المقالات
السياسة
القبلية و الجهوية يعيقان تشكيل دولة القانون
القبلية و الجهوية يعيقان تشكيل دولة القانون
12-18-2013 02:19 PM


تابع .... با اهتمام شديد خطوات الاصلاح و التصحيح في منظومتنا الثورية نقول نعم لابد من تصحيح المسار الان قبل فوات الاوان و لابد من التصحيح الجزري و لا لانصاف التغيرات الفوقية و الشكلية , اي لا لتغير الاعلام و الاسماء لابد من تغير البيان نفسه بما يسع جميع الثورا ... علينا ايها الرفاق و الاخوة احترام الشعب لانه ذكي و يعرف مع من يقف و متي يخرج الي الشارع و متي يضحي بالغالي و النفيس ..اذا علينا ان نعرف ان فيل الانقاذ صنيعة من ورق... سبب قوته يكمن ضعفنا و خواء افكارنا و ضعف تنظيمنا ...


نحن المعارضون قلوبهم شتي و غارفون في الوهم و الخداع و النفاق ...بعيدين جدا عن الجماهير الا القليل و القليل جدا منا .. و للاسف تجد ان بعضنا غارق حتي الثمالة في عيوب القبلية و الشليلة و الفساد و الاختلاسات ...انظر شريكنا السابق مساعد البشير وصفنا بش.....ذاذ الافاق ,..اجد كلامه مستفذ و لكنه علي درجة من الحقيقة ..لاننا غير منظمين – و غير صادقين - منقسمين في شكل شلليات اسفيرية متنافرة ...و هذه مسالة لازم تواجهها بوقفة تنظيمية جادة لا انطبق علينا وصفه.


تتجلي عينا عندما نقوم بعمليات عسكريا ضد العدو تسيطر علي بيانات الجبهة الثورية للاسف الرمزية الجهوية او قل خشم بيت اذا لم تجير الانتصارات الي القبيلة الواحدة .... لما نخاف من بعضنا اذا ...و هذا يذد من فسوقنا و عدواننا و ظلمنا لانفسنا و لشعبنا اليس اننا في مواجه من سلب حريتنا و هذا شيئ مخيف و جاصة عندها يمارس فينا اسلوب التمكين و التهميش بواسط رفاق الامس اعداء اليوم ..فهذا لعمري لعيبا الكبير يؤدي الي تأخير الانتصار و الانعتاق النهائي من قبضة التخلف و الرجعية المركزية .....


الان كلنا نتنافس لابعاد الاخر و نتقرب زلفا للعدوء الدائم في ما تعارفنا عليه بالمركز.....فمن الملاحظ الان يتباري بعض القادة بنعت زملاءهم في المعارضة بان هذا ضعيف و ذالكم غير جاد ..بينما يتربص العدوء بنا حتي يتثني له ابتلاعنا الواحد تلو الاخر من خلال ميسمي بوثائق السلام ......اه يا و طن ..لكم الله يا اهلي الغلابة



رحم الله القائد المقتول غدرا الدكتور خليل ...و رحم الله القائد المدبر المقتول يضا غدرا جون قرنق ..و نتمني من ورثة النضال ان يجودوا العمل و ان يسلكوا نفس الطريقة التي خطها القادة الشهداء..... من حكمة و لباقة قي ادارة الازمات .

و الا بد من الاستمرار في البحث علي المتأميرون علي قتلهم و اجهاض مسيرة الثورة ..لابد من القاء القبض علي الذين ساهموا في تقسيم الثوار و اشاعة الفتنة بين ابناء السودان حتي صرنا شيع و قبائل و خشوم بيوت تستجدي فتات الخبز من المركز .....نعم لا بد من القبض علي المجرمين تقديمهم الي محكمة ثورية ناجذة و عادلة و علنية ....و الله نحن في حيرة - مات ابو شنب ولعب ابو ضنب .....


يصعب علينا ان نركب موجة المناداة بالتغير بما هو اسواء من ما كان ...... ..فقط للبعد من المكايدة او الحقد مما يزيد الطين بلة ... لذي و بتثاقل حاولنا ان نطرح وجهة نظر للتصحيح و حتي نجنب البلاد شر القادم الذي لن يتوقف الا اذا انصلح حالنا نحن اولا ....

ان الشعب كله الان ضد العودة لتحكم اسر... و جهويات بعينها في البلد ...برغم ان بعض الاسر و صلت الي ماهو عليه ,,من ثراء باجتهاد و شرف ...لكن الكل يعرف ان سوداننا بني علي اسس غير سليمة ادت الي ضياع جذء عزيز من الوطن ....و ان الحال بنبئ و يعد بتقسيم الاقاليم المتبقية و الدليل علي ذلك او الاجابة علي هذا السؤال لماذا الثورات و الاحتراب هنا و هناك؟ لماذا تعددت الحركات الثورية وفق الجهات و القبليات اليس الظالم و احد ؟..نعم هناك خلل كبير في مكوننا الثوري ...و هذا الخلل لايمكن اصلاحه بما هو اسواء منه اي بصريح العبارة الرجوع الي القبلية و الجهوية و خشوم البيوتات ..اذا لابد من تصحيح مسار الحركات الاقليمية المطلبية و التوافق علي دستور يحترم الجميع و يرد حقوق المظلمين دهورا عددا, و المضي في ركب الجبهة الثورية في شكل منظومة موحدة الدستور و القيادة مادام الهدف و احد.و علي الجبهة الثورية ممارسة الديمقراطية و احترام القانون و حقوق الانسان في داخل جسمها و في المناطق التي تسيطر عليها و ليس هناك اي عزر و لا توهمونا باننا في مرحلة الثورة و ليس دولة و علي الشعب ان يصبر حتي نكون الدولة _ ان الناتج في جنوب السودان لا يطمئن الشعوب و اكرر انها ذكية


...لابد من التخلص من المرض و الخوف الجهوي الذي استفحل و انهك جسد القوي الثورية البديلة, يعني رئيس الحركة الذي يقرب اليه اخوانه و اهله و محاسيبه و فتجدهم بهذا السلوك يمارسون نفس نهج الانقاذ من فساد و افساد...و تمكين و سجم رماد (طيب بربكم الفرق شنو ...بينكم و الانقاذ الانهاذ الانقاذ,, اه اقصد الانخاذ)

دعني اذهب بكم الي ابعد من ذالك الانتباه للشراك البعد الخارجي . مافي شيء ببلاش لا بد من الانتباه الي اطماع الدول الكبري التي تتربص بالسودان معارضة او حكومة ..هذه الدول يهمها فقط الموارد و بالطريقة السهلة لها.......لذي سلوك السودانين هو و حده يحدد كيفية الحصول عليها.........( يعني اهل الموارد اذا لم تكن هناك عدالة في التوزيع عليهم الاستيلاء عليها و من ثم يصبحوا الوكلاء الحصرين لتسويقها , علما بان معظم الموارد تقع في ارضي اهل الهامش ).....!!!!.

اخوتي اذا قراءتم ما بين السطور تجدونني قد اعبت علي معظم المنادين بالتغير الان , لان سلوكهم غير ديمقراطي و متحيزين و ليس و طنين بمعني الكلمة و تحكم قرارتهم اسرهم..او ششللهم خاصة في مجموعات ما يسمي جذافا باليسار نعم نعيب عليهم الكيل بمكيالين فانهم يعيبون علي الاخر التمكين و ياتون بنفس النهج الانقاذوي ..اي يمكنون اخوانهم.... ( انطر الي السفارات الجديدة و الوظائف في سوداننا الجديد – فيها فلان قريب فلان ) ......... ( انظر الي رؤساء مكاتب الحركات المطلبية فلان قريب فلان و هو يامر من هم اكثر منه خبرة و حنك سياسية و تعليم ) طيب نغير منو بي منو اليس العيب فينا و مرض التمكين متفشي في اوساطنا نحن المنادون بالعدالة القومية . انظر الي لجان التصحيح و تصويب مسارات الثورات كلها بتعين فلان صديق علان و و الله احيانا يصعب علينا التفريق بين جدع الله و فرج الله - علي وزن احمد و حاج احمد.!!!!!.

اخوتي في الوطن و الله ليس لنا مطامع ....لا في وظائف و لا منصاب ..لنا و الحمد لله المكفينا.. علي الاقل نعيش في ارقي دول العالم ( يعني بوبار في حق الناس افضل من سرقة الفقراء من اهلنا )..و لولاء حرصنا علي الاهل لكنا متنعمين بمجهود هذه الشعوب و سكتنا كما يفعل الكثيرين الان ..... و كان كسرنا تلج ما بعده تلج .....و لذلك ارجاء ان تقراء جيدا ما بين سطور الموضوع و ان تتم المشاركة في الاصلاح بموضوعية و تجرد . .

في خلاصة الامر ادعوا معكم نبذ العنصرية و الجهوية و الابتعاد من المكاسب الدنئية علي حساب اهلنا الضعفاء وسوي مان ذلك باسم الحفاظ علي الدين او النضال الثوري ..و المعني عنا الحكومة و المعارضة للانهماك في تصحيح المسار!!!!!!!يمكنك ان تقوال انتوا منوا يا ؟؟؟؟؟

و اخير اعتزر عن اي تلميح عنصري و بغيض و اسأل الله المغفرة .
سلام و شكرا اخوتي للتنبيه ....انها و جهة نظرو اكيد بها عيوب و نحن هنا للتثاقف السياسي حتي نساهم ايجابا في الاصلاح
و الله و حده المستعان .



و شكرا
دمتم
عبد الباقي شحتو علي ازرق
زيوخ.........12013-12-17
http://www.kadsudan.org/
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1218

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#860658 [الباحث عن الحق]
0.00/5 (0 صوت)

12-18-2013 05:06 PM
متعك الله بالصحة والعافية أخ عبدالباقي علي ازرق من زيورخ لقد جسدت لنا الواقع المعاش الآن في السودان . اتفق معك تماما أن القبلية تعيق دولة القانون هذا هو المنطق بعينه .
أخي لقد اعاقت هذه القبلية والجهوية العنصرية السودان من اي تقدم وانتهت ؛ اعاقت تحقيق دولة القانون ؛ اعاقت التنمية والازدهار ؛ اعاقت الاستقرار اعاقت حتى المشروع الحضاري المزعوم .
ففي الوقت الذي تتكاتف فيه الشعوب وتتحد من اجل تحقيق نهضة وتلحق بركب الحضارة ؛ نعيش نحن في زمن العنصرية والجهوية للاسف .
ففي حالات كثيرة تضيع حقوقك المشروعة والمكفولة دستوريا اذا لم تنتمي لقبيلة معينة .
وقد اصبح مألوفا أن تسأل عن قبيلتك في بعض المصالح الحكومية وربما يأتي السؤال من اكبر ضابط أو مسئول في المصلحة .
يا حليل ايام زمان فوالله يا اخي انا الآن عمري 45 سنة ولا اعرف حتى الآن (ما قبيلة الرئيس الاسبق نميري ) بينما اعلم أن البشير( جعلي ) رغم ان كلاهما من شمال السودان .


#860633 [الباحث عن الحق]
0.00/5 (0 صوت)

12-18-2013 04:29 PM
متعك الله بالصحة والعافية أخ عبدالباقي علي ازرق من زيورخ لقد جسدت لنا الواقع المعاش الآن في السودان . اتفق معك تماما أن القبلية تعيق دولة القانون هذا هو المنطق بعينه .
أخي لقد اعاقت هذه القبلية والجهوية العنصرية السودان من اي تقدم وانتهت ؛ اعاقت تحقيق دولة القانون ؛ اعاقت التنمية والازدهار ؛ اعاقت الاستقرار ؛اعاقت حتى المشروع الحضاري المزعوم .
ففي الوقت الذي تتكاتف فيه الشعوب وتتحد من اجل تحقيق نهضة وتلحق بركب الحضارة ؛ نعيش نحن في زمن العنصرية والجهوية والقبيلة للاسف .
ففي حالات كثيرة تضيع حقوقك المشروعة والمكفولة دستوريا اذا لم تنتمي لقبيلة معينة .
وقد اصبح مألوفا أن تسأل عن قبيلتك في بعض المصالح الحكومية وربما يأتي السؤال من اكبر ضابط أو مسئول في المصلحة .
يا حليل ايام زمان فوالله يا اخي انا الآن عمري 45 سنة ولا اعرف حتى الآن (ما قبيلة الرئيس الاسبق نميري ) بينما اعلم أن البشير( جعلي ) رغم ان كلاهما من شمال السودان .
انصحك بالا تفكر في العودة لان هناك الكثير يطمح في الحصول على تأشيرة خروج نهائي من السودان .


عبد الباقي شحتو علي ازرق
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة