المقالات
السياسة
التعديلات . . هل تتبعها تصفيات ؟
التعديلات . . هل تتبعها تصفيات ؟
12-08-2013 06:08 PM


الحركة الكثيفة التى تشهدها الساحة الان تشبه قنابل الدخان التى تطلقها الوحدات الاولى المتقدمة من الجيوش الخاسرة وذلك لكى تحجب الرؤية فتتحرك باقى القوات لتسحب مايمكن سحبه من عتاد وجثث القتلى وارتال الجرحى بمناى عن نيران العدو وذلك لانعدام الرؤية وما ان ينجلى الدخان حتى يكتشف العدو ان الطرف الاخر قد انسحب واخلى ساحة المعركة فى هروب جماعى بعد ان نفذت ذخيرته وفقد عتاده وادرك انه مهزوم لا محالة فاثرت ما تبقت منه من فلول ان تنجوا بحياتها ومغانمها التى جمعتها من معارك سابقة

اما وحدات المقدمة فستبقى تقاتل بشراسة ايمانا منها بان القوات المنسحبة ستعود بالامدادات والتعزيزات ليسحقوا عدوهم شر سحقة لذلك فهم يستميتون غير مدركين ان ظهرهم قد اصبح مكشوفا وان الجماعة قد خلوا بهم وتركوهم لمصيرهم المحتوم وهم يرددون : الحرب لا ترحم الاغبياء

هذا تحديدا ايها الاعزاء ما يحدث الان لا يحتاح الى قراءات متعددة او تفسير او فهلوة

ثورة سبتمبر هزت الحكومة وعرتها ونشرت غسيلها الوسخ والذى لم يكن ليجرؤ احد منهم عن الحديث عنه ببساطة شديدة لانهم جميعا متورطين وملوثين حتى النخاع لكن سيل الفضائح وعظم المبالغ المنهوبة فاجاهم فيما بينهم وفاجا كبيرهم الذى شاركهم السحر لكنها كانت صدمة عنيفة على زملائهم فى الصفوف الخلفية الذين طالما زادوا عنهم دافعين عنهم التهم لكن بثبوتها اخيرا وتوارد ادق تفاصيلها زال بموجبها من عندهم الاحترام والتبجيل وانتزعت الهيبة واشتاط الغضب مولدا ضغطا يضاف الى ضغط الشارع

قرر الكبار بسرعة انه لاوقت الان لتصفية الحسابات وان عليهم الانسحاب والهروب بما يمكن اخذه من الغنائم والفرار مع اسرهم حرصا على سلامتهم حيث ان العناصر شديدة الولاء التى كانت على استعداد للتضحية بالارواح لحمايتهم تبخرت الان بل وقد تحل مكانها اياد تحاول النيل منهم جنبا الى جنب مع يد الشعب التى تبحث عن القصاص

كان القرار التكتيكى هو النزول من السفينة بعد نزع فتيل الازمات النائمة بالقاء الحجارة على راكد مياهها وايقاظها مثل مواضيع الحدود مع مصر وتفشى الايدز وزيادة الاسعار واستدراج القوات الفرنسية الى الحدود وادخال وايواء فلول المليشيات الهاربة من مالى وتشاد حتى تنكفئ الحكومة الجديدة على هذه الهموم وتنسى مسائلتهم واهم من ذلك ان تنسى اموال التمكين واين هى وذلك فى غمرة النشوة بالمناصب لينتهزوا هم الفرصة فيمسحوا كل ادلة تورطهم ان لم يكونوا قد انتهوا من ذلك فعلا ثم ليطير كل طير بما حمل الى اوطانهم الثانية والتى غالبا ما يحملون جنسياتها او على الاقل اقامات دائمة بها ليستمتعوا برغد العيش فيها بثرواتهم الخرافية وهم يراقبون امور السودان واصابعهم تلعب على الريموتات قفزا من قناة الى اخرى

لكن اصوات اخرى تشير الى ان الموضوع بين الجماعات الانقاذية المتناحرة الان فى العلن لن يمر بهدوء مرور الكرام وانهم متنبهين لمحاولات القفز من السفينة والتنكر للانقاذ وان بعض المتشددين ودعاة العنف قد اعدوا فعلا قائمة باسماء من يعتبرونهم خونة وان تصفيتهم على وشك ان تجد السند الدينى والفتوى لتصبح واجباً شرعياً حتى يكونوا عظة لمن غيرهم وشفاعة وتبرئة للتنظيم والحركة فى سجل التاريخ

اما من صنفهم التنظيم بالغشيمين - البشير مع صديقيه رفيقى السلاح بكري حسن صالح وعبد الرحيم محمد حسين اضافة الى بعض المطلوبين من محكمة الجنايات الدولية فهؤلاء وجدوا انفسهم فى موقف لايحسدون عليه فهم لايستطيعون الهرب وخيار الترجل لديهم يعنى الانتحار فقرروا ان يجربوا لعبة اخيرة وهى (عمرة شاملة - يمكن تدور) او ثورة انقاذ الانقاذ - مراهنين انهم مع الوجوه الجديدة المتحمسة يمكن ان يقودوا السفينة خلال اعواصف والانواء حتى اذا انقشعت الاجواء وطلعت الشمس يمكنهم حينها ان يصبوا جام غضبهم ولعناتهم على الهاربين والمتخاذلين محملينهم كل مسئولية الفساد والحروب والدمار الذى الحقوه بالبلاد ثم يمدوا ايديهم للشعب ولاطياف المعارضة ولم لا وهم لازالوا ممسكين بزمام الامور وبوجوه جديدة ليس للناس عليها من غل او ماخذ

من حقنا ان نحتفى بما تحققه ثورة سبتمبر حتى الان ومن حق شهدائنا علينا ان ندعوا لهم سائلين المولى عز وجل ان يغفر لهم ولاهليهم ومن حق الوطن علينا ان نبدا فى تجهيز ملفات قضايا الفساد وقائمة الاتهامات : قوموا الى جهادكم فما فات ( ابدا ما مات) !1



اللهم ارحمنا جميعا برحمتك التى وسعت كل شيئ

اكرم محمد زكى

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 3238

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#850946 [الصليحابي]
5.00/5 (1 صوت)

12-08-2013 08:12 PM
يا سلام عليك يا أستذ أكرم ، شكرا شكرا جزيلا على هذا المقال الرائع ، الذي أخرج مكنون الواقع المرير المندس بين تلالبيب هؤلاء المجرمين الخونة تجار الدين ، الذين فتتوا السودان من أجل مصالحههم الشخصية ونسوا مراقبة الله لهم ، فعاثوا في السودان فسادا ، واذلوا خلق الله ، وفجروا في الخصومة التي صنعوها بأيديهم ليقتلوا ويحرقوا وينهبوا . نسأل الله أن يأخذهم أخذ عزيز مقتدر ، شكرا لك مرة أخرى ووفقك الله ورعاك .


ردود على الصليحابي
European Union [اكرم محمد زكى] 12-09-2013 06:30 PM
ولكم الشكر ايضا على متابعة مقالاتى واسال الله ان يوفقنا جميعا لمافيه الخير


#850876 [ســــــــــــــــــــوداني]
5.00/5 (1 صوت)

12-08-2013 06:35 PM
اللهم اجعلها فتنة بينهم واخرجنا من بينهم سالمين ، ورد الاموال المنهوبة الى هذا الشعب المغلوب على أمره.


ردود على ســــــــــــــــــــوداني
United States [amal] 12-10-2013 09:38 AM
سوف لن يحصل ما تتمناه إلا بالجهد والعمل ..نحن شعب كسول ولدينا وهم "العفو والتسامح" لهذا سوف ينجو هؤولاء المجرمين وسوف يذهب الجمل بما حمل وهاهم في الطريق للهجرة الجماعية من البلاد بعد أن نهبوها ..


اكرم محمد زكى
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة