المقالات
السياسة
الموقف الكريم من التكريم – الرفض او الاهداء للشهداء --!
الموقف الكريم من التكريم – الرفض او الاهداء للشهداء --!
01-02-2014 11:30 AM


تمر علينا هذه الايام نفحات من ذكرى الاستقلال المجيد ونعنى بهذه المقدمه ما تبقى من الاستقلال الذى صنعه الشعب السودانى بتوفيق الخالق البارئ ولطفه بعباده فى ارض السودان وحرص وقيادة ونضال الزعماء الوطنيين والذين كرموا وتشرفوا برفع علم الاستقلال بعد مفاوضات استخدم فيها سلاح الحكمة وبعد النظر والغيرة على الوطن دونما من ولا اذى وبتجرد تام لتحقيق الاستقلال التام او دونها الموت الزؤام – ما تبقى من الاستقلال لا يعدو مجرد الذكرى السنويه والاحتفاليه البزخيه بحدائق القصر الذى رفع على ساريته علم استقلال السودان .
الاستقلال وراية الاستقلال وزعماء الاستقلال تم وأدهم عدة مرات مرورا بالفريق عبود والذى ابتدع اول تنكيس لعلم الديمقراطيه والحريه ثم اللواء اركانحرب النميرى الذى وأد زعيم ورمز الاستقلال والمشير سوار الذهب الذى ذهب بما تبقى من هيبة الوطن وثورة شعبه الذى كان قاب قوسين من انتزاع الحريه والديمقراطيه المعافاة واجهز على ماتبقى العميد عمر البشير ومزق وطن الاستقلال وازهق الارواح البريئه وطمس كل اثر للاستقلال ومن ضحوا من اجله وعمل ومازال لمحو اثار الاستقلال من ذاكرة الشعب وشباب الوطن خاصه .
آخر البدع الرئاسيه والتى تعودت جماعة انقلاب الانقاذ فى ترتيبها وتنفيذها على الهواء مباشرة الفقره الخاصه بتكريم الرموز حيث توزع الشارات والاوشحه والقلائد والهبات التى تجبى من حر مال الشعب المغلوب وشر بلاوى الاحتفال والتى تبكى مع بعض الغثيان والتضاحك على ما يجرى كان تكريم كرام القوم الساده الاماجد اصحاب المقامات الرفيعه من ابناء الزعماء الوطنيين واذا لم يكن اولئك الاماجد من زعماء المعارضه لبطل العجب وزال البلاء واذا لم يكن اولئك المكرمين الاكارم من قادة الاحزاب الوطنيه التى ناضلت ومازالت لما بكينا ولاكتفينا بالتباكى فقط .
ان الموقف المنتظر من زعماءنا الاكارم هو الاعلان الصريح عن رفض التكريم وارجاع كلما يتعلق به او الاعلان الصريح باهداء التكريم والهدايا لدماء شهدائنا وبخاصة شهداء سبتمبر 2013 الذين سالت دماؤهم الطاهره من اجل الاستقلال والحريه والديمقراطيه وهذا اقل القليل ولا بد من تسجيل موقف وطنى يحفظ حق الاباء المجاهدين الذين ضحوا من اجل الاستقلال – والا -----
من لا يحمل هم الوطن --- فهو هم على الوطن
اللهم يا حنان ويا منان الطف بشعب السودان --- آميــــــــــــــــــن

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 814

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#875012 [ابوسحر]
5.00/5 (1 صوت)

01-02-2014 01:38 PM
انا في رائي انه لا مقارنة بتاتا بين عبود وعمر البشير ؟؟؟؟ونميري وعمر البشير؟؟؟؟؟؟
عبود ونميري ماتوا وهم فقراء؟؟؟؟ ولم يكن في عهدهم من الفساد ما يصل الي فساد الانقاذ ولا 10% من فساد الانقاذ؟؟؟؟


ردود على ابوسحر
United States [محمد حجازى عبد اللطيف] 01-03-2014 02:11 PM
الغالى استاذنا ابا سحر --لك الود
شكرا للمرور والاضافه القيمه
ابدا لم تكن المقارنه وارده فى هذا الامر ولكن فقط ذكرنا كل من ساهم فى وأد الاستقلال والديمقراطيه وكان سببا فيما نحن فيه -- والمقارنه معدومه حتى مع الاستعمار نفسه بالنسبه للبشير وجماعته على الاقل انجلى الاستعمار بالتفاوض وبالتى هى احسن وجماعة البشير مازالوا يريقون الدماء من اجل البقاء على كراسى الحكم رغما عن انف الشعب -- دمتم


محمد حجازى عبد اللطيف
محمد حجازى عبد اللطيف

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة