المقالات
السياسة

12-23-2013 09:07 AM



في القلوب مثواك أنت
يا ابن دارفور الأصيل
ما رضيت الدنيا خنت
كنت للناس الدليل
يا الجميل في كل صفاتك
لاكا غدار أو رذيل
تكرم الواقفين ببابك
ماك أناني ولا بخيل
انت ما بتموت وحاتك
أنت موجود يا خليل
البموت في كل مرة
هو الذليل
الرضا العيش الحرام
تحت أقدام اللئام
راسو مدفون في التراب
ذي النعام
انت أرفع يا خليل
انت الشجاع
انت الحسام
تقطع رقبة المستبد
ود الحرام
ما بتخاف صوت المدافع
انت ما بتخشى الصدام
دخلت لأمدرمان ضحى
قبل الضلام
ما جيتا متستر بليل
والناس نيام
دكيت حصون المفترين
سقيتهم الموت الزؤام
ما اعتديت ضريت برئ
ما سعيت للانتقام
صنت النفوس
انت الهمام
بالسيف تجيب لينا السلام
سلام حقيقة
مش كلام
ينصف المظلوم هناك
المعّذب بالدوام
المشرد في الخلا
ذي الهوام
يا نصير المستضعفين
يا سليل بيت الكرام
كنت الوفي وكنت الأمين
ما بعت اهلك بالحطام
انت نور السالكين
بدر التمام
يجزيك رب العالمين
يوم القيام
وتكون في دار الخالدين
دار السلام
آمين ...


[email protected]



تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1086

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#865033 [عزالدين]
0.00/5 (0 صوت)

12-23-2013 01:47 PM
تحياتى للاخ كاتب القصيدة وهى قصيدة معبرة..لكن لدى سؤال للكاتب..الم يكن د.خليل جزءا من منظومة الانقاذ...الم يتم تعيينه مديرا لمستشفى امدرمان وساهم فى اعتقال وفصل وتشريد الاطباء
الم يكن الخلاف بين الاسلاميين هو خلاف على السلطة لا على المبادئ..ثم ما ذنب المدنيين الذين قتلوا اثناء الهجوم على امدرمان ..هل كانت بينهم وبين د.خليل مشكلة على سلطة او مال..هل تعرف عدد الاسر التى تسبب د.خليل فى ادخالهافى ظلمات الحزن والالم..ام انه لا يهم الذين ماتوا اثناء القتال ولم تكن لهم ناقة فيه ولا جمل,...وهل التهميش فقط فى دارفور...يا اخى كل السودان مهمش وكل السودانيين مطحونين....اسال عن المناصب التى تقلدها د. خليل منذ العام 1989م..بداية بمستشفى امدرمان مديرا مفروضا ومرفوضا ونهاية بمنصب فى وزارة الصحة....راجع سيرة د.خليل مع بدايات الانقذ وستعرف الكثير...


#864868 [كاره الكيزان محب السودان]
0.00/5 (0 صوت)

12-23-2013 11:09 AM
على الرغم من كراهيتي لحزب الجبهة الإجرامية الذي كان ينتمي له خليل ابراهيم، ولكني أحسبه يستحق مثل هذه الإشادة.


عبدو الجندي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة