المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
تقرير مصير الشمال السياسى ... والآله الاعلاميه العالميه ... رساله لقوى المعارضه
تقرير مصير الشمال السياسى ... والآله الاعلاميه العالميه ... رساله لقوى المعارضه
01-08-2011 01:28 PM

تقرير مصير الشمال السياسى ... والآله الاعلاميه العالميه ... رساله لقوى المعارضه

طلحة السيد
[email protected]

اتاح الحضور الاعلامى العالمى لتغطية استفتاء تقرير المصير لجنوب السودان فى الفضائيات العربيه والعالميه فرصه نادره لتعريف العالم بما يجرى فى السودان فى شماله وجنوبه بطريقه احترافيه وبادارة حوارات ولقاءات وندوات على كل المستويات حتى انه ليخال للمرء ان الفضاء الاعلامىقد وضع هذه القضيه فى مقدمة اهتماماته لاسابيع اذ يندر ان تحرك مؤشر تلفازك دون ان تجد حضورآ للشأن السودانى

الاهتمام لم يقتصر على تغطية فعاليات الاستفتاء بل تعداه الى مناقشة وطرح كل قضايا السودان المعلقه ومآلات المستقبل فى السودان بعد ان وضح جليآ سيرورة الاستفتاء فى اتجاه الانفصال . الاهتمام شمل مستقبل الدوله المتوقع نشوءها فى الجنوب وفرص قيام دوله قابله للحياة .شمل الاهتمام ايضآ اوضاع الدوله الام بعد انفصال الجنوب والاوضاع الانتقاليه فيها واوضاعها الدستوريه بعد انتهاء الفتره الانتقاليه اضافة الى قضايا اخرى لا تحصى

فى هذا المقام وبعد ان اعلنت المعارضه موقفها الواضح بتحميل المؤتمر الوطنى مسئولية انفصال الجنوب وانها ستعمل على قيام حكومه انتقاليه تقوم بعقد مؤتمر دستورى وباجراء انتخابات حره وديمقراطيه لتقرير مصير السودان الشمالى السياسى والا فانها ستلجأ لكل الاساليب المشروعه للاطاحه بهذا النظام . وبالطبع عرض نظام الخرطوم رؤيته فى انه مفوض من الانتخابات التى لا تعترف بها المعارضه من جماهير الشعب السودانى

هذا الزخم الاعلامى الذى يتعرض لتفاصيل التفاصيل للمشهد السياسى السودانى غير مسبوق ويشكل سانحه لن تتكرر لكى يعرض كل واحد من الفرقاء السودانيين السياسيين شمالآ وجنوبآ رؤيته فى كل ما يخص الشأن السودانى ليس للشعب السودانى فحسب وانما لكل العالم

من مشاهداتى حتى الان لاحظت توظيف الحركه الشعبيه والمؤتمر الوطنى لهذا الحراك الاعلامى لخدمة قضيتها بشكل منظم وموجه لايصال ما يرغبون فى توصيله من رسائل سياسيه الى من يودون ايصالها لهم

بالطبع هذا اضافة الى استغلال الحركه الشعبيه والمؤتمر الوطنى للوسائل الاعلاميه المحليه والفضائيه للتعبئه السياسيه للقطاعات المستهدفه لهما فى كل من الشمال والجنوب ودول المهجر

وحدها المعارضه السودانيه لا تمتلك وسائل اعلاميه واسعة الانتشار مثل القنوات الفضائيه او المحليه او الاذاعات لتوصيل رسائلها لجماهيرها وجماهير الشعب السودانى وهذا بالطبع ينتقص كثيرآ من قدرتها على توصيل خطابها السياسى لاوسع قطاع من المتلقين

ما يتبقى للمعارضه هو توظيف هذا الزخم الاعلامى واهتبال هذه الفرصه للتعويض عن عجزها الاعلامى بما يتيحه لها هذا الزخم الاعلامى العالمى غير المسبوق وغير المتوقع تكراره لتوصيل خطابها السياسى لجماهيرها وجماهير الشعب السودانى والعالم اجمع




كما ذكرت انفآ فان الحركه والمؤتمر يسجلان نجاحآ ملحوظآ فى توظيف هذا الزخم الاعلامى اضافة الى مواردهما الاعلاميه الذاتيه فالمعارضه مطلوب منها توظيف هذا الزخم الاعلامى المؤقت الى حين نهاية الاستفتاء الى اقصى حد وهذا لن يتأتى
بغير التخطيط له ومتابعته بدقه لدرجة اننى استطيع ان اقول ان المعارضه مطالبه وفورآ بتشكيل غرفة عمليات تعمل على مدار الساعه وتكون على صله بكل الوسائل الاعلاميه التى تغطى الاستفتاء لتنسق معها فى اجراء اللقاءات والندوات والوثائقيات التى تطرح من خلالها رؤيتها مع التركيز على الاوضاع الدستوريه والقانونيه والسياسيه فى شمال السودان بعد انفصال الجنوب اضافة الى فضح دعاوى المؤتمر الوطنى ومحاولاته التملص من مسئوليته عن انفصال الجنوب وتخطيطه لقيام دولة نقاء عرقى ودينى فيما تبقى من السودان

نتمنى ان نرى نشاطآ اعلاميآ مخططآ له لبلوغ اهداف محدده وفى ظنى ان هذا اقل ما يمكن ان تنتظره جماهير المعارضه من قياداتها فى فترة لا تتعدى اسابيع


طلحة السيد الدوحه


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 863

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




طلحة السيد
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة