المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
من المسئول عن استباحة دماء \" المشركين والكفار\" من المسيحيين العرب ؟ا
من المسئول عن استباحة دماء \" المشركين والكفار\" من المسيحيين العرب ؟ا
01-03-2011 07:52 PM

من المسئول عن استباحة دماء \" المشركين والكفار\"

خليل خوري
[email protected]

عقب العملية الانتحارية التي استهدفت كنيسة القديسين في الاسكندرية وراح ضحيتها العشرات من الاقباط وحيث لا يشك الكثير من العقلاء والمتنورين المصريين بان الانتحاري قد نفذها اما لاعلاء \" راية دين الحق\" او ربما بدافع تسريع مضاجعته للحور العين عقب هذه الجريمة رأينا على شاشات الفضائيات العربية تدافعا من جانب طائفة كبيرة من الزعماء والقادة العرب باتجاه مكبرات الصوت لذرف بعض الدموع وللترحم على الضحايا ثم استخدام اقسى عبارات الشجب والتنديد بهذه الجريمة النكراء مع التاكيد عن عزمهم على محاربة الارهاب بكافة اشكاله وبتوجيه ضربات له كما جرت العادة \" بيد من حديد\"
وفي هذه المناحة القومية ان صح التعبير فقد شدني الكلمة المؤثرة التي القاها الرئيس المصري حسني مبارك تنديدا وشجبا بالجهة الاجنبية التي ارتكبت هذه الجريمة حيث اكد في السياق بان جهة اجنبية قد اقترفتها وبذلك فقد تاكدت ومثلي قطاعات واسعة من الجماهير العربية بان ما جرى من ذبح وتنكيل بالاقباط لم يكن منتج محلى ولا علاقة له بمناهج التعليم المشبعة بالغيبيات ولا بالبرامج الدينية التي تيثها الفضائيات الدينية ولا بالجماعات السلفية المتعصبة التي تحض على كراهية الاخر بل هي من صنع الدوائر الامبريالية والصهيونية التي تتربص بمصر الدوائر ولا يعجبها على سبيل المثال لا الحصر صولات حسني مبارك ضد الراسمالية الطفيلية المستغلة ولا توجهاتة الثورية المتمثلة في دعم حركات التحرر العربية ولا الاممية المناهضة للامبريالية ولا حملاته العسكرية شبه المتواصلة ضد الكيان الصهوني الغاصب . ولقد اكبرت بالرئيس حني مبارك ان يخصص بعضا من وقته الثمين للظهور على الفضائيات للتنديد بالجريمة النكراء غير مكترث بأن هذه القضية الهامشية كانت على حساب وقته المخصص لقضية اهم متل طلاء شعره بالصبغة والذي لا غنى عن سواده الفاحم تجديدا لشبابه وتابيدا لجلوسه على كرسي السلطة . كما اكبرت في اخونجية مصر تنديدهم بمرتكبي الجريمة وتعاطفهم مع \" الاخوة الاقباط\" بما يؤكد انهم قد انقلبوا على مواقفهم العدائية والاستعلائية حيال الاقباط وبذلك لم يعودوا بنظرهم \" اهل ذمة \" تارة و\" مشركين وكفار\" تارة اخرى بل هم مواطنون بامتياز ولا تحفظ لهم بعد الجريمة النكراء ان \" يتولى نصراني كافر المسلمين الموحدين \" اكبرت فيهم هذا الموقف خاصة وانه بتناقض مع تصريحات المراقب العام السابق للاخوان المسلمين والتي اكد في واحدة منها وبصريح العبارة بانه لايعترض بان يكون اندونيسيا مسلما رئيسا للدولة الاسلامية في مصر ولايقبل باي حال من الاحوال ان يكون نصرانيا رئيسا لها وطز على مصر وعلى شعب مصر لو قبلو ا ان يتولاهم قبطي نصراني !! ولئن شدني في هذه المناحة العربية كلمة حسني مارك فقد استرعى انتباهى ان خادم الحرمين الشريفين لم يكن اقل من حستي تاثرا على الضحايا واجهاشا بالبكاء عليهم وتنديدا بالارهابيين ولا ادري لماذا يندد في الجريمة وهو يعلم اكثر من غيره ان مصر لم تشهد اي فتن او صراعات طائفية طوال الحقبة الناصرية كما لم تظهر في تلك المرحلة اية اعراض للهستيريا الدينية والغيبيات والمظاهر الطالبانية على الشعب المصري بل كان الشعب متجانسا في نسيجه الوطني وغير قابل للاختراق فلا القبطي يميز طائفيتة بالرموز الدينية ولا المسلم والمسلمة تميز نفسها عن الكفار باطلاق الرجال للحاهم وترصيع جباههم بزبيبات الورع ويتحجب النساء وتبرقعهم بل كان الشغل الشاغل للشعب المصري وفي مقدمته القيادة الناصرية هو اقامة مجتمع الكفاية والعدل الذي تزول فيه الفوارق بين الطبقلت وكانت بوصلتة لتطوير مصر والنهوض بها اقتصاديا واجتماعيا هي بوصلة الاشتراكية العلمية ولم يتغير هذا المشهد كما لم يتغير اتجاه البوصلة الى نقيضه الرجعي الا عندما نفذ سيء الصيت والسمعة انور انقلابه الرجعي ضد الخط الناصري الاشتراكي العلماني وبعد الاطاحة بالرموز الناصرية واالنتكيل بالقوى القومية واليسارية وتهميش دورها ولجم تاثيرها في المجتمع المصري ولم يكن يامكان شخصية نكرة انور السادات ان ينفذ انقلابه وان يقيم دولة العلم والايمان المزعومة وان يغير بدستور مصر العلماني ويجعل من مصر ساحة تسرح وتمرح فيها الراسمالية الطفيلية والجماعات الدينية المتطرفة والسلفية مثل جماعة الاخوان المسلمين الا بعد ان فتحت السعودية له خزائنها واغرقته مثلما اغرقت الجماعات الدينية بالاموال والذين عاشوا تلك المرحلة وتابعوا مجريات الثورة المضادة في مصر يعرفون ان كبار الضباط في الجيش المصري مثل الجمصى وعلى اسماعيل لم يقفوا الى جانب النكرة انور السادات وينفذوا انقلابهم الابيض ويعتقلو ا على صبري وقادة الاتحاد الاشتراكي ومجلس قيادة الثورة الا بعد ان تلقوا اموالا طائلة من سفير طويل العمر وخادم الحرمين انذاك في القاهرة . ولهذا اقول اذا كانت جريمة كنيسة القديسين تثير غضب واستياء حكام السعودية فالحري بهم قبل ان ينندوا بالارهاب والارهابيين ان يتوقفوا عن تصدير منظومة القيم الوهابية التكفيرية الى الجوار العربي والى الدول العلمانية التي لم تشهد اي نشاط ارهابي وعاني من تداعياته الا بعد انتشلر الخلايا السلفية والقاعدية الحاملة للفكر الوهابي. فما حصل في كنيسة القديسين وما سيتلوها من جرائم اخرى تستهدف المسيحيين ليس جريمة نكراء فحسب بل هي منتج وهابي تموله الرجعية العربية وتوظفه الاميرايالية وربيبتها اسرائيل من اجل نشر الفوضى في الدول العربية توطئة لتقسيمها على اسس طائفية ومذهبية تماما كا جزا الاستعمار الهند الى ثلاث دول ويوغوسلافيا الى خمس دول متناحرة .


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1046

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#71256 [hanadi]
0.00/5 (0 صوت)

01-04-2011 08:16 AM
اريد ان اسال فقط لماذا اصبح الاسلام دين ارهاب وقتل وذبح الاخرين وتكفيرهم


#71217 [ابن جغمسه الجهني]
0.00/5 (0 صوت)

01-04-2011 02:36 AM
من اين انت يا اخ العرب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


خليل خوري
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة