المقالات
السياسة
الدمازين تتوج المريخ بطلا للسودان والهلال المنسحب يخسر الكثير
الدمازين تتوج المريخ بطلا للسودان والهلال المنسحب يخسر الكثير
11-30-2013 11:12 AM


لا اظن ان ادارة نادي الهلال السوداني المنسحبة درست حيدا مآلات عدم ذهاب االفريق لمدينة الدمازين في ولاية النيل الأزرق.
للأسف خسر الهلال الكثير بعدم سفره كانت امامه فرصة تاريخية لإسعاد الجماهير. فليس كل عام يذهب الهلال والمريخ في نهائي كاس السودان للدمازين . وان فعلا فلن تتوافر نفس الظروف للكثيرين كما حدث يوم الإثنين 25 نوفمبر2013 م.
سافر نادي مانشستر يونايتد من انجلترا لأقصى شرق أسيا .و نادي أجاكس من هولندافي شمال اوروبا إلى كيب تاون اقصى جنوب افريقيا.وتسافر الأندية للمدن وللدول الأخرى تخالط الناس وتسعدهم الناس وتتبادل معهم التجارب وتزيد من جماهيرها .
لم يسافر الهلال للدمازين القريبة الحبيبة. التي انتظرته بفارغ الصبر.استعدت المدينة ووصل المريخ البطل ولعب واسعد جماهير الولاية كلها مريخاب وهلالاب ومحايدون. وكذلك فعل عبدالرحمن المهدي وانتشت الولاية بأكملها .
شباب الدمازين وقفوا ند للمريخ وقدموا مباراة قوية .هلالاب الولاية رفعوا أعلام الهلال. شجعوا منتخب الدمازين لثلاثة اسباب قوية . لأنهم أولادهم ولأنهم يرتدون اللون الأبيض ولأنهم يلعبون ضد المريخ.
ماذا لو ذهب الهلال وانهزم من نده التقليدي ؟ ماذا لو ذهب سبعة لاعبون فقط من اصل ثلاثين لاعبا مسجلا. ماذا لو أشرك الهلال عدد من لاعبي الدمازين؟
لو ذهب الهلال رغم ظروفه المعروفة وخسر المباره لكسب كل الإحترام ولأحبه كل من في الولاية وفي السودان.
خسر الهلال لآن ادارته لم تفكر في فيه كمؤسسة عريقة لها الملايين من المحبين .
فحتى متى يأتمر الهلال الموسسة العريقة الضخملة بأمزجة الأفراد ؟ الأفراد يأتون ويذهبون ويبقى الهلال. وهو باق منذ 1934م .بعض الإداريون ولدوا بعد تأسيس النادى الأمدرماني الكبير.
فريق المريخ مثل الهلال عاني الكثير من تدخلات السلطة.من وزارة الرياضة و أتحاد كرة القدم. لكن المريخ استطاع الصمود في وجه هذه الهزات بتجميع رجالاته والتصرف بحكمة في كثير مما واجهه من إشكالات.إدارة المريخ تحول الهزات إلي إنجازات.
من هذه الإنجازات أداء مباراة حبية أمام منتخب الدمازين.انتصرت الولاية بالتنظيم الدقيق وبكرم الضيافة وبالروح الرياضية. الهلال يفتخر بحماهيره التي تتحرك وتهدر بالأعلام الزرقاء والبيضاء كالأمواج.
بينما كان لاعبو المريخ ومدربهم وعبد الصمد نائب رئيس المريخ يصعدون للمنصة لتسلم كأس السودان. صعدت معهم كل إنجازات المريخ العظيم وتاريخه الحافل بالإنتصاراتوبالمواقف الصحيحة.الفرق القوية تنتصر بتسجيل الأهداف وتسجيل المواقف النبيلة.
ماذا لو خسر الهلال أمام نده المريخ وبأي عدد من الأهداف وحقق هدف واحد اسعاد جماهير النيل الأزرق؟. ولاية الصمود والتاريخ. معسكرالجيش عرين الأبطال .خزان الرصيرص. كنز الحياة البرية.(نفاجات) الجيران القدامى والجدد. إثيوبيا والجنوب. الأمطاروالخضرة والمياه والمحاصيل الماشية والجو الجميل. االسياحة المعادن اللبن السمن العسل وقبل ذلك كله الخلق وكرم الضيافة.
إنسحاب الهلال من نهائي كأس السودان الذي إحتضنه الدمازين ربما يفقده الكثير من الموج الأزرق.
يبدو أن إداريو الهلال قد نسوا ان الولاية المضيافة إسمها النيل (الأزرق).
[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 923

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#842513 [عباس كاراتيه]
3.69/5 (9 صوت)

11-30-2013 02:01 PM
هى وينها الكورة؟؟ تقصد الدافورى؟؟والله اشك انكم تغلبوا ستات اريتريا


منير عوض التريكي
منير عوض التريكي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة