المقالات
السياسة

10-27-2013 07:35 PM


بعد أن تبين للمواطن وبصورة جليـة نوايا الأقلية التي سيطرت علي مقاليد الحكم في البلاد وسيطرتها المطلقة علي الحكم وسعيها الدائم للأستحــواذ علي السُـلطة بكـــافة الوسائل الممكنة والغير ممكنة من قتل وظلم وإبعـــاد للأخرين ، والملاحظ أنهم الأن أكثر خوفاً علي ما ألت عليه الأوضــاع وأكثر حرصاً علي وجودهــــم الأيدلــــوجي والإثني ويسعــــون ربما الي إستغــلال الأنتفاضة وسرقتها فيما بعد ليعـــــودو الي السُــلطة بطريقة ملتوية وأكثر ذكــاءاً ليحكمــــوا بذات الزيف والخدعـة والأقصـــاء والأحتكار، ليعـــودو للسُـلطة مجدداً ويمارسون أبشع الممــارسات السلطوية في حق الـوطن والمواطن خاصة مواطنين الهـامش والأغلبيــة من السواد الأعظــــم ويكونو بذلك قد كسبو عمراً إضافيــاً وهو هدفهم الرئيسي يقتلون غالبية الشعب الســــوداني ليس لديهم هم سوي السُــلطة وربما يسعون الي فصل التيــــار الأكبر المناهض لهم إي بمعني أخر التيار الثوري والذي يمثل غالبية أهل دارفور وكردفان والمهمشـــين والمظلميين ، بأعتباره المهدد الأكبر لوجودهـــم في السُـلطة والي الابد وهذا أن دل أنما يدل علي فكرتهم ونزعتهــم العنصرية ، لكن هذه المرة بشعـــارات مختلفة أكثر موائمة لنفسية المواطن الســـوداني وهو ما يبرعـون فيه بتضليــل وإنتهــــاز الشعب المسكين المغلوب علي أمره .
فلابد أن تكون هنالك قراءة متــأنيـة وبدقة متناهية وبنظرة علميـة فاحصة وبتركيـز عالي وبصورة أكثر واقعية لقبول هذه العصابة في كيان الجبهـــة الثــورية العريض الذي تمهور بدماء وأرواح كثير من الشهداء من أبناء دارفـــور وكــــردفان والنيـــل الازرق ، ولابد أن تكون لدينــا دراية والمام تام لما تــؤل إليــه الأوضاع بوجودهــم داخل هذا الكيان وأن تكون الجبهــة ذات قوة ومنطق في المبادي والطرح والأهداف التي قـــــــامت من أجلهـا ولابد أن نقاتل بقوة من أجل تحقيقهـا وحمايتهـا وصيانتهـا وصونها دونة خوف او مجاملة لأي أحد مهما كان ؟.
ومن خلال قــــراءتي المتواضعة للأحـداث قد تبين لي وبنظرة أكثر دقة بــأن هنالك مُأمرة خفية او بالمعني الاحر سناريو خطير سوف يتم تفيــذه لتشـتيـت جُهود الجبهة الثورية الكيان الذي يجمــع بداخلـــه كل مكونات المعارضة المختلفة ، السنـــــــاريو قد يكون تنسيق جوهري خاصة بين مكونـــات المؤتمر البطني والمستفدين منه بزج ما يسمي بالإصلاحين وبعد الأنتهازين داخل الجبهة الثورية وبروزهـــم في الساحة الأن بأنهم ضد النظـــام لكن للأسف سناريـو مكشــــوف لايدخل علي العقــول ابداً (دي قولها للغفـــــلان) .
واقولها بصراحة وبالصوت العالي إني أخشي من هـــؤلاء المدمريــن والمخربيـــن لأنهم ليسو إصلاحيين في نظري ونظري الكثيريـــن مما يتفقون معي كما يتوهمون، وأن كانت لهم إصلاحات أصلاً لما أوصلو البلاد لهذا الدمار وهذ الإنهيار ، ونظـــام المؤتمر البطني يعلم تماما ومنذو بدايـــة تســلطهُ علي الحكم أنه عمل علي إقصــاء وظلم وإحتكار السلطة لنفسه وتدمير الوطن وقتل الأبريـــاء ، وكما ذكرت انفاً ربمـا تكون هنـالك فبركــة او إتفاق داخلي سري بين ما يسمون أنفسهـم بالإصلاحين وبعد الأنتهازين الأخرين وبين نظام الإبادة والظلم والفساد يا تسليم السلطة لهم علي خلفية الأنتفاضة او زجهـــم داخل الجبهة الثـــورية بطريقة درامتكيــة با عتبأرهــــم ارادو الأصلاح ووقفو ضد النظام ( دي لو حصلت تبقي كارثة ).
فهم بـــارعون في تلك المسرحيات ، فهـــؤلاء هم وراء الفشـــل الذريــــع والدمــار الإجتماعي والإنحطــاط الأخــلاقي الذي نحن فيه الأن فجمعهيم يعلمون مدي الفجوة بينهم وبين المواطن وأن أحزابهـــم الطائفية والعنصرية فقدت مصداقيتهــا ووجودها داخل الوطن ، لأن لديهــم مواقــف مُخجلـة ومُخذلـة خاصـة في الأونــة الأخيرة من عمر الأنتفاضة فتارةً يطالبون بمذكرات إصلاحية وتارةً أُخري يُقللــــون من أهميــة الأنتفاضة ويحبطون المتظاهرين وتارة أخري يقولو بأن النظام الحالي لاجدوي منـه خطورة التقاعس عن تأدية الواجب المناط به إحــداث الحراك وأستمرار الأنتفاضــة في حد ذاته كارثـــة وخيانــــة عُظمـــة ، لـذلك هم جمعيهم متورطون فيما الت إليه الأوضاع في البلاد من قتل للأبريـــاء وإعتقــال للشرفــاء وتفتيت للنسيج الإجتماعي وزرع الفتن القبليــة والإثنيـــة التي فتكــت بالبـلاد في كل حدب وصوب وإذا أستمر الدمار علي هذا المنوال فلن يبقي من الوطن ما هو وطن ، وهم مشـاركون ايضاً في هجرة ملاين الطـــلاب من الوطن وتشريد المواطنين وظلـم وإطهـــــاد المقهـــورين وذلك مما عجل بقيام الأنتفاضة الشعبية الجارفة لرد الظلم وإسقـــاط النظـــام إرادة قوية صادقـــة لايمكن إيقـافهــا او صدها وانها في إزيـاد متنامي للغضب من الشعب إتجاه حكومة الظلــم والفســاد ، وليعلـم الجميع أن تيــارات المعــارضة علي مختلف أنواعها حركات ثورية ، قوة سياسيــة ، أجســــــام نضـــالية في تنـــامي وإزديـــــاد مستمرمن أجل التوحد والترابط والقوة والمتانة والتماسك ، فلابد أن تكون الإنتفاضة في محطة الا رجوع ، وإن إنخفاض حدة الإنتفاضة تعني مُعانـة لا منتهيــة وواقـــع اسوء ومستقبل مجهول وغير معلوم للوطن ، وبعد ما تم ذكره من نقاط جوهرية في هذ الشأن لابد أن نحذر ونحترث من هـــؤلاء وخوفنا منهــم للتغول علي الإنتفاضــة الشعبية اوقبولهـم داخل الجبهة الثورية السودانية او تسليمهـم السُــلطة بطريقة معينة بإتفاق مبسـق سواء كان إصلاحــات كما يزعمون او الأستيلاء علي الســـلطة بالقوة المُسلحة من الداخل عن طريق بعض عناصرهـــم العسكرية وفي كل الحــالات التي ذكرته هـم الرابحـون ويكــون بذلك حققــوا هدفهم في الوصــول الي الحكـم والجبهة الثورية السودانيـة هي الفشلت ، وسوف تبدء مُعانـــة جديـــدة من الكفــــاح المسلــح والنضـــــال مرة أخـــــري .
وفي تقديري أن الجبهة الثـــورية أكبركيـــان للمعارضة يجمــع في داخلـــه جميــــع التنظيمات والكيانات النضالية الأخري ويعمل علي تنسيق وتنظيـم وتوجيـه ورقابــة العمل ، يجب أن يدرك ويفهــم دقة التحديــات والمتغيرات الظــاهرة والمحتملــة في الساحة السودانية الجارية الأن حتي نتفادي ما يحدث من دمار إجتمــاعي وإقتصادي وأخلاقي مما يهدد كيان هذا الوطن بالإنهيــار وذلك لابد من إيجاد الطرق والمناهـج الموضوعية والمنطقيـــة الملائمـة والقـــادرة علي مُعالجة القضـــايــا والتحديــــات والأزمات التي تواجه السودان ونتحوط من تكرار حدوث تلك الكوارث الإنسانية في الدول المحيطة بنا ، وتامينــاً لأهدافنــا ومصالح شعبنــا الوطنية وحفاظاً علي مكاننـا الإقليمي والدولي مما سوف يحقق ما يتطلـــع اليه شعبـــاً من تغير كـامل وشامل في البـــلاد والذي بدوره يمثل الإستقـــرار والتنميــة والعـدالة والحريــة وكــذلك لأجيال المســـــــتقبـل .
إن ما حدث في الأنتفاضــة الأخيرة من ممارسات النظــــام الفاسد الفــاشل من قتل وتشريد وإعتقال للطلاب وإتســاع هذا النهج الدموي في التعامل مع الأرادة الشعبيـة المشروعة التي يطمـح ويعبر المواطن من خلالها الي تطلعـاتــه وأمالـــه في الحياة الكريمة ، ومن هذا المنطلق لابد أن نغلــق كل المنـــافذ ونسد كل طرق التعــامل مع هذا النظام اوعناصره الباقية منه او المنشقين عنه اوالرهان علي مُعــالجة مُشكــلات البلاد في ظل وجوده ، فالقمع والقتـل والدمار الذي حصـل يقتضي إسقـــاط النظـــام بكل الوسائل الممكنة والمتاحة بما فيها العمل العسكري، ويتعين علي الجبهة الثورية والتنظيمات السياسية والأجســام النضاليــة الاخري أن ترتقي الي مستوي التحــــدي الماثل امامها وأن تكون علي مستوي النهوض والتقــدم والتطــور الذي يحقق الامال والتطلعات ،وأن تنهض بالإنتفاضــة من العفوية والتلقائية الي التقـــدم والرقـــي بما يقتضيه من تنظيــم وإدارة وقيـــادة وتوجيـــه حتي سقـــوط هذا الكابوس .

وثورة ثورة حتي النصر
فيصــل عبد الرحمن السُــــــــــــــحيني
faisalalsuhainif11@yahoo.com


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 1206

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#813293 [استاذ]
1.67/5 (8 صوت)

10-29-2013 11:11 PM
الكلام دا عين الحقيقية والجبهة الثورية السودانية هي وجهتنا القادمة وليقف كل ابناء السودان صفاواحدمن اجل سسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسودانا جميعاً ؟؟؟؟؟؟


#813158 [خالد الامين . سكران]
0.00/5 (0 صوت)

10-29-2013 07:30 PM
good speak teacher sohaanan >كلام صاح الانقاذ ما بتروح الا بالقووووووووووووووووووووووووووووووة


#812461 [ابن السودان البار]
0.00/5 (0 صوت)

10-28-2013 11:19 PM
بصراحة يا سعادة الاستاذ السحيني الناس دي ما منهم مفر الي الممات الناس قراءو الناس بعرفو سياسية الناس اولادهم سفرهم برة قراءو في اروبا الناس بعرفو اي حاجة وخاصة ناس الانقاذ .لو نحنا بالجد دايرين نوحد البلد ودايرن حكومة شمولية وديقراطية وعدالة ومساواة كما الشعارات المرفوعة .نتناسي الاشياء القديمة التي لا جدوي منها وتخطط للمستقبل بصورة قوية من كل النواحي ونتأخي فيما بيننا اولاُ ودا مربط الفرس كما يقال في المثل .ثم بعد ذلك نتكلم منو البحكم السودان ومنو الما من حو يحكمهل هو ماسوداني اما ان افعال الاخرين تمنهو من الوصول الي الحكم .باللة افيدونا يال بروفات.


ردود على ابن السودان البار
European Union [الصحاف] 10-29-2013 07:46 PM
دا الشعور بالدنونية ذاتها التي كن نتحدث عنها والناس ركبو ليكم فهم انهم هم الافضل وما تنحلو الي يوم الدين دي امة دي .وبعدين الناس ديل يعرفو سياسية ؟نحن ما بنعرف سياسية يعني نحن اولادنا ما قرو برة يعني الناس ديل فايتنا بشنو كدا وريني يا .قال ابن السودان انت ما ابن السودان انت عميل واحتمال تكون بقاية اتجليز كمان .سيحكمو السودان ابناء الغرب الغبش المهمشين دون منازع رضيت او ابيت ونحي الاستاذ السحيني علي هذا التحليل العميق والفهم الراقي والكلام الضافي وسيرو وعين اللة ترعاكم.ونحنا من خلفكم


#812456 [ابو كــــــــــــــلام]
0.00/5 (0 صوت)

10-28-2013 11:06 PM
ما اصل ديل البحكم مش 57 عاما المفروض يحكمو 570 سنة لانو نحن لسع في الصراعات القبلية والاثنية والجهوية ومش عارف ارضي وزرعي الناس مشيت ونحن لسع في خشم بيتي لو قعدنا الاف النين ما نستحق ولا حبت حكم باللة فكون من الكلام الفارغ دا


#812446 [السنوسي بن خلدون]
0.00/5 (0 صوت)

10-28-2013 10:44 PM
مقال جيد لكن عليكم الة فكون من حكاية الجبهة الثورية دي .وفكرو لينا في المستقبل بناس وطنين صادقين يعملو من اجل الوطن والمواطن بلا جبهة ثورية بلا كلام فارغ
دايرن انقاذذذذذذذذذذذذذذذذذذذ من اللة الواحد القهار


ردود على السنوسي بن خلدون
European Union [انا جاي] 10-29-2013 07:37 PM
انت ذاتك يا السنوسي الظاهر من الجماعة الطيبين يفكوك كيف من الجبهة الثورية والجبهة امل كل الشعب كما ذكر كاتب المقال .بعدين يا اخي مافي صادقين ولا ناس وطنين اكثر من ثوار الجبهة الثورية ناس ضحو بارواحهم وناس شردو اولادهم واسرهم وناس ليهم زمن ماشفو اهلهم في ناس صادقين او وطنين اكثر من ديل .ديل هم الامل ونسال ان ان يكون النصر حليفهم دايما وابداً حتي يسقط هذا النظام والتحية لكاتب هذه المقالة


#812425 [عشان ســـــــــــــــــــودانا]
0.00/5 (0 صوت)

10-28-2013 10:04 PM
دا مش كابوس وبس دا شيطان وفرعون وجميع العفاريت الجنية والانسية اعوذ باللة من الكيزان الرجيم .الجبهة الثورية يا اخي العزيز ما منه رجي ولا الشعب حيعول عليها علي الاطلاق .الحاجة التانية ناس غازي ديل بالطريق دي حيكم تاني وثالث ورابع كمان كما ذكرت انت من قبلي يا استاذ .لكن دايرين ناس رجال عديل والبلد دي واللة يا استاذ لاتحرر بالساهل الا بالقوة بالقوة بالقوة يا حليل زمن كان مناوي مجهجه لينا الناس ديل لمن يسمعو مناوي اتحرك بقوتو من شمال دارفور الي جنوبها الخرطوم كلها ترجف من فوق لتحت ديلك المناضلين الحقيقين لكن الظاهر عليهم هم ذاتم لقو الفادق بتاعتة اروبا ونسو القضية ونسوالشعب لو كان مناوي قاعد واللة لم نصل لهذ البوس وهذا الزل لكن املنا في اللة والباقين كم بنفعو .


#812418 [المنــــاضل]
0.00/5 (0 صوت)

10-28-2013 09:53 PM
اولاًالتحية للشعب السوداني الذي علمنا ما معني ان نكون وثانياالتحية لكل المناضلين علي امتداد الوطن واين ماوجدو .حقيقية مقال وافي ورزين وفيهو موضوعية في التناول والطرح .لاننا بصراحة عانينا الظلم والاقصاء منذو ان خلقنا في هذا السودان مع احترام الخالص لك استاذ السحيني وان هذه الفئة هي التي مزقت النسيج الاجتماعي ودمرت البنية التحتية والمدارس والتعليم وكذلك دمرت السكة حديد التي كنا نفاخر بها ومشروع الجزيرة الذي كان له دور علي المستوي الاقليمي والدولي ودمرت حتي القيمة الاخلاقية وخضعت الناس باسم الدين بشعارات زائفة .علي كل ما ذكرته لايسوي شي من افاعيل الانغاذ الشيطانية لكن نتمني من الذين يدعون باتهم ثوار وقامو من اجل الانسان والبلد ان يعوا هذ الدرس جيد وان يسوغ معهو هذا الازلال لمعظـم السواد الاعظم من بني السودان دون الاخرين واخير لك التحية استاذنا الفاضل السحيني .


فيصـل عبد الرحمن السُحيني
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة