المقالات
السياسة
الفرصة الان مواتية لوقف كامل لأطلاق النار في جبال النوبة و الانقسنا و بدء مفاوضات الحل الشامل.
الفرصة الان مواتية لوقف كامل لأطلاق النار في جبال النوبة و الانقسنا و بدء مفاوضات الحل الشامل.
11-01-2013 01:20 PM

منذ فجر الاستقلال كان موقف الشعب السوداني في الشمال سالباً ، هذا ان لم نقل كان موقفاً مأزراً و مؤيداً للحرب ضد شطره الجنوبي . دارات رحي الحرب في جنوب السودان لنصف قرن كامل لتنهي بتقرير مصير جنوب السودان و انفصاله لينعم شعب الجنوب بالسلام و الاستقرار و العزة و اليوم تري شعب جنوب السودان يحس بوجوده و يستشعر كرامته الانسانية التي كان يفتقدها دائماً في ظل السودان الكبير أرض المليون ميل مربع . من الناحية الاخري فالشعب في شمال السودان يعض اصابع الندم لانه فرط أرضه فذهب جنوب بكامل موارده التي يأتي النفط في قائمته .
لم يتعلم السودان الشمالد درساً واحداً من الحروب الممتدة التي كانت نتائجها المباشرة سبباً في تقرير السودان الجنوبي لمصيره . و ها هي ذاتها رحي الحرب الضروس ينتقل الي جنوب والسودان الجديد بكل تداعياتتها و افرازاتها القديمة المتجددة . فالسودان الشمالي لن يعدم سبباً لأشعال الحروب ضد جزء أصيل وعزيز من شعبها . يرفضون التفاوض يرفضون ايصال الطعام و الدواء للسكان في جبال النوبة و الانقسنا لأكثر من عامين يموت البشر جوعاً في هذين المنطقتين ، انهم يموتون بالمرض و يشردون و يطردون من أراضيهم و أوطانهم ليصيروا نازحين و لاجئين . سياسة الارض المحروقة التي اتبعت لأحرقت ولايات دارفور تنتقل ىبحذافيرها الي جنوب كردفان و النيل الازرق و لا حياة لمن تنادي .
شهد سبتمبر الماضي وقف لأطلاق النار من طرف واحد حسب اعلان الحركة الشعبية
قطاع الشمال يعلن وقف العدائيات من طرف واحد
أصدر الفريق مالك عقار القائد العام لقوات الجيش الشعبي حسب (بيان) أمس، أوامر عسكرية مشددة للجيش الشعبي في مناطق وجوده لا سيما في جنوب كردفان وجبال النوبة والنيل الأزرق بوقف العدائيات ابتداءً من الساعة (11:59) دقيقة مساء 31 أغسطس إلى الساعة (11:59) دقيقة مساء 30 سبتمبر، ووجه قواته لمساعدة المواطنين بكل السبل الممكنة في مناطق تواجدهم.
سيشهد الشهر الحالي و ابتداءاً من اليوم الموافق الاول من نوفمبر وقف لآطلاق النار بأتفاق بين الطرين الحكومة السودانية و الحركة الشعبية الاعلان ادناه .
الخرطوم تعلن سريان وقف اطلاق النار بالنيل الازرق وجنوب كردفان غدا
الخرطوم 31 أكتوبر 2013- أعلنت مفوضية العون الإنساني بالسودان، عن سريان اتفاق وقف العدائيات المؤقت بين الحكومة والحركة الشعبية قطاع الشمال اعتباراً من غدا الجمعة ولمدة 12 يوماً للسماح بتنفيذ حملة تطعيم الأطفال بالمناطق المتأثرة بالنزاع بالنيل الأزرق وجنوب كردفان.
وأكد المفوض العام للعون الإنساني، سليمان عبدالرحمن، في مؤتمر صحفي، عقده الأربعاء بالخرطوم، إيفاء الحكومة بالتزامها بوقف العدائيات في مناطق النزاع إبان تنفيذ حملة التحصين ضد شلل الأطفال لمن هم دون سن الخامسة المقرر انطلاقها في الأول من نوفمبر من داخل الأراضي السودانية، لافتاً إلى موافقة قطاع الشمال عبر ممثل الأمم المتحدة على وقف العدائيات لإنفاذ الحملة .
اذاً فهنالك تفاهم بين الحكومة السودانية و الحركة الشعبية لأنقاد الاطفال ن الشلل
فما الذي يمنع الحكومة السودانية و الحركة الشعبية من التفاهم و الاتفاق لأنقاذ نفس هؤلاء الاطفال من الموت جوعاً . او بالاحري ما جدوي انقاذ الاطفال من الشلل ليقتلوا بالجوع .
لابد من الحكومة السودانية بأن تتخذ اليوم و قبل الغد موقفاً و خطوات عملية اكثر جدية لأنقاذ شعبها في المنطقطين من الابادة الجماعية بالحرب و الجوع و المرض و الطرد و التشريد . هذا ان كانت الحكومة السودانية تعتبر سكان هاتين المنطقتين جزءاً من شعبها .
لكن دعونا قبل الختام استنطاق ما يدور في العقل الجماعي لبعض المنتسبين الي الحكومة من سكان جبال النوبة
شيخ الدين: جبال النوبة ستصبح دولة إذا لم تحل مشكلتها خلال 6 أشهر
هبة محمود نشر في آخر لحظة يوم 26 - 10 - 2013
شرعت مجموعة العمل المشتركة لجبال النوبة في إقامة منتدياتها تمهيدا لعقد ملتقى الحوار السياسي والسلام المزمع عقده بالقاهرة في مطلع العام المقبل و الذي يجمع أبناء الجبال بالداخل والخارج بما فيهم المنتميين إلي صفوف المعارضة والحركات المسلحة والحكومة وشدد د.الفاضل سعيد سنهوري رئيس مجموعة العمل والقيادي بالحركة الشعبية قطاع الشمال بضرورة العمل المتواصل في ظل الحراك السياسي والأوضاع التي تمر بها البلاد مشيرا إلي أن الهدف من المجموعة إعلاء ونصرة وإحقاق حقوق شعب جبال النوبة في إطاره الاجتماعي والسياسي والثقافي
وقال خلال خطابه في الملتقى الذي عقد بدار حزب العدالة بامدرمان مساء أمس الأول (يجب علي الجميع العمل بجدية من اجل خلق مسارات للحوار) فيما حذر رئيس الحزب القومي الديمقراطي الجديد منير شيخ الدين من خطورة الوضع إذا لم تتدخل الحكومة وتحسن الوضع بالمنطقة خلال 6 أشهر وقال (إذا لم تحل الحكومة مشكلة جبال النوبة خلال 6 أشهر سيحدث تراجع للانتماء إلي الوطن وإطالة الحرب) وأضاف (وسيفرض وقف تحليق الطيران وبهذا ستصبح تلقائيا جنوب كردفان دولة قائمة بذاتها) وفي ذات السياق نوه اللواء إبراهيم نائل ايدام عضو مجلس قيادة ثورة الإنقاذ بان منطقة جبال النوبة ستؤول إلي آخرين ومن جانبه قطع وزير الشباب والرياضة بولاية الخرطوم الطيب حسن بدوي بعدم السماح لأبناء النوبة في الحركات المسلحة بإسقاط النظام مشيرا إلي أن حزب المؤتمر الوطني الذي ينتمي إليه قادر علي حسمهم داعيا إلي حوار مع المتمردين من اجل استقرار المنطقة والسودان منوها الي ان جبال النوبة بوضعها الجغرافي الجديد تتطلب التعامل بوعي وفقا للتطورات الجغرافية والاجتماعية التي حدثت بعد انفصال الجنوب ومن ناحيته دعا رئيس الكتلة البرلمانية للنواب النوبيين عبد الوهاب محمد علي إلي وحدة النوبة في الشمال والجنوب وقال أن التهميش الذي يعانوه أبناء النوبة في الجنوب يعانيه أيضا النوبيين في الشمال وحمل الحكومة مسئولية الحرب التي يخوضها أبناء النوبة.

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1131

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#817210 [تمساح يابوس]
0.00/5 (0 صوت)

11-03-2013 06:45 PM
صلح معلوماتك عن النيل الازرق هى ليس منطقة الانقسنا الانقسناوى فيها عقار العنصرى القبلى الغير مقبول لدى ابناء الفونج دى منطقة مملكة الفونج وليس الانقسنا كما تدعى فى كتاباتك مملكه حكمت السودان اكثر من نصف قرن تجى تقول الانقسنا من اين لك هذه المعلومات قبيلة الانقسنا هم من اقل القائل فى منطقة النيل الازرق او (( جنوب الفونج)) وهذا الانقسناوى مالك عقار فعليه الانضمام لجبال النوبه او اعالى النيل لانه اراد سرقه تاريخ الفونج واستبدالها بالانقسنا يا اخى الانقسنل ليس بالمحاربين ما تتعب ساى المحاربيين هم الفونج لكن نزلوا من هذا القطار عشان عقار عنصرى وعاوز قاتل من داخل الفنادق 5 نجوم


ايليا أرومي كوكو
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة