المقالات
السياسة
المركز والاقاليم 2013
المركز والاقاليم 2013
12-09-2013 03:52 PM


طبعا وعي جمهورية العاصمة المثلثة هو السائد بين النظام المركزي الفاسد والفاشل والفاشي-الاخوان المسلمين او اسم الدلع "الانقاذ" وبين المعارضة القديمة والوقفت في حدود 1964 ولم تتغير لا رمزا ولا وعيا...وعاجزة عن الابداع السياسي حتى الان

تغيير الناس فايدتو شنو؟؟والله لو استوردو" يابانيين" في المركز ده ما يقدرة يديروا السودان...لذلك اكتفى اليابانيون في المركز باماطة الاذى... السودان ده تاني مع ناس المركز "المستنفذين" ديل ما بتقدم سنت لي قدام وبينا وبينكم الزمن..
لو كان في ذرة اخلاق او حتى ابجديات االوعي والسياسي وفقا للمتغيرات الدولية الحولنا هو انه هذا النظام يحرر الخسمة الاقاليم القديمة ما اصر المركز دستوريا ويخلي ابناءها يحكموها عبر الانتخابات في البطاقات 9و10و11و12على الاقل ستتوقف البنادق الغاضبة في كل الهامش وترفع عبء الاقاليم عن المركز والحكومة الجديدة مع -نفس الناس المدورين بينا من 1989
ويكمن عجز النظم السياسية المتعاقبة على السودان في ادارة السودان وموارده المهولة هو نوع المشاريع الرديئة التي غذت السودان من الخارج وعجزو عن توطينها في السودان و بدات اطراف البلد تتساقط بسبب هذا الجذام السياسي الذى يسمى الاخوان المسلمين والان كسدت هذه لمشاريع في بلد المنشا نفسها..في رابعة العدوية ...
البرنامج السياسية التي تصنع للسودان مستقبل حقيقي وتجعله مع ال20 كبار في المرحلة القادمة هي رؤية "السودان الجديد" التي لا تموت وارضيتها نيفاشا ودستور 2005...وليس اي برنامج اخر...
اما مشروع الاخوان المسلمين واهل القبلة والدولة البوليسية الراهنة..فمستقبلها اوضح من الشمس-جحر ضب خرب- والعدة الفرنسية جات في افريقيا الوسطى الا اذا كانت الحكومة الجديدة جات بي مهمة محددة ورؤية جديدة تعيد الامور الى نصابها وتهيء البلد للانتخابات الحرة والنزيهة المبكرة والشعب يولي من يصلح...ونحيا ونشوف..واتمنى ان لا نضحك من ما نسمع في الايام القليلة القادمة بعد اداء القسم والروتين المعروف....
واول مرة اشوف لي دولة في القرن 21 تعتمد على افراد معجزات في حل مشاكلها التي صنعها -نفس الناس - وليس مرجعية الدستور وما يوقع عليه من اتفاقيات...ولا زلنا في الدولة الريعية للبربون الجدد..وليس المؤسسات التي مضت مع الجنوبيين الله يطراهم بالخير
كل اهل المركز الحاليين ومن خلال دراساتنا المتعمقة في المصادر الموثقة..لا يملكون رؤية حقيقية لدولة السودان التي يعتقدون انه بقعة جغرافية طارئة ومشغولين بغرائزهم وانجازاتهم البيولجية فقط ..ولن يستقيم امر السودان مالم يحكمه اهله الكوشيين الممتدين 7 الف سنة من اهل الفكر والشعور ...وليسن "منبتين المركز"..وبالطريقة المشينة التي امتدت من الاستقلال.1956.الى يومنا هذا..والحديث ذو شجون...

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 566

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#852098 [عادل الامين]
0.00/5 (0 صوت)

12-09-2013 07:26 PM
خارطة الطريق الديمقراطية للسودان2013

عادل الامين*
المرجعية الحقيقية:اتفاقية نيفاشا للسلام الشامل والقرار الاممي رقم 2046

الثوابت الوطنية الحقيقية
-1الديموقراطية "التمثيل النسبى"والتعددية الحزبية
-2بناء القوات النظامية على اسس وطنية كم كانت فى السابق-2
-3 استقلال القضاء وحرية الاعلام وحرية امتلاك وسائله المختلفة المرئية والمسموعة والمكتوبة"التلفزيون-الراديو –الصحف"
4-احترام علاقات الجوار العربى والأفريقي واحترام خصوصية العلاقة مع الشقيقة مصر
5-احترام حقوق الإنسان كما نصت عليه المواثيق الدولية
6-احترام اتفاقية نيفاشا 2005 والدستور المنبثق عنها
********
خارطة الطريق 2013
العودة للشعب يقرر-The Three Steps Electionالانتخابات المبكرةعبر تفعيل الدستور -
المؤسسات الدستورية واعادة هيكلة السودان هي المخرج الوحيد الامن للسلطة الحالية..بعد موت المشروع الاسلامي في بلد المنشا مصر يجب ان نعود الى نيفاشا2005 ودولة الجنوب والدستور الانتقالي والتصالح مع النفس والشعب ..الحلول الفوقية وتغيير الاشخاص لن يجدي ولكن تغيير الاوضاع يجب ان يتم كالاتي
1-تفعيل المحكمة الدستورية العليا وقوميتها لاهميتها القصوى في فض النزاعات القائمة الان في السودان بين المركز والمركز وبين المركز والهامش-وهي ازمات سياسية محضة..
2-تفعيل الملف الامني لاتفاقية نيفاشا ودمج كافة حاملي السلاح في الجيش السوداني وفتح ملف المفصولين للصالح العام
3-تفعيل المفوضية العليا للانتخابات وقوميتها وتجيهزها للانتخابات المبكرة
4-استعادة الحكم الاقليمي اللامركزي القديم -خمسة اقاليم- باسس جديدة
5-اجراء انتخابات اقليمية باسرع وقت والغاء المستوى الولائي للحكم لاحقا لعدم جدواه
6-اجراء انتخابات برلمانية لاحقة
7-انتخابات رآسية مسك ختام لتجربة ان لها ان تترجل...
8-مراجعة النفس والمصالحة والشفافية والعدالة الانتقالية
...
كاتب من السودان
[email protected]


عادل الامين
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة