المقالات
السياسة
الجيش المصري ينفي اختراق جيش السودان الحدود المصرية
الجيش المصري ينفي اختراق جيش السودان الحدود المصرية
11-24-2013 06:53 AM

نفت اليوم قيادة القوات المسلحة المصرية في عبارات قوية ومقتضبة ما جاء في احد الصحف من قيام وحدات من الجيش السوداني باختراق الحدود الجنوبية المصرية, وقال المتحدث الرسمي للجيش المصري انه لاصحة لهذه الاخبار شكلا وموضوعا وهي عارية تماما من الصحة وتفتقد المصداقية والحقيقة حسب ما جاء في البيان المذكور.
وماجاء في هذا الصدد من اخبار مزعجة ومدسوسة لم يكن هو الحادث الاول من نوعه منذ اطاحة الشعب والجيش المصري المجموعة الاخوانية الحاكمة وهو احد استحقاقات طفرة المعلوماتية وزمن الانترنت الذي سهل مثل هذه الاستخدامات القبيحة ونشر الفتنة والبلبلة بواسطة بعض المشبوهين والمغامرين الذين ادمنوا مثل هذا النوع من التسريبات الضارة واختطاف قضايا لاصلة لهم بها مما يدفعنا الي مناشدة السلطات المصرية مناشدة الوسائط الاعلامية الخاصة من صحف ومواقع اليكترونية وقنوات فضائية ومن الخبراء والمختصين والشخصيات العامة بتوخي الدقة والحذر الشديد في كل يرد اليهم عبر البريد الاليكتروني وعدم اعتماده والتعامل معه علي انه حقيقة نسبة لحجم المخاطر المترتبة علي مثل هذه الامور في مثل الظروف البالغة التعقيد التي تمر بها مصر والمنطقة كلها وترك متابعة وتقييم مجريات الامور للجهات السيادية في جمهورية مصر العربية.
من خلال عملنا كاعلاميين سودانيين في المهجر وخبرتنا الطويلة في التعامل مع الشؤون العربية والمصرية علي وجه التحديد ومن واقع عملنا في صحف يومية في مصر علي مدي عشرة اعوام ومن موقعنا كمعارضين لحكومة الامر الواقع في الخرطوم استطيع ان اؤكد وبكل ثقة ان كل فصائل المعارضة السودانية وعضوية الاحزاب السودانية المعروفة لاعلاقة لها من بعيد او قريب بمثل هذه التسريبات الساذجة والتي تهدف الي الفتنة وتسميم الاجواء العامة والعلاقة بين الشعبين الغير قابلة للاختراق مهما بلغت حدة الخلافات الرسمية بين البلدين لادراك الجميع ان المعركة مع حكومة الخرطوم لاتمر عبر هذا الطريق وهي امر سوداني خالص سينتصر فيه شعب السودان عاجلا ام اجلا بوسائلة المجربة والمعروفة والثورة الشعبية من اجل استرداد حريته في المعركة المستمرة عبر ربع قرن من الزمان وليس عبر هذه الطرق الوضيعة التي ظل يتبعها عدد قليل من المغامرين المندسين, وننتهز هذه المناسبة لنؤكد ومن خلال رصد كل اتجاهات الراي العام السودانية داخل وخارج البلاد دعم الشعب السوداني الكامل لنضال اخوتنا في الجزء الشمالي من وادي النيل وجمهورية مصر العربية وتحالف الجيش والشعب والسلطة الانتقالية الشرعية التي افرزتها ثورة الثلاثين من يونيو الشعبية التصحيحة في اعادة الامن والاستقرار الي ربوع مصر الحبيبة وارض الكنانة.
نجدد الدعوة والمناشدة لمصر الرسمية والشعبية بضرورة الحذر واليقظة وتفادي الشراك الخداعية والتسريبات المسمومة والحذر الشديد من فتن زمن المعلوماتية وشبكة الانترنت الدولية حتي يقضي الله امر كان مفعولا وتعود بلادنا الي اهلها وتعود الي اقليمنا الصحة والعافية والاستقرار وتبادل المنافع في البيت الكبير علي امتداد مجري النيل الخالد العظيم في مصر والسودان.

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1543

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمد فضل علي
محمد فضل علي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة