المقالات
السياسة
ربِ إرحمهُما كما ربياني صغيراً
ربِ إرحمهُما كما ربياني صغيراً
10-26-2013 01:19 AM

همسات

(عن أبي هريرة رضى الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: رغِمَ أنفهُ، رغِمَ أنفهُ، رغِمَ أنفهُ، قيل منْ يا رسولَ الله؟ قال: من أدركَ أبويه عندهُ الكِبرَ أحدُهما أو كلاهما فلم يدخل الجنة).

إعتمدت المنظمات الدوليه اليوم الأول من أكتوبر رسمياً كيومٍ دوليٍ للمسنين، تلك الشريحة التي أورثتنا الحياه ومنحتنا عُصارة جهدها و زبدة تجاربها، وهم يمثلون شريحة كبيرة العدد حسب تقرير سابق لمنظمة الأمم المتحدة أُعد ونُشر فى العام 2002 شمل إحصاء أعداد البشر من سن 60 عاماً فما فوق إذ بلغ عددهم حوالي 600 مليون نسمة من جملة سكان العالم و يُتوقع أن يرتفع إلى ملياري نسمة بعد خمسين عاما أى عام 2052م.

يعتقد الكثيرون أن هذا اليوم خُصص فقط للمجتمعات التي لا تهتم ببر الوالدين و تنتشر فيها دور المسنين كمرحلة حتمية يمر بها كل من بلغ سن المعاش بل وتكون دار الإيواء جزء من حقوقه عند نهاية الخدمة، فيلتحق بدور للمسنين بمحض إرادته حيث يجد فيها الرعاية الطبية والصحية والنفسية والونس ممن هم فى نفس سنه وخبرته وتزود تلك الدور بكافة وسائل الترفيه والرعاية الجسدية والطبية التي يحتاجونها.

يشمل اليوم العالمي للمسنين أهداف أوسع و أعمق بكثير من زيارة دور المسنين وإضفاء جو من البهجة ليوم واحد فقط في العام يندثر بعده الإهتمام بهم أو حتى التفكير في زيارتهم، بل يتبلور الهدف الأساسي لهذا اليوم في إيضاح الآثار المترتبة على الشيخوخة في المجتمع وضرورة ضمان مشاركة كبار السن في التنمية و منحهم حقوقهم الكاملة وتوفير الرعاية الصحية الأوليّة التي تعينهم والمتمثلة في توفير في جميع الخدمات الصحية المتاحة في المجتمع.

تتوسع أهداف اليوم المخصص للمسنين لتشمل بالإضافة إلى هدف توفير المرافق اللازمة لإيواء من ليس لهم عائل من كبار السن (دور العجزة والمسنين)، تشمل التوعية والتنوير بأهمية الرعاية الوقائية والعلاجية و تعزيز الخدمات الصحية و التبصير بكيفية الوقاية من الأمراض وتوفير التكنولوجيا الملائمة و تأهيل و تدريب كوادر في مجال رعاية كبار السن و فتح منافذ لتقديم الدعم للمسنين والتنوير بكيفية إتباع أسلوب صحي جيد و التعاون بين المؤسسات الحكومية والأسر والأفراد لتوفير بيئة جيدة لصحة و رفاهية المسنين، بل وتمتد فعاليات هذا اليوم لتشمل مشاركة كبار السن أنفسهم في تقديم إسهامات عديدة للمجتمع من خلال العمل التطوعي ونقل الخبرات والمعرفة للأجيال الأخرى ومساعدة ذويهم في تحمّل المسئولية المناطة بهم في رعايتهم لضمان عيشهم بكرامة.
(كُبارنا) هم بركتنا و خيرنا ولن يكفينا الف يوم فى العام حتى نفيهم حقهم فى رد جميلهم والإحسان إليهم، ولكنني أطمع في أن أتخذ من هذا اليوم وهذا المنبر سانحة للمطالبة بتضمين مناهجنا التربوية مادة أو وحدة فصلية للتنوير والتبصير بكيفية الإهتمام بهذه الشريحة صحياً ونفسياً ومعرفة الطرق والوسائل للوقاية من الأمراض وكيفية التعامل مع أمراض الشيخوخة ودرء أثارها قدر الأمكان.

عبير زين
abeer.zain@hotmail.com


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1075

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#810192 [شيبة]
1.42/5 (8 صوت)

10-26-2013 01:02 PM
thans alots for your remmeber , my dear the abeer ,the journalist
sme one write to you nots in this topics , and say to you why you writs rongs ((hadith))
Aim asking him who is give him the whrights to directed you , I Thins this is wrongs ideas about peoples , and about islam , islam give us , freedoms ,mercey , islams keeps ,our bloolds , souls ,selfes moneys islams is nice , but some peopls were bad , the need to conterol the others with wrongs ideas , wrong under stood about islam,

AT LAST ABEER DON WORRY ABOUT THIS PEOPLES , GO ON FORWORD , YOU ARE GOOD


#810094 [بكري]
0.00/5 (0 صوت)

10-26-2013 11:22 AM
لماذا تكثرين التمثل والاستشهاد بالاحاديث النبوية والآيات القرآنية وانت تخطئين فيها؟!!
لماذا تصرين على كشف عيوبك؟! أجيبي يرحمك الله..


ردود على بكري
United States [شيبة] 10-28-2013 07:52 AM
بسم الله والله اكبر علي كل ظالم , مدعي ,لذلك سنعرض عنك, وعن جهلك و وادعائك و امتثالا بالاية الكريمة((خذ العفو و وامر بالمعروف , واعرض عن الجاهلين))47

United States [بكري] 10-27-2013 03:57 PM
يا (شيبوب) انت للأسف تجهل قواعد الهجاء جهلا تاما وأكيد انك لا تحسن القراءة لذلك لن ارد عليك عملا بالآية الكريم (وأعرض عن الجاهلين) لكني سأوضح لك بعض الاخطاء الهجائية التي وردت في كلامك وهي كالتالي:
(رب العذة عذ وجل) معقول زول عاقل يغلط في كتابة رب العزة وعز وجل.. شئ عجيب) وايضا اخطأ في كتابة الكلمات التالية:
(اخطاء وقصدك أخطأ) (نفاقة وقصدك نفاقه) والمومن وقصدك المؤمن) (ونحنا قصدك ونحن) (لايعطية قصدك لا يعطيه) ثم تختم اخطاءك بخطأ فاحش في القرآن الكريم: (ولتعرفنهم بلحن القول) والآية تقول: (ولتعرفنهم في لحن القول)
ولذلك أكرر الآية: (وأعرض عن الجاهلين)..

[شيبوب] 10-27-2013 12:05 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
ردي علي المدعو/ بكري وعلي خاتمته السيئة(( هل فهمت ايها الجاهل)),اقول ايضا حسبي الله ونعم الوكيل.قد يخطئ الانسان في كتابة اية اوفهمها.وهذا مقبول من الله عذ وجل لو كان القصد سليم(( وشين بلال عندالله س)), والله يغفرتقصي العبد في الطعات والحقوق المتعلقة برب العذة والجلال اذا تاب وصحة توبته, ولكن اذا اخطاء العبد او ظلم عباد الله ولو بأساءة كما فعلت انت , فلا تقبل توبته مالم يعفوا عن المظلوم(( ونحنا ماعافين ليك اساءتك,وبذاءتك التي تدل علي ذاتك(( كل اناء بما فيه ينضح) ويقول الرسول الكريم ((المسلم والمومن ليس بالطعان ولا اللعان ولا الفاحش البذئ) ونحن نترفع عن مجاراتك في القول الفاحش ,,, اها حقو تراجع اسلامك وايمانك, قبل ان تتفوه بماقلت من فاحش القول , وقبل ان تنصح الاخرين اصلح نفسك وقولك ,فاقد الشئ لايعطية و والمدعي يكشف الله نفاقة في كلامه(( ولتعرفنهم بلحن القول))

[بكري] 10-26-2013 01:43 PM
رد على المدعو (شيبوب) :
اقرا هذه التعليقات على مقال لنفس الكاتبة بعنوان (السودان وصكوك الرِق العصري!):

(1) [ود الحاجة]:
اولا :"نص الاية الكريمة هو " وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ "
ثانيا:الشكر المذكور في الاية هو شكر الله
ثالثا: المهدية قامت على ادعاء باطل بان الشيخ محمد أحمد هو المهدي المنتظر مع وضوح بطلان هذا الادعاء و الميرغنية قامت على اعطاء اسرة الميرغني صلاحيات (حقوقا) مفتراة تعارض كتاب الله و سنة رسوله و عمل الصالحين من امة الاسلام و من هذه الافتراءات العمل بالسخرة في مزارعهم و اكلهم اموال الناس بالباطل

(2) [كمبريس]:
الله الله فى الاستشهاد بالقران يابن السودان البار فامر القران اعظم من ان يستشهد به بدون دراية
وتثبت ...نرجو من اخواننا فى الادارة الانتباه لمثل هذه الاخطاء..

لو كنت مكان هذه الكاتبة لتواريت خجلا.. لكن يبدو ان لا حياء لها..
هل فهمت ايها الجاهل (شيبوب)..

United States [شيبوب] 10-26-2013 01:11 PM
ياخي اتق الله , ومن نصبك انت مراقب ديني و اومصحح لغوي, واذا كنت تريد التصحيح و فلماذا لاتذكر الخطأ وتقوم بالتصحيح, عجيبة و الله الناس الذين يحجرون علي الاخرين,(حسد و ام مناطفة و ام من باب خالف تذكر!!!!!!!!!!.
قال شوقي:
لك نصحي وما عليك جدالي فافت النصح ان يكون جدالا ,, وافت الجدال ان يكون جهاره
وفال المولي عذ وجل (( وادعوا الي سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة , وجادلهم بالتي هي احسن))
وقال تعالي ((لو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك)),,,,, ولا حول ولاقوة الا بالله ,,, وحسبنا الله ونعم الوكيل


عبير زين
عبير زين

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة