المقالات
السياسة
مابين امدرمان "صاحب القناة" وطوكر "بالعيد"
مابين امدرمان "صاحب القناة" وطوكر "بالعيد"
10-26-2013 01:04 AM

الفرق بين البشر يكون فى المفاهيم لكل منا حجته لترجيح وجهة نظره ولكن ان يكون ماتؤمن به هو الاصل وغيره الاستثناء فيه تجاوز لسنن القياس لان ماتمتلكه معتقدا انها الحقيقة المطلقة وتتمسك بها قد لاتكون المرجعية وبل قد تتواضع عند مايملكه غيرك وبل قد يتبين لك بان ماعند غيرك اكثر اصالة واداهاشا

شاهدت كثيرا على قنوات سودانية مازالت تعيش فى عهود التيه الثقافى والتعالى العرقى هذا ليس قدحا بلا دليل بل تنبيه لمن طمرت عقولهم بمثل هذه الغيابات التى اقعدتنا كثيرا ومازالت فتلك القنوات وخاصة فى شهر الفضيلة رمضان يتنافس ضيوفها بسرد حكايات يقولون انها من الماضى ونراها ماثلة فهذه الشقة الاولى يحكون لنا بان امدرمان هى السودان الصغير ونوافقهم القول والا اننا نفارقهم فى تخصيص هذه الخصوصية لامدرمان فيسترسلون قائلين بان "ناس فلان جارهم قبطى وكان يبارك لهم الجمعة وان علان جارهم نوباى ويسلمون عليه قائلين "هاى" واكثر المتمسكين بنظرية تفرد امدرمان صاحب قناة تحمل اسم المدينة ولم يضف مايميز هذه المدينة غير الحكاوى آنفة الذكر الا انه يضيف قليلا من البهارات قائلا بان الشاعر فلان والشاعرة فلانة يسكنون فى حى كذا وكذا هنا ايضا نتفق معه فى انهم من سكان هذه المدينة حاليا الا اننا نفارقه فى انه لم يذكر اصل هؤلاء المهاجرين ومن هم الانصار وماهو سبب هجرة هؤلاء؟
لاشك اننا نكن لكل مجتمعاتنا ومدننا كل حب واحترام ولا نقدح فى خصوصية اى مدينة وتميزها فهذا هو عطاء ربانى ولكننا نقول باختصار بان مايعتقد البعض تميزا وتفردا ليس كذلك وبل يؤكد لنا بان البعض انكب على محيطة الجغرافى الضيق ولم يتفسح فى فضائات الثقافات الاخرى وكما نؤكد بان اعتبار "هاى" او التهنئة بالجمعة تنازل من البعض لقبول الاخر فيه حجر لواسع وتضييق لعلاقات مجتمعة اكبر وبل فيها جعل بانه هو الاصل وغيره من ينتظر العطف وهو عين التعالى الذى عنيناه ولم يقل لنا صاحب القناة وغيرهم عن من حرر امدرمان او روى ثراها بدمائه الزكية او من صنع تاريخ امدرمان فهل كانت معروفة قبل هؤلاء الابطال ؟حتما هذه الفضيلة لم ينلها الا اسماء قد تخدش صحو بعض القنوات فالابطال هم "ود تور شين"الخليفة عبدالله " وخميس واسحق ودقنة واوهاج" فهؤلاء لانصيب لهم فى تاريخ ما تطرحه تلك القنوات ربما لان الهدف هو محو ذلك التاريخ او لان وجوه ناس شين واخوانة لن تغيرها مكياجات ماقبل الجلوس امام الكاميرا

الخال باللعيد عاش فى مدينة طوكر التى كانت فى بورصة لندن وهو يتحدث اربعة لغات العامية العربية البداويت التقرى ولغة الهوسا ولم يكن فريد زمانه بل كل انداده يتحدثون هذه اللغات ولم يخرج علينا احدهم قائلا بانه تنازل من مكانه العلى ليقول "هاى" بل لم تصلهم مفردة هاى بعد لانهم عاشوا اخوة صادقة لم يحابوااو يفضلوا فيها ثقافة على اخرى ولم يروا فرقا بين جنس واخر ومالا يعلمه المتعالون بان فضيلة التواصل المجتمعى عندنا فريضة وليس استثناء كما عندهم وبل انه ياتيا تلقائيا وليس للتفشخر به امام الشاشات ولم نكن نعلم باننا سنرى يوما انسانا يقول سلامه على اخيه السودانى تنازل مؤلم فان قسنا تفسيركم بما نعيش سيستحق بالعيد واخوانه بان نبنى لهم تمثالا لانهم جسدوا الوطنية وحب الثقافات فى اسمى صورها ولكن لاننا اناسا نعيش بتلقائية ونتعامل بنقاء ولانفرق بين مكونات مجتمعنا وتحيتنا دائما للجميع سلاما لا نرى في تواصلنا المجتمعى غير فريضة وعبادة نتقرب بها الى الله فمتى يعى البعض بان تفردهم يكمن فقط فى انهم يجعلون سلامهم الموسمى امام الكاميرات تواصلا

التحية لطوكر هذه المدينة التى طمرتها الرمال وكدرت خضرت خور بركة المسكيت وعاشت خارج تغطية قنواتها وحكومات المركز الاقليم

الله هونينى


[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1489

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#811008 [شيبة]
5.00/5 (1 صوت)

10-27-2013 01:37 PM
ملا يعرفه الكثيرون و عن طوكر و انها كلنت العاصمة الثانية للمهدية و ففيها هذم جيش عثمان دقنة و وبالمناسبة جل فرسانه الشجعان والاشأوش كانوا من ابناء هذ المنطقة, طوكر ,جنوب طوكر,مرافيت و عقيتاي وعيتربة و وعدوبنا و والي قرورة و امثال ابراهيم سعيد و وكشة و وفكي حسين شيخ وعبدالله حامد والكثيرين من ابناء البني عامر والحباب و والارتيقا,والحدارب, الهدندوة.
ومالايعرفه الكثير ان اقتصاد السودان و واسعار بورصة لندن كانت تتحكم فيه طوكر لانتاجها اجود انواع القطن الذي يصدر الي انجلترا((يوجد تلفون في ذلك العصر يربط طوكر ببورصة لندن)) ثم ابناء طوكر والذين نهضوا بالسودان والخليج كثر(( منهم جميل كبابة, وكل الحضارم من يعرف بالباء((باعبود......بازرعة......باخشوين),,, الشاعر ضرار صالح ضرار((صاحب انت سوداني وسوداني اناو لاعاش من يفصلنا),,المجاذيب,,,الشيخ ابوعلي ,,,والكثيرين مثل ال كوداياب ,والكنتيباي ناظر الحباب,,,,, وبرغم ان هذة الارض من اخصي الاراضي في العالم وفي الماضي القريب من اغني بقاع الارض,فتجد اسر من بخارست و والهند و واليمن و واروربيين , واسيويين , وافارقة و سكنوا هذة توكر وامتزجوا باهلها من البني عامر والحباب والهدنوة و والكرباب و والحدارب , والارتيقا و وهاجرت الي طوكر من اهل الشمال اسر كثيرة وتمازجت مع اهلها الاصليين(( ال وراق و ال عكودوال النفع وال,,,والجاك ,,,وغيرهم)) فمانت طوكر بحق وحقيقة سودان مصغر لايعرف البارتزم ,,,وعرفت طوكر دخول الكهرباء قبل كل مدن السودان والتلفون و والبريد والتلغراف وكانت بحق اسمول لندن ,,,,,فلا الاذان اذان اذا تعالي ولا الازان ازن.تغير الحال الان ,مستشفي طوكر الذي كان يضاهي رويل كير بقيادة د/محمد عثنان جرتلي رحمه الله و الان لايوجد به ولا سيارة اسعاف واحدة و والمدينة اصبحت خرابو وهجر الوالي ايلا باقي سكانها الي طوكر الجديدة التي لاتوجد بها ادني مقومات الحياة و من مياه شرب و وحتي اراضي صقيعة ساكت سلمت لهم ولم تبني هي ولا المرافق الصحيةوالمشروع انتشر فية المسكيت و وبالمناسبة اين الاربعة مليار التي خصصت من ميزانية النفرة الخضراء لمشروع دلتا طوكر((يسأل عنها ايلا ,,وامين كباشي)
لله درك ياطوكر,,,لله دركم ياهل طوكر ,,,فانتم امل الشرق,,,في الزراعة وكل شء


#810311 [أبو النور]
1.00/5 (1 صوت)

10-26-2013 03:32 PM
تحية يا نوريت المبدع في مقالك الرائع ، لقد زرت طوكر في مأمورية عام 2007م و مهمتنا تتطلب وجود دليل من المنطقة من المواطنين العارفين لتفاصيل المنطقة أو أحد اللجان الشعبية للأحياء ، في مهمتي في ذلك الصباح كان دليلي أخ من الهوسة من مواطني طوكر وفي طريقنا قابلنا مواطنين من مختلف التركيبة السكانية لطوكر . أعجبت لدرجة الإندهاش إمكانية هذا الهوساوي الدليل الإنتقال من لغة إلى أخرى بطلاقة ملفتة .
من البداويت إلى التقراييت ثم إلى العربية ثم الهوسة مع الإلمام بكل التفاصيل ومعرفة كل الناس و تقدير مكاناتهم الإجتماعية والدينية في حب وتقدير ، دليل للتعايش التلقائي والإنصهار .
هذا خلاف ما رأيته من جمال في الزواج البسيط والجميل في الدلتا وحضور ورقص المواليد والهوسا والهدندوا والبني عامر والرقص والغناء بكل اللغات السائدة هناك والإنتقال التلقائي ن لغة لأخرى .
علم هؤلاء الأوباش أمثال حسين خوجلي الذي كتب ذات يوم طالباً التخلص من كل الأجناس غير العربية وبعنصرية فاضحة لما يستبطنه القوم ، وهذا ليس سرا بل علناً وكلام منشور في صحيفته المشؤومة
http://www.alrakoba.net/articles-action-show-id-11481.htm


#810263 [جنيقراي]
1.00/5 (1 صوت)

10-26-2013 02:34 PM
مقال صادف محله وجدير بالمتابعة هذا المنفوخ العنصري البغيض المدعو حسين خوجلي هذا الرجل يكرث للعنصرية مثله مثل الطيب مصطفي .. حقيقة كل هذه القنوات تبث سموما وليس اعلاما هناك برنامج اسمع رحيق الامكنه هذا البرنامج لماذا لم يذهب الي سواكن او طوكر اقدم من الخرطوم وام درمان بمراحل ان مايتناوله هذا الاعلام السوداني الضليل بحق كارثة ان هذه القنوات التي تبث السم قناة النيل الازرق قناة امدرمان-الشروق-السودان الخرطوم


#810199 [عبد الواحد الميت من الاستغراب ولا معين!!]
4.00/5 (1 صوت)

10-26-2013 01:10 PM
يا ابو رنات لماذا تشغلنا وتشغل بالك بقناة آشبه بالساعات المصنوعه فى (سراديب جماعة الاخوان) تؤخر ولا تقدم؟..وصاحب هذه القناة معروف عنه (نرجسيته) ويعتقد أن رآسه من الاساس خلق ليضع عليه العمامه ومعلوم عنه أنه يمثل أحد الاركان فى جدار جماعة الاخوان مهمته تغبيش عقول الغرب الاوربى بوجه عام وأمريكا على وجه الخصوص وإمتصاص غضبهم وإظهار أن النظام يطلق الحريات لجميع المواطنين ويسمح لهم بإمتلاك قنوات خاصه تحشد فيها الفنانين والفنانات من كل لون وجنس والنظام مطمئن الى أنها غير مشاهده وليست لها تأثير يذكر وهى مثلها مثل إذاعات الF.Mالمدعومه من شركات الاتصالات و من بعض أصحاب الشركات والمؤسسات والكناتين المستغفله !!وجميع هذه الاجهزه الاعلاميه سواء كانت مسموعه او مرئيه تابعه لجهاز الآمن !!وكان عليك أن تكتشف هذا بحسك الامنى يا ابو رنات ،وكان عليك أن تلاحظ أيضا بأن كل موجات هذه الاجهزه تنضم لبعضها بسرعه فائقه فى حال تعرض النظام للخطر!!او إهتمامها بنقلها لاحداث بعينها ،وهناك ركن آخر طواه النسيان بعد حادث قصف مصنع الشفاء ألا وهو المدعو (صلاح إدريس..رجل الاعمال..المطرب..الشاعر.. العازف..الراقص..المهجج..رئيس أكبر نادى رياضى..صديق المطربين!!)..وقد خلفه وحل محله سكرتيره المدعو(جمال الوالى )الذى حصر نفسه فى مهام محدده جدا ولم (يتشتت) كما فعل سلفه وأكثر المهام التى تستهويه عمله (وصيفا لسيده السودان الاولى وداد بابكر!!ومرافقتها فى حلها وترحالها وتلبية رغباتهاالاخرى!! ثم بعد ذلك تأتى بقيه المهام الاخرى ظهوره كرجل أعمال ورئيسا للنادى الكبير الآخر وهناك بعض الاشخاص من الذين لم نتعرض لهم الان وجارى جمع المعلومات الدقيقة عنهم !!.


ردود على عبد الواحد الميت من الاستغراب ولا معين!!
United States [صالح عام] 10-26-2013 06:21 PM
وصيفا لسيدة السودان الاولى وداد بابكرومرافقها فى حلها وترحالها( وتلبية رغباتها الاخرى )يعنى الناس كلها عارفه الموضوع انا قايل نفسى براى العارف سبحان الله يا عبد الواحد يا خطر


#810043 [شاهد علي العصر]
5.00/5 (1 صوت)

10-26-2013 10:18 AM
الأخ هاشم نوريت. لك التحايا و الود الشكر علي ما خطه قلمك. كثيرون و هم غارقون في نرجسيتهم تغيب عنهم كثير من الحقائق و بالتالي الرؤية العميقة للأشياء. من هؤلاء صاحب قناة أمدرمان الذي تعود اصوله الي قرية وادعة من قري شرق الجزيرة و مركز لإشعاع صوفي ( الشرفة) و لو حدث و عبرت مسافرا عن طريق الشرق ودمدني الخرطوم ستقابلك لوحة لمستشفي يحمل اسم شقيق صاحب القناة الذي استشهد في أحداث دار الهاتف في ما عرف بالغزو الليبي اقيم المستشفي تكريما لإبن القرية. صاحب قناة أمدرمان يبتعد عن كلما يذكره بقريته و في سبيل ذلك يتغني بانتسابه لأمدرمان ظنا منه(و الله أعلم) انها ميزة و الإنتساب للقرية ينقص من شأنه لذا تجده في كل فرصة يحدثنا حديث العارف بأمدرمان و تاريخ أمدرمان. في غمرة تلك المحاولات يغيب عنه ما وصلت اليه انت من رؤي و بعدنظر فيما خلف الظاهرة. التحية لك و لطوكر.


هاشم نوريت
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة