المقالات
السياسة
هل من طريقة لتغيير سلس في السودان ؟
هل من طريقة لتغيير سلس في السودان ؟
11-11-2013 06:42 AM


ميدييف الرئيس الروسي السابق كان قد ادلى بتصريح لقناة الجزيرة القطرية في معرض حديثه المطول عن الوضع في سوريا والمفاوضات بين المعارضة السورية ونظام بشار الاسد
وقد طرح اسئلة مهمة عن وضع الرئيس السوري بشار في عملية جنيف 2 وقد ذكر انه لا بد من مناقشة وضع بشار القانوني قبل المضي قدما في مناقشة الوضع ما بعد يشار واهمية اطمئنانه على وضعه قبل الشروع في تصفية نظامه .
من هذه المقدمة ارى ان الوضع يصلح تماما لمناقشة وضع الرئيس السوداني عمر البشير في حالة ما اذا كان تعذر اجراء التغيير بالطرق المطروحة على الساحةالان وهي
عبر الثورة الشعبية من الداخل
الزحف العسكري من الاطراف (قوات الجبهة الثورية ) ؟ وهو ابعد السناريوهات .ميدييف الرئيس الروسي السابق كان قد ادلى بتصريح لقناة الجزيرة القطرية في معرض حديثه المطول عن الوضع في سوريا والمفاوضات بين المعارضة السورية ونظام بشار الاسد
وقد طرح اسئلة مهمة عن وضع الرئيس السوري بشار في عملية جنيف 2 وقد ذكر انه لا بد من مناقشة وضع بشار القانوني قبل المضي قدما في مناقشة الوضع ما بعد يشار واهمية اطمئنانه على وضعه قبل الشروع في تصفية نظامه .
من هذه المقدمة ارى ان الوضع يصلح تماما لمناقشة وضع الرئيس السوداني عمر البشير في حالة ما اذا كان تعذر اجراء التغيير بالطرق المطروحة على الساحةالان وهي
عبر الثورة الشعبية من الداخل
الزحف العسكري من الاطراف (قوات الجبهة الثورية ) ؟ وهو ابعد السناريوهات .
الازاحة عبر انقلاب عسكري من المؤسسة العسكرية السودانية بالتحالف مع القوى المدنية والمعارضةالداخلية مستغلين الضغط الشعبي من تظاهرات وصولا للعصاين المدني
ارى ان السناريو الاقرب للاطاحة بنظام اليشير هو عبر كافة الوسائل فالعمل المسلح يرهق اقتصاد الدولة ويجعلها تسخر كافة امكانياتها للصرف على العمليات العسكرية مما يجعلها ضعبفة اقتصاديا , بالاضافة الى العمل الشعبي المنظم عبر منظمات المجتمع المدني والقوى السياسية المعارضة لتفعيل التظاهرات السلمية المناهضة لسياسات الحكومة الاقتصادية وسط قطاعات الجماهير صاحبة المصلحة في التغيير ورفع سلاح العصيان المدني .
العمل مع القوى الحية داخل المؤسسسة العسكرية السودانية وعدم الالتفات الى ما تكرره وسائل اعلام ودعاية الحركات المسلحة بان الجيش السوداني اصبح من روافد تنظيم المؤتمر الوطني واستقطاب ابنائه للانحياز لجماهير الشعب السوداني الساعية للتغيير .
وفي سبيل الحفاظ على وحدة البلاد والحبلولة دون وقوعها في براثن الحرب الاهلية , لابد ان يضع القائمون على الامر مسألة وضع الضمانات القانونية لرؤو س النظام وعدم الملاحقة القانونية الدولية والاكتفاء بالمحاكمات الوطنية ,اعتقد ان هذا ما يجعل التغيير سلسا و يجنب البلاد ويلات الحروب ومزيدا من سفك الدماء ويحفظ مؤسساتها العسكرية وجهاز خدمتها الوطنبة من الانهيار ويقدم المسؤلين السابقين لمحاكمات وطنية عادلة بعيدة عن التشفي والانتقام وفق عدالة انتقالية يرتضيها الجميع .
الازاحة عبر انقلاب عسكري من المؤسسة العسكرية السودانية بالتحالف مع القوى المدنية والمعارضةالداخلية مستغلين الضغط الشعبي من تظاهرات وصولا للعصاين المدني
ارى ان السناريو الاقرب للاطاحة بنظام اليشير هو عبر كافة الوسائل فالعمل المسلح يرهق اقتصاد الدولة ويجعلها تسخر كافة امكانياتها للصرف على العمليات العسكرية مما يجعلها ضعبفة اقتصاديا , بالاضافة الى العمل الشعبي المنظم عبر منظمات المجتمع المدني والقوى السياسية المعارضة لتفعيل التظاهرات السلمية المناهضة لسياسات الحكومة الاقتصادية وسط قطاعات الجماهير صاحبة المصلحة في التغيير ورفع سلاح العصيان المدني .
العمل مع القوى الحية داخل المؤسسسة العسكرية السودانية وعدم الالتفات الى ما تكرره وسائل اعلام ودعاية الحركات المسلحة بان الجيش السوداني اصبح من روافد تنظيم المؤتمر الوطني واستقطاب ابنائه للانحياز لجماهير الشعب السوداني الساعية للتغيير .
وفي سبيل الحفاظ على وحدة البلاد والحبلولة دون وقوعها في براثن الحرب الاهلية , لابد ان يضع القائمون على الامر مسألة وضع الضمانات القانونية لرؤو س النظام وعدم الملاحقة القانونية الدولية والاكتفاء بالمحاكمات الوطنية ,اعتقد ان هذا ما يجعل التغيير سلسا و يجنب البلاد ويلات الحروب ومزيدا من سفك الدماء ويحفظ مؤسساتها العسكرية وجهاز خدمتها الوطنبة من الانهيار ويقدم المسؤلين السابقين لمحاكمات وطنية عادلة بعيدة عن التشفي والانتقام وفق عدالة انتقالية يرتضيها الجميع .



[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 942

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمد عمر
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة