المقالات
السياسة
تابعوني في سلسلة "أنا النبي لا كذب"
تابعوني في سلسلة "أنا النبي لا كذب"
01-10-2014 12:24 PM






بسم الله الرحمن الرحيم

الأعزاء القراء

أولا أهنأكم بميلاد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم، وأود بشارتكم بإصدار سلسة من المقالات بعنوان "أنا النبي لا كذب".

هذه السلسلة تتناول مواضيع حساسة عن الإسرائيليات التي أصبحت إسلاميات الآن. ويوضح كيف يعمل القرآن كجهاز كاشف لكل هذا الكذب والإفتراءات. ويعطي لمحة عن كم عانى الرسول صلى الله عليه وآله وسلم في الدعوة ونشر دين الله وتدعيم أركانه برغم المجتمع الجاهلي الذي يعتمد الشفاهة وعدم التوثيق والذي من السهولة فيه تحول الأقوال والأحاديث لأكاذيب. ويكشف النقاب بالقرآن عن من هو النبي الذبيح بالضبط. ولما أراد أهل الكتاب التمويه بما يسمى بأولى القبلتين. وسيصاب بعض القراء بالذهول عن أشياء كنا نحسبها حقائق. وكيف الإسلام دين أمان وسلام وكيف تمت المعارك في زمن الرسول صلى الله عليه وآله وسلم. وملامح على ماتم بعده ويمكن تصوره العقل والمنطق. وكيف تم غرس الفتنة وان الإسلام لم ينتشر بالسيف أبدا، والإسلام دين ودعوة وليس دين ودولة. وأنه لاسبي في الإسلام أصلا وأن الأصل في الزواج في الدين واحدة فقط. و إذا كل هذه الأكاذيب والتضليل والأباطيل مررت على المسلمين وتبناها للأسف مسلمون إن كانوا يشعرون أو لا يشعرون! فمن المستفيد النهائي إذن؟. فالخاسر هنا هم المسلمون أولا وأخيرا والإنسانية بالتضليل عن دين الله و بفقدان المصداقية فيمن يدعون حرصهم عليه أو نشر الإسلام بالقوة. على المسلمين أن يستيقظوا وينفضوا الغبار عن الأكاذيب ويصححوا تلك المفاهيم، ويلتفوا حول كتابهم الذي لا يأتيه الباطل من بين يده ولا من خلفه، والذي جاء به هذا الرسول الحريص والرؤوف والرحيم على جميع الناس، ويعيشوا في زمنهم ليلحقوا بركب الإنسانية الذي تخلفوا عنه كثيرا.

ونسأل االمولى عز وجل أن ينفعنا بما علمنا ويعلمنا ما ينفعنا، وأن نكون من المساهمين ولو قليلا في رد الإساءات عن نبينا، ونصحح المفاهيم عن دين الله، وأن يجعلنا جميعا من الكاشفين لكل الدسائس التي حيكت لتشويهه ، لنكون من المدافعين بحق عن النبي الكريم وأن يوفق المسلمين للهدى ليكونوا خير أمة أخرجت للناس فعلا، والتي يهتدي بها الناس جميعا إلى دين الله. وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وهو رب العرش الكريم. وصلى الله علي سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

غدا اول حلقة بإذن الله.
saifalhag.hassan@gmail.com


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1536

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#882387 [ابونازك البطحاني المغترب جبر]
1.00/5 (1 صوت)

01-10-2014 09:07 PM
لقد تم تنبيه الكاتب الذي يعتبر احد (حيران ) غلاة الصوفية ، تم تنبيهه كثيرا من القراء بعدم الاقتراب من الدين تحديدا لأن الدين لا يجوز لكل من هب ودب الخوض فيه ، وبسبب كيزان السجم الذين شوهوا الدين بسوء استعماله لذا نرجو ونتمنى من الاخ سيف ان يترك موضوع الدين ولعدة اسباب منها:
* الكاتب نفسه من الذين يعتنقون فكرا صوفيا شاذا ، متبرأة منه الطرق الصوفية المعروفة ، لأن شيخه وطريقته من الذين يعتقدون (بوحدة الوجود والحلول والاتحاد) وظهر ذلك من خلال ما يكتبه صاحب المقال .
* ليس لدى صاحب المقال أي مؤهل شرعي يجعله يكتب او يفسر في الدين ، واذا كان لديه فليبين لنا شهادته الدينية الشرعية المعتبرة .
* ان الكاتب من الذين يكتبون الاحاديث النبوية والقدسية (الضعيفة والمكذوبة) في مقالاته لإثبات ما يربو اليه ، وهنا تكمن المشكلة لأن طالما لم يدقق في نقل الاحاديث النبوية الصحيحة فقد يكون من المدلسين .
* لا اعرف لماذا يصر الكاتب في الكتابة في الامور الدينية وهو ليس من اهل العلم .
* وبكل صراحة نريد ان نعرف هل الكاتب اصلا من خريجي الاعلام ؟ او هل من يزودنا بنبذة عنه لأني لم اجد له أي معلومة عند الشيخ قوقل غير مقالاته ، فهل يفيدنا احد الاخوة القراء .
واخيرا اتمنى من الكاتب ان يرأف بنفسه وبنا بعدم خوضه في تلك الامور ، وليشرفنا ويتحفنا بمقالات سياسية تساعد في اسقاط هذا النظام ، او مقالات رياضية تساعد في تطوير فكرنا الرياضي بدلا من الخوض فيما لا يفيده ولا يفيدنا ، والله من وراء القصد .


ردود على ابونازك البطحاني المغترب جبر
United States [شمال و جنوب فى محنة] 01-11-2014 12:58 PM
المتفقهين شوفنا مويتم خلونا نشوف موية الاخر الذى يملك الثقافة بدون ان نسال عن مؤهلاته العلمية و يكفينا وعاظ السفاح و القلم يا ولدى ما بزيل بلم


#882366 [نبي في النت لا يتبع !]
1.00/5 (1 صوت)

01-10-2014 08:25 PM
****** أهمل ليك فضائية !!!!!!!!!!!
؟؟؟


#882140 [taluba]
1.00/5 (1 صوت)

01-10-2014 01:58 PM
تريد ان نتابعك في مقالاتك هذه، يجب ان تعرف نفسك للشعب من انت؟ من اي نوع من انواع الوجبات تؤكل حتي نهضمك؟!! لدي بعض الاسئله فيما سردته في مقالك هذا.
كيف الاسلام دين امان و سلام وكيف تمت المعارك في زمن الرسول؟ لقد قلت ان الاسلام لم ينتشر بالسيوف وبماذا انتشر؟!! هل تغيبت كثيرا في حصه التربيه الاسلاميه في المدرسه ام كنت حفيظا فقد لا تفهم ما تقراءه؟ ايضا قلت الاسلام دين ودعوه وليس دين دوله. لدي رأي في الشق الاول من الجمله وهو الاسلام دين ودعوه يجب عليك قرأءه التاريخ الاسلامي بتمعن وسيره الرسول بكل جوانبها الاجتماعيه والاقتصاديه والسياسيه ستعرف اخلاقيات ذالك المجتمع في ذالك الزمان. عندما تنظر إليها اليوم فقدت قيمها الروحانيه والمشهد واضح امامك في العالم. اما الشق الثاني من الجمله ليس دين دوله عليك ان تقنع هؤلاء الشيوخ اصحاب اللحيه الذين يستعملون هذا الدين للرزق اليومي مما اهلك شعب السودان كليا. وحتي المثقفون عندنا اغلبهم كالشيوخ ايضا.


سيف الحق حسن
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة