المقالات
السياسة
الكورة واطة ..!!
الكورة واطة ..!!
10-26-2013 12:24 AM

· قامت الحكومة بزيادة الأسعار أو قل ( برفع الدعم ) عن المحروقات بحجة أن هذه المحروقات يتم تهريبها خارج البلاد ، وتضيف بأن تكلفة حماية الحدود من المهربين عالية جداً ولذلك لم يكن أمامها خيار آخر ، ويقول فطاحلة الإقتصاد الإنقاذي ، أن السبب الرئيسي للتهريب هو إرتفاع أسعار المحروقات في دول الجوار ..!!

· نفرض جدلاً صحة الحجة الإنقاذية ، وبعد صحتها سنردها إليهم ، ونحن على يقين بأنهم يعرفون الحقيقية ولكن لعنة الله على المصالح الذاتية والحزبية التي تجعلهم يبيعون ضمائرهم ووطنهم ، فبعد زيادة الأسعار ماتزال الأسباب باقية كما هي ، فالمنظراتية كانوا يقصدون بدول الجوار جنوب السودان ، فأسعار المحروقات ماتزال مرتفعة في الجنوب بثلاثة أضعاف ، وبذلك يبقى دافع التهريب قائماً ، وسقطت أول حجج الحكومة سقطة مضحكة ..!!

· والآن ذات المنظراتية يحاولون مواصلة اللعبة القذرة ، فالخطوة القادمة هي رفع الدعم عن القمح ، الذي تدعي الحكومة أنها تدعمه ب400 مليون دولار سنوياً ، وبدأوا العزف في ذات الوتر ( التهريب ) فلماذا ندعم قمح يتم تهريبة للجنوب ، فخير لنا رفع الدعم عنه لنقطع الطريق أمام المهربين ، ولكن هذه الحجة ينطبق عليها تماماً ما إنطبق على حجة المحروقات ، ولكن الحكومة لا تبالي بالمواطن ، حتى ولو خرج محتجاً أو متظاهراً ، فهو في نظرها ( مخرب ) لا غير ..!!

· في تقديري ماتزال الحكومة تحاول التماسك ، والمشكلة أنها لا تسطيع النظر أبعد مما في يد المواطن ، فالحل عندها دائماً في زيادة الأسعار والضرائب والجمارك والدولار الجمركي والجبايات ، ولا تعير للإنتاج بالاً ، حتى أيقنت أن في قاموسها لا توجد كلمة ( إنتاج ). والكارثة الثالثة هي كارثة زيادة تعرفة الكهرباء فوق زيادتها الغير مبرر أساساً ، فتكلفة توليد الطاقة الكهرومائية تكلفة صفرية ، ولكنهم يدعون توليدها بالوقود فقط للتبرير ، ولكن هي الإنقاذ ، وللشعب السوداني أقول الحتجيكم في كهربتكم سامحتكم ..!!

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1000

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نورالدين عثمان
نورالدين عثمان

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة