المقالات
السياسة
للخروج من الدوامة الجهنمية
للخروج من الدوامة الجهنمية
10-20-2013 07:57 AM

* أعود إليكم وكلي شوق لملاقاة عيونكم وهي تحتضن حروف الكلام لأواصل معكم وعبركم وبكم الرسالة التي وهبت نفسي لأدائها بحقها قدر ما أستطيع.

* أعود إليكم وأعلم أن العيد الذي مضى لم يكن كسائر الأعياد، بسبب الظروف الأصعب التي خلفتها الإجراءات الاقتصادية التي ألقت بظلالها السالبة على أسعار خراف الأضاحي، إضافة للآثار التي سبقت والتي لحقت والتي ما زالت تتبلور.

* أعود لأقول إنه رغم كل ذلك فإن عجلة الحياة لا تتوقف وأن علينا ان نعمل جميعاً ـ كلٌ في مجاله ـ من أجل غد أفضل ننعم فيه بخيرات بلادنا بسلام وعدالة وتعايش اجتماعي في هذا الوطن الذي يسعنا جميعاً.

* نحن مع دعاة التحقيق في الجرائم التي ارتكبت إبان المظاهرات الاحتجاجية سواء تلك التي وقعت على أرواح الناس، أم على ممتلكاتهم، وتقديم كل من يثبت تورطه إلى محاكمة عادلة، ونطالب في نفس الوقت بالإفراج عن بقية المعتقلين الذين ليس ضدهم اتهامات محددة، وأن تفتح صفحة جديدة لمراجعة الأخطاء و الإسراع بخطوات الإصلاح السياسي والاقتصادي والأمني.

* هذا يتطلب استعجال خطوات الإصلاح السياسي عبر حوار جاد مع المعارضين، ليس لإشراكهم في الحكم أواقتسام الثروة معهم، وإنما للوصول إلى الاتفاق السياسي القومي الذي يُسهم في تحقيق السلام في كل ربوع البلاد ويوقف نزْف الدم السوداني، الخطوة الأهم للاستقرار والبناء والنماء والعدل.

* ذلك لا يعني تأجيل المؤتمر الاقتصادي الذي كنا نريده أن يكون قبل الإجراءات الاقتصادية الأخيرة، لكنه ما زال مهماً لمراجعة هذه الإجراءات والسياسات الاقتصادية لوضع حد للاختلالات المالية والاقتصادية التي ما زالت قائمة، وأن تطلَّب الأمر تغييرها بصورة جذرية مراعاة للمرحلة الاقتصادية الحرجة التي تعاني منها البلاد عامة.

* إننا نُدرك مدى التداخل بين كل هذه الخطوات، لكن البداية الصحيحة تستوجب الاعتراف بخطأ السياسات القائمة والجلوس مع الآخر السياسي والأكاديمي للوصول إلى كلمة سواء، للخروج من المآزق السياسية والاقتصادية والأمنية بما يحفظ وطننا وأهل السودان عامة من الدوامة الجهنمية التي ما زالت تهددنا جميعاً.

noradin@msn.com


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 853

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نورالدين مدني
نورالدين مدني

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة