المقالات
السياسة
اطلقو ا سراح اسير الكلمة البطل تاج الدين عرجة
اطلقو ا سراح اسير الكلمة البطل تاج الدين عرجة
01-23-2014 07:19 PM

* اطلقوا**سراح *البطل تاج الدين عرجة *اسير الكلمة م *. محمد بريمة

*حقا *اننا في دولة متناقضة مع ذاتها وافكارها وافعالها *حيث *بالامس *القريب يكتشف ان ممثل مجلس الصحافة *في *المؤتمر الدولي *عن *التي اقيمت في *المغرب والذي قدم *صورة *وردية جميلة عن *حرية ألصحافة والتعبير **في السودان وانة ليس هنالك اي حديث *عن تكميم *الافواة وان السودان *لا تنافسها دولة في ذلك**ولكن**درة السودان *كانت لهم بالمرصاد *فكشفت قناعهم الزائف *للعالم . سجن الصحفي البطل الذي نطق *الكلمة*التي يجب ان ينطقها اي**دارفوري او اي سوداني غيور علي*بلدة واهلة***باللة عليكم من المسؤل*عن معاناة *اهلنا في دارفور *الذين تزداد *معاناتهم *يوم بعد اخر *والتي امتلئت كل دول الجوار بهم *هربا من ويلات *الحرب اللعينة *من *المسئول عن ابرام اتفاقيات مزيفة لاقيمة ولاجدوي منها غير زيادة المعاناة معاناة . انا *لا اريد *الاجابة *لان الجميع**يعلمها اللة يعلمها وانتم كزلك تعلمونها ولكن *تتناقضون مع انفسكم *. العنف *لا يولد *الا العنف *المضاد *ومابت *الكبت *والقهر **وتكميم *الافواة *والتدليس *والتلفيق *وسائل *مثلي *لردع *شعب *دارفور *ولا الشعب السوداني من تحقيق *حاجاتة *وتطلعاتة *والعيش بحرية وكرامة *ونزاهة وشفافية *في ديارهم *امنين **افيقوا *من قيكم *هداكم واطلقوا *سراح *البطل *تاج*الدين عرجة هل سئلتم كم مات *من*اهلة *وال بيتة في هذة *الحرب**اللعينة هل سئلتم *عدد المواجع *التي *يعيشها هذا *الرجل وكل اهل دارفور من فقدان *ارواح عزيزة *ومفارقة ديار *حبيبة *وتشتيت اسر *كانت امنة ومستقرة لم. *يات تاج الدين**عرجة *بمتفجرات *ولاقنابل نؤؤية *ولا اسلحة فتاكة *بل نطق الكلمة *التي*يمكن *ان**تقودكم *الي *الحقيقة والرشد . اطلقوا *سراح *عرجة *واعملو *علي حل**المشكلة بكل تحلي للمسئولية وان لم تسئلو *اليوم *غدا سؤال*اخر .
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 576

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمد بريمة
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة