المقالات
السياسة
عندما رفع القتصل أصبعه عاليا غاضبا انا فوقي الله ..بس
عندما رفع القتصل أصبعه عاليا غاضبا انا فوقي الله ..بس
12-09-2013 02:17 PM

نموذج من واقع خدمتنا المدنية بالخارج...
عندما رفع القتصل أصبعه عاليا غاضبا انا فوقي الله ..بس


الصدفة جعلتني ارهف السمع لمعاناة طالب (مغترب).. -فقد تقاسمنا الغربة سويا - لم يك لدي به سابق معرفة ولكن ماتعتوره قصته جعلني امتشق سنان قلمي لأعرض قضيته علي الملأ.. هي في اعتقادي ليست قصة (فرد) وأنما سلوك بات يشتكي منه مغتربين كثر ضد من يملكون سيوف السلطة في بلاد الغربة فبات التيسير عتدهم تعسيرا والسهل عندهم صعب لاذلول له وانما تبديد للوقت واضاعة للجهد والفرصة فبات كل مستجير بهم كالمستجير من الرمضاء بالنار ..
ألححت عليه بالأذن في النشر فوافق علي مضض علي ان يصل الأمر لهرم من ينتسب اليه اولئك ..فوعدته خيرا ..ولي في ذلك جهد المقل ..يقول صاحبنا ,,أدرس في جامعة عريقة في تلك الدولة . بلغ من احسانها معي انها وجهتني بحرص لمواصلة الدراسات العليا بها ..أفتوه بأن يذهب لسفارة بلاده بعد موافقتهم لتحرير لخطاب للوزارة ..أستبشر فرحا ..وقطع الأميال لتحقيق الخطوة ..دلف الي السفارة ..وجهته (الأدارية) بعد الإستماع له الي القتصل (السكرتير الثاني).-.الذي كان (المسير) للسفارة ..في ظل تعيين السفير الجديد -...عرض عليه الأمر ...وطلب منه كتابة طلب بخط اليد ..وتصوير الشهادات ..أكمل الإجراءات ودلف لمكتب السفير ..فبينه والسفير ود يسأل الله ان لاينقطع ..بعد السؤال عن الحال ..أخبره بمقصده الي السفارة ..شكي له السفير من عقم الإجراءات المتبعة ..وان من يتسلمون ادارتها يعوزهم التقدير والمتابعة ..ماهو الحل ..سأكتب لك خطابا بنفسي ..تحمله للوزارة وتسلمه لشخص بعينه ..وواترك لنا باقي الأمر .في المتابعه ..شكرته بلطف ودلفت للقنصل لأحمل الملف الخاص بي منه وأذهب للوزارة ..رفض القنصل تسليم الملف لي .. وهاج وماج ..وأزبد .وانكر علي ان آتي بخطاب من فوقه ..بقوله (أنا فوقي الله). بس .ورفع يديه لأعلي ..واسمعني كل قبيح من (الحديث)..ورفض ان يسلمني الملف بدعوي ان تلك الأجراءات تمضي عبره وتحت ادارته .- يقول-.قلت له لامانع عندي طالما سيمضي الأمر لغايته ..ان كان عبري او عبرك ..ولا اريد ان اتسبب بمشكلة اكون انا الخاسر فيها ..فخير لي ان يخسرني السفير ولا يخسرك انت ..فيضيع التناغم في الأداء ..خرجت منه ..بعد ايام من ذلك اللقاء قابلت السفير ..وسألني مطمئنا علي الأمر ..قلت له ..ان الامر بيد القنصل .وسيمضي الطلب عبره ..فقط ..لامني علي عدم الاخذ بنصيحته ..اخفيت عنه حقيقة ماجري بقولي .سيحصل كل خير.. وانصرفنا ..
مر علي الطلب شهور وادارة الجامعة تستفسرني عن طلبي ..خصوصا وان السنة الجديدة علي الأبواب ..ولابد لي من اللحاق بها لسلامة الإجراءات وتحقيق المقصود ..شددت الرحال الي مقر السفارة ..سألت عن القتصل فأفتوني بان فترته قد انتهت وانه ذهب للخرطوم قبل يومين فقط ..سألت عن طلبي ..فأفتوني بأنه قابع في اضابير السفارة ..فقد فعل القنصل فعلته واحال طلبي الي باحات التجاهل متعمدا ..انفجرت في الادارية غضبا بأنه تقصير متعمد لابد ان يجد الجزاء الرادع ..ولكنها جعلتني في دائرة الاتهام باني اتجاوز في حديثي وعلي ان احترم نفسي واوزن كلامي ..عجبي ..
ضاع الأمل . تماما ...واستفسارات الجامعة عن خطابي بت اتجاهلها فقد احال القنصل أملي متعمدا الي التبدد والانقشاع .وأنتهنت الفترة المقررة لتسلم الطلبات والتقديم للمنح .لم افكر حينها في تخطيطه الأسود وهو يلقي علي سمعي مقولته (انا فوقي الله)..فلم اجد لها فهما ورسوخا الا بعد فوات الأوان..وذات القنصل بما يحكي عنه من من انه يعرقل كل مساعي الباحثين عن المنح الدراسية .في المجالات المختلفة - لغرض في نفسه –تأكدت تماما باني لست الضحيه الاول ولن اكون الاخير في ظل نهج ذلك الشخص الذي احال كل (نور) لمنتسبيه ورعاياه في تلك الدولة الي ظلام يتخبطون فيه ويضحك علي تعثرهم راضيا مرضيا ..أنتهي .
يبدو ان توجيه الخارجية لمنسوبيها للعمل في الخارج لايخضع للرقابة والمساءله ولا المتابعة المستمرة في الأداء والتقييم ..فقد تصاعدت الشكاوي من الرعايا في دول الأغتراب تجاه منسوبي الوزارة فلم نسمع تحقيقا يفتح او مساءلة تتم ..ماينم عن تجاهل صريح لتلك الشكاوي يجعل اولئك يتمادون أكثر ولايسعون لرسم الصورة المشرفة لها ما يبعث علي التساؤل الصريح هل هو رضا من الوزارة علي تصرفات منسوبيها في الخارج ام هي سياسة بحته لايملك ازاءها العاملين الا التنفيذ والمتابعة ..فقد ضنت الخارجية باخراج توضيح يبين الخلل ويقر بالخطأ فكان ذلك دافعا من منسوبيها لكل فعل يشين الي رعاياهم في بلاد الغربة ...فقد اورث ذاك (القنصل) صاحبنا الغبن -بفعل ..هو منه براء - حسبه القنصل نقصا في نفسه وتجاوزا لسلطاته ..فأذا اعتبرناه تجاوزا فهل ياتري يصل التخطيط الأسود ( المتعمد )بذلك القنصل الي حجز ملف طالب الدراسات العليا في اضابير السفارة .فيحرمه فرصته ويبدد أمله ..ويجعله يبكي علي اللبن المسكوب طويلا ...تري من يبلغ الخارجية انا قد زكرناها ؟؟ ...

[email protected]


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 5079

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#853039 [mohd]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2013 02:36 PM
لا حول ولا قوة الا بالله العظيم

اللهم دمره اللهم شرده اللهم انتقم منه

فهؤلاء الكيزان لا يوجد احقد منهم الم يعيدوا الطلاب من الخارج وفتحوا هذه الجامعات الكثيرة الهزيلة

وارسلوا ابنائهم هم وخاصة صاحبا الفكرة منفذها ابراهيم احمد عمر الذي احضر ابناء الناس من الخارج وارسل ابنائه الى لندن حتى ان احدهم مات هناك وكان في حسابه عشرون مليون دولار ورفضت زوجته تسليمها للحكومة بحجة انها تخص زوجها وليس للحكومة دخل بها؟

ولم تستطع الحكومة استعادتها ، والسؤال كيف وصلته وكيف نزلت في حسابه وبرضو هي لله هي لله

الله يشردكم الله يجعلكم في قعر جهنم تحت ابا لهب وابو جهل

الله ينتقم منكم يا مدمرين ويدمركم انتم واسركم واهاليكم

اللهم امين


#852735 [ابو احمد]
5.00/5 (1 صوت)

12-10-2013 11:38 AM
هذا الرجل ظلمك فادعو عليه فتكون دعوة مظلوم فتصيبه في مقتل ... ونسأل الله ان لايصلطه على احد من بعدك .... وان يجعل آخر عهده في هذا المكان قضيتك ... وهو السميع المجيب ...
وكان الاجدر بك ان تكتب اسمه صراحة حتى يعلم الناس من هو وتشهر به حتى تعلم الحكومه تعامل موظفيها مع مواطنيها بالخارج ... وحتى تتم محاسبته ....


#852406 [الفنجري]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2013 03:12 AM
في مدينة شارلوت بامريكا التي نقيم بها اذا عملت مخالفة حركة وكنت سكران او مسطول او سرقت ليك شي تافة من اي بقالة يجبوك بالاسم الكامل وعنوان السكن وصورتك الخائف عليها وفعلك في جريدة المدينة البتتوزع علي البيوت مجانا حتي يعلم الجميع ما قمت به وانحنا لسة ندس في الأسماء نشتغل بالرموز قنصل وطالب وسفارة خموا وصروا


#852389 [malla]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2013 02:35 AM
يا اخوانا انتو في حقيقة غايبة عليكم وهي عندما استلم الكيزان السلطة في 89 تحت عباءة الانقاذ اول شيء عملوه هو تجنيد كميات كبيرة من طلابهم ومناصريهم والحاقهم بالكلية الحربية وتخريجهم ليعملوا بجهاز الامن السوداني وكانت اول دفعة تم تجميعها في معسكر القطينة0 وكان الهدف من كل هذا هو انشاء دولة بوليسية اخوانية في السودان ثم قاموا بتصفية الموءسسة العسكرية والشرطة واحيل كوادرها للصالح العام ومنهم من تمت تصفيته الجسدية خاصة بعد انتفاضة رمضان المباركة0 اذا ما اريد توضيحه هو ان كل سفاراتنا وملاحقنا وقنصلياتنا بالخارج يتم تعيين موظفيها من اجهزة الامن الذين لن يكملوا تعليمهم الاكاديمي وهم فاقد تربوي 0 ولا يعرفون قيمة ان يتعلم الانسان بل ينفذون تعليمات اسيادهم في قهر المعارضين بالخارج وملاحقتهم 0 وبعضهم يبعث كهدية له واستراحة محارب بعد ان تلطخت يداه بدماء الشرفاء في بيوت الأشباح ودور الامن0 والبعض يبعث لجمع المعلومات عن المهاجرين والمغتربين السودانيين كما حصل مع مستشارهم في اوسلو وغيرها وما اخفي اعظم 0 لذلك لاترتجوا خيرا من امثال هوءلاء الرعاع وهناك في السواهي دواهي


ردود على malla
United States [كاكا] 12-10-2013 12:09 PM
كل منسوبي السفارات في كل الدول من سفيرهم لغفيرهم ،، جهل ورفع نخرة في الفاضية وصوت عالي ولديهم عقدة ومركب نقص إنهم لم يأتوا للخارجية بتنافس نزيه وإنما اتت بهم الجهوية أو التنظيم اليساي أو التملق ويشعرون بقصر القامة وعدم احترام الناس لهم،، وأحياناً تجد رد فعل معاكس للمواطنين على فعل لم يتم ولكن الطرف التابع للسفارة يحسه لعقدة نفسية فيه،، وأحياناً يستخدمهم منسوبي المؤتمر الوطني لتنفيذي مخططات بائسة تلحق بهم العار إضافة لما هم فيه من عار،، وكل ذي بصيرة عليه أن يتأمل جاليتة وسفاته ويسراهم في غيهم بلادتهم يعمهون وهم قد ضيعوا البلد ومستقبله ف‘ن اي دبلوماسية تتكلمون،، اللهم ألحقهم بالقذافي وزمرتة أو التجاني الماحي على أسوأ الفروض،،


#852346 [Kamal]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2013 01:02 AM
القصص دى سمعنا بيها فى روسيا, والقنصل أسامه أو فيصل


#852217 [ياسر النمر]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 09:53 PM
قصة جميلة..ونهاية بموت البطل بدون ما نعرف اسمه و.. اتفق فيما ذكره المعقبين من قبلي .. اين الاسماءومكان الحدث .. يا صاحب الشكوى ما ممكن تقعد شهور وتقول ظلموني .. لو كنت مهتم شوية ما تطتلع من السفارة و من مكتب السفير و الخطاب بيدك يا دكتور / دكتورة ... المهم لازال الطريق امامك مفتوح وقدم شكواك للخارجية الان ان كنت او كنتي علي حق ... وبلاش افتراء علي الناس.


#852200 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 09:37 PM
انت بتكتب بالراكوبة وليس في الصحف داخل الخرطوم والراكوبة طبعها شفيف هات اسم الطالب الجبان الذي لا اسم له هو والقنصل والدولة ولماذا ينفجر في الادارية تخاف القنصل والسفير وحقارتك في البنت عنده حق القنصل


#852127 [الشايله هم البلد]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 08:10 PM
شوف بعد دا الواحد ياخد حقه بيده يعني زولك دا يخلي مستقبله يضيع عشان واحد كوز مشوة


#851955 [abuadeela]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 05:21 PM
كلام كده ساكت مابينفع لأنه الخبر كده ما عندو قيمة اذا لم تذكر أسماء أو على الأقل اذكر أسم البلد الذى تمت فيه هذه الفعلة الخسيسة . أنا ماعارف الخوف فى شنو ؟ (كفاية دغمسة) .


#851936 [Garfan]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 04:58 PM
رجاء لكل من يكتب ويشتكى ان يكون شجاعا ويذكر الاسماء كاملة والاماكن حتى يعلم الجميع ويفضح المتهم او يدافع عن نفسه اذا كان مظلوما والا فالرجاء عدم النشر


#851916 [الجمبلق]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 04:33 PM
ديل البلد حقتهم اخذوها شروة كاملة ومعها المواطنون يفعلوا ما يروه وما فوقهم زول.طز فيهم


#851874 [الطيب]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 03:59 PM
.
الشكية لله

للمعلومية ، خارجية شنو الانتا بتتكلم عنها
اى قنصل فى اى سفارة من سفاراتنا ودكاكيننا المنتشرة حول العالم ، هو من جهاز الامن ، اى قنصل هو بالضرورة من الامن
هو كويس القال انا فوقي الله بس ، ماقال حاجة تانية

حسبي الله ونعم الوكيل


#851859 [عبد الجبار احمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 03:44 PM
العزاء لأخينا الطالب ونسأل الله ان يبدله منحة أحسن منها. لكن هذا هو ديدن ناس الانقاذ منذ مجيئهم المشؤوم وحتى الان . ليس يمنعون عنك المصادقة على طلب بل هناك طلاب حصلوا على منح دراسية في الخارج وعرقلوا سفرهم حتى سقطت المنحة كذلك عندما جاء للسلطة كان هناك مجموعة من طلاب الدراسات العليا خارج السودان . قام الانقاذيون بارسال خطابات للجامعات التي يدرس فيها هؤلاء الطلاب بانهاء دراساتهم قبل اكمالها وقطععوا عنهم التمويل وبلغت بهم البجاحة انه حتى الطلاب الذين كانوا يدرسون على منح من دول اخرى ارسلوا لتك الدول بايقاف المنحة باعتبار ان الدولة لا ترغب ان يواصل يكمل هذا الطالب دراسته. لكن كل الطلاب الذين قطعت الانقاذ دراستهم تكرمت عليهم تلك الجامعات باكمال دراسستهم ومنحوهم حق اللجوء السياسي لمن يرغب


مهدي ابراهيم أحمد
مهدي ابراهيم أحمد

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة