المقالات
السياسة
عفواً عزيزي القارئ!!
عفواً عزيزي القارئ!!
11-26-2013 06:32 AM


* الأخبار التي تتصدر الصحف هذه الأيام لا تطمئن بأن جديداً سيحدث أو إصلاحاً سيتم، اللهم إلا إذا حدثت معجزة خارج حسابات كل الأطراف المتصارعة في الساحة.

* أخبار الانشطارات الحزبية لحقت بحزب المؤتمر الوطني منذ المفاصلة التي خرج بسببها حزب المؤتمر الشعبي لينضم إلى الأحزاب المعارضة، وظهرت حركات مسلحة معارضة ليست ببعيدة عن حزب المؤتمر الوطني، وتيارات إسلامية بمسميات مختلفة.. ومحاولة انقلابية من ذات الاتجاه!!.

* هذه الانشطارات وما سبقها من انشطارات في الأحزاب المعارضة، بعضها توالى مع الحكومة، وتوالت عمليات الانشطار أيضا، وسط خلافات فوقية لا تخدم للوطن ولا المواطنين قضية، وأمس كانت الصفحات الأولى من الصحف تخبرنا عن انشطار في منبر السلام العادل ليزيد الأجواء السياسية ضبابية أكثر.

* إضافة إلى ذلك عادت حرب التصريحات وسط قوى المعارضة خاصة بين حزب الأمة القومي وحزب المؤتمر الشعبي، كل منهما يتهم الآخر بأنه "ترلة" للحكومة، والشعب السوداني لا ناقة له ولا جمل في حرب التصريحات هذه، تماماً مثل التصريحات التي سبقت عن علاقة حزب الأمة بتحالف المعارضة.

* وسط هذه الأجواء المشوشة تستمر النزاعات المسلحة المكلفة في أكثر من بقعة من أرض السودان الباقي، رغم كل الاتفاقات التي تمت والفصائل المسلحة التي عادت إلى حظيرة السلام، وتستمر بالتالي تداعيات الأزمة الاقتصادية من انفلات في الأسعار وانفلات في الدولار وازدياد معاناة المواطنين.

* وسط هذه الأجواء المعتمة تتسرب ترشيحات عن التشكيل الوزاري المرتقب، وكأنها بالونة اختبار، وصفها د. نافع علي نافع مساعد رئيس الجمهورية للزميلة (الرأي العام) بأنها تكهنات لا نصيب لها من الصحة، لكنها ليست بعيدة عن نهج التشكيلات الوزارية السابقة.. تبديل في المواقع "لا غير".

* وسط هذه الأجواء الملبدة بالاختناقات السياسية والاقتصادية والأمنية انعقد المؤتمر الاقتصادي الثاني بعد أن وقع الفأس على الرأس وطبقت الحزمة الاقتصادية القاسية التي ما زالت تداعياتها تتداعى على كاهل المواطنين الذين لم يعد كاهلهم يحتمل.

* حتى الساحة الرياضية لم تخلُ من أجواء مشوشة، فها هو فريق الهلال ينسحب من نهائي كأس السودان التي كان من المقرر إقامتها أمس بإستاد الدمازين، ويعلن في بيان غريب أن هناك ملابسات وظروف صعبة ومعقدة يمر بها (الهلال) أفضت إلى اتخاذ قرار الانسحاب من نهائي كأس السودان!!.

* عفواً عزيزي القارئ.. فترنا من الكلام..
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 982

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#838907 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

11-26-2013 02:42 PM
طيب ايه رايك نطلب من حكومة جلالة الملكة البريطانية لاعادة احتلال السودان الفيه امكانيات اقثصادية اكبر من المملكة المتحدة بمئات المرات لاعادة هيكلة البلاد سياسيا واجتماعيا واقتصاديا وتعليميا وصحيا وتعليم الجيش السودانى ان شغله فقط خراسة ارضنا ودمنا فى ظل وضع ديمقراطى ودولة القانون!!!!!!!!!!!!!
والله يا نور الدين مدنى خروج الانجليز من السودان كان اكبر خطأ قبل استتباب الوضع السياسى الديمقراطى البرلمانى والانضمام للكومونولث!!!!!!!!!!!
هسع كانت تكون السكة حديد ومشروع الجزيرة ويمكن مشاريع تانية والتعليم والصحة والشرطة والجيش المحترف وطرق المواصلات والاتصالات كل هذه الاشياء فى احسن حالاتها وكانت تكون الديمقراطية وسيادة القانون هى الثقافة السائدة فى البلد ومافى مانع نرتبط مع بريطانيا بمصالح مشتركة فى الاقتصاد والتسليح والامن لانه مافى حاجة بالمجان واهو كلها فيدنى وافيدك ومصالح متبادلة وبعد ما يطمئنوا على الوضع بعد داك يخرجوا من السودان معززين مكرمين !!!!!!!!!!!
اتضح يا اخ نور الدين ان الحكام الوطنيين اسوأ من الاستعمار البريطانى بمليون مرة!!!!!!!!!!!!
الحكم الوطنى نقض المشاريع بتاعة الانجليز من سكة حديد ومشروع جزيرة وخدمة مدنية وعسكرية وشرطة وامن وتعليم وصحة من بعد قوة انكاثا!!!!!!!!!


#838844 [أنور النور عبدالرحمن]
0.00/5 (0 صوت)

11-26-2013 02:05 PM
الاستاذ نور الدين فترتوا من الكلام ولا خايفين من الكلام ( لسع ما خفي أعظم) قول( البغلة في الإبريق).


نورالدين مدني
نورالدين مدني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة