المقالات
السياسة
ماذا وراء هجوم الصادق على الثورية ؟
ماذا وراء هجوم الصادق على الثورية ؟
01-26-2014 11:08 PM


ماذا وراء هجوم الصادق علي الثوريه...! هناك شي ما يطبخ داخل دوائر صنع القرار الخاصه بحكومه الانقاذ.وقد يكون الناتج صغير ا او قديكون تكرار لما سبق ان اتبعته الحكومه عندما يلتف حبل الازمات الضاغطه حول رقبتها.الا ان البعض يخفف من توقع الكثير.وسبق ان قيل ان البشير في رمضان اعتكف ليضع حلولا لكل المشاكل التي تسبب فيها نظامه.وانقضي رمضان واعقبه العيد.وبان ووضح ان لا جديد من اعتكاف البشيروان من نقل الخبر لم يكن دقيقا.واخرج الاعتكاف عن سياقه.وهذه الايام لا حديث في الشارع السوداني الا عن المفاجاه.وحديث المفاجاه تزامن مع ازمه اقتصاديه تزداد شراسه مع كل صباح جديد.وارتفاع لاسعار سلع ضروريه وندره فيها.وكان من صمم هذه المفاجأه اراد صرف انظار الشعب عن معاناته وازماته التي لايري حلا قريبا لها.وياتي التاكيد ان هناك شي ما يجري تحت الطاوله وداخل الغرف المكندشه المظلمه.تصريح للصادق المهدي.فهو درج علي مهاجمه معارضه الداخل حتي يربكها.مره يطالبها بهيكله جسم المعارضه التنظيمي.ومره يتهمها ان لم تعد العده لترث نظام الانقاذ.وما اختلف هذه المره هجوم عنيف شنه الصادق المهدي علي الجبهه الثوريه السودانيه.ووصفها بالفشل وان كان لم يحدده هل قصد الفشل العسكري ام السياسي.وزاد ان الجبهه ستكون اسوأ من نظام الانقاذ الحالي ان وصلت للحكم.والصادق يعاني من حاله عدم استقرار في تحديد خط سير حزبه.وكلما احس ان هناك شي ما قادم.وظهر ان له موقف من اسقاط النظام بالقوه.وما هو غير واضح هل القوه عند الصادق فقط القوه العسكريه.لان الشارع ان تحرك واسقط النظام .خروج الشارع قوه شعبيه تعجز امامها قوه النظام الامنيه فيسقط.ولان مواقف الصادق المهدي من نظام الانقاذ غير مستقره ومتذبذبه .واحيانا قريبه من النظام الي حد التطابق.واحيانا اخري يبتعد مسافه قصيره.ومع رواج ان نظام البشير سيقدم علي خطوه غير معلومه الا انها كبيره وحتي الرئيس الامريكي الاسبق كارتر اخطر بها.واقرها وباركها.ولربما الم الصادق بطرف ما ستعلنه الحكومه.وهو اصيب بفوبيا الجبهه الثوريه.فمنذ الانتخابات الاخيره علي ما شابها من خج وتزوير احرز شاب صغير مقارنه بالصادق المهدي ملايين الاصوات ولم تصل اصوات الصادق لمليون واحد.وهو يظن انه صاحب جماهيريه وكانه لم يعايش حريق دارفور ونيران كردفان .وكيف له الحديث عن جماهيريه واكبر اقليمين خرجا عن سيطره حزبه.ان عقليه الصادق وحزبه توقفت عند عام انقلاب الانقاذ الذي اطاح بحكومه الامه...!



[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 915

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#897987 [حسن سليمان]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2014 06:06 PM
الجديد في حديث الصادق المهدي ومفأجاة البشير إعلان وحدة جميع كيزان السودان (ترابي ومهدي وميرغني والبشير وغازي ونافع وعلي عصمان وسلفيين وسائحون وووو) نبارك للكيزان الوحدة وعقبال وحدة السودان


#897479 [karkaba]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2014 10:52 AM
الصادق يعلم جيدا ان الجبهة الثورية ستسحب البساط من تحتة ولن يجد حزبة اي تاييد في دارفور وكردفان والنيل الازرق


#897047 [الحاج]
0.00/5 (0 صوت)

01-26-2014 11:19 PM
لانو .. (( اكبر اقليمين خرجا عن سيطره حزبه )) الصادق لا يريد اي تغيير او اي إنتخابات ، لانه خرج (برا) اللعبة
كذلك قدوم الجبهه الثورية ، لذلك ولاسباب جهوية وعنصرية ، الإمام يفضّل ان يتحالف مع نظام الإبادة الجماعية ،
لكنه أخطأ التقدير كثيراً هذه المرة لانه راهن على (حصان) خاسر و ((أعرج)) ..


حامد احمد حامد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة