المقالات
السياسة
والان اي قبلة انتم مولوها؟..هل فعلاً دخلت أم رقيصاً "نط"..
والان اي قبلة انتم مولوها؟..هل فعلاً دخلت أم رقيصاً "نط"..
02-04-2014 02:46 PM



إخواننا الجنوبيون- الله يطراهم بالخير- يسمون المظاهرات والإستقبالات الحاشدة " كوراك" يعني "عياط".. وعندما كان خالنا باقر عزيز في زيارة لمدينة جوبا إبان عهد النميري تصادف أن جاءها النميري زائرا" فخرج الناس " كل الناس" لإستقباله ولكنه لاحظ أن خفير اللوكاندة جون غير متحمس ولا آبه بالخروج, فسأله : إنت ليه ما عايز تمشي الإستقبال يا جون؟ فرد جون " لكين يا سيادتو هو زول جيعان دا بقدر بكورك؟".. تذكرت هذه القصة و نحن مبشرون– إن شاء الله – بوثبةٍ صيروريةٍ عظيمة وعدنا بها السيد الرئيس و طاقمه الرئاسي الميمون من معدي الخطابات الرئاسية.. وبدأت أتساءل : هل يستطيع هذا الشعب المسكين و قد أصابه من الإعياء والرهق والعوز والهزال و الضيم والظلم ما أصابه أن يثب ولو لشبرٍ واحد حتي وهو جالس في مكانو؟
سألت أحد أصدقائي من دار فور – وهم أهل ظرف ولطف وسرعة بديهة- يا أخي مـا معني الفعل وثبَ يثبُ وَثباً عندكم في دار فور؟ فأجابني و بسرعة " الوثِب دا ما ياهو النطّيط الواحد دا يا أخوي".. وبالفعل هو كذلك! ففي كل قواميس اللغة الفعل وثب معناه قفز أو نطِّ تماماً كما في الدارجة السودانية!! وعلي هذا فالوثبة الوطنية هذه ما هي إلا "نطةٌ وطنية" وحسب.. تخيلوا بعد هذه العُشرة الطويلة مع الإنقاذ كمان في الآخر جابت ليها "نطيط"!!!
قال شاعر المسادير ود المجذوب:
يا عمر البشير حبل الصبر إتمطي
والسودان يسير..بس إلا زي البطة
منتظرين قرارك وقلنا زي الشطة
يوم طلع القرار القصة طلعت "نطة"
ويجوز أن تكون النطّة إلي الأمــام أو إلي الخلف..كما يجوز أن ينط الشخص قائماً أوقاعداً أو أو علي جنبه إن كان به أذيً من رأسه أو رجليه!! والنطاط من الناس هو المهذار الكثير الكلام الذي يقول ما لا يجوز وما لا يفقه ( ما لا يفقه دي حلوة) , والجراد النطــاط هو الجراد الصغير الذي يسمي بالعتاب الذي يأكل الزرع ولا يبقي علي شئ , أو هو ضربٌ من الجنادب.. وبهذا فكمـا أسلفت فإنّ الوثبة الوطنية هي النّطةُ الوطنية بوضوح شـديد!! وتعلمون أنّ اللغة العربية هي لغة المترادفات والمتناقضات , فقد أورد قاموس المعاني أن من معاني النطة " القعدة" كذلك , آي والله .."القعدة الواحدة دي" فالنطة الوطنية هي أيضاً القعدة الوطنية!! تصـوروا , ولكننا لا نرجح أن السيد الرئيس أراد هذا المعني فهو رجلٌ حيٌ ونشط ويحبُّ الحركــة...
يعني الحكاية برضو في النهــاية جابت ليهــا "نطيط وتهزيئة!!!"
والآن فنحــن أمــام معضلة جديدة يدخلنا فيهـا التعديل الوزاري الآخــير وطاقم الرئيس المكلّف بكتــابة خطــاباته بعد معضلة الخطاب إياه..فهل المقصود بهذه النطة أن تنط الحكومــة أم الشعب السوداني؟ فإذا كانت الحكومة هي التي ستنط فليس هذا بالأمر الجديد ولا يهم الناس في قليل أو كثيرأن تنط أو لا تنط , ولكن إذا كــان المقصود الشعب السوداني فإن النط والنطيط والنططان وكل مشتقاته ومترادفاته وإستعاراته ومتشابهاته من أبغض الأشياء إلي هذا الشعب..ألا يعلم هؤلاء العباقرة حين فكروا وقدّروا وأجترحوا هذه النطة أن من أمثــال الشعب السوداني " مية بعبوص ولا نطة واحدة؟" ومعناهو لو خصمك أو عدوك أو حكومتك أعطتك مية بعبوص أو خازوق تصبر علي أذاهـا وتحتسب ولا تنط نطّةًّ واحدة؟؟ تصوروا ولا نطة واحدة..
ومنذ جاءت الإنقاذ- قبل ربع قرن- ظلت كل عام تعطي شعبها خازوقاً واحداً حتي العام 1999 عام المفاصلة فأصبح الشعب يتلقي خازوقين "مع بعض الحرباشات" سنوياً, وأستمر الوضع هكذا حتي أنفصــال الجنوب فأصبح الشعب يتلقي ثلاث خوازيق سنوياً علي الأقل ومع هذا ما نطَّ غير نطةٍ واحدة في سبتمبر الماضي وكانت " خفيفة جداً " إختلف الناس حتي الآن في كونهـــا نطة أم لا!!! فكيف والحال كذلك أن يقبل هذ الشعب النطيط والتهزئة وقد تأبّي عليهمــا طوال 24 عاماً هي عمر الإنقاذ- صابراً محتسباً -؟؟
السودانيون – ياجمــاعة الخير- لا يحتملون أبداً ولا يتقبلون النط بكل معانيه وهذه سقطة أخري لا أدري كيف سيعالجها هذا الطاقم من عباقرة الرئيس.. فبعدمــا أوردوا رئيسهم موارد الحرج والإبهام في الخطــاب المعلوم هــاهم يختــارون له من المسميات المفخّمة ما لا يليق ولا يتناسب لا مع السيد الرئيس ولا مع الشعب السوداني..
مــا من شئٍ أبغض إلي السودانيين من الإدعـــــــــاء والتقعر والتفشخُر والتنطع وإطلاق مثل هذه التسميات في غير موضعها كالهر يحكي إنتفاخاً صولة الأسد..نطّيط شنو وكلام فارغ شنو يا أساتذة؟ بالله عليكم تصوروا رأي السودانيين في مثل هـــذه المواقف "التنطيطية":
الزول يقول كلام وينط منو... ماذا يقول السودانيون عليه؟
تكون قاعد في محلك يجي زول ينطك.. حقارة ما بعدها حقارة...
"تتناطي" علي بيوت جيرانك أو شعبك..عيب مــا بعدو عيب..ولا شنو يا حكومة؟
تكون قاعد "منطط" عيونك زي ناس المعارضة أثناء خطاب الرئيس منتظراً المفاجأة , وتطلع المفاجأة نطة ساكت...عيب مش كدة يا معارضة؟ إنتو الوداكم شنو لمحل النطيط والتهزئة؟ إنتو ما بتوبوا؟! العرب تقول "المجرَّب ما بتجرب"..و" الجرَّب المجرَّب فرَّط".. أو كلمة كدة علي وزنها!!
تقوم تقرأ السطر الساهل من مقالة أو "حاجة زيها" وتتهجأ سطراً آخر ولما تلقاهو صعب " تنطو".. فيقال عليك " ناطي سطر"...حاجة ما كويسة أبداً أبداً..
تكون قاعد "داقس" وما جايب خبر لما يجري من حولك, والجماعة يلموا ويقضوا غرضهم ويفرّوا وبعد داك يطاعنوك بالكلام.. بين الفينة والأخري فيقال لك الكلام ليك يا" المنطط عينيك".. حاجة كعبة..
تكون الحفلة ماشية كويس وفجأةً تدخل واحدة مشاترة ,النغمة الموسيقية في جهة وهي "بتنطط"في جهة ونغمة تانية خالص" فيقال "دخلت أم رقيصاً نط".. حاجة مش كويسة...
وتأملوا بالله عليكم معي هذه المفردات والمعاني والمتشابهات والمتوازنات من بنات عم أو شقيقــات "نطة" كما أرجو أن يجد طاقم السيد الرئيس وقتاً لتأملها أيضاً وإن كنا نعلم ماهم عليه من مشغولية ومحدودية وقت :
نطاط ومعناها معلوم , عياط: كثير العياط " يدي النقارة عصـا ويدِّي الحلة عيطة" , فنجاط : يسوِّي المصيبة بيدو ويقعد يفنجط , خرَّاط: كل معاني الكذب والإفك و الفهلوة عند الخليجيين , لهَّاط : يلهط أي حاجة وما عندو قشة مُرَّة , مطَّاط يمط ميعاد أي حاجة مطّاً ولا ينفّذ أي وعد , لخباط: يلخبط الحق بالباطل ومثلها خلباط , جوَّاط معروفة , بطباط : يقع في المشكلة بطوعو وإختيارو ويقول ليك دي مؤامرة وإستهداف ومش عارف إيه , يعني خرخار , مرماط: يعني لو عايز يديك حاجة يسل روحك ويمكن يدِّيك ليها ناقصة , والمرمطة معلومة , غالاط : يغالطك في حقك , سلباط : يسَّلبط ليك في حقك , ربَّاط : يربط الطريق للناس ويقلع حقَّهم و غير هذا كثير.. والملاحظ أنّ كل هذه المتشابهات والمترادفات والمتوازنات من أخوات " النطة" فيها من الهمبتة والإستهبال وأكل أموال الناس بالباطل الكثير! بعد كل هذا يأتينا طاقم الرئيس بهذه النطة؟؟؟
عندمــا كنت أتطلّع في وجوه الحضور في تلك الليلة" ليلة خطاب الرئيس" وهو يتلو علي مسامعهم خطابه "ويلاويهو" والكاميرا تقرِّب وجوههم الواجمة واللحي المصبّغة والجلاليب والملافح ناصعة البياض وقد كانوا وكأن علي رؤوسهمُ الطير كنت والله أحس بأسي وحزن وشفقة , ففضلاً عن أنهم لم يقدّم لهم من أسباب الضيافة ولا حتي المــاء البارد أو الفول المدمّس ولكن قُدِّمت لهم "نطةٌ" صيروريةٌ مندغمةٌ في إنبهامها ومدنكلة لم يفهمها و " هي طايرة " إلا سيِّدي جعفر الطَّيَّار إبن سيّدي محمد عثمان الميرغني..وخرج الناس "كل الناس" معارضين وموالين "وخشومهم ملِح ملِح" وخرج الرئيس إلي بيته لا يلوي إلي أحد...
أهلنا في كردفـــان يحذِّرون من أعراب البادية ويعتبرونهم أهل مكر ودهاء ولا يأمنون جانبهم أبداً , وأعراب البادية يضحكون علي أهل الدار ويعتبرونهم غشماناً يسهل الضحك عليهم وإحتيالهم. ويقال إنَّ فلّاحاً من أهل الدار إستودع إعرابياً ثلاث معزات يرعاها ويستولدها له , ومرَّ عام وذهب الفلاح إلي صديقه البدوي يزوره ويتفقد معزاته لعلَّها زادت إلي النصف أو أكثر فقال له الإعرابي : غنمك واحدة "نطَّت , والتانية " إستنطَّت " والتالتة أصابها "أبو النطّيط"!!! يعني مــا في حاجة...
كانت لنا جارة في القرية وكان لها ولد " مدبلغ " – ونادراً ما تجد ولداً مدبلغاً في القرية- إسمه الخيَّاط , - ما عارف جابوا إسم الخيّاط دا من وين- الظريف في هذا الولد أنه عندما كانت أمُّه تداعبه وتناغيه وتلاعبه "ينط" من بين يديها وربما وقع علي الأرض طرباً , فأسماه الأطفال "خيّاط النطَّاط" يعني "الوثَّاب" حتي لا ننسي... وكان كلما داعبته أُمُّه وتقافز بين يديها منتشياً تردِّد له أُهزوجة.. وأذكر من هذه الأهازيج:
ولدي الخيّاط يا حليلو
لا جوَّاط ولا عيّاَط يا حليلو
ولدي عند كلامو يا حليلو
لا زوَّاغ ولا نطَّاط يا حليلو
يعني لا يزوغ من كلامو ولا ينط.. وهذه صفات جيِّدة طبعاً ولكن فيما بعد لم يكمل أخونا الخيّاط تعليمه الإبتدائي وألتحق راقصاً بإحدي فرق الفنون الشعبية "نطّاطاً" , ثم تركها وألتحق بسلاح المظلات " محل النَّط الجد" وخرج منه , ورأيته مرّة في التلفزيون مع من يهتفون حتّي تنتفخ أوداجهم وتزبد أفواههم أثناء الخطابات والمناسبات الرسمية يعني" عيَّاطاً" وسمعت أنّه إمتلك عمارتين وثلاث زوجــات وأصبح من المقرّبين المستفيدين.. وكانت أُمّه قد توفِّيَت قبل هذا العز – رحمها الله – دون أن تري عياط وجوطة ونطّيط أبنهــا....
والآن وبعد 24 عــاما من المعافرة والملاواة فأيُّ قبلةٍ أنت مولِّيها سيدي الرئيس وأيُّ مركبٍ صعبٍ أنت مركبٌ أهلك وعشيرتك؟؟
وأيُّ مرقيً وعرٍ أنتم مُرقوه شعبكم يا عبــاقرة الرئيس؟؟
أبعــد ربع قرنٍ من الزمـــان مــازال الناس في تيهٍ من أمرهم وحيرة؟ ويأتيهم آخر الأمر من يطلب منهم وثباً وتوثُّباً وتوثيباً بعدمــا بلغ منهم الرهقُ والعناء والإعــياء كلَّ مبلغ؟
ياجمـــاعة الخير إتقوا الله ثم أستقيموا واعتدلوا يرحمــنا الله..

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 6 | زيارات 1507

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#905959 [عود عُشر]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2014 04:00 PM
وأزيدك من عندي هوراط يعني ياخد الناس بالصوت العالي وهو جبان وعفاط زي أبوالعفين لما ينزر يعفط لإزكام أنوف مطارديه وزراط ولها معنيين يزرط يبلع بدون أن يمضغ والمعني الثاني أن يطلق الريح متي ما جاءت وكيفما شاءت وزعاط بمعني من يغتصب الفتيات والغلمان بزعط زعط وغمات وهو من يبخس الناس أشياءهم وبلباص بمعني المداهن والمراوغ ذو الوجهين .


#905934 [كبسور]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2014 03:41 PM
وقد علمونا فى تدريباتهم لنا ايا عسكرة الشعل كل الشعب

ارنب استعد ، وحين يقول لك التعلمجى ارنب استعد فهذا يعنى انه صدرت بحقك عقوبة ما يسمى [ارنب نط )
وباعتقادى اننا فى وضع استعداد ارنبى بانتظار النطه التى منع من تنفيذها الجوع تماما لخفير الاستراحة الجنوبى

مقالك طاعم والله


د.بشير محمد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة