المقالات
السياسة
الموية جاتكم حلم الكردافة الدائم (3)
الموية جاتكم حلم الكردافة الدائم (3)
11-23-2013 10:23 AM


المويه جاتكم...حلم الكردافه الدائم....الكردافه اوفياء لهذا الحلم .والنداء والبيان الذي اطلقه الرمز الراحل الفاتح النور قبل نصف قرن.ولم يتحقق الحلم ولن يتحقق.ان ظلت عقليه المركز الحاكم في الخرطوم علي هذه الحاله.من تعالي واستبداد ورغبه في مركزه للسلطه والثروه في ايادي فئه صغيره...قلنا ان مشروع مياه كردفان من النيل الابيض يوضح ان كان المركز قد تغير ام ظل علي حاله القديم....لذلك اي حديث عن تنميه في كردفان استهلاك اعلامي ودعايه لها اهداف ليس بينها تنميه كردفان.فبعد ربع قرن من حكم الحاكمين قاموا من نومهم ليعيدوا اكتشاف العجله.ويظهر لهم ان كردفان تجلس في قمه التهميش .وان علاج التهميش لا يتم فرادي والضجه في الرادي...!فالحزب الحاكم هو فقط الذي تتصارع كوادره في منصب الوالي ووزاراته ألولائيه لربع قرن.فالذين ملاوا الفضاء صراخا عن تنميه ظلوا هم انفسهم الجالسين علي كراسي السلطه كل هذه السنوات التي انقضت.وكيف للانسان في كردفان ان يصدق احمد وقد جرب من قبل حاج احمد.فهل طريق الانقاذ الغربي بدأه نظام غير النظام الحالي.وانتهي المشروع الي ان اضحي كل مسئول يتهم الاخر انه من اخذ اموال الطريق.وضاعت وتفرقت الحقيقه بين الحكام الذين هتافهم دائما لا للسلطه ولا للجاه.فالسلطه جلسوا في كراسيها ربع قرن والجاه فهم طبقه حاكمه المال يجري في اياديهم وايادي اسرهم وعشائرهم.طبقه انفصلت عن محيطها وواقعها.ولم تعد هناك رابطه تربطهم بجموع الشعب الفقير المهمش.فاذا كانت ارض كردفان من باطنها خرج البترول ثروه قوميه.شركات الصين اقامت خط طوله الف وخمسمائه كيلو.كرروه وصدروه.وقبل الجميع انه ثروه قوميه.تنظر فلاتجد اثرا ان اقليم كردفان اقليم بترولي.ومسافه مشروع مياه كردفان من النيل الابيض مائتين وعشرين كيلو.فقط.ترفض حكومه المركز الحاليه.ورفضت كل حكومات الخرطوم منذ بدايه العهد الوطني الذي اعقب خروج الاستعمار الثنائي المصري البريطاني....المركز والهامش حقيقه يحاول البعض انكارها وهو يعلم ويعايشها ولكن هناك فئه هي من الهامش ولكنها تحمل افكار ورؤي وتوجهات المركز الذي مكنهم من السلطه والامتيازات والمخصصات.وللاصوات العاليه التي تهتف وتصفق هل حق كردفان في التنميه منحه وعطيه يمنحها ويعطيها هذا اوذاك من الحكام.لكردفان حق اصيل في ان تنال حقها من الثروه والتنميه .والحق لا يجب ربطه بفرد او افرادفيتحول الي دعايه انتخابيه .لايحتاجها الحزب الحاكم فهو فايز بنسبه مائه في المائه ...!


[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 849

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#837121 [إسماعيل البشارى زين العابدين حسين]
0.00/5 (0 صوت)

11-25-2013 12:21 AM
مشكلة كردفان كمشكلة السودان تماما ..فهو يدعى العروبه والعرب يتعاملون معه كمستعرب وليس بعربى والأفارقه يتعاملون معه كلقيط أو خليط أو هجين أفريقى ناكر لأهله وليس بأفريقى !!! كردفان ماضيا تعتبر من ولايات شمال السودان ولكنها فى الغرب واليوم صارت ولايه جنوبيه !!! لم تقدم شخصيه قويه فى المركز على الإطلاق وبعضا ممن أتوا منها إلى المركز ولمعت نجومهم تبرأؤا منها وكأنها عار !!! لن تنال شيئا فالعطايا والهبات والمنه مرفوضه فقط من الله !!واليوم تدور رحى حرب ضروس فى بواديها ودخلها النهب المسلح و(المصلح)وهى بين النزوح واللجوء قاب قوسين أو أدنى !!! بدلا من المياه قاموا بتدمير المسجد العتيق !! أزالوا 110 عام من الآثار ليبقى إسم الإنقاذ !! والله يغفر كل شئ نعم ,ولكن هل سيغفر حق عباده ؟؟؟ من بنى مسجدا من حر ماله فأجره على الله ولكن بمال من يتم بناء المسجد ليدخله الناس بالتيمم ؟؟؟


#835724 [الصوت]
5.00/5 (2 صوت)

11-23-2013 02:26 PM
الحل الوحيد هو ان يفجر الكردافة انبوب البترول الذي يحمل بترولهم وبترول غيرهم لينعم به السرقة
والقتلة الفجرة في المركز....
كالعيث في البيداء يقتلها الظمأ :: والماء فوق ظهورها محمولُ


حامد احمد حامد
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة