المقالات
السياسة
سلفا ... تحويل الثورة الي دولة يمر بالسلطة
سلفا ... تحويل الثورة الي دولة يمر بالسلطة
01-19-2014 12:25 AM


سلفا...تحويل الثوره الي دوله يمر بالسلطه:لا احد يملك صكوك الثوره ليوزعها علي الاخرين او يحجبها عنهم.والثوره مهما طال امدها ستصل لمحطه الدوله.وقد استقال جيفارا من منصبه الوزاري في حكومه كوبا.واعتذر لكاسترو وتمني له التوفيق في اداره الدوله.وذهب الي مكان اخر يخوض ثوره .ما جري ويجري في دوله جنوب السودان .وعمرها لم يصل ثلاثه سنوات.من حق اي انسان ان يضع رايه امامه بعد ان يحلل و يخرج بنتائج يدافع عنها.وانا هنا اكتب راي خاص.وعلي كل من يتحمس ويندفع ليصفني باي صفه ان يتريث قليلا ليقول لنا ماذا يري ؟فمجلس التحرير برلمان الحزب عندما اجتمع واتخذ قرار في جنوب كردفان رفضه الفريق دانيال كودي ولجأ الي الطرف الاخر.وتخلي عن جيشه.وكون حزبا تسمع عنه ولاتراه.ومن داخل اجتماعات مجلس التحرير اعلن سلفا انه اكتشف انقلاب عسكري.ولم يقل للراي العام ان اكثر من مائه وخمسه وعشرين عضوا رفضوا قبول طريقته في اداره الحزب والدوله.سلفا اعجبته مظاهر السلطه لدي جيرانه.وخاصه موسفيني والذي تقول مصادر انه ليس بعيدا عن انه ان لم يكن علي علم بحادثه سقوط طائره قائد الثوره.ولابدلها ان تسقط لانه لو عاش لما سمع الراي العام عن سلفا الا كنائب.ولما استمر موسفيني الذي يجلس في كرسيه كرئيس مدي الحياه.ان جريمه اسقاط الطائره فوبيا تخيف من شارك وعلم او أعلم بها.وكلما لاح شبح ان الملف سوف يفتح هاج وماج تيار الانفصال.وتيار يعمل ويدعو لقبر فكره السودان الجديد....سلفا ظن ان كل ما يلمع ثوره.والثوره يشعر ان حملها ثقيل علي اكتافه وهو من سنين الحرب واوحالها وضنكها الي السجاد الاحمر.وانا لا اقول الا ما يراه الجميع.فننظر فقد تقارب سلفا مع نفس الفئه التي ارتمي العم دانيال في احضانها.فانتهي دانيال وما عاد يسمع عنه او يعلم عنه حتي من اقتسموا هديه التاسيس والدعم...!وسلفا يلمح بين الحين والاخر انه قد يتلقي تاسيس ودعم سبقه اليه الحاج دانيال كودي....!!!وعلي شاشه تلفزيون دوله جنوب السودان تشاهد مظاهره هتافاتها منقوله وبنفس اللغه من تلفزيون دوله مجاوره.واتهام رفاق الامس بالخيانه والعماله...امر صعب فهمه.فمن عميل لمن....وهناك من يلقانا ساخرا هازئا...ويقول الم نقل لكم انكم ........الشعبيه.وها هو الدليل لا يستطيعون حل ازماتهم الا بالرجوع الينا...!!! وسلفا يرتدي بزه عسكريه سريعا وياتي لمؤتمر صحفي محاكنا جيرانا له كانوا يفعلون ذلك عندما كانو ا ينفذون بمنهج اباده حصيلتها تقول الامم انم مليونان...

[email protected]



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 712

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حامد احمد حامد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة