المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حيدر المكاشفي
وهل الشرطة انفصالية؟ا
وهل الشرطة انفصالية؟ا
01-11-2011 12:44 PM

بشفافية

وهل الشرطة انفصالية؟

حيدر المكاشفي

ان يقع حدثان أحدهما أخطر على الأمن والسلامة من الآخر، فتترك الجهات المسؤولة عن حفظ الأمن ما هو أخطر وتنشغل بالآخر، فتلك مفارقة ما كان لها أن تقع فيها، تذكرنا بالمفارقة المروية عن إينشتاين، العالم الغني عن التعريف صاحب نظرية النسبية.
يُقال ان إينشتاين كان مولعاً بتربية الحيوانات الأليفة، وكانت لديه قطة تزعجه جداً بكثرة دخولها وخروجها من الباب، تظل تموء أمام الباب حتى يفتح لها لتخرج، وبعد لحظة تعاود المواء ليفتح لها لتدخل، وفي كل مرة كانت تقطع عليه حبل أفكاره وانشغاله بأبحاثه، فكّر في وضع حد لمعاناته مع القطة، فهداه تفكيره إلى ما اعتبره (بجلالة قدره) فكرة عبقرية، كانت (الفكرة العبقرية) من العبقري إينشتاين هي عمل فتحة في أسفل الباب تسمح للقطة بالدخول والخروج كما تشاء دون أن تزعجه، نجحت (الفكرة الجهنمية)، وارتاح اينشتاين من ازعاج القطة، ولكن هذه الراحة لم تدم إلا قليلاً حيث وضعت القطة التي كانت حاملا ثلاثة قطط صغيرة، وأول ما لاحظ العالم الكبير هؤلاء القادمين الجدد سارع الى عمل ثلاث فتحات صغيرة الى جانب الفتحة التي سبق أن حفرها لأمهم، بمظنة انه بذلك يستبق ازعاجهم المتوقع وفات عليه أن الفتحة الأولى كانت تكفي ولم يكن هناك داع يجعله يحوّل الباب الى ما يشبه الغربال، فربما صادف هذا التصرف هوىً في نفوس الحاقدين على هذا العالم الذكي، ووجدوها فرصة لوصفه بـ (الغبي)..
بالأمس وقع حدثان متزامنان مع بداية عملية الاقتراع على تقرير مصير الجنوب، الأول حزين نظمته مجموعة محزونة، والثاني سعيد اقامته جماعة مبتهجة و(مهججة)، حدثان رغم أنهما متناقضان إلا أن القاسم المشترك بينهما كان واحداً، وهو عملية الاقتراع الذي باتت محصلته النهائية راجحة رجحاناً بائنا لصالح الانفصال، والتفاصيل تقول إن مجموعة من شباب وطلاب الحزب الاتحادي الموحد توافدت على دار الزعيم التاريخي اسماعيل الازهري (ابو الوطنية)، ورافع علم استقلال الوطن الواحد الموحد، تواضعت هذه المجموعة للتعبير بطريقتها عن حزنها الأليم للمصير الفاجع المحدق بالبلد، وكان ان قررت (توشيح) هذه الدار الرمزية وكسوتها بقماش أسود يرمز للحزن والأسى والأسف، كان ذلك في ام درمان، بينما في مواقع أخرى من العاصمة كانت جماعة من منبر الانفصال تذبح الذبائح وتقيم الولائم ابتهاجا بـ (الانفصال) الذي لم يتبق عليه سوى اعلانه رسميا، واحدى تلك الذبائح كانت على مرمى حجر من احدى دور الحركة الشعبية وسط التهليل والهتاف المناوئ للحركة، واللافتات والشعارات التي تحمل ذات المعاني منشورة ومنصوبة في أماكن متفرقة داخل العاصمة، ولكن (المفارقة) أن الشرطة التي سبق أن حذرت من أية مظاهر قد تخل بسير عملية الاقتراع بشكل سلس وآمن وهادئ، وتدعو الجميع للهدوء والبعد عن أية تصرفات مسيئة أو مستفزة، تترك كل هذا الزخم وتنشغل بـ (دار) واحدة هي دار الزعيم الأزهري التي وشّحها أولئك الشباب بالسواد فتدهمها وتفسد على الحزينين على إنشطار البلاد حزنهم، وتمنعهم من التعبير عما يعتمل في صدورهم من أسى وحزن على هذا المصير الذي آلت اليه البلاد، بل وحاولت اعتقال الاستاذتين سامية الأزهري عضو المكتب السياسي للإتحادي الموحد وعبير عثمان مسؤولة الإعلام، بينما مضت احتفالات الانفصاليين في الجانب الآخر إلى نهايتها، ورأينا زعيمهم وهو يقفز فوق احدى الذبائح ويهز ويعرض بعصاه في مشهد مستفز لكل الوحدويين الذين كان يمكن أن يدخلوا معهم في عراك لا تحمد عقباه، حدث كل ذلك دون ان يعترضهم شرطي واحد في الوقت الذي دهمت فيه قوة شرطية تلك الدار الحزينة، فهل الشرطة تظاهر الانفصال أم أن دورها في هذه اللحظات الحرجة هو منع أية مظاهر قد تخل بسير عملية الاستفتاء حتى منتهاها بيسر وسلام وسلاسة؟، وإذا كان هذا هو دورها، فأيهما أضرَّ بسلامة الاستفتاء، ما فعله منبر الانفصال أم شباب الاتحادي الموحد..؟ مالكم كيف تحكمون

الصحافة


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 2899

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#76627 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 06:57 PM
حسنا فعل المنبر لانهم من الاخوان المسلمين ليعرف الشعب الا هم لهم جمع المال


#76099 [ابومعاذ]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 11:01 PM
اولا الشرطة يعملون بالاوامر العسكرية حيث يوجد ضابط يتلقى اوامره بواسطة جهاز لاسلكي من الجماعة اياهم ......واذا لم يقم بتنفيذ الاوامر سيحاكم ويعذب ويتسبب في قطع عيشه ومن يقول غير ذلك فهو لايعرف هؤلاء القوم وخاصة في هذه الايام حيث اضحوا كالكلاب الضالة وسعرانة فاعذروا اخوتكم الذين فرضت عليهم ظروف الحياة العمل ضمن الشرطة


#76094 [عبدالله ود سعد]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 10:50 PM
العدل هو أساس الحكم ... هل عدل عمر خلال مدة الـ 21 سنة حتى نطلب منه اليوم العدل ؟ ... هؤلاء أعماهم الحكم حتى نسوا أن هناك رب يحاسب ... وهناك يوم أسمه يوم القيامه ... هل تصرفات خال البشير هذه .. تصرفات انسان عاقل ... حقيقة مستواهم من البشير وخاله .. الزبالة أفضل منهم ... هؤلاء يعرفون في السياسه ما يمكنهم من حكم القصر الجمهوري المبنى والمساحة ... أي هرطقه هذه يقوم بها خال البشير ... وأين مكانها من الاعراب ... الغربيب في الأمر ... ان هناك من يصفق لهم رغم وأظن أنهم مغلوب عليهم ... كيف يمكن مسح تلك الزبالة من البشر ... أمثال خال البشير الذي يوضح أنه جاهل جاهل جاهل جاهل حتى النخاع ... فكيف ببشير هذا هو خاله .... والمثل السوداني بيقول حسن الخال وخال الخال ....... ؟ يا سودانيين ... وضح ككا لا شك فيه ... نحن محكومون بجهلة ... منافقين ... كذابين ... لم أرى ضحالة مثل هؤلاء القوم ... صدق الطيب صالح من أين اتو هؤلاء ... تخيلوا أي شيىء سيىء وأسوء من هذا التصرف ... يمكن أن يكون هذا رأى خاص .. لكن ليس بتلك الجهالة يمكنم التصرف ... ووقتها حتى الخصم يحترمك متى ما تصرفت بعقلانية ما دمت متمسك ومقتنع برأيك ... لكن درجة الهبوط الفكري والسياسي والأفقى والعقلي يصل بهم الى الدرك الأسفل من التصرف ... فهؤلاء الجنون أقل مايوصف بهم ... لكون أن السلطة أبهرتهم وأخذت عقولهم ... وأصبحوا كالصغار .. وهم حقيقة صغار بمعنى الكلمة لكونه الصغير لا يمكن أن يعاتب في تصرفاته لكون صعيراً ... وللأسف هؤلاء هم حكامنا ...وللأسف هؤلاء هم حكامنا ....وللأسف هؤلاء هم حكامنا ....وللأسف هؤلاء هم حكامنا ....وللأسف هؤلاء هم حكامنا ماذا نتظر منهم سوى ما نراه بأم أعيننا ... ونقول حسبنا الله ونعم الوكيل ....


#76027 [ابو اسامة]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 07:56 PM
فعلا بلد غريب تذبح وتفرح وتندد بالعنصرية فى الشارع وفى الصحافة وتتفوه بى
كلام وحديث اشبه بالحنظل والشرطة تحميك .. ياخى معقول ؟ نعم معقول تشوف
وتسمع العجب لانك فى السودان .. لكن صدقونى الراجل ده ومعاه البشير ومجموعة
كبيرة تحتاج طبيب نفسى ضليع من دول الغرب لان وضعهم خطير جدا


#76014 [ابو سامي]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 07:18 PM
في أيام الدراسة وحكم النميري كنا نستميل الشرطة عندما تحيط بمسيراتنا بهتاف ( الجيش جيش الشعب والشرطة تحمي الشعب ) فنلاحظ أن العصي التي رفعت لتفريق المظاهرة انزلت .... ولكن في هذا الزمن الاغبر فإن الشرطة ليس شرطة الشعب وإنما هي شرطة من نوع آخر لأنها ليس من صميم هذا الشعب وبالتحديد شرطة الاحتياطي فإنها من الشماسة وأبناء الشوارع ومن ليس من هذه الفئتين فليسأل زميله في الصف ويقدم له دعوة بأنه سيذهب معه إلى دار أبيه وأمه عندها فقط يتضح أن الشرطي المعني أتوا به من تحت الكباري والاماكن المظلمة ودربوه على ضرب الشعب فهذا النوع حاقد على المجتمع


#75915 [مواطنة]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 04:16 PM
هذه حركات مخطط لها ومبرمجة ومحسوبة بدقة صحيح هي تاتي من عيي اخطل ولكن مقصودة تماما الغرض منه استفزاز الجنوبيين الذاهبين لمراكز الاستفتاء اذا كان منكم من سولت له نفسه بالتصويت لصالح السودان الموحد فليراجع نفسه ويعيد جساباته فنحن مصرين الحاحا واصرارا علي شق الوطن وان لم يكن المقصود هذا المعني فلم الاحتفالات ايام اجراء الاستفتاءالمنطق يقول من كان يريد ان يحتفل فليفعل ولكن بعد التصويت واعلان النتائج . والحمد لله فالدنيا ليست اخر المطاف وسيقف كل من باع وارتزق امام من ميزانه الفصل وقوله الحق اسرع الحاسبين


#75862 [ابو مروة]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 02:36 PM
مالك كيف تحكم يالمكاشفي....!!
ما الذي يزيد من حرج الحكومة وا الذي يقلل من حرجها؟
اظهار الحزن على الانفصال والتوشح بالسواد ام اظهار الفرح به وضبح النذور؟
القضية واضحــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة... وهي ترجوكم لا تحرجونا نعم نحن فصلنا الجنوب ولكن هو لمصلحتكم ومالو حتى لو ظهر ليكم عكس كدا ده مجرد قصر نظر عشان كدة لازم تركبو عدسات مقاس زرقاء اليمامة , ومتوفر بجميع المقاسات لدى منبر خال البشير , فاذهبوا وكلوا من طيبات ما رزقهم من بهيمة الانعام , وخذو العدسات اياها وافرحو ونططوا وبلا وانجلا.... تقول لي الشرطة شنو والشرطة منو
ايها الذين تعدون انفسكم وحدويون
ما لكم غير الطيب من حادي ركب , واستعدوا لذبائح التخلص من الغرب الذي لا يشبه السودان والشرق الذي لا يشبه السودان وجبال النوبة والانقسنا التي لا تشبه السودان ومدني الجزيرة ذاتها لا تشبه السودان .. ويا هو ده السودان
قال مثلث مين قال


#75847 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 02:15 PM
ما تفعله شرطة المؤتمر غير الوطني و من يقودها الي الضلال يؤكد انها ليست شرطة السودان بل شرطة حزب الفاسدين المفسدين في الارض. و هي شرطة بفتح الشين و ليس بضمها. و قد راينا كيف تعتدي علي النساء و الشيوخ بالضرب القاتل بالهراوات و هم في طريقهم الي المسجد لاداء الفرض فتصيبهم اصابات بليغة و تعتدي عليهم اعتداءا منكرا، و في نفس القت راينا كيف ان هذه الشرطة بفتح الشين \" تحمي\" مجموعة خرجت من المساجد الي الشارع في مظاهرة تحمل فيها المكرفونات و تستفز خلق الله و تقول لهم الشرطة بفتح الشين \" امشو سووا الدايرنو، قشة ما تعتر ليكم\"
هذه الشرطة ( بفتح الشين) تحتاج ان تلقن درسا قاسيا حتي لا تاتمر بامر الجلادين.


#75827 [صلاح]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 01:53 PM
يااخى الكريم شرطتنا اصبحت مبرمجة و مغسول دماغها بان الشعب هو عدوها وعدو الانقاذ وان قوى المعارضة هم الشياطين والكفار والفاسقين . وعشان تاكلوا عيش لازم
تتعاملوا معاهم بالقسوة والقوة وتوروهم العين الحمرا وسوط قدوقدو


#75802 [هاشم عبد الماجد خالد]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 01:24 PM
ابو الذبيحين
الذبيح الاول ابنة فلذة كبدة ارسلة للجنوب من اجل راية العز ومن اجل نصرة الاسلام فكان ان تم ذبحة فى احراش الجنوب
الذبيح الثانى الخروف المسكين الذى ذبح بدون اى ذنب لان المساكين لايستطيعون ان ينالوا منة شيى
كدى اشرح لينا يا شيخ الطيب مصطفى فى الاول ارسلت ابنك للجهاد حسب مفهومك واستشهد
الخلاك تنفصل عن الجهاد شنو وتذح ليك خروف


#75784 [فتوح]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 01:04 PM
لعلك تتحدث عن هذا المعتوه المريض النفسي هذا النكره الطيب مصطفي اراحنا الله منه ومن ابن اخته وكل طغمه الانقاذ المجرمه


#75782 [مواطن شريف]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2011 01:03 PM
الخال والد عاوز يمسكوا الطيب مصطفى يعنى يازول اركز شوية هههههههههههه تعرف لو النيل الارزق والابيض بقوا صلصة طماطم والله ما بتكفى الكوسة اللى فى البلد واحد يتسجن 5 سنوات علشان كتب وواحد يعمل احتفالات ويدعو للعنصرية وحايم ساكت دى ما كوسة


حيدر المكاشفي
حيدر المكاشفي

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة