المقالات
السياسة
لا ادرى كيف نقابل الكريسماس؟
لا ادرى كيف نقابل الكريسماس؟
12-24-2013 02:38 PM



تعودت فى ليلة الكريسماس الجلوس على مائدة العشاء بصحبة العائلة ، للصلاة وقراءة التراتيل التى نمجد فيها الرب ونحمده على جزيل النعمة التى وهبنا اياها ، فنحن مؤحدون ومؤمنون نقدس الكريسماس ونحتفل به لانه ميلاد المسيح عليه السلام ، وهو بالنسبة لنا مناسبة استثنائية نذهب بسببها الى الكنيسة ونعود منها فى ساعة متأخرة من الليل لنتناول الديك الرومى اللذيذ ، ثم بعدها نتمنى و نخلد الى النوم على امل ان نستيقظ فى الصباح ونجد الامنية قد تحققت وبجانبنا الهدايا التى يوزعها بابانويل .. هذا كان فى الاعوام التى تلت الاستقلال ، ولا ادرى هذا العام كيف نستطيع ان نقابل الكريسماس ونحن ملطخين بالدماء وملوثين بالخطايا السياسية ويقتل بعضنا البعض ، فالكريسماس كائن حى يمشي بالمحبة بين الناس وهو كالعزارى ينضح بالخجل والدهشة امام كل عثرة اخلاقية تكب الرسالة النبيلة التى يدعوا فيها البشر للخير وحب الجمال ، انه يكره الموت والدمار والتشريد بالمؤمنين الذين يؤمنون بقدرته على اشاعة روح البسمة على شفاه الحيارى والمساكين .. لقد استقبلنا الكريسماس العام الماضي ونحن عصبة اولى بائس يرهبنا الاعداء ويتجنبنا الشمات الذين وصل استحقارهم واستحمارهم بنا درجة التأكيد على ان الترابى والميرغنى والمهدى سيتوسطوا لحل خلافنا الجنوبى ؟ لكأنما مكون النسيج الاجتماعى الجنوبى من الضحالة وسوء الادراك بحيث اكبر رموز الفشل فى افريقيا يديرون مائدة المحاورة بين الفرقاء الجنوبين ، انها لمهزلة وطعنة نجلاء من الخلف لن يغفر اثامها الكريسماس الذى يعلمنا التدبر فى مقولة فاقد الشي لا يعيطه ! فالترابي فاقد لكل اوجه القبول ، والميرغنى لا يتمتلك شي ، اما الصادق فهو الة من الدمار السياسي تمشي بين الناس ! هم الثلاثة ليست كروت محروقة وحسب بل يمثلون كومة من الرماد الذى تزروه الرياح ،انهم مثلث الدمار الوطنى ، لقد خربوا السودان حتى لم يستطيعوا المحافظة على وحدة احزابهم ! .. والكريسماس وروح العيد يمنعانا الاعتماد على افكار الرجعيين الذين سينشلونا من بحر الضياع ليقذفونا فى محيط من الحسرة والندامة ! فاذا كان لابد من جهد يريدون تقديمه للمساهمة فى حل الضائقة القائمة ، فعليهم بالصمت فالصمت احياناً ابلغ من الكلام ، فالجنوبيون معبئين بروح الكريسماس ومندفعين بارادة التجديد ، الامر الذى لا تجدى فيه المفاهيم الفرنسية التى تفتن ابناء المستعمرات القديمة فتتدخل بحجة فض النزاع كما يحدث الان بافريقيا الوسطى .. وان كان من رسالة عاجلة يبعثها المرء بمناسبة الكريسماس فهى الى الشمال ومفادها باختصار .. كونوا بخير لا تنشغلوا بهم الجنوب ، فالجنوب دولة مستقلة ، لا تتغول فى شئون الاخرين لذلك تكره ان يتغول احد فى شئونها !

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 660

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#866365 [أبومصطفى جيفارا]
0.00/5 (0 صوت)

12-24-2013 06:35 PM
merry xmas day&happy new year
المجد لله في الاعالي وبالناس المسرة وعلى الدنيا السلام
لك...أ/استيفن يوليو....ولكل بني نبتة...ونآمل...أن تهب رياح التغير حاملة إشراق شمس
الحرية مبددة دياجير القهر والطغيان....عيد ميلاد سعيد....مع تحياتي


#866223 [غاندي]
5.00/5 (1 صوت)

12-24-2013 04:00 PM
تقابلوا ربنا كيف ؟

الكريسماس هين


استيفن يوليو
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة