المقالات
السياسة
سيف الحق و (أنا النبي لا كذب) و التمني على التاريخ (1)
سيف الحق و (أنا النبي لا كذب) و التمني على التاريخ (1)
01-22-2014 08:03 PM


كتب الأستاذ سيف الحق حتى الآن 7حلقات و وعدنا بحلقة يوم السبت .. و سنستبق حلقته القادمة لأن ما كتبه يعطينا فكرة كاملة عن نموذج تفكيره) إذا تناولنا كتاباته فإننا نتناولها باعتبارها نموذجا لكتابات تمثل هروبا من مواجهة الواقع ، و يتميز ذلك النوع من الكتابات بأنه يُكتب على الهوى ، فهو لا يعتمد مراجعا و لا تواريخا و لا أي أساس علمي في الكتابة ، فالكاتب مثله مثل كثيرين يكتب خواطره عن القرآن و كأنه أول من قرأه و هو بذلك يُسقط التاريخ و المؤرخين و كتب السيرة و الحديث و الفقه و التفسير و بذلك يُسقط العقلانية تماما . و هو مسكون بهاجس الإسرائيليات و المستشرقين و آخرين متوهمين . يحضرني في هذا الباب تناول هشام شرابي في كتابه عن الأبوية المستحدثة لست مقولات هي :1- المعرفة 2- الحقيقة 3- اللغة 4- السلطة 5- العلاقات الاجتماعية 6- التشريح الاجتماعي ، مقارنا بين مجتمعات الحداثة و مجتمعات الأبوية المستحدثة (وهي مجتمعات تقليدية لكنها تلبس قشرة الحداثة كمجتمعنا و أغلب كتابنا يمثلون نموذجا مثاليا لها) . المعرفة في الحداثة فكر و عقل أما في الأبوية فهي أسطورة و معتقد . الحقيقة في مجتمعات الحداثة عملية ، نقدية أما في مجتمعنا فاعتقادية ، مجازية . اللغة في مجتمعات الحداثة تحليلية تهتم بالمضمون ، بالحقائق و في مجتمعنا بيانية تقوم على البلاغة و الخطابة و المماحكة و الشكلانية و لا تهتم بالعقلانية ، و تمتليء بالمجاز و استثارة العواطف .السلطة في الحداثة ديمقراطية أما في مجتمعاتنا فأبوية . العلاقات الاجتماعية في الحداثة أفقية ممتدة أما عندنا فعمودية . التشريح الاجتماعي في الحداثة طبقي فئوي و لكنه في مجتمعاتنا قبلي عائلي طائفي . نعم مجتمعنا يتوصل للمعرفة من خلال الأسطورة و المعتقد و الموروث اليقيني و عموما لا يقبل المعرفة التي يتم التوصل إليها من خلال العقل و البحث العلمي القائم على الشك و التساؤل و طرح النظرية البرهان و إعادة النظر في البرهان.. لا يقبل إلا ما يأتيه ممن يُسمون برجال الدين . في الحقيقة إن مجتمعنا سلّم عقله لرجال الدين فهو يسألهم عن هل يجوز لنسائه أن تلعب كرة القدم أم لا ، و عن البنت غير المختونة و كيف أن أحدهم قال إنها (عفنة) [الرجل شمّام] !! و يحدثونه عن النظريات الاقتصادية و يفتون في الفلسفة و الفيزياء و الاستنساخ و يدلسون عن إعجازات علمية موهومة مستنبطة من فهمهم للدين ، إذا كان الكهنوت المسيحي قد تراجع حتى لم يعد له أثر يذكر فإن كهنوتنا الإسلامي ملأ عالمنا بأقوى مما ملأ الكهنوت المسيحي عالمه في القرون الخوالي ، انظر لأم تسأل الشيخ عن كيف تتصرف مع ملابس طفلها و الملايات التي عليها رسومات ، و آخر يسأل عن جواز تقبيل ابنته و آخر عن الزهور و هل يجوز تقديمها للمريض .. يمكنكم الاطلاع على مواقع الفتوى أو مشاهدة برامج الفتوى التلفزيونية أو سماعها من الراديو . مجتمع مثل هذا لن يتوصل للحقيقة أبدا و سيظل مشلولا ، لا يفكر و لا يقرأ (إحصائيات القراءة في العالم تقول إن كل 80 عربيا يقرأون كتابا في العام بينما يقرأ الفرد الإسرائيلي 40 كتابا في العام و الأوربي يقرأ بمعدل 35 كتاباً في السنة) و أكثر الكتب مبيعا في عالمنا هي الكتب الدينية السلفية و تليها كتب الطبخ (معدل طباعة الكتاب في البلدان العربية والإسلامية لا يتجاوز 3000 نسخة للكتاب في المعدل العام ) .. . الحصيلة الكلية لما ترجم إلى العربية منذ عصر المأمون إلى العصر الحالي 10000 كتاب ، وهي تساوي ما تترجمه أسبانيا في سنة واحدة ) [راجع فضيحة القراءة في العالم العربي
http://forum.hawahome.com/t262644.html ] مجتمعا مثل هذا سيظل مشلولا لا ينتج معرفة و سيأتي اليوم الذي يركع فيه على ركبتيه لأنه فقط يستهلك منتوجات عالم يصنع المعرفة و الغريبة أنه يشتمه ليل نهار .. ستركع مجتمعات الأوهام ، انظروا لحماس و كيف كانت تنفخ و تفخر بعملياتها الاستشهادية ضد اسرائيل و اليوم تقوم بمنع من يهاجمونها ، انظروا لأسلحتها و أسلحة العدو و كيف سيتجاوزها بعد مدة قصيرة ، سيصطاد أسلحتها غدا بأشعة الليزر و بوسائل أخرى ينتجها العقل المشغول بالإبداع ، أما العقل المشغول بالفتوى فنرجو أن يثيبه الله الجنة لأنه لا مستقبل له في الدنيا . لي صديق مشاكس قال لي مرة :( ما هذا اللغو عن الابداع ؟ الابداع يحتاج أن تكون مهموما بالقراءة و التفكير و الشك و التمحيص و هذا ربما يجعلك تتوه و ربما يتزعزع إيمانك و سيشغلك عن العبادة و الذكر ، و الدنيا و الآخرة لا تجتمعان في قلب العابد الذاكر )... لم أعرف كيف أرد عليه ، لكني سأحاول بعد هذه المقدمة الرد على الأستاذ سيف الحق و هو محل احترامي . سأتناول في ردي إدعاء أن انتشار الإسلام تم بالسيف ، و سوء الظن بالمستشرقين كلهم و لماذا تجاهل الأستاذ كتب الحديث و التاريخ و السيرة مع تسليمي بكثير من حجج من يعترضون عليها عامة و ذلك في سلسلة من بضعة أجزاء .

[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1357

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#894348 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

01-24-2014 08:16 AM
الاخ سرحان , تحية طيبة
انا لا اعرفك شخصيا و لا انت و بالتالي الامر بيننا اختلاف فكري
أما بالنسبة لتدليسك فان هناك حالات كثيرة وصلت حد التواتر و منها فقط في هذا المقال : (( فإن كهنوتنا الإسلامي ملأ عالمنا بأقوى مما ملأ الكهنوت المسيح))
من قرأ تاريخ الكنيسة يعرف ان ما كانت تمارسه الكنيسة من كهنوت لايصل اليه حتى اكثر المؤسسات الدينية في الاسلام ( التي لم تخرج من الملة) فسوقا , حيث ان الكنيسة كانت هي تحصر قراءة وفهم الانجيل ( المحرف) على اعضائها و هذا ما ادى الى ظهور النذهب الاحتجاجي ( البروتستانت) هذا فضلا عن صكوك الغفران و ضرورة التوبة عند الكاهن و اخباره بكل الفضائح من الذنوب التي اقترفها المذنب و كأنه - و العياذ بالله- رب يغفر و يعاقب

هذا فقط ردا على تساؤلك عن تدليسك


#893872 [muslim.ana]
0.00/5 (0 صوت)

01-23-2014 04:29 PM
يا سرحان، قلنه نخلي التعليق ونقره ساكت ومشينا وجينا وانت ياكا انت. عموماً مشكور على المقال ومنتظرين حلقاتك عشان نشوف الجديد.

وبالنسبة لما سطرته في خطبتك العصماء بالمقال عن التقدم والابداع، فقد تمت الاجابة عليه كثيراً بأن التقدم يعتمد على الاجتهاد والبحث العلمي ولا علاقة له بالدين، وقلنا لك مليون مرة يا حبيب ان خلط حامض مع قلوي في معمل يعطي نفس النتيجة بغض النظر عن الدولة او النظام السياسي، فالموضوع هو اذا الاجتهاد في البحث العلمي، واتحداك بأن تأتينا بآية واحدة تمنع المسلم من الاجتهاد في البحث العلمي، بل على العكس، لو قرأت القرآن فقط لوجدت العديد من الايات التي تدعو الى النظر في الكون والتأمل وإعمل العقل والتعقل، ولكن المشكلة هي اننا نريد ان نلصق خيبتنا بشماعة الدين وعلماء الدين وعلوم الدين بينما انكم انتم انفسكم يا من لا تقتنعون بما ذكر، مصابون بنفس اعراض امراض التخلف التي ترمون بها الاخرين حيث لم نرى لكم منتجات ابداعية مماثلة لما تسألون الناس عنه.

وبالنسبة للرد المتوقع منكم والذي تفضل به المعلق علوب ادناه والذي يشبه اسلوبه اسلوبك كثيراً، فكما تسألون أين هو الابداع في الدول الاسلامية وماذا انتجت، فأقول لك وماذا فعلتم انتم يا دعاة الحداثة ومنتقدي العلوم الدينية وما هي منتجاتكم؟ .... لا علاقة للاسلام بتأخرنا ولا بتأخركم، فابحثوا عن شماعة اخرى او وفروا وقتكم ومجهودكم لبذله في بحوث علمية تنفع الناس وتغير الواقع الذي تتباكون عليه بدلاً عن الانتقاد المتكرر لاشياء هي فيكم قبل غيركم!

وعموماُ، اذا كان هناك شيوخ يتنطعون بما لا يعرفون فان ذلك ليس مدعاة لالقاء العلوم الدينية وعلماؤها جميعا وراء ظهورنا، فكل العلوم تطورت عبر اجتهادات حملت الاخطاء، ولم يقل عاقل بان هذه الاخطاء مدعاة لايقاف هذه العلوم ولفظ علماؤها.

سؤال أخير: حتى نستفيد، ما هو نموذج الاسلام الذي تراه وتقتنع بأنه سيخلصنا من هذا التخلف؟


ردود على muslim.ana
European Union [muslim.ana] 01-24-2014 08:11 AM
كالعادة يا سيد سرحان تجيب على الاسئلة باسئلة اخرى (نفس الاسئلة القديمة) بدلاً عن الاجابة المباشرة، وترد على قضايا غير المطروحة مثل حديثك عن الحامض والقلوي وتقليد صناعة السيارة والتي لا علاقة لما ذكرته عنها بالمعنى المقصود بتعليقي.

عموما سأترك نقاش التفاصيل معك الان في انتظار تفاصيل حلقاتك التي ذكرتها وحينها نفصل النقاش.

اخيرا: انا مقتنع بما تفضلت به بتعليقك عن ان كوني مسلم لا يعني ان التقدم وكل علم ياتي من رجال الدين، ويبدو ان هذا التصور في رأسك فقط، فانا لا اعرف مسلما يرجع لعلماء الدين لمناقشة الطب او الفلك او غيرها من العلوم.

واما اسطوانتكم عن العصور السابقة وما قاله علماؤها، فكل عاقل يعلم بان كل زمن يحكم عليه بمقاييسه وليس بمقاييسك الان بهذا الزمن، وحيث ان التخصصية هي السمة الان فان ازماناً سابقة كان العالم فيها يتخصص ويسأل فيجيب عن كل شئ، وهذا ليس مقتصرا على علماء المسلمين فقط ومن تكرر وصفهم برجال الدين، فهناك عئماء من حضارات اخرى تتردد اسماؤهم حتى الان لعظمة انجازاتهم ورغم ذلك سجل لهم التاريخ اخطاء ساذجة ومضحكة وتعتبر فضيحة بمقاييس زماننا هذا، ولكن الكل يعلم بانه لا يجوز الخكم عليهم بمقاييس زماننا وما توفر لنا فيها لانها تختلف تماما عما كان متاحا لهم بازمنتهم.

ومعظم رجال الدين يقولون بان كل علم يرجع فيه لاهله، وان خير من تستعين به بكل مجال هو "القوي" المتمكن العارف بمجاله و"الامين" في اداء عمله، ولكنكم تصرون على التركيز على نوعية معينة من العلماء تفتي في ما تعلم وما لا تعلم أو التركيز على حقبة زمنية واجتهاداتها رغم ان ما كان متوفرا لهم لا علاقة له بزماننا ورغم ذلك تقارنون اجتهاداتهم بعلوم هذا الزمان. ما لكم كيف تحكمون!!

United States [سرحان] 01-23-2014 10:25 PM
يا سيدي العلاقة بين الابداع و التصحر و البؤس المعرفي هو العقلانية .. يمكنك أن تكون مسلما أو مسيحيا لكنك عقلاني لا ترهن عقلك لشيوخ الدجل ، و عندما يقوم المجتمع برهن عقله للشيوخ أو الكهنة و يمتليء بفكرة أن المعرفة لا تخرج إلا من كمهم أو أنهم المرجعية التي تحدد الخطأ و الصواب ، حينها سيسود التخلف .. الحامض و القلوي و إعادة انتاج السيارة أو تقليد انتاج التلفزيون لا تعني الابداع .. فهم الدين يساهم إما في التقدم أو التخلف ، لعلنا لا ننسى فتاوى تحريم القهوة و التلفون و التلغراف و حتى ركوب الدراجة ... راجع مواقع الفتاوى المضحكة في السعودية ، حتى عندنا في السودان كان الأخوان المسلمين يحرمون مشاركة المرأة في الانتخابات ثم تنازلوا و حرموا ترشيحها ثم انكسروا ليقبلوا ليس ترشيحها فقط بل تعيينها وزيرة ، و في زماننا ما كانوا يرشحون بنات في اتحاد طلاب جامعة الخرطوم ثم قبلوا بترشيحها و لكن كانوا يضعون زهرة في مكان صورتها ثم صاروا يمارسون الخلط و الونسات الدقاقة بعد أن كانوا يضربون التجمعات في رقصة العجكو صاروا يهزون و يبشرون و أصحاب الحفلات .. لفهم الدين دور كبير في التقدم ، و صدق عبد الله القصيمي حين لاحظ أن التخلف يتحمل وزره رجال الدين و قادة الرأي من الشيوخ و عنى بذلك أنه لا دين متخلف و لكن هناك رجال دين متخلفين ... أرجع لك سؤالك فأنت المدعي أن فهم الإسلام في عصرنا لا يساهم في التخلف فأسألك : هات لنا دولة سنية أو شيعية غير علمانية متقدمة مقارنة بمستوى التقدم الإنساني و ذلك بمقاييس يمكن تطبيقها من المعايير الدولية بدءا من الشفافية و الفساد و التنمية و الدخل القومي و متوسط دخل الفرد و البحوث المقدمة في جامعاتها و تطبيقاتها و عدد علمائها الذين أنجزوا فتحا علميا و هكذا .. إن وجدت فقل لنا و لك الشكر على التنوير .


#893413 [المشتهى السخينه]
0.00/5 (0 صوت)

01-23-2014 10:40 AM
كنت اتابع احد رجال الدين المشاهير جدا فى قناة فضائيه وقال ان غسل الجنابه لازالة المنى لانه يخرج من كل جسم الرجل .. وهذه معلومه طبيا خطأ.والمنى لا يخرج اطلاقا الا من هناك تحديدا..وجلد الانسان الذكر لا يفرزه ..مرة اخرى كان هناك شيخا مصريا شهيرا نجم فى الفضائيات وطبيب والموضوع عن ( الخنثى ) وهل يعتبر رجل ام امرأة .. ولدهشتى اجاب الشيخ لو كان عدد ضلوع القفص الصدرى كذا فيكون انثى .. ولو كان عدد الضلوع كذا( ذكر عددا مختلفا ) يكون ذكرا .. فاجابه الطبيب ان عدد الضلوع فى الذكر والانثى متساويا ..هؤلاء جهلة ولا علم لهم بأبسط ابجديات العلوم ..اضحكوا علينا الامم وسخرت منا الدنيا ..


ردود على المشتهى السخينه
[س] 01-23-2014 03:29 PM
ايه رايك في .... المواطن علي حسن سلوكه


#893319 [ود الحاجة]
0.00/5 (0 صوت)

01-23-2014 09:21 AM
اذا كان سيف الحق لا يعتمد على مراجع فخطره قليل اذ انه واضح جدا ان هذا هواه و لكن المشكلة ان سرحان يدلس و ما يعمله اشبه بمن يتلو قوله تعالى ( فويل للمصلين الذين هم عن صلاتهم ساهون) و يسكت عند كلمة المصلين و يتوقف عن القراءة فيفهم السامع ان الويل للمصلين

و سيتحفنا سرحان بانه ظل لاربعين سنة يقرأ الكتب الاسلامية!


ردود على ود الحاجة
United States [سرحان] 01-23-2014 12:53 PM
يا ود الحاجة من كريم الخلق أن تبين للقاريء الخطأ فيما أوردته ، لكن أن تقول إنني من المدلسين فذلك قول بلا دليل ، هل ترضى أن يقول عنك أحدهم إن ود الحاجة مدلس أو كذاب من غير أن يأتي بدليل .. من نبل الخلق أن ننتقد مخالفينا مما أوردوه حتى يستفيد القاريء لا أن نبذل لهم من الغمز و اللمز و التلميح لتشويههم .. أما عن قراءتي للكتب الإسلامية فقد أنفقت فيها من عمري أنضر سنواته حفظ و دراسة لعلوم القرآن و التفسير و السيرة و علم الحديث و الفقه و باختصار العلوم الدينية ، و اهتممت بالاختلاف بين الفرق و التاريخ الإسلامي و قراءات حديثة عن التراث و مقدار لا بأس به من كتابات المستشرقين ، لكن ليس المهم الكم فقط ، المهم ماذا استفدت و الموقف النقدي مما قرأت مستفيدا من اطلاعي على بقية العلوم و ضروب الثقافة الأخرى مع خلفيتي العلمية ... دمت بخير .


#892970 [اسعاف طاير !!!]
0.00/5 (0 صوت)

01-22-2014 09:51 PM
يا سرحان
نحن عايزين نتابع مقالاتك لكن نفس الجرأة التي تكلم بها سيف بدأت في تفاصيل سياق كلامك..

الفتاوي التي تقول عليها إلا في مخيلتك وإنت أظنك بتسمع الجرايديين(يعني ناس الجرايد)وحبه كده

من ناس الجبهه الديمقراطيه زمان..أيام الجامعه كنت بسمع أركان النقاش دائما مايتحدثوا عن

الفكروالإطلاع بعيدا عن الفتاوي...

الفتاوي علم الشريعه سوي أن كانت فقها أو تفسيرا أو نحوا أو غيرها من العلوم وأتحداك في جوانب

العلوم الحياتيه قيزياء وكيمياء وطب وهندسه أمشي أعمل حصر في أقرب جامعه وأبحث عن أسباب التفوق

الأكاديمي وده مجال بحثي وبإعتبارك إعلامي...
المسأله المتكرره عن مسمي رجال الدين دي طبعا بقت زي حكاية الإسلام السياسي يعني دق علي الوتر إلا أن ينقطع وده غباء...السلام سياسه وقوه في الطرح كما أن له رجال تفرغوا لطلب العلوم الشرعيه وذلك كما ذكر ربنا تبيانا لكل شئ وهدي ورحمة....فمن سيبين الأحكام والمعارف الخاصه بالفقه وأحكام البيع والسياسه إن لم يكن هؤلاء(رحال الدين)...
نواصل


ردود على اسعاف طاير !!!
European Union [muslim.ana] 01-23-2014 05:49 PM
يا اخ سرحان
لو قلت في تعقيبك على المعلق (اسعاف طاير) بان جامعات تقنية تسأل بمناهجها عن حكم السارق لما بلغ النصاب فسنقول عندها بان لديك وجهة نظر معقولة، ولكن الغريب هو انك تستنكر ان تسأل كلية "دراسات إسلامية" هذا السؤال، والاعجب انك تستنكر تخريج حفظة القران من جامعة القران الكريم او مثيلاتها من الجامعات التخصصة بالعلوم الاسلامية!

في الغرب يدرس البعض علوم الفضاء والكيمياء وغيرها ويدرس البعض الاخر علوم اللاهوت ولم نسمع منهم او منك سخرية عن دراسة هؤلاء لنصوص العهد القديم والجديد بكتابهم او دراستهم للصلب والفداء والخلاص وقصص المسيح عليه السلام واتباعه وغيرها من الدراسات الدينية لانهم ببساطة يدرسون بكليات دينية.

ضعفنا في الهندسة او الكيمياء او الرياضيات او غيرها من العلوم ليس بسبب ان جامعة القران الكريم تخرج حفظة القران الكريم او تسأل عن حكم السارق، ولكن المشكلة هي ما يتم تدريسه بكليات الهندسة او الرياضيات او غيرها من الكليات المفترض تخصصها بهذه العلوم. مالكم كيف تحكمون يا اخ سرحان!

United States [سرحان] 01-23-2014 01:12 PM
لم تحدثنا عن أسباب التفوق التي هي مجال بحثك ، إن كنت تقصد التفوق في تلك الدراسات و الكليات التي تقدم مناهج تشبه مناهج المدارس المتوسطة في زماننا فتلك طامة ، قرأت امتحانا لكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الخرطوم (أو اسما من هذا القبيل) و تاريخه يعود للثمانينيات قبل أن نغادر السودان ، فيه : ما حكم السارق الذي يسرق من حرز مبلغا يساوي أو يتجاوز النصاب ؟ أو سؤال بهذا المعنى ... و قرأت و عرفت عن مستويات المناهج ، الجامعات تقام لتعلم الناس التفكير الحر و إمكانية تعدد أوجه الحقيقة و اختلاف وجهات النظر و من هنا يأتي الابداع و صنع الدواء و الطائرة و التلفزيون و الكمبيوتر أما جامعاتنا الإسلامية (أم درمان ، جامعة القرآن الكريم ، جامعة أفريقيا بل تقريبا كل جامعاتنا التي تأسلمت بعد سيطرة الإسلاميين ، فتريد تخريج حفظة من نسخة واحدة مجترين مستسلمين يخافون الاختلاف و مزروع في أعماقهم الرقابة على التفكير ، فما نوع التفوق الذي تقصده ، هل هو الحصول على درجات أسئلة من نوع أجب بلا أو نعم ، أو ما هو الحيوان الذي يذبح في عيد الأضحى و يقول باع ؟ ... أما باقي تساؤلاتك فأشكر الأخ علوب الذي كفاني برده عليك .

European Union [علوب] 01-23-2014 06:40 AM
لا أظنك يا عزيزي متابعا للفتاوى ..لا يهمني المعاني التي تسبغها على الفتاوى ، يهمني رهن العقل للدجل ، مسألة التفوق التي تتكلم عنها يفترض لو كانت صحيحة أنها تنعكس في منتوج معرفي (نظريات علمية ، تطبيقات تكنولوجية ، تطوير المجتمع ، صناعة ، زراعة ... الخ) لكننا لا نشهد لها وجودا ، ما هو نوع الإسلام الذي تتكلم عنه باعتباره له سياسة و قوة طرح ، اضرب لنا مثلا بدولة طبقته في الماضي أو الحاضر و بيّن لنا نتائجه ، و ما هي نتائج أفكار أولئك الذين تفرغوا للطب و العلوم الشرعية ، هل يمكنك أن تذكر لنا نماذج منهم ... الإسلام المتسامح هو الذي أدخل عالمنا في المرحلة التي نحن فيها و إلا لكنا حتى الآن نركب البعران و نتعالج بالحجامة و بول البعير و نعاني من القمل و هو ما يريد جرنا إليه الإسلام السياسي ... قارن بين ما انتجته الجامعات و المعاهد العلمية الإسرائيلية من بحوث علمية و نظريات و تطبيقات و ما انتجته الجامعات العربية في نفس الفترة ، ستجد أن الفرد الإسرائيلي ينتج معرفة ربما تساوي ما ينتجه عشرة آلاف فرد من العالم العربي من حيث الكم أما من حيث النوع فلا يمكن المقارنة ، الإبداع ينتج من مناخ الحرية و العقلانية و الحداثة . يمكن أن يكون لديك طلاب وأطباء و مهندسين أذكياء لكنهم لا ينتجون معرفة إنما يحفظون و يطبقون المنتوج المعرفي بمهارة متوسطة (انظر أين يتعالج سياسيونا و أغنياؤنا) ، الإبداع يتطلب التربية في مناخ حر لا يحرّم السؤال و التساؤل و لا تقوم التنشئة على الحفظ الذي يقتل مواهب الإبداع ... لا يمكن تغطية عورة عالمنا و تخلفه ، قارن بين عالمنا و كوريا و تايلاند و سنغافورة مثلا (سنغافورة استقلت في الستينات و كانت مدمرة في الحرب العالمية الثانية و سكانها حوالي 5 ملايين و مساحتها ربما تساوي مساحة ولاية الخرطوم ، لن تجد مقارنة ، ما الفرق بين الهند و باكستان ؟ أسلوب التنشئة و طبيعة المجتمع المنغلق الباكستاني أنتج فروقات تتزايد كل عام بمتوالية هندسية ... من لا يريد أن يرى لا يمكنك إجباره على فتح عيونه كما لا يمكن تغطية الشمس بالغربال .


#892945 [حسن الامام حسن]
0.00/5 (0 صوت)

01-22-2014 09:03 PM
سلمت يداك كفيت ووفيت اخي العزيز لا يفلح قوما يلموا انفسهم لهولاء الدجالين وتجار لدين


سرحان ماجد
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2016 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة