المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
د. محمد بدوي مصطفى
ذكريات وزير (16): مجاعة سنة 1306 هـ
ذكريات وزير (16): مجاعة سنة 1306 هـ
11-11-2013 06:47 PM


في عام سنة ١٩٠٦ كان أبي الفكي الشيخ وزوجته حليمة المليسة يسكنون ديم قيوم (الأبيض). فكنت أنا في صغري وصباي أذهب إليهما فأتوه في حياة الذكر والورع وليالي القرآن بالخلوة التي كانت تعجّ بالحيران ونار القرآن وتلاوته التي تنبثق من قلبها بأصوات متباينة ليل نهار. في إحدى أيام ذاك العام المشهود - الذي انطبع في ذاكرة أهل السودان – جئت من بيتنا خلل السكون الملائكيّ المخيم على عروس الرمال فوجدت أبي الفكي الشيخ وقد تفتحت أساريره وكان في غاية السرور والغبطة إذ أن المكان قد امتلأ عن بكرة أبيه بالضيوف وبطلاب العلم وابناء السبيل الذين أتوا من كل فجّ عميق ينهلون من منابع علمه. كانت التكيّته وقتئذ مليئة بالخدم والنساء اللائي يقمن بعمل العصيدة والأملحة المختلفة والعسل والسمن ويحملنها أمام الفقراء والضيوف في قدور كبيرة ينوء بحملها ذوي العصبة أولو القوة. في إحدى الأيام من أيّام الجمعة المليئة بالزوار والضيوف الذين لم ينفكوا عن زيارة الشيخ دون انقطاع، وفي خضمّ ودربكة وزحمة العمل في مطبخ التكية الذي انبعثت منه الحرارة مختلطة بمختلف ألوان الروائح والمشويات الدسمة، تعبت إحدى الخدم اللائي يقمن بعمل التكيّة تدعى راجن الله. فلما بلغت شدّة غيظها وحنقها مالا تطيقه نفسها - بسبب تدفق الزوّار والمريدين - صارت تقطّب وجهها وتتكدر ملامحها في وجه الفكي الشيخ كلما دخل عليهن ليسأل عن زيادة الأكل والشرب لضيوفه ومريديه. فحينا اشتدّ بها وقع الغضب وطفح من روحها الغيظ الأعمى، بادرته قائلة: إنت ناسك الكتار ديل أنا بقدر أكفّيهم ليك!؟
أجابها بهدوء وسكينة وبصوت مؤمن حاسم: راجن الله تحدري ليّ؟ أصبري كان ما عيونك ديل يقعوا!
ففي جلساتي مع أبي مصطفى (نجل الفكي الشيخ) ذكر لي أن راجن الله أصابها الرمد بعد تلك الواقعة مع الفكي الشيخ وجحظت عيناها بصورة ملفتة للنظر حتى وقعت الواحدة تلو الأخرى.
(صحيفة الخرطوم)
Mohamed-Badawi.com


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3366

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#825364 [خالد ود الوزير]
3.00/5 (1 صوت)

11-13-2013 09:09 AM
معقوله بس في شيوخ كده


#824072 [عشنا وشفنا]
4.00/5 (3 صوت)

11-11-2013 10:23 PM
المجاعة كانت سنة 1306 هجرى يا استاذ


#824051 [hajabbakar]
5.00/5 (2 صوت)

11-11-2013 09:35 PM
لانعلم مجاعة فى سنة 1906 وربما ثقصد مجاعة 1306الموافق 1889 حصدت الكثير من الارواح ونفقت الماشية والماعز بسبب الحروب وشح الامطار وتكدس سكان الريف فى امدرمان بناءا على رغبة الخليفة عبدالله محمد


#824006 [مواطن]
3.00/5 (3 صوت)

11-11-2013 08:45 PM
الأخ محمد البدوي .. تصويب : مجاعة سنة ستة حدثت في عهد المهدية والمقصود بسنة ستة
1306 هجرية ( التقويم الهجري وليس الميلادي ) مع تحياتي ...


د. محمد بدوي مصطفى
د. محمد بدوي مصطفى

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة