وصور وحسابات وعامل فيها ثعلب بلباس الواعظينا....
الطرف الآخر : ( يقاطعه) وحاتسوي بيهن شنو يعني؟ .... داير تنشر
...انشر .... إت قايلنا بنخاف ؟.... علي بالطلاق إسويتو
في البلد وفي الناس دي إبليس ذاتو ما سواه وكلو محفوظ
( سيد القصر ينزعج فيعيد الملفات الي مكانها ويغلق الدولاب ، ثم يطفئ المصباح ويخرج من الغرفة ) .
سيد القصر : ( يحاول التلطف مغيرا الموضوع) أخبار السهرة شنو؟
الطرف الآخر : ( بنرفزة) سهرة!!...... إت خليت فيها سهرة ؟.
سيد القصر : أنا هبشتك ؟.... ما إت السخنت الأول!. وبعدين ... ما
الجماعة كلها إتفقت أنو نكون كلنا ستر وغتا علي بعض.
الطرف الآخر : ( يغير الموضوع) شفتني في الأخبار أمس وأنا بخطب في
جماهير محلية ود الغفلانة؟
سيد القصر : ( متظاهرا بالاعجاب) والله إت دقستهم دقسة!!.
الطرف الآخر : ( مزهوا) امال شنو يازول .... خبرة كم وعشرين سنة في
الخطب التخديرية .... ديل كان كل ما أقول كلمة يصفقو
ويهتفوا.
سيد القصر : لكين عجبتني لما خوفتهم بالملحدين والعلمانين...
( يضحك)..أمال كان عرفو أنو نحنا الملحدين والعلمانين
كان عملو شنو؟.
الطرف الآخر : ( يضحك) والله الشعب دا حمار حمورية .... بس تخوفم
بالفزاعات ديل يدسو وراك طوالي.
سيد القصر : ( بقلق ) وين دا كان زمان ..... هسي الشعب دا شكلو كدا
فتح وبدا يقبل علينا .... ديل يازول طلعو في مظاهرات
دايرين يسقطو النظام!!.
الطرف الآخر : علي بالطلاق نحنا ننفع ممثلين درجة أولي.. غشينا الطلبة
والموظفين ، وغشينا المرأة وغشينا الأحزاب ، وغشينا
الشعب كلو. وتقول غشينا بعضنا كمان.
سيد القصر : ( معترضا) غشينا الشعب ممكن .... لكين الناس الخشو
معانا في الحزب ديل كلهم حرامية ونصابين وعارفيننا
كويس أنو نحنا برضو حرامية ونصابين.
الطرف الاخر : ما مشكلة .... نجيه ليهم شنباتم لكين..... أسرارنا دي ما
ممكن تطلع برا ... أعضاء الحزب ديل ، نحنا صارفين عليهم
دم قلوبنا ومجيهنهم عشان يعملو لينا زحمة
وينطمو ويقيفو معانا كومباس ساكت.
سيد القصر : ( يتثائب) والله ونستك دي ممتعة خلاص ... لكين تقول
شنو... أبو النوم غلاب.
الطرف الآخر : ( يتثائب ) أنا برضو النوم غلبني .... وبعدين بكرة عندي
لقاء جماهيري تعبوي في ولاية Shoot and kill .
سيد القصر : آهه ... العفو والعافية .
الطرف الاخر : ( يسعل بشدة) والله العفو دا.... الا نتخارج من الجنائية
أول.... وبعدين ....العافية دي.... الله اعلم.
سيد القصر : ( بقلق ) والله أنا قلبي حاسي أنو المحاكمة المرة دي
حتكون شعبية!!.
الطرف الآخر : (ينزعج) عليك الله اسي الواحد ينوم كيف.... غايتو...
تصبح علي قلق.
سيد القصر : ( وهو ينهي المحادثة) وإت من أهلو.
( سيد القصر يلقي نظرة علي غرفة النوم ، ثم يطفئ النور وينصرف حتي يختفي من أمامنا . بعد قليل نري ستار النافذة يتراقص ، ثم رأسا اللصين المختفيين . اللصان يتقدمان بحذر الي منتصف الغرفة وقد عقدتهما الدهشة من هول ما سمعا ، ثم ينظران الي الدولاب وينطقان بصوت واحد اللصان : الملفـــــــــــــــاااااات
*******

(يتبع المشهد الثالث بإذن الله)

الدمازين في :16/10/2013م.
محمد عبد المجيد امين ( عمر براق)
[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1943

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#803480 [محمد عبد المجيد أمين]
0.00/5 (0 صوت)

10-19-2013 05:17 AM
الأخ المكرم الدباغ

أشكرك علي التعليق ، وإن كان يحتاج إلي مثال منك .
كما تعلم ، الفعل الدرامي يمكن أن يحدث في أي زمان ، وأي مكان وعليه ، فإن " قعدة المشاط " كما ذكرت مكان وارد ، الا أنها ستحتاج الي تغيير الشخوص وربما تغيير الموضوع أيضا.
لماذا لا تجرب بنفسك ، ربما تخرج لنا أفضل مما هو مطروح؟
التحية لك وكل عام وأنتم بخير.


#802662 [محمد عبد المجيد امين]
0.00/5 (0 صوت)

10-17-2013 03:08 PM
ردا علي تعليق أبو عديلة

الأخ المكرم أبو عديلة

أولا ، لابد أن اشكرك علي هذه الملاحظة القيمة وربما تكون أنت أول من تفاعل مع النص وطرح وجهة نظره بموضوعية. وهذا في الحقيقة مبتغي النص ، فهو تفاعلي يتعامل مع القارئ أو المشاهد بشكل مباشر لدرجة أنه يمكن أن يغير مجري الأحداث ، حسب ما يراه.
ثانيا : حسب الحوار ، يري أعضاء الحزب أن المال مالهم، ولهم فقط ، ولا دخل للشعب بصرفه أو إدارته، لذلك فإنهم يرونه ( من وجهة نظرهم) دم قلوبهم.
لك خالص الشكر والتقدير وكل عام وأنتم بخير
كاتب النص


ردود على محمد عبد المجيد امين
European Union [الدباغ] 10-19-2013 02:38 AM
القاص السوداني .... اقتراح بسيط ان يدور الحوار في قعدة مشاط بدلا عن خشبة المسرح لإضفاء جو من الواقعية


#802610 [ابوعديلة]
1.00/5 (1 صوت)

10-17-2013 01:32 PM
الأخ محمد عبدالمجيد,
قمة الروعة ولكن ان سمحت لى أن ادخل فى السيناريو الرائع بالتعديل الآتى _
السيناريو: ( أعضاء الحزب ديل ، نحنا صارفين عليهم
دم قلوبنا ومجيهنهم عشان يعملو لينا زحمة ).
التعديل المقترح على سيادتكم هو أن تستبدل كلمة(دم قلوبنا) الى (دم قلوب الشعب السودانى).
أرجو المعذرة للتداخل .


#802262 [هيكل]
0.00/5 (0 صوت)

10-16-2013 08:49 PM
ما بالغت قمه الروعه


محمد عبد المجيد امين
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة