المقالات
السياسة
التغيير والنسيان والأخوان والكيزان من آفات الإنسان
التغيير والنسيان والأخوان والكيزان من آفات الإنسان
12-15-2013 01:22 AM


لهذه الدرجة وصل البحث :
الآفات الزراعية والبشرية معروفة كالفيروسات والبكتريا والفطريات والحشرات والفيران والزواحف والكثير من الثديات ومن ضمنها الإنسان نفسه وهذه معلومة معروفة أما قصة وخاصة الإخوان والكيزان فلقد ثبت ذلك بالأدلة والبراهين .

والنسيان والتغيرات الفجائية قد تكون من أشد الأفعال والآفات خطورة على الدول والشعوب لذلك فيمكن تصنيفها من الآفات الإنسانية.

فالشعوب المتحضرة لذلك تلجأ للتوثيق والتسجيل وجمع وحفظ التراث والتحف والآثار في المكتبات ودور الآثار والمتاحف والمعابد ونحت الجبال وحفظ الكهوف وقراءتها ودراستها وترميمها والمكتبات الضخمة الورقية والألكترونية وترتيبها وتصنيفها والرجوع إليها ومحاسبة التاريخ والمساءلة والمحاكمة للإصلاح والتقويم وتنظيف وكنس وكسح وقش الطريق أمام الدولة والشعب لسلوك الطريق القويم المستقيم للتنمية والتطور والإزدهار فمحاسبة نفسك ليلاً عن ما حدث منك خلال نهارك يسهل عليك طريق الغد. ولايوجد في السودان كل هذا بل وتعمد الساسة على تجاهله ومحوه إن وجد، لذلك نجد أمامنا ومنذ فجر الإستقلال الفشل السياسي ونفس الوجوه الكالحة ويستمر الحكم لعقود وربع قرن وأكثرلعدم المحاسبات والمحاكمات العادلة الرادعة وتنسى من ضمن النسيان السياسي المتعمد المفتعل في إطار التغييرات المحبوكة بالإتفاقيات والتسويات وتغييب ذاكرة الشعوب بل محاولة نكران السابق وكأنه لم يكن.

فالنسيان العادي الطبيعي نعمة من عند الله ويمكن إعتباره من منظومة اطار مجموعة الحواس وذكره قبل الحاسة السادسة فتصير الحواس السبعة:
السمع، البصر، الشم ،الذوق، اللمس، النسيان ،ثم الحاسة السابعة. ويقال إن الإنسان سمي إنساناً لأ نه ينسى ويمكن إسترجاع الذاكرة في هذه الحالة بسهولة وتذكرالأحداث، أما في حالات النسيان طويل الأجل ومحاولات الإبتعاد المتعمد عنه بالإنشغال والغمر أو التكميم أو بالتغييرات الدراماتيكية والصقعات السياسية لإحداث الصدمات الفجائية للتأثير على الذاكرة بمثل تغييرات المجالات الكهرومغنطيسية السياسية بإستخدامات الدوائر السياسية التحويلية الخبيثة عسكرية ديموقراطية طائفية ديكتاتورية والنأي الإجباري عن مكمن الداء وتلافي المواجهة العقابية والمساءلة الحقيقية وفرض النسيان بطول الأزمان فمثل هذا النسيان يجب على الذاكرة الجعية إستعادته ويكون بالتوثيق والتسجيل اللصيق أول بأول فيكون لاحوجة للإستذكار بالأحاديث المعنعنة والتي يمكن إستضعافها وقد لاتقبل المحاكم والقضاء بها.

لكن الخطورة الشديدة في ما يفعله الإخوان والكيزان من عمائل رهيبة و ضرب الذواكر وصقع الأمخاخ وإتلافها بطرق ملتوية ومختلفة ومنها هذه التغييرات المفتعلة الفجائية الوقع والصدمات المتتالية وحشر الذواكرالنشطة بالبيع وشراء الذمم بالدولارات المليارية وضم الأفراد والجماعات كمتوالين وإتلاف الأدلة والشواهد وتحطيم التحف والآثار والمنحوتات والوثائق والفصل والتشريد والتهجير السريع والتعذيب وقتل الشهود، كمقتل مجدي وجرجس وآخرين وتعذيب د.فاروق وكما قتل العقيد المصري وإستخدام العنف المفرط والمليشيات والجيش لحرب المواطن كما في حدث في الجنوب ودارفور ومازال يحدث في دارفور وج.كردفان والنيل الأزرق ويحدث بالإقتيالات في بورتسودان وكجبار وأمري وكما حدث في المظاهرات الأخير ومقتل أكثر من 200شاب ويحدث من مليشيات الإخوان في مصر وصحراء سيناء وفي غزة وفي ليبيا ويستعدون لإشعال حرب أهلية بأوامر من التنظيم العالمي للإصطياد في الماء العكرلضرب مصر كما صرح القرضاوي من داخل قطر بمعاونة تركيا وإيران ودول غربية أخرى لكن مصر والسعودية ودول الخليج لهم بالمرصاد.فالقرضاوي يعلم تمام العلم إن محاولات إرجاع مرسي لابد لها من تغذية مستمرة لبؤرة التكفيريين والقاعدة والسلفية الجهادية في صحراء سيناء فلابد إذن من حماس غزة وعسكرة كيزان السودان ودعمهم والهدف مصر. والتعكير بالعسكرة الملتهبة لتصب في خانة غسيل الأدمغة والأمخاخ ومحو الذاكرة وتعميم مختلف أنواع النسيان المرضي الدائم وفقدان الذاكرة للشعوب المنكوبة. فالأخوان والكيزان يسعون لتحبيط وتثبيط الشعوب بالضرب تحت الحزام وفرض الهيمنة وسيلان شعاراتهم وإعلامهم المعتوه لصم الآذان لتثبيت النسيان المرضي بأنواعه المختلفة لتفقد الشعوب ذاكرتها:ـ

من ويكيبيديا،النسيان أو فقدان الذاكرة (بالإنجليزية: Amnesia) هو عدم تذكر المعلومات والمهارات والخبرات التي مر بها الفرد, والنسيان ظاهره طبيعية تحدث لجميع البشر ولكنه قد يكون مرضيا عند الإصابة ببعض الأمراض مثل ألزهايمر أو عقب إصابة دماغية أو صدمة أنفعالية والإخوان والكيزان من الآفات التي تحدث أخطر الأمراض النفسية والصدمات الإنفعالية. لكن دعونا نحلل ونصنف النسيان ونعرف مدى إمكانية حدوث ذلك وكيفية تجنبه ومعالجته:
محتويات
• 1 تصنيف النسيان
• 2 أسباب النسيان من الناحية الطبية
• 3 أسباب النسيان من الناحية النفسية
• 4 طرق العلاج
o 4.1 أولاً: الأعشاب
o 4.2 ثانياً اللمس
o 4.3 ثالثاً: الغذاء
تصنيف النسيان
• النسيان الرجوعي (Retrograde Amnesia) لحدوث مرض النسيان، المتسبب عن صدمة نفسية مؤثرة أو جرح في الدماغ.فقد حاول الإنقاذيون كثيراً فعل هذه الصدمات من فصل وتشريد سموه صالح عام، وفوز في إنتخابات لم تجرى سموها إجماع سكوتي وهلم جرى....
• النسيان التقدمي (Anterograde Amnesia)، وهو عدم القدرة على خزن المعلومات واستذكارها، وذلك بعد حدوث الصدمة أو الجرح. خاصة بتقدمهم العالم أجمع وتفوقهم على العرب وتأييدهم صدام بغزوه للكويت، ومحاولتهم تعذيب روسيا وأمريكا باللسان وحفر ترعتي كنان والرهد بالطورية وإستئصال وإنهاء حرب الجنوب بالجهاد ورفع لواء الإسلام في جوبا ونمولي.
• النسيان الشامل Global Amnesia للمعلومات التي سجلت من قبل الحواس الخمس وخزنت في الدماغ. بالقصف الشامل في الجنوب ودارفور والنيل الأزرق.
• نسيان الأحداث التي سجلتها إحدى الحواس الخمس Modality Amnesia كالبصر والسمع والشم واللمس والتذوق.نسيان تدمير الخطوط البحرية وبيع الجوية وتحطيم السكة حديد.
• النسيان العابر Transient Amnesia، يحدث بعد إصابة الدماغ مباشرة بالجروح والأورام والارتجاج، ويمكن أن يؤدي إلى العته. ومن أشكال النسيان العابر الحميد الأخرى، هو النسيان لفترة قصيرة للأحداث التي وقعت متزامنة في وقت واحد. وتحدث هذه الحالة، بعد تناول كميات كبيرة من الكحوليات أو المهدئات أو المخدرات، أو تناول بعض الادوية مثل Triazolam,Midazolam. وهذا النوع من النساوة يختلف عن النسيان الشامل العابر، في أنه انتقائي من أحداث الماضي، أي انه ينتقي الأحداث المتزامنة في وقت واحد ووقعت في الماضي، وله علاقة بالمخدرات والأدوية. لذلك يملأون الجامعات بالمخدرات ويسمحون لهم بإدخال الكحوليات وإستخدام الفاندوم والجنس.

• النسيان الشامل العابر Transient Global Amnesia ويظهر هذا النوع من النساوة بصورة مفاجئة، ويستمر فيما بين 30-60 دقيقة إلى12 ساعة فأكثر. حيث يفقد المصاب كل أحداث الماضي، ثم يعود باستذكارها تدريجياً، بعد زوال النوبة. يرافق هذا المرض حالة الصرع. ويعود سبب ذلك إلى الاقفار (Ischemia) مؤقتاً في منتصف المهاد الخلفي أو الجانبي قرن أمون وقد ترتبط هذه الحالة بمرض الشقيقة عند الشباب أحياناً. وخاصة للعاطلين من الشباب السوداني وهو ما تقصدة الحكومة الإنقاذية.
• النسيان الثابت Stable Amnesia، الذي يحدث بعد اصابات خطيرة، مثل التهاب الدماغ واحتباس الدم.وقد يحدث من جراء الحروب والقصف بالطائرات وحرق القرى والحلال والمعسكرات.
• النسيان المتزايد Progrssive Amnesia، الذي يحدث بسبب الإصابة بمرض الزهايمر. فالغلاء والجوع والإعتماد على النشويات يسبب الهرم المبكر فالزهايمر.
• النسيان المتسبب عن اعتلال ورنك Wernicke، الناتج عن الامتصاص غير المناسب لفيتامين (B1) مع استمرار تناول الكربوهيدرات. حيث تؤدي هذه الحالة إلى النساوة. ويتطور هذا المرض ليصبح المريض مترنحاً وناعساً ومذهولاً وتتأرجح مقلتاه وقد تصاب عيناه بالشلل الجزئي. وهذا تقريباً ما يحدث لمعظم الأفراد والإصابة بالزهايمر في نهاية الأمر وكذلك يحدث للصحفيين والمعارضين النشطين من وهن بعد طول صراع وتجويع.
• النساوة الناتجة عن ملازمة كورساكوف Korsakoffs Syndrome، ويصيب 80% من مرضى ورنك. تتمثل أعراضه بفقدان الذاكرة بشكل خطير، ولاسيما الأحداث القريبة جداً، أما تذكر الأحداث البعيدة فلا يتأثر إلا بشكل محدود. ولذا فالذين يعملون في دوائرهم أو منشآتهم، اعتماداً على الخبرات القديمة، تلاحظهم يستمرون في أعمالهم، دون تأثر. ولكن بتطور المرض يصاب المريض بالخرف ونوبات من الخوف واللامبالاة. وهو ما يحدث للعاملين وعدم الشكوى وإلا إتهم بإشانة السمعة كما حدث للكثير من العاملين والنقيب أبوزيد مثال حي وهو مسجون الآن.
• النسيان المفتعل Factitions Amnesia وفي هذه الحالة، لا يتمكن الفرد من تذكر الأحداث القريبة، وذلك لشدة تأثره بأزمات انفعالية نفسانية المنشأ. لذا يتظاهر بعجزه عن تذكر الأحداث القريبة، أي انه يتناسى. صدمات الفصل والتشريد وصدمات التغييرات المتتالية والفجائية للحكم.
• النسيان التفارقي Amnesia dissociative وهو نسيان أحداث مشينة أو مؤلمة حدثت للفرد نفسه، في الماضي، بين سلسلة متواصلة من الأحداث. ومعظم الأفراد يدركون أنهم فقدوا بعض الوقت من حياتهم في هذه الأحداث، بينما ينساها أفراد آخرون انطلاقاً من مبدأ نسيان النسيان Amnesia for Amnesia وهم بذلك يدركون انهم ينسون الفترة الزمنية التي وقعت فيها تلك الأحداث المشينة، وذلك لوجود دلائل تشير إليها. مثال لذلك نسيان الاعتدات الجنسية التي وقعت عليهم في فترة محددة من طفولتهم، أو حجزهم في فترة معينة أو القتال أو كارثة طبيعية أو الهجر أو موت أحد الاعزاء أو مشكلة مالية أو الاجرام والإثم. وكثر إغتصاب الأطفال وظهرت حالات في المساجد وإختطافهم وكل هذه المصائب فعلتها الإنقاذ وكيزان السودان لينساها المعذَبين والشعب .
أسباب النسيان من الناحية الطبية
يعزى النساوة إلى عدة أسباب، هي التي تحدد فيما إذا كان قد حدث بصورة مفاجئة أم تدريجية، أم مؤقتة أم دائمة، وتتمثل بما يلي:
• ضعف تثبيت المعلومة في الذهن، وذلك إما نتيجة للمرور عليها بصورة سريعة أي عدم التركيز عليها، أو لتشابه المعلومات والتتالي والتغيير المتواصل . كما في الحكم الإنقاذي والتبادليات الخبيثة (ديكتاتوري وطائفية).
• سوء التغذية، ولاسيما المؤدية إلى نقص أحماض اوميغا3، حيث تودي إلى ضعف تغذية الدماغ وبالتالي ضعف الذاكرة، فضلا عن نقص الفيتامينات والأملاح المعدنية التي تغذي الدماغ وتنشط الذاكرة، مثل فيتامين (B1,B12,A,E) والبوتاسيوم والكبريت والفسفور والحديد. وتجدر الإشارة إلى أن معظم مرضى النسيان، يعانون من سوء التغذية وعدم اتزان المواد الغذائية المتناولة.ومعظم الشعب السوداني مصاب بالأنيميا وسوء التغذية من حكومة الإنقاذ والفقر والمرض وأكل النشويات يؤدي للبدانة، حيث يؤدي هضم المواد الغذائية الكثيرة الرخيصة، إلى قلة كمية الدم الواصلة إلى الدماغ، وبالتالي ضعف الذاكرة، ولذا قيل(البطنة تذهب الفطنة). وبالتالي تؤدي مبكراً للشيخوخة، حيث يؤدي التقدم بالعمر إلى زيادة صلابة شرايين الدماغ وضعف الدم، وبالتالي قلة المواد الغذائية المحمولة للدماغ، الذي ينتج عنه ضعف الذاكرة، حيث يلاحظ عند التقدم بالعمر، ظهور بعض الصعوبات في تذكر الأسماء أولاً، ثم الأحداث ثانياً، وفيما بعد الأماكن، ويسمى ذلك بنسيان الشيخوخة الحميد، وهو ليس له علاقة بمرض العته أو الخرف، رغم وجود بعض المظاهر المتشابهة بينهما.
• الأمراض ولاسيما السكر ومرض الزهايمر والنكوص العصبي والصدمات النفسية المؤثرة وجرح وارتجاج الدماغ والهستريا المرافقة للإضطراب والإصابة بهربس التهاب الدماغ والأورام والإصابات الدماغية، حيث تؤدي هذه الأمراض إلى النسيان وضعف الذاكرة. صدامات حكومة الكيزان الإنقاذية المتتالية الفصل والتشريد واختلاس الذهب والبترول والتعذيب والحروب والتغييرات المفاجئة. حتى قالوا من أين أتى هؤلاء!؟

• يمكن أن ينتج النسيان عن انتشار تلف دماغي، واصابات، على جانبي الدماغ، المسببة لجروح متعددة البؤر، كالشظايا مثلاً، وهذه تؤدي إلى تلف مناطق خزن الذكرة في نصف الكرة المخية، والتي تؤدي إلى تلف مناطق الذاكرة في الدماغ. تستخدم في التعذيب من عناصر إخوان الشيطان.
• الكآبة والاعياء والصدمات والكوارث وصعوبة الحياة والكبت والضوضاء المستمرة والتنافس والحسد ومحاولة الكسب السريع والسيطرة على مساحة واسعة من العمل وكثرة تداخل الأحداث اليومية، يؤدي إلى ضعف عملية ترسيخ المعلومات المنقولة بالحواس الخمس إلى الدماغ، وبالتالي ضعف الذاكرة. وكلها أساليب كيزانية إخوانية إستخدمتها الإنقاذ. وترى الناس سكارى وما هم بسكارى لكنها الضوضاء والكآبة.
• كثرة تناول الأدوية المنبهة والمنومة والمخدرة، يؤثر سلباً على خلايا الذاكرة، ولاسيما HALOTHAN,ISOFLURANE,FENTANY وكثرة تناول الكحوليات.
• السكتة الدماغية.
• نوبة احتباس الدم الموضعي المؤقت.
• نوبة فقد الذاكرة الشامل المؤقت.
• تناول بعض العقاقير الكيمياوية، مثل BARBITURATES, BEBZODIAZEPINES.
• انعدام الامن والقلق المستمر وقلة النوم والسهر، تؤدي إلى ضعف الذاكرة.
• الكسل وانعدام أو قلة الحركة والمطالعة وممارسة الهوايات. حتى وصموا السودانيين بالكسل.
• المعالجة بالتخلج الكهربائي لفترة طويلة.
• العمليات الجراحية الكبيرة في الدماغ.
• التسمم بمادة الليثيوم، واستنشاق الهواء الملوث به باستمرار، كما هو الحال بالنسبة لعمال الصناعات الكيمياوية والجص والاسمنت.تستخدم معظمها في مسيلات الدموع وقنابل الدخان ضد الشعب والطلاب.
أسباب النسيان من الناحية النفسية
يوجد ثلاث نظريات التي فسرت أسباب النسيان من ناحية نفسية وهي:
• نظرية الترك والغمور : ترى هذه النظرية أن الذكريات السابقة تضعف أثارها نتيجة لعدم أستعمالها كما تضمر العضلة التي لا يستعملها الإنسان, وهذه النظرية ربما تفسر بعض حالات النسيان ولكن هناك أدلة على خطئها منها ان الطفل ان فقد بصره وهو صغير ووصل إلى سن النضج لا يفقد ما تعلمه من حاسة الإبصار.فتقفز الإنقاذ من حالة لأخرى زي الأرنب مصداقاً لهذه النظرية.
• نظرية التداخل والتعطيل : تفسر هذه النظرية النسيان بأن أوجه النشاط المتعاقبة التي يقوم بها الفرد تتداخل في بعضها وينسي بعضها الأخر, ولاحظوا أن النسيان أثناء النوم يكون أبطأ منه في أثناء اليقظة, وإن الاطفال يتذكرون في سهولة ما يروى لهم من قصص قبل النوم.والكيزان جعلوا الشعب مندهش ومفتح عيونو زي الفنجان لايستطيع النوم من الغلاء والبلاء.
• نظرية الكبت : ترى هذه النظرية أن النسيان ينجم عن الرغبات المكبوتة, فالفرد ينسي الشئ المؤلم والغير سار لاشعورياً.والكيزان والإخوان يحيلون الحياة جحيماً لايطاق لينسى حروب تعذيب فل وتشريد قتل في المظاهرات قبض وتكميم أفواه تكسير أقلام ومصادرات صحف وكتب.
طرق العلاج
لقد لوحظ ان معظم مرضى النسيان يتماثلون إلى الشفاء بصورة تلقائية، ولاسيما عند زوال المؤثر. ويمكن أن تقوى وتنشط الذاكرة باستخدام واحدة أو أكثر من الوصفات التالية:لكن أهمها على الإطلاق زوال المسبب الأكبر حكم الكيزان والإنقاذ.
أولاً: الأعشاب
1 - تنقع قبضة من الكشمش الهندي المقطع (الأملج) أو أوراقه في قدح ماء ساخن ثم تصفى ويشرب منه على جرعات خلال النهار.
2- ملعقة طعام من بذور الجت (برسيم) أو أوراقه الجافة في قدح ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب نصف قدح صباحاً والاخر مساء
3- ملعقة كوب من خل التفاح في قدح ماء يشرب ثلاث مرات يومياً.
4- ملعقة طعام من مطحون كل من بذور الجت (البرسيم) والحبة السوداء وخميرة الخبز وبذور الرشاء والبطنج وقرنفل مع نصف ملعقة كوب حرمل تخلط ويؤخذ منها نصف كوب في نصف قدح ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب ثلاث مرات يومياً.
5- ملعقة طعام من مطحون جذور قرنفلي في قدحين ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب قدح صباحاً فقط.
6- ملعقتا كوب من مطحون كل من النعناع والحبة السوداء مع ملعقة كوب من كل من العسل ومطحون الزنجبيل مع نصف قدح حليب يمزج الجميع ويؤخذ قبل الفطور بنصف ساعة.
7- ملعقة كوب من مطحون كميات متساوية من بذور الجت والكرفس والقرنفل والحرمل والرشاء والحبة السوداء والبطنج في قدحي ماء ويغلى ويبرد ويصفى ويشرب نصف قدح، ثلاث مرات يومياً.
8- تؤكل ملعقة طعام من البذور المستنبتة من القمح أو الشعير أو الجت أو السمسم صباحاً والآخر مساءاً. 17 ملعقة كوب خليط كميات متساوية من ازهار الجت والجنسنغ واكيل الجبل في قدح ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب قدح صباحا والاخر مساء.
9- تعبأ حبوب لقاح النحل في كبسولات(500ملغم)وتؤخذ واحدة بعد كل وجبة طعام.
10- ملعقة كوب من عرق السوس في قدح ما مغلي، وبعد أن يبرد ويصفى، يشرب 12 قدح يومياً، ولمدة أسبوع فقط، ويترك الأسبوع التالي، ثم يعاود عليه لمدة أسبوع... وهكذا، ويتجنب هذه الوصفة مرضى الضغط.

ثانياً اللمس
-الضغط بقوة وتكرار على أصابع السبابة والوسطى والخنصر في القدمين.
-تعلم الكتابة على الآلة الطابعة.
-تكرار رؤية أو التحدث أو سماع الشيء المراد تذكرته.
-ـ تدليك شحمة الأذنين.
– التسجيل والوثائق وكتابة المعلومة التي تحتاج لها مستقبلاً ترسخ المعلومة في الذهن.
- تيمن بذكر العلي العليم الذي يقول {وَإذْكُر رَّبَّكَ إِذَا نَسِيتَ} و{وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنسَاهُمْ أَنفُسَهُمْ} وبالصلاة على نبيه الأمي الذي قال (رفع عن امتي تسع: الخطأ والنسيان وما اضطروا اليه...) فإن ذلك يعيد لك ذاكرتك ومن ذلك الأذكار
(أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه
اللهم يا جامع الشتات ويامحيي العظام الرفات ويا مجيب الدعوات، ويا قاضي الحاجات، ويا مفرج الكربات، ويا سامع الأصوات من فوق سبع سماوات، ويا فاتح خزائن الكرامات، ويامالك حوائج جميع المخلوقات، ويامن ملأ نوره الأرض والسماوات، ويامن أحاط بكل شيء عدداً، ويا عالماً بما مضى وما هو آت.. أسألك بقدرتك على كل شيء، وباستغنائك على جميع خلقك، وبحمدك يا إله كل شيء، أن تجود علي بالقضاء على آفات الإخوان والكيزان ومن والاهم وقضاء حاجتي، إنك قادرٌ على كل شيء يا رب العالمين، يا عظيماً يرجى لكل عظيم، يا عليماً أنت بما لنا عليم، اللهم أصلح لنا شأننا كله بما أصلحت به شأن عبادك الصالحين، ولا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عينٍ، أو أقل من ذلك.. اللهم اقض حاجتي ونفّس كربتي، وما نزل بنا بلاء الكيزان والأخوان ..(وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين) يقرأ هذا الدعاء ثلاث مرات.
ـ ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة، ولاسيما المشي لمدة لا تقل عن نصف ساعة يومياً.
ــ النوم لمدة ثماني ساعات يومياً، ولنوم القيلولة أهمية كبيرة جداً، ولمدة 30-60 دقيقة، فعندما تستيقظ منها وكأنك في يوم جديد، نشط الذاكرة والاستيعاب.
ــ مارس بعض العاب تنشيط الذاكرة 24 مرات اسبوعيا، كالشطرنج وترتيب الصورة المبعثرة والكلمات المتقاطعة... كما يفضل ممارسة بعض الهوايات ولاسيما القراءة والكتابة والرسم، والاستماع إلى الموسيقى التي ترغبها وشم العطور التي تحبها والتجول في حدائق الأزهار والنباتات.
التوترالتقليل أو عدم استخدام الهاتف النقال إلا عند الضرورة.
ثالثاً: الغذاء
بالإكثار من تناول المواد التالية:
1 أسماك السالمون والجوز والجبن والسفرجل أو الأملج أو الكشمش الهندي، الكرفس، الجزر، السمسم، 6 حبات من اللوز وملعقة طعام بذور عباد الشمس، الزبيب، الفول السوداني، الشلغم، الفجل، الزيت أو بذور عباد الشمس، الحلبة، الكركم، السبانغ، اللهانة، القرنبيط، السمك البحري، حب الشجر، قشور الليمون، البصل الأخضر والثوم والخس، الباميا، الرشاد، الملوخية، الجرجير، الكراث، البقدونس والبقوليات والمكسرات والفطر والأسماك البحرية والقرع العسلي والأناناس والخبز الاسمر بردته ونخالته والارز بردته والنعناع والمنكا والبامية والمشمش والذرة الصفراء والشمام والملوخية والكاكاو والشاي الأخضر والموز وأوراق العنب وفول الصويا.
2 شرب ثلاثة أقداح لبن يومياً.
3 تهرس ثلاثة فصوص ثوم مع عصير ثمرتي طماطم يخلط ويشرب خلال يوم واحد.
4 شرب قدحي لبن زبادي الماعز يوميا.
5 تجنب الكربوهيدرات والسكريات المنقاة ومنتجات الالبان، باستثناء اللبن.
نتائج تجارب النسيان
أدت التجارب التي اجريت في موضوع النسيان إلى نتائج كثيرة من أهمها
• بين الناس فروقا كبيرة من حيث قدرتهم على التذكر
• العادات والمهارات لا تنسي بسهولة مثل المعلومات والالفاظ
• المبادئ والاتجاهات والأفكار العامة أعصى على النسيان من الوقائع والمعلومات
• المادة المفهومة ذات المعني يكون نسيانها أبطا من غيرها
• نوع النشاط الذي يمارسه الفرد بعد الحفظ يؤثر في درجة النسيان
• النسيان أثناء النهار أسرع منه أثناء النوم
النسيان لم يعد مرادفا للتقدم في السن وأمراض الشيخوخة فقط بل حالة عامة للكثير من الرجال والنساء نتيجة كثرة الضغوط والأعباء التي فرضتها الأزمات الإخوانية الكيزانية السياسية والاقتصادية وايقاع الحياة السريع وغيرها من سمات العصر‏..‏

ولأنه يصعب تجنب أسباب النسيان فيجب البحث عن علاج, والعلاج ليس دوائيا فقط بل الغذاء يمكن أن يكون وسيلة للحد من مشكلة النسيان كما تقول د.عزة عبد الكريم الجزار أستاذ مساعد التغذية بمركز البحوث الزراعية, فبالرغم من أن النسيان يرتبط بأسباب نفسية أو مرضية إلا أنه بالنسبة للكثيرين يمكن علاجه ببعض التركيز مع تناول أنواع معينة من الأغذية المفيدة في تقوية الذاكرة ومنها العسل الذي هو شفاء لكل الأمراض وملعقة منه علي الريق يوميا تفيد في علاج هذه الحالة, وهناك بعض الأعشاب المفيدة لعلاج هذه الحالة منها:

المرمرية: وهو نبات عشبي عطري يساعد- كما أكد بعض العلماء علي تخفيض الانزيم المسئول عن تحطيم استيايل كولين الدماغ المسبب لمرض الأزهايمر.
الفلفل الآبيض: إضافته إلي الطعام ينشط الذاكرة.
القرفة: مقوية للذاكرة.
اللبان المر( المعروف باللبان الدكر): من المواد التي تساعد علي الحفظ وجلاء الذهن والتخلص من كثرة النسيان.
عين الجمل( الجوز): يوصف لعلاج ضعف الذاكرة للطلبة خلال فترة الدراسة والامتحانات, لذلك ينصحهم العلماء بالاكثار من تناول عين الجمل والصنوبر والزبيب, وكذلك شرب مغلي اللبان المر والزنجبيل وحبة البركة فور الاستيقاظ من النوم وقبل تناول أي شئ آخر, مع تحليته بعسل النحل.
الخميرة: تساعد علي التركيز لوجود فيتامين ب مركب بها, ويكفي تناول ملعقة كبيرة تذاب في كوب ماء يوميا.
التفاح: مليء بمادة مضادة للأكسدة تسمي كيروستين وهي من المواد التي تحارب الزهايمر.
التوت: يسميه علماء التغذية مقاوم العمر بالنسبة للمخ, حيث أنه مليء بالمواد المضادة للأكسدة التي تعيد للمخ لنشاطه وقوته.
البروكلي: رائع لتقوية الذاكرة وملئ بحمض الفوليك.
البصل الأحمر: عرف في الطب القديم لمحاربة أمراض الذاكرة الضعيفة.
الباذنجان: يحتوي علي مضادات الأكسدة وخصوصا النياسين الذي يساعد خلايا المخ علي الاحتفاظ بدهون الأوميجا3.
إكليل الجبل( الروز ماري): أثبتت الدراسات أن رائحته فقط يمكنها أن تعزز الذاكرة, وبالطبع عند إضافته للطعام يزيد مفعول حمض الكارونسيك الموجود فيه والذي أظهرت الدراسات أنه عامل قوي جدا في محاربة الزهايمر.
الأسماك الدهنية كالسردين والتونة والماكريل وكل أنواع المكسرات المليئة بالأوميجا3 تقوي وبشدة نشاط المخ وخلاياه.
الطماطم: مليئة بالليكوبين, وهو مضاد للأكسدة.
الكركم: له مفعول السحر علي خلايا المخ.
العنب والزبيب: مليء بفيتامين سي ويساعد المخ علي زيادة قوته يزيد من عمر خلاياه.
إضافة للعلاجات بالتغذية والأدوية يجب مع ذلك وقبل ذلك ورغم إنهيار تنظيمات الإخوان والكيزان في معظم الدول الرئيسية في مصر والسودان وتونس وليبيا لكنهم مازالوا يصارعون وعندهم بعض الإمدادات القوية من التنظيم العالمي فلذلك يجب تحطيم البؤرتين او الثلاث :
**حكمهم في السودان.
** البؤرة العميقة في صحراء سيناء.
** بؤرة حماس في غزة ومعينها في لبنان حسن نصرالله وحزب الله.
** البؤرة الثابتة في الحكم التونسي.
• بقية البؤر في الجزائر والأردن ودحرهم في سوريا. وأهم من ذلك هدم التفريخ المسنود بقوة الدول الغربية وتفكيك أيدي الإختبوط التركي الإيراني القطري بإنهاء حزب أردوقان في الحكومة التركية وحزب المرشد والملالي في إيران والتميمي القطري.
وبما أن السياسة تعتبر قمة المسؤولية الوطنية لإدارة مرافق الدولة: أنشطة، إدارة مصالح ومشاكل وحلول ودراساتودراساتى جدوى مشاريع تعاونية وتكاملية وقومية ودولية ومساهمات ومشاركات ومؤسسات وشركات قومية وعابرة للقارات طلباً وإستراتيجيات وأهداف للإكتفاء الذاتي وسياساتها العليا صحية وزراعية وعلمية وثقافية وفلسفية ودينية وشاملة للسياسات الكلية للوطن والمواطن فتسمى السياسات الوطنية وفشل الأخوان والكيزان في مثل هذه السياسات العليا والدنيا لتعارض كافة أهدافهم مع الشعوب لذلك فإن التنظيم العالمي للأخوان والكيزان صار يتخبط ويستخدم كافة السبل لمحو ذاكرة الأمم ويعتمدون إعتماداً كلياً على المليشيات والجيش بعد الإستيلاء على الحكم ووإستخدام العنف والكذب وفقه السترة وفقه الضرورات تبيح المحظورات لفرض النسيان وفرض فقدان الذاكرة على الشعوب وغسيل مخ الشباب بالعنف البدني والجنسي لنسيان كل جرائمهم الخبيثة وفي سبيل ذلك أيضاً يلجأون:
للشعارات الإسلامية المكثفةـ الكذب والتلفيق ـ الفصل والإقصاء والتشريد والتهجير ــ الحروب ـ التعذيب ـ الجلد بما يسمونه حدود شرعيةــ الأمن ـ الجيش والشرطة بعد قصقصتها بفصل قياداتها غير الموالية ـ تكوين مليشيات متنوعة لإرهاب بعضها والشعب ـ قطع رقاب السجناء الخطرين عليهم فلسفياً ــ تسليح شبابهم في الجامعات ومدهم بالأموال ــ تبادل الوجوه والتغييرات الفجائية كل فترة ــ الإعتماد وبث الإعلام الضخم ــ الإندهاش والصدمات المتتالية للشعب ــ سفك الدماء بالحروب الجهادية ــ فقه السترة والضرورة ــ إستخدام آيات التمكين للمكاوشة وآيات المناكحة لتحليل نكاحات المسبار والعرفي ونكاح المجاهدة للشباب ــ وآيات المنفعة ودرء الضرر وفقها لجلب وبيع المخدرات وتحليل الربا وهي أيضاً تدعم فقه النسيان للشعب والشباب.
فالأخوان والكيزان من الآفات الخطيرة على الإنسان والتي تجلب النسيان وفقدان الذاكرة، لذا يجب محاربة كل عناصرها حتى ولو كانت في طور الكمون أوخلايا نائمة.

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1388

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




عباس خضر
عباس خضر

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة