كرسي الإتجاه الخالي ..والمعاكس..!
02-06-2014 11:53 PM



قناة الجزيرة أياً كان تفاوت خلافات الناس حولها أو معها..فهي نافذة واسعة جداً من يجد فرصة ليشاهده العالم من خلالها فلا بد أن يكون لها اثرها في توصيل فكرته بصوت عالٍ بغض النظر عن صحتها أو بطلانها !
أهل المؤتمر الوطني خسروا سانحة ممتازة لمناظرة المعارضة التي صدموها بقبض الرياح التي عبأت قاعة الصداقة في تلك الليلة المشهودة ..بل وبظهور كرسيهم خالياً في مقابل الكرسي الذي شغله معاكساً لهم الأستاذ كمال عمر عبد السلام العضو البارز في التجمع الوطني والرجل الثاني في حزب المؤتمر الشعبي..إنما أثبتوا جلياً خجلهم عن نتائج الخطاب المخيبة للأمال والتوقعات وردات الفعل التي قالت فيه ما لم يقله المتنبي في كافور الإخشيدي بل ودللوا على عدم مقدرتهم في مقارعة كل ذلك اللغط والسخرية و التندر على خطاب رئيس الجمهورية الذي أثار جدلاً لم يجده أى خطاب للمشير البشير على مدى قرون حكمه الطويلة !
ولعل أبلغ تندر هو ما قاله مقدم البرنامج للأستاذ سيف الدين البشير الذي جيء به عبر الهاتف ليغطي الفراغ الذي كاد أن يلغي الحلقة..وسأله عن سبب غياب أهل الجلد والرأس..فتلعثم نافياً علمه بالأمر ..فرد عليه القاسم بان ذلك يؤكد عدم مصداقية حكومة المؤتمر الوطني حيال الحوار كمبدأ !
فمن يرفض الحوار يا سادتي في ندوة تلفزيونية ويتأبى عنه داخل حزبه ويقوم بفصل كوادره لأنها قالت البغلة في الإبريق ، هذا إن كانت نواياهم الإصلاحية صادقة ولم يكن الأمر فصلاً في مسرحيات المفاصلات والإنقلابات المزعومة و لايقتنص الفرصة لقبول عرض الهبوط الناعم من خلال فترة إنتقالية يشارك فيها لتصحيح أخطائه الكارثية التي سيتحملها معه الآخرون كرهاً..لن يسلم لحيته باخوي وأخوك..وهو بالتاكيد يبحث الى جانب شراء الزمن عن الخيارات الأسوأ لنهايته و من يصدق ان الدعوة التي يطلقها للآخرين هي لمصلحة الوطن فهو واهم ..هو نظام يبحث عن حلول يحمي بها ظهره وينجو بها هرباً من مسئؤلية تدميره الوطن و ليخرج سالماً بما أكتنز وكنس من مال السحت !
وسيظل كرسي الحوار خالياً الى أن يرد الله غربة شعبنا وهو داخل وطنه وخارجه..ويخلص نفسه بنفسه.. فالكل يعلم أن الإسلاميين منذ أن أتوا الى سدة الحكم باسلوبهم المعاكس..أهدافهم معروفة ومرسومة ..ولم يتمكنوا مستقويين بالعسكر ليسلموا لحاهم في النهاية لحلاق غريب عنهم بهذه السهولة رغم زنقتهم التي يكابرون ويناورن للخروج منها بأي شباك يجدونه على مقاسهم.. فهم يراوغون بخبرتهم المتغذية من تجارب غيرهم .. !
وفي النهاية سيجعلون الكل يقذف كرته عكس الهواء ..هذا إذا ما رضى أىٌ كان اللعب معهم ولكن بشروطهم وأولها الوقوف خلف الشبكة، فقط ليجلب لهم الكرات الطاشة !

[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2816

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#909088 [مجتبى محمد حمزة]
0.00/5 (0 صوت)

02-07-2014 09:04 PM
الله اقلعون انشاء الله شردو الناس من بلدن بلد فيها كل الثروات الحيوانية والزراعية والنيلين والكوادر البشرية وهاجروا من السودان ناس اكفاء


#908993 [ودالدكيم]
5.00/5 (1 صوت)

02-07-2014 06:37 PM
ولماذا يتهافت (صعاليق) المؤتمر الوثني ويسرعون الخطي عنداستضافتهم بقنواتهم ليبثوا سمومهم وكزبهم علي الشعب السوداني الكريم.لايذهبون للاعلام الحر لأن لحظتها شينكشف زيفهم ووجهم الحقيقي قاتلهم الله هذا الكوز الشيطاني المدعو سيف الدين البشير هذا الكازب الفاجر الذي حاول ا، يطمس الحقيقة لكم يوم ياأبواق وحرقي البخور للحزب اليهودي الصهيوني الحاكم


#908573 [ابوراس كفر]
0.00/5 (0 صوت)

02-07-2014 02:52 AM
كل دفاع المعرص "عفوا" الارزقى سيف الدين البشير عن النظام مدفوع الثمن مقدما فقد تم تعينه كملحق ثقافى بنجيريا بدلا عن المعرص الاخر بابكر حنين


محمد عبد الله برقاوي
محمد عبد الله برقاوي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة