المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان من الحركة الإتحادية بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسون لاستقلال السودان
بيان من الحركة الإتحادية بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسون لاستقلال السودان
01-01-2014 08:10 AM

image


بيان من الحركة الإتحادية بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسون لاستقلال السودان

بسم الله الرحمن الرحيم

تمر الذكرى الثامنة والخمسون لإستقلال السودان والقلب ينزف دما ، فدماء شهداء هبة سبتمبر مازالت ساخنة ودموع أمهات الشهداء تروى مآقينا ، والأرامل والأيتام فى دارفور وكردفان والنيل الأزرق يرفعون أكفهم للسماء هل من مغيث ، وطائرات النظام تواصل قصفها العشوائي للآمنين دون رحمة ، وغول الغلاء يفترس أخضر الأرض ويابسها ، وكم من مريض تائه على وجه الأرض يبحث عن جرعة دواء ، وأهل السودان يبيتون الطوى بعد ان مزقهم الفقر والعوز ، أطفالنا وفلذات أكبادها يعانون من المرازماس والكواشركور ويموتون فى الشوارع من الإلتهاب الرئوي والنزلات المعوية ، وكم من شيخ عابد زاهد يسأل الله باطن الأرض بعد أن ضاقت واستحكمت حلقاتها ، والفاقد التربوى يهيم على وجهه فى الشوارع ، الباحثون عن الهجرة يقابلون بالإذلال أمام أبواب السفارات بعد أن فقدوا الأمل فى إيجاد وظيفة فى أرض الوطن .
وأهل النظام فى غيهم سادرون ، يمارسون الإفك والكذب والتضليل يرقصون على جثة الوطن ، ويتواصل مسرح العبث وتبديل الكراسى الزائلة فلابد من حماية الرئيس ، وجوغة المصفقين وضاربى الدفوف يهتفون عاش الرئيس ، تائهون وسائحون ، مشاركون قابضون وآخرون على الصف واقفون ، حلم الوزارة والعربات الفارهة والسكن المريح على جثة الوطن الجريح . تبا لكم يا هؤلاء .
سيدى الأزهري إسماعيل وصحبه الميامين من ثلة العقد الفريد سلام سلام
صحن الصيني قد انكسر وتبعثر وبلادنا على سدة حكمها غرباء ، عن ديننا وعن وطننا ، من أين جاؤوا لا أحد يدرى ؟ قد تمكن منهم الفكر القطبي فعملوا فينا إقصاء وتجريدا وذلا ومهانة ،فهم الحاكمون بأمر الله ، وهم المالكون لناصية الحقيقة بعد ان شاركوا الله فى حكمه ،وأقسموا بالله معظما ان يسلموا الحكم فيما تبقى من دولة السودان لسيدنا عيسى عليه السلام .
هذا هو حالنا وحال من ما آلت اليه البلاد والعباد ، فقد صرنا نبكى استقلالنا الذى ضاع ووطننا الذى تمزق ، واقع اليم نعيشه ونموت فى اليوم ألف مرة ومرة .
سيدى الأزهري إسماعيل وصحبه الميامين من ثلة العقد الفريد
إن كان من أمل ، فهناك ممن تبقى من أحفادك وابنائك ما فتئوا على جمر القضية قابضون ، وعلى المبادئ محافظون ، يعاهدون الله والوطن أن هذا الرجس لابد ان يزول وسنفتص لدماء شهدائنا ونستعيد حريتنا المسلوبة
عاشت ذكرى استقلال السودان
الحركة الاتحادية 31/12/2913


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 681

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة