المقالات
السياسة
أبيي والخطوة الخاسرة
أبيي والخطوة الخاسرة
10-28-2013 06:56 AM


بسم الله الرحمن الرحيم
أبيي والخطوة الخاسرة
أبيي والخطوة الخاسرة ، هل أدركت قيادات دينكا نقوك خسارة الاستفتاء من الوهلة الأولى بأن هنالك تحديات كبيرة من قبل العالم تواجه الاستفتاء بعدم الاعتراف بنتائجه وبالتالي تتطلب عمل دبلوماسي كبير لإقناع مجلس الأمن الدولي ، ومجلس السلم والأمن الأفريقي ، وحكومة جوبا والخرطوم بذلك.
واستطردت قيادات نقوك قائلة أن الاستفتاء أنطلق اليوم 27/10/2013م وكان الإقبال على صناديق الاقتراع كبير ويستمر حتى 29/10/2013م ويتم فرز نتائج الاقتراع وتعلن النتيجة النهائية 31/10/2013م .
إذ أن قيادات نقوك في الحركة الشعبية خاصة د . لوكا بينق ، دينق اللور كوال ، ادوارد لينو ، دينق أروب لهم تاريخ حافل في السياسة وخاصة اللور كان وزير خارجية السودان قبل الانفصال وأروب كان رئيس إدارة أبيي 2008م حتى 2011م لذا من الخطأ وصف هؤلاء بجهل القانون ، لكن الخطوة الاستباقية التي أقدموا عليها بإجراء استفتاء أحادي لن ولن تجبر المجتمع الدولي الذي ناصبوه العداء أن يعترف باستفتاء غير قانوني ناهيك عن نتائجه ، وكذلك حكومة الخرطوم وجوبا لا تعترف بنتائج استفتاء قبيلة .

عفوا يا د . ( بالأمس أطلق تصريح وصفة فيه وزير إعلام الجنوب بالغباء وقلت ليس من حقه أن يتحدث باسم حكومة الجنوب وما قاله لا يتعدى رأيه الشخصي والمعلوم أن وزير الإعلام هو المعبر عن رأي الحكومة بشكل موضوعي ، وإلا لماذا عين وزير للدولة ؟.
ودللت على ذلك بأن الرئيس أصدر قرار بمنح أبناء الدينكا نقوك العاملين في مؤسسات الدولة إيجازه مفتوحة والتوجه إلى أبيي للمشاركة في الاستفتاء ) هذا صحيح ولكن طرأت بعض المستجدات على الخارطة السياسية بين الحكومتين في 22/10/2013م واتفق الرئيسين على الإسراع في إنشاء إدارة أبيي والمجلس التشريعي وأجهزة الشرطة وتسديد متأخرات 2% الخاصة بتنمية المنطقة تدفع لإدارة أبيي ، لكن خالفتم ذلك ، ( وقلت أيضا لن نوقف الاستفتاء إلا إذا طلع الرئيس سلفاكير وقال أقفوا الاستفتاء وإذا مضيتم فيه فلن نعترف بالنتيجة وقلت في وقتها لنا رأي .) هل إذا رفض سلفاكير الاعتراف بنتائج الاستفتاء سيكون رأيكم هو إقامة دولة بمعزل عن دولة الجنوب .
إذاً ما هي المستجدات التي جعل قيادات نقوك في الحركة الشعبية تشعر بالتحدي الكبير الذي يواجه الاعتراف بنتائج الاستفتاء الذي تم رفضه من قبل الدولتين جوبا والخرطوم أو السبب هو تأجيل زيارة وقد الأفارقة إلى أجل غير مسمى أو رفض المجتمع الدولي .
وإذا لم يتم الاعتراف بذلك ما جدوى القيام بالجهود الدبلوماسية الكبير لإقناع مجلس الأمن ومجلس السلم والأمن الأفريقي وجوبا والخرطوم للاعتراف بنتائج ذلك الاستفتاء الأحادي وهل هذا ممكن .

وفي وقت سابق قال اللور الاستفتاء سيقوم سواء وافق مجلس السلم والآمن الأفريقي أو لم يوافق . فكيف الآن تطالبوا الاتحاد الأفريقي ومجلس الأمن التابع له والمجتمع الدولي للاعتراف بنتائج استفتاء قبلي أحادي وهذا المجتمع الذي تطالبه يحتكم لقوانين ومواثيق ومعاهدات دولية وأنتم الذين جعلته يرفض وتحديتم الإرادة الدولية .

ولماذا وقبل أن تخطوا مثل هذه الخطوة أن تصطحبوا التحديات والمستجدات معكم قبل إجراء الاستفتاء الأحادي أم جعلتم هذا كرت ضغط يمكن أن تجبروا به النظامين على الانحناء والموافقة على موعد زمني قريب وتشكيل إدارة أبيي والمجلس التشريعي وأجهزة الشرطة ثم تشكيل مفوضية استفتاء أبيي .
فإذا كان الأمر بهذا الشكل فلكم الحق وإذا الموضوع غير ذلك فعليكم أن تحتكموا للقوانين التي تطالبكم بعدم إجراء الاستفتاء .

إن المضي قدماً في الاستفتاء هو خاسرة كبير لقضية نقوك , ونقوك بمفردها لا تستطيع خاسرة المجتمع الدولي والأفريقي ، إذ أن الاستفتاء يحتاج إلى غطاء سياسي واجتماعي واقتصادي لتوفير مستلزمات كبيرة لمواجهة التحدي وربما يكون التحدي من حكومة جوبا لأن عدم انصياع قيادات نقوك لحكومة الجنوب والقوانين والأعراف الدولية والمواثيق والمعاهدات تعجل جوبا أن تقف موقف المتفرج . حيث إن الخطوة الخاسرة منذ البداية لم تكن محسوبة بالربح والخاسرة ، والإصرار على الخطأ أو التمادي فيه نوع من أنواع الفشل في بداية الطريق

إذ كانت المسيرية عندما راهنة على المؤتمر الوطني في جل المفاوضات حول أبيي كانت النتيجة معكوسة من حيث الوصمة الأولى في برتوكول أبيي 2004م والوصمة هي وصمة عار التفكير الخاطئ ، فالسياسة دوما لا تحتكم لأهداف ومبادئ تؤدي للاستئناس برأي الآخرين أو تحتكم لاستفتاء شعبي يحدد الرأي الصائب في أي مسألة من المسائل المتعلق بمصير بلد أو شعب ، وهكذا إن عدم استشارة الأكثرية بشكل ديمقراطي يضمن حقوق الآخرين ، من المؤكد عدم الاحتكام للآخرين، يؤدي إلى أخطاء تاريخية على الحاضر والمستقبل ، وهذا ما حصل للمسيرية بالطبع وطبقاً لتلك التفسيرات التي وردة في ملحق برتوكول أبيي 2005م وقعة المشاكسات للأخطاء التاريخية التي ارتكبت في حق المسيرية والتي رافقت اتفاقية السلام الشامل 2005م وحصرت حقوق المسيرية في الحقوق الثانوية التقليدية وطمست كل معالم التاريخ والعلاقات والتعايش السلمي الذي بني على الانصهار بين المجتمعين ، وأيضا بنت محكمة التحكيم الدولية لاهاي على هذه الأخطاء التاريخية في ترجيح كفة الموازين السياسية والاقتصادية والبترولية على العلاقات الاجتماعية الأزلية وكأن الانفصال يعني تنكر لحقوق الآخرين .

من الخطأ الجسيم أن تستمر قيادات نقوك في الحركة الشعبية في تجاوزاتها لنظام جوبا ونظام الخرطوم لما اتفق عليه أو ما يصدر من الوسطاء أو مجلس الأمن الدولي وحيث من الخطأ التاريخي على مستقبل المنطقة أن رفض قيادات نفوك مطالبة المجتمع الدولي لها بإيقاف الاستفتاء ، وإذ تطالبه بالاعتراف بنتائج الاستفتاء وهي تعلم أن الاستفتاء غير قانوني . والنتيجة التي تخرج بها في 31 أكتوبر عواقبها وخيمة وعليه من يريد أن يتحدى الإرادة الدولية ينبغي عليه توفير مستلزمات التحدي وإلا سيقع في المخظور .
حسين الحاج بكار
27/10/2013م

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 986

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#812044 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-28-2013 03:29 PM
أخي لا تخاف أبيي لن تاخذها إي جهة سوى بقت مسيرية أم دينكا بصورة سهلة تجتمع اليوم وغدا تقول أبيي لها لوحدها
حل أبيي يا بالحكمة أو بدم غاااالييييي وكل ما يجري الان اذا قام به مسيرية أم دينكا لا ينفع إن لم يكن هناك إتفاق بين كل الاطراف بقبوله فلا تخاف ولا تهم كل واحد بموت في حقة والشخص الذي يهرب من الموت في حقه يحاسب في الدنيا بالعيب وفي الاخره يحاسب بالعذاب
فموضوع التفاوض في أبيي سيجري اليوم وغدا وفي اخرتها تؤول لمن هو منتصر فعلي الدينكا والمسيرية يطرقوا الرماح الميدان معروف أبيي وعلى العالم ان يقوم يصور أفلامه ليعرضها في سينماته في المستقبل ليرى كيف يموت الشرفاء والرجال فيما بينهم فحبابكم أهلي الدينكا لو تابونا ستجدونا الموت حلوا معكم


#811723 [ود السجانه]
0.00/5 (0 صوت)

10-28-2013 10:37 AM
للمرة الثانية سوف ينخدع الشماليين قبل الإستفتاء والذي إنتهى بفصل الجنوب كان سيلفا كير يصرح في كل خطاته بتأييد الوحدة الجاذبة وحتى تلفزيون الحكومة كا يعرض علينا يومياً هذا النص من كلام سيلفا كير بخصوص التأييد للوحدة الجاذبة وعند التصويت رفع سلفا لسانه لكل الشماليين والآن تعاد نفس التمثيلية وأعتقد بعض ممثلي الشمال في قضية أبيي بأن سيلفا والحكومة لا تؤيد مجموعة ألور أو قيادات نقوق ولكن الحقيقة أن كل حكومة الجنوب مع ناس نقوق بكل إمكانياتها وسيضحك الجنوبيين كثيراً في النهاية ويعود الشماليين بمغصة ثياداتهم من الكيزان الجهلاء .


ردود على ود السجانه
[مجدي دارفوري] 10-28-2013 11:45 AM
100%


حسين الحاج بكار
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة