المقالات
السياسة
مقال عن برنامج اعترافات
مقال عن برنامج اعترافات
02-05-2014 05:38 PM


سمعنا وقرأنا كثيرا عن الغناء الهابط ولكنى لم اسمع عن ( اللقاء الهابط) الا بعد مشاهدتى لبرنامج اعترافات الذى يقدمه عادل سيد احمد واستضاف فيه الاستاذ المبدع محجوب سراج الذى ابتلاه الله فى صحته وفى نظره وجار عليه الزمان كما جار على غيره من المبدعين ،،،ولكن الابتلاء الاكبر الذى ابتلاه الله به كان يوم تم استدراجه لعمل لقاء مع قناة امدرمان ومع عادل سيد احمد الذى لم يحترم شيخوخته بسؤاله المتكرر والسمج عن (ملهمة) اشعاره وحاول اقحامه فى معركة مفتعلة مع الفنانة نانسى عجرم التى لم ترتكب ذنبا غير قولها انها لا تجيد فهم اللهجة السودانية فهاجمها مقدم البرنامج وجاء بعبارات من اغنياتها مع وصفه لها بانهاء اغنيات هابطة واراد ان يجر معه ضيفه بأسلوب رخيص قد يليق بمقدم البرنامج ولكنه لا يليق البته بشاعر مرهف مثل محجوب سراج الذى رفض- بكل عقلانية - الانسياق وراءه فى مهاجمة الفنانة نانسى .
، كما ان مقدم البرنامج - بسبب تركيزه على توافه الامور - قد اضاع على المشاهدين وعلى ذاكرة الامة فرصة الاستفادة والاستمتاع بسماع القديم والجديد من اشعاره وذلك بانحرافه عن مسارات الحوار الادبى الرحبة الى أزقة الاحوال المعيشية والبحث المحموم عن ( الفضائح ) والسؤال عن قصة (الركشة) وكيف تم بيعها ....الخ بل انه لم يتورع عن سؤال ضيفه عن معاشه وكيف يعيش الان ؟؟ مستغلا الحالة الصحية التى يمر بها الضيف الابىُ الذى اضطر تحت ضغط واصرار مقدم البرنامج لذكر من يعوله ومن يساعده والمبالغ التى يدفعها له ذويه فى منظر أدمى القلوب ،،
وعلى طريقة حسين خوجلى التى يدعى فيها ان له معلومات خاصة لا تتوفر لغيره عن الضيف ، اصر الاخ عادل سيد احمد انه يعلم ان الشاعر اتجه اخيرا للاشعار الدينية او الصوفية الشىء الذى نفاه الاستاذ جملة وتفصيلا قائلا له بالحرف الواحد انه لم يكتب ابدا قصائد صوفية ولم يقتنع مقدم البرنامج بتلك الاجابة وحاول اعادة السؤال اكثر من مرة معتقدا ان ذاكرة الضيف قد تخذله فيضطر لتقديم اجابة اخرى حتى يرضى غروره ولكن الاستاذ محجوب اصر على ما قال بأنه لم يكتب الشعر الصوفى اطلاقا ..
وان كان ثمة كلمة اخيرة توجه للاستاذ عادل سيد احمد فأقول له ان الاساتذة الاجلاء الذين سبقوك فى الاعلام المرئى او المسموع وبحسهم الفنى الرائع وبأدبهم الجم لم يجرأوا على استضافة القامات الفنية التى تعرضت لصدمات نفسية - وهم كثر - كالتى تعرض لها الاستاذ محجوب سراج وذلك احتراما لتاريخهم ولمكانتهم السامية فى قلوب الملايين ،،وما كان ليعجزهم ذلك لو ارادو ،، عليه فلا يعتبر اللقاء سبقا اعلاميا بقدر ما يعتبر تطاول وتجنى على جيل كامل وعلى زمن جميل ولن يشفع لك دفاعك (المفترض ) بان الهدف من ذلك هو لفت عناية المسئوليين للاهتمام بالشاعر فهناك عدة طرق - ان اردت - لتحقيق ذلك اكثر ادبا واكثر حفظا لكرامته ولتجربته الطويلة
وبعد ... ماذا ننتظر من مقدم برنامج يتقمص شخصية حسين خوجلى ويسير على خطاه ؟ وماذا ننتظر من برنامج عنوانه ( اعترافات ) ذلك العنوان المحبب لحسين خوجلى ،، والمعروف ان الاعتراف دائما ما يأتى على افعال او اقوال ليست محل اعتزاز او افتخار لاصحابها ،، فهل يتناسب ان يستضاف شاعرا بقامة محجوب سراج تحت هذا العنوان ؟؟ وما هو الاعتراف الذى يسعى مقدم البرنامج لانتزاعه بعد ان حصل على اعتراف ضيفه بان له ملهمة اشعار ؟؟ وما الغرابة اصلا فى ذلك ؟؟
متعك الله بالصحة استاذنا الرائع محجوب سراج فقد كنت كما عهدناك قليل الحديث جم الادب وسامحك الله اخى عادل فقد كنت كثير الحديث قليل الادب

محمد نور سعد

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1052

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#908056 [فنجال السم]
3.13/5 (4 صوت)

02-06-2014 01:57 PM
رائع رائع MY HAT OFF TO YOU

هؤلاء الاقزام وجدوا مساحات اعلاميه ليغبشوا وعي جماهير شعبنا ويلهوه بقضايا انصرافيه لا قيمه لها.
ومن رسالتهم ان يتجنوا علي تاريخ شعبنا وتاريخ رموزه السياسيه والفنيه وما دور فاتيهم الاملس ببعيد عن الذي يدور. وركب ابن توتيل الموجه ففي حلقه سابقه استضاف احد افراد اسرة النميري وهو عميد امن سابق وحاول ان يلقنه ويرسم له دور ليقوم بالاساءه الي احد رموز السودان الوطنيه ولكن خاب فاله ولم يستطع الضيف المسكين ان يتذكر اي شيئ.
لك التحيه مجددا اخي محمد نور سعد واسمك هذا يطابق اسم البطل الفذ السودانوي محمد نور سعد قائد حركة يوليو المجيده التي ارعبت السفاح وزمرته.


#907973 [Ageeb]
2.25/5 (5 صوت)

02-06-2014 12:46 PM
Well done!


محمد نور سعد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة