المقالات
السياسة
تحليل ماوراء الاحابيل
تحليل ماوراء الاحابيل
02-08-2014 01:11 AM




ست الدار تتوهدبي ليه ديلا جماعة السي آي إيه
تعرفي إيه السي آي إيه ؟؟
امريكان في كل مكان ديل مالين الدنيا ملي

رمية تماس

لم تكن المفأجاة الا مفأجاة من طراز مغامرات رجل المستحيل(أدهم صبري) فالكل يترقب الخطاب التاريخي الذي ادخل البعض في التنبؤ برحيل الرئيس واعلان حكومة قومية غير مشروطة الخ من التكهنات فعلي الصعيد الشخصي لم أكن من الحالمين أو المتفائلين بجديد يريح ما في داخل الصدور فربما كروت اللعبة هذه المرة أصبحت مختلفة بالإستعانة بكابتن الفريق الأسبق والذي شارف علي إعتزال اللعب لكن الخبرة في ميادين اللعب الدولي والمحلي فقد فشل رصفائه في ارض الكنانة من الحفاظ علي التتويج باللقب في أول مباراة في جو كروي معافئ وهنالك نري فريق النهضة في( الخضراء) أصبح يعتمد اسلوب المخاشنة و هذا لايتفق مع اللعب النظيف مما افقده كثيرا اذا فالفريق المحلي ل25 عام لم يمتع جماهير اللعبة بل أصيبوا بالامراض جراء الهزائم النكراء لهم ومات من يدخل من باب الملح مما لايملكون ثمن التزاكر فالكابتن انف الذكر لعب ل10 سنوات كان هو الجهاز الفني والاداري مع ايجاد ترميز تضليلي لرئيس النادي هاهو يعود من بوابة جمعية عمومية طارئة خاطبها الرئيس . المفأجاة كانت هي مزيدا من المشاهدة في مسرح سياسي ملئ بالبؤس والفقر والمرض والموت فلم يكن الاعلان الوزاري الجديد سوي واحدة من خطوط اللعبة التي لاتخلو من لعبات الفيفا(امريكا)عبرالاتحاد الاسيوي(قطر) المركز الاعلامي لجماعة الاسلام السياسي وتحديدا الاخوان المسلمين والتي تلعب دور رئيسي في السياسة الامريكية في الشرق الاوسط فالقارئ لحالة الإحباط التي يعيشها الاسلامويين بعد فشلهم في الربيع العربي في مصر بعد عزل محمد مرسي ومحاولة العودة للسلطة بكافة الوسائل فقد جعلت (عصام حداد)مساعد الرئيس المعزول للعلاقات الخارجية يناشد ويدعو الغرب للتدخل لحماية الديمقراطية مقابل الجهاد في سوريا ضد الاسد فالحليف الامريكي تذبذب موقفه من ضد السيسي الي موقف المشاهد لكي لا تخسر اكثر ولضمان امن اسرائيل واما النهضة فقد تراجعت اسهمه كثيرا وشهد انقسامات عدة وعمت الفوضي تونس الي أن اقيلت الحكومة وتشكلت برؤي جديدة بها نوع من المشاركة السياسية للقوي الاخري أي اصلاح بعد اغتيال المعارض اليساري(شكري بلعيد) ولم تكن كل التغييرات ببعيدة عن القوي العظمي والتي يهمها في المقام الاول مصالحها قبل الشعوب. السودان الجديد واقصد دولة السودان بعد انفصال جنوب السودان والتي يتحمل المؤتمر الوطني كل مساؤي إنشطار الوطن وكانت المساومة بين الجنائية او الانفصال وقبل كل قادة الانقاذ الابقاء علي حياتهم والسلطة فقد اورد المبعوث الامريكي في السودان سكوت غرايشن في رسائله لاصدقائه عن انطباعاته عن السودان(ابريل2010) حيث قال: وعمر البشير هو المشكلة الحقيقية، وهو في شخصه وحكومته قد تلقوا صفعات منا كثيرة ولكنها لم تقض عليهم، وحتى مسألة المحكمة الجنائية الأخيرة استطاع تجاوزها، ومهما يكن فإنا سنشكره إن مضى بالشوط إلى النهاية واستقل الجنوب عن السودان. وحوله مجموعة من المثقفين المدربين تدريباً عالياً للصدامات بكل أنواعها، وهم في معظمهم من أبناء المزارعين والرعاة من أبناء الإقليم الشمالي الذين لهم مراس بشؤون الحياة... وربط أعضاء حزبه مصالح كبيرة هي بالنسبة لهم الحياة، ويستمدون بأسهم مما بقي من أخلاق تنظيم الإخوان الذي نشأ في مصر. وأرى أنهم ربما يقودون السودان لعقد أو عقدين قادمين.وتقبل تحياتي،)». لم يخف غرايشن حقيقة الكذب التي يتبعها الاسلاميين في رده علي الصحفي الاسلامي عبداللطيف سعيد(واشنطن /خرطوم 13 أبريل 2010 )فقد ذكرقائلا ). كون مهمة المتعلم الأساسية عندكم هو العمل على إضفاء مزيدآ من الزيف على الواقع بما يخدم سلطة التخلف والقهر القائمة في بلدانكم. نحن أيضآ نكذب ونزيف مثلنا والبشر. بل بارعون جدآ في الكذب. غير أن الفرق الأساسي بيننا وبينكم أنكم تكذبون على بعضكم البعض "الإبن يكذب على أبيه والزوج على زوجته والأخ على أخته" والمتعلم منكم يكذب على شعبه. نحن عندما نكذب وكثيرآ ما نفعل نكذب على الآخرين لا على بعضنا البعض. لا، لا نفعل، لا نكذب على بعضنا البعض "لا على أنفسنا"، هذا في عداد المحرمات، إنه جريمة يعاقب ٍعليها القانون. إن أكثر ما أدهشني في بلادكم هو مقدرتكم الفائقة على الكذب. أنتم لا تستطيعون العيش بلا كذب. بالكذب تحققون أحلامكم. بالكذب تفعلون كل شيء!. لدرجة يكون عندها الصدق مذمومآ. الصادقون منكم يموتون على قارعة الطريق من جراء الإهمال والإفقار والنفي والعذاب. الصدق جريمة!. كلما كنت كاذب أشر تستطيع أن تكون تاجرآ ثريآ أو نجارآ بارعآ أو مزارعآ ماهرآ أو مدير جامعة أو إمام مسجد أو قس كنيسة أو خطيبآ مفوهأ ومحبوبآ. الكذب، الكذب والكذب. فعليك بالكذب!. الدولة عندكم لا تستخدم الكذب فقط في تزييف وعي مواطنيها بل اكثر من ذلك تطالبهم بالكذب عليها وعلى بعضهم البعض. إنه لأمر مدهش. يكاد أن يقول المرء بإطمئنان أن الحقيقة الوحيدة الثابتة في سودان اليوم هي "النيل" لدرجة تشعرني بالرأفة على حاله وأخشى أن يغير مجراه!.واضاف ( عندما جاء السيد حسن عبد الله الترابي إلى الولايات المتحدة قبل خروجه من السلطة بقليل أرسل رسالة من باب اللطف والتظارف إلى الرئيس كلنتون مفادها أنه عندما رفعنا شعار "أميركا دنى عذابها" كان من أجل الموازنات الداخلية!. فأجابه الرئيس بكلمة وحدة "نعلم". وبرر الترابي شعاره بمزيد من الوقائع فذكر ان هو شخصيآ اضطر إلى أيداع نفسه مؤقتآ في السجن في سبيل تضليل شعبه عن معرفة هوية الإنقلاب عام 1989. عن أي أخلاق بدوية وعربية تحدثنا!. وعن أي جماعة دينية تحدثنا يا هذا!. إن الحياة عندكم عبارة عن مؤامرة بشعة متصلة الحلقات. لدرجة أنني سمعت مرة أن عبدة الشيطان في الولايات المتحدة الأمريكية يعلقون خريطة ملتقى النيلين عند أستار معابدهم!. إنكم تسعون بالكذب حتى على الله!. واضاف عندما شرفني الرئيس أوباما بملف رعاية الأزمة السودانية أصابني بعض الخوف من جراء ما أسمع فسألت مستر كسنجر عن كيف أتعامل في البداية مع هؤلاء القوم، فقال لي شيئآ واحدآ تأكد صدقه في مقبل الأيام: (إطمئن، إنهم لا يكذبون علينا يا مستر غرايشن)!. واستطرد ، أذكر مرة أن قال لي أحد الأصدقاء أنه عندما سمع رئيس دولة مجاورة بإستيلائكم على السلطة السياسية عام 1989 وعلم بتوجهكم السياسي زعج جدآ وإتصل مباشرة على الرئيس "بوش" الأب وكان فيما يبدو ممتعضآ جدآ، فقال له: "أققماعة طلعو قبهقية يا ريس" فرد عليه بوش "ما لكش دعوة"!. قصدت اعطاء مساحة لحديث المبعوث الامريكي لمعرفة حقيقة هؤلاء وكيف يتعاملون مع سيدهم الامريكي وموقفه اتجاهم واتجاه شعوبهم وفق نظرة الحليف ولو عدنا لعام 2011 عام بداية الربيع العربي وبعض التظاهرات التي بدأت في الخرطوم كان رأي الولايات المتحدة انها ليس مع اسقاط النظام بل اصلاح النظام ففي عناوين الصحف الصادرة في يوم الاحد 4/ديسمبر2011 اوردت صحيفة الصحافة : ليمان: امريكا تفضل اصلاحات وليس إسقاط النظام بالسودان الترابي يدعو الى ثورة تعم كل الولايات لاقتلاع النظام *** الوان: واشنطن: لانريد إسقاط نظام الخرطوم الترابي: الشريعة صارت مجرد شعارات *** التيار: مبعوث أوباما ليس في مصلحتنا إسقاط النظام في السودان طه: سنقوم بمراجعة أداء الاجهزة التنفيذية فور تشكيل الحكومة الجديدة *** راي الشعب: الشعبي بالخرطوم يتخذ إجراءات عملية اسقاط النظام لاحظوا هذه العناوين وحاولوا قراءة ماوراء السطور نجد أن هنالك مايطبخ علي نار هادئة ودائما يكون الطبخ الامريكي هكذا دون تعجل وفي العام الماضي والذي قبله كانت هنالك زيارات للترابي لقطر فقد قال نائب الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي، الأمين عبد الرازق،لصحيفة المجهرالصادرة بتاريخ11/9/2012 ، إن زيارة الأمين العام للحزب، د. حسن الترابي، إلى العاصمة القطرية الدوحة اليوم (الاثنين) لا ترتبط بأي أجندة خارجية لتوحيد الإسلاميين في السودان. وأضاف عبد الرازق : (ليست هنالك وساطة من أمير قطر، الشيخ حمد بن خليفة، ولا من رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الشيخ يوسف القرضاوي، ولم نسمع بأي مبادرة خارجية لتوحيد الإسلاميين ولم نتسلم أوراقاً مكتوبة ) هنا نفي النفي تاكيدا لهوية الزيارة وفي2013 تأتي زيارة "الترابي" الى الدوحة هذه المرة وسط تكهنات بطرح مبادرة لتجاوز الأزمة السياسية السودانية بدعم من المجتمع الدولي ووضع خارطة طريق لحل المشكلات الداخلية (المجهرالسياسي25/7/2013 )وفي نفس العام تساءل امين التنظيم في حزب المؤتمر الوطني الحاكم حامد صديق في تصريحات له قائلا: «لم لا يتم اللقاء بين البشير والترابي على خلفية الدعوة الى وحدة الإسلاميين؟ وفي صعيد متصل نجد أنأبرز واهم ما جاء من عناوين رئيسية في الصحف السودانية الصادرة صباح اليوم الاربعاء 05 فبراير2014 حول ماذهبنا اليه فقد تناولت التقارب والذي يدعم رؤيتنا حول الوحدة الاسلامية واعادة انتاج الازمة السودانية فقد اتت علي النحو التالي: الأهرام اليوم الاصلاح الان: الوفاق او الطوفان الشعبي يشرع في اعداد مبادرة اصلاحية لقضايا البلاد الصحافة لجان مشتركة بين الشعبي والوطني للدخول في مفاوضات مباشرة الإنتباهة الشعبي يشكل لجاناً للتفاوض مع الوطن المؤتمر الشعبي يشرع في اعداد مباردة اصلاحية لقضايا البلاد:الشعبي يقدم مبادرة للاصلاح والحوار مع الوطني السوداني الخطيب: شاركت في اعداد خطاب الرئيس وهناك تفاهمات مع المهدي والترابي المجهر السياسي الشعبي: قبولنا دعوة الرئيس ليس بسبب ذهاب الحرس القديم من (الوطني) الاتحادي الديمقراطي: (البشير) صمام امان لانجاح المبادرة الاصلاحية التغيير الشعبي: يعد مبادرة ولجانا للحوار مع الوطني دعا الرئيس لاعلان التزامه بمخرجات الحوار.. الدقير: قيادات المعارضة كانت تعلم بعدم وجود مفاجآت في خطاب الرئيس اليوم التالي البشير يدير حواراً وطنياً تشارك فيه (قوى اليسار)) الدقير: البشير سيكون محايداً في حوار مائدة مستديرة تشارك فيه (قوى اليسار) سيد الخطيب: خطاب البشير ماخوذ من وثيقة حزبية شاركت في كتابتها.و عليه فان بعض المصادر تقول ان الترابي التقي البشير اكثر من سبع مرات قبل الخطاب الفطير الذي القاه المشير واعني فطير لانه خرج عن طموحات الشعب ووحد اصحاب المشروع الحضاري (بنيولوك) جديد علي هيئة الجبهة الوطنية (الاخوان المسلمون-الامة-الاتحادي) فشكرا ماما امريكا وشكرا الشقيقة جدا قطر فما الدور الذي تلعبه الاخيرة مع الخرطوم دائما وماهي المصالح المشتركة بينهما فسلام دارفوروالمساعدات المالية لانعاش الاقتصاد في كل ضايقة اقتصادية والرعايا القطرية الكاملة لحكومة الخرطوم وهنالك تساؤلات لماذا لم تلتفت قناة الجزيرة للازمات السودانية للحروب والقتل والتظاهرات لان السياسة التحريرية تتفق مع السياسة العامة للدولة وعندما نذكر هنا دائما تكون الولايات المتحدة حاضرة فقطر الولاية الامريكية في الخليج العربي لكنها تتزين بلحية ومسبحة وراس مال وفير واذا عدنا لخطاب الوثبة والذي بشرنا به الرئيس الامريكي الاسبق كارتر بمفاجاة البشير بعد لقائهما فهاهي بوادر اصطفاف الاسلاميين والقوي الطائفية . الخلاصة هي تاجيل الانتخابات وتشكيل حكومة انتقالية لثلاثة سنوات او اكثر كخارطة طريق بزعامة الاسلاميين وحلفاء اليمين واعادة الجبهة الوطنية بشكل جديد ومفاوضة حاملي السلاح وظهر ذلك جليا في الصحف في الايام الماضية عن استئناف المفاوضات مع قطاع الشمال من الحركة الشعبية في الشهر الجاري. خارج الشبكة علي الاحزاب التي لم تحضر الخطاب وقرأت كتاب(تفسير العسير في خطاب البشير) وما سيخرج عنه وأعلنت موقفا محترما بان لا تلين وان تظل في خندق واحد مع جماهير الشعب الي أن تسقط الجبهة الاسلامية بتشكيلاتها وحلفائها من اليمين المتوسط بهتانا ولنا متسع من الوثوب داخل اروقة التاريخ لننعم بوطن خير ديمقراطي يسع الجميع.

الاربعاء5/2/2014م

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 881

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




اسعد الطيب مصطفي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة