المقالات
السياسة
الخرطوم تلهث لتغطية فضيحة السناتور الأميركي المزعوم
الخرطوم تلهث لتغطية فضيحة السناتور الأميركي المزعوم
02-11-2014 02:25 PM

image
ملكة النوبا

تلاحق الخرطوم لاهثة فضيحة كبرى طالت أجهزتها الديبلوماسية والأمنية والإعلامية بعد أن شرعت ابوابها للناشط السياسي الأميركي صن لى بإعتباره (سناتور) ، وبدت الاجهزة الرسمية مرتبكة حيال تبرير ماحدث .

وتكررت في الخرطوم حوادث تسويق شخصيات غربية وغيرها بصفات سرعان مايكتشف زيفها ، اذ لم تفق الاوساط السياسية والاعلامية من فضيحة نجل غردون المزيف، والذي استقبله زعيم حزب الامة القومي الصادق المهدي في عريشته الشهيرة بام درمان، لتلطم مرة اخرى بالسناتور المزيف.

وسارع القصر الجمهوري إلى تبرئة ساحته مؤكدا علمه المسبق بان الرجل ناشط سياسي أميركي ذي نفوذ واسع في الولايات المتحدة، وقال المستشار الصحفي لرئيس الجمهورية عماد سيد أحمد ان التعامل معه تم على انه شخصية أميركية ذات نفوذ واسع.

وأضاف عماد الذى كان يتحدث في برنامج قبل الطبع بفضائية النيل الازرق مناقشاُ عمود الصحافي ذائع الصيت فيصل محمد صالح الذى كشف زيف الادعاء الرسمي الذى اصبغ على الرجل صفة السناتور ان (لي) يمثل 13 مليون من الامريكيين ذوى الاصول الاسيوية.

وقال ان له علاقات ممتدة حتى في الخليج العربي غير انه اقر بان وصف السناتور، غير صيحيح مؤكدا على انه ناشط فى الحزب الجمهورى، ونفى عماد علمه من أين جاء الوصف الذى تداوله الإعلام الرسمي ، وزاد : ما اعلمه انه عندما سئل عرف نفسه كناشط فى الحزب الجمهورى ولا ادرى من اين نبع توصيفه كسناتور.

وقال ان الجهات الرسمية تعاملت معه من جهة انه له نفوذ وعلاقات، لافتا الى ان دعوته لزيارة السودان تمت عبر جهات سياسية لها علاقات مع دوائر امريكية لكنه رفض تحديدها، واردف كثير من الجهات الامريكية وصلت البلاد بهذه الطريقة.

من جهتها اعلنت وزارة الخارجية عن وجود اطراف - لم تسمها - تتلهف للمبادرة لتطبيع وتعزيز العلاقات السودانية الامريكية حملتها مسؤولية دعوة (لي) .

تخريمة

يا بلد ماليك وجيع .. يا بلد حكامك قطيع

و اكدت الوزارة على لسان وزيرها على احمد كرتي علمها بان المستثمر الامريكى الذى زار الخرطوم موخرا ليس (سناتور).

وقال كرتي للصحافيين بالبرلمان الاثنين بان "لى" ناشط وليس عضوا فى الكونغرس، لافتا الى ان استقباله دليل واضح الي ان العلاقات في طريقها للتحسن مستقبلا .

وتراس "لي" في وقت سابق الدائرة الداخلية للحزب الجمهوري وسبق منحه اوسمة رفيعة من الكونغرس.

وكشفت مصدر تحدث لـ"سودان تربيون" عن تبرم ديبلوماسي واسع حيال تكرار حوادث ما أسمته بـ"الإستثمار" في علاقات السودان وواشنطن .

غير ان الوزير الخارجية والذى منح المستثمر الأميركي أستقبالا مراسمياً رسمياً بمكتبه في الوزارة لم يشر إلى ان وزارته رافضة للطريقة التى دخل بها إلي الخرطوم.

وقال المصدر في العام 2004م استقبلت الخرطوم وفدا أميريكا يتكون من العشرات سوق للمسؤولين على انه وفد صحافي أميريكي.

مشيرا الى ان الدولة فتحت لهم ابوابها من أكبر مسؤول فيها الى اصغره ونظمت لهم رحلات الى مختلف بقاع السودان، ليتبين فيما بعد أن من استقبلتهم الحكومة لم يكون معظمهم يعمل بالصحافة.

وعزى المصدر الذي فضل حجب اسمه الأمر الى تلهف الخرطوم وتعطشها لتحسين علاقتها بالولايات المتحدة بوجه خاص، والغرب على وجه العموم.

ودعا الوفد الى عودة العمل الديبلوماسي الاحترافي، واعادة اشراف وزارة الخارجية على مثل هذه الزيارات، باعتبارها الجهة الخبيرة في التعامل مع الشأن الاجنبي، ولها معلومات كافية عن كل دول العالم.

وكان السناتور المزيف التقى رئيس البرلمان السوداني الفاتح عز الدين ووزير الطاقة د. مكاوي محمد عوض الى جانب وزير الخارجية.

وتناقلت الصحافة السودانية في الايام الماضيات خبرا مماثلا عن لقاء تم بين طبيب انجليزي زائر للخرطوم وزعيم حزب الأمه القومي الصادق المهدي، باعتبار ان الطبيب حفيدا للجنرال البريطاني ذائع الصيت غردون باشا الذى اغتاله انصار الأمام المهدي في يناير.

ليتبين فيما بعد ان الطبيب كريستوفر غردون هو من عائلة غردون فقط، وليس حفيدا له، اذ ان القائد البريطاني لم ينجب اصلا ليكون له حفيد ،

واستدعت تلك القصة إلى الاذهان حادثة احتيال كبرى وقع ضحية لها عدد من مسؤولي الحكومة ورموز المجتمع المدني في العام 2006، عندما ادعت سيدة من جزيرة ترينداد (أمريكا الجنوبية) انها "ملكة نوبية" تتحدر من نسل ملوك النوبة (المجموعة العرقية التي تنتشر في جنوب مصر وشمال السودان).

و أكدت أن زيارتها إلى السودان، تهدف لتقديم العون في مجالات البنى التحتية لعدد من مشروعات التنمية في البلاد، تحت مظلة مؤسسة ترأسها، تدعى "مملكة الشعوب للتنمية والبنى التحتية".

والمثير أن عددا من مسؤولي الحكومة السودانية، ورجال الأعمال، والفنانين البارزين، استقبلوا شيبا ديربا، قبل أن توقفها السلطات.

وكانت الصحف السودانية قد أشارت في بادئ الأمر إلى أن "الملكة النوبية الأصل شيبا ديربا القادمة من ترينداد وتوباغو تقوم بزيارة إلى السودان لتقديم الدعم للبنى التحتية لعدد من المشروعات التنموية ضمن خطة مؤسستها للنهوض بانسان القارة الافريقية.

وأضافت أن شيبا ديربا زارت بتسهيلات حكومية ولايات القضارف، كسلا، والجزيرة، والتقت بمسؤولين هناك، اتفقت معهم على منح تعين على التنمية.

وكان مقررا أن تطوف شيبا ديربا بحسب الصحافة مناطق النوبة الواقعة بين حلفا ومروي (في شمال السودان).

غير ان الملكة المزعومة عجزت عن الإيفاء باستحقاقات إقامتها في الفندق، ولم تكن تتعدى 8 آلاف دولار.

ليتكفل أحد رجال الاعمال السودانيين بدفع المبلغ،

ليتبين فيما بعد كذب ادعائها لتقدم السلطات السودانية على توقيفها ومن ثم التكتم على القضية .

[email protected]


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 3029

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#913258 [بت البلد]
1.00/5 (1 صوت)

02-12-2014 10:04 AM
يا ناس انتو ما لاقتكم ( فتبينوا) في كتابه الكريم ... أعوذ بالله دا نقول عليهو شنو؟؟؟؟!!!!


#912936 [fm3]
1.00/5 (1 صوت)

02-11-2014 11:18 PM
يااهنا احنا نستاهل لاننا صبرنا على هذا السرطان ان يدمر ويكذب ويستخف فينا واحنا لاحياة لمن تنادى
اسرائيل تضرب رؤسنا بسببهم =صمت ولا احد قال بغم
زيارات مرتبة من ناس مشبوهة =صمت ولا احد قال بغم
المطلوب من كل الكتاب والصحافة تعرى وتصلت كل الاقلام لهذه المواضيع التى تحتاج مننا الوقوف مع النفس لانها ما جات محض صدفة بس بقت فى استمرار وتتابع ما يذهب مزيف حتى يظهر اخر
من هو المسئول الذى لتى بهؤلاء لانهم لا ملكة النوبة ولا غيرها بيعرف وين مكان السودان ولا اكيد سمع بالسودان
الم يدور سؤال بسيط بقدر سذاجة وسطحية الذى جلب هؤلا
اكيد فى جهة نافذة(كوز)هى التى ترتب هذه الزيارات وما ورءاها واهدافها
المفروض من الكتاب الغيوريين على الوطن الشرفاء القاء الضو والصوت العالى
حتى نعرى هذه الجائم فى صفحات تاريخ هذا البلد الذى كان يسمى بحكيم افريقيا
بس للاسف صار؟؟؟؟
النصب على مستوى الافراد ماشى بس حد ينصب على دولة اكيد من تدبير وللاسق من ابناءها وللاسف هذا ظاهر الان للعيان اكلوا الاخضر واليابس وهذا بمساعدة صمت الناس
شعب جعان لكنوا جباااااااااان


#912917 [fm3]
1.00/5 (1 صوت)

02-11-2014 10:50 PM
قايتوا ناس المفايا ان كا سموا انوا فى بلد اسما السودان وناس المكنة تشيل فيهم بدون بترول عليك امان اللة يبيعونا فى سوق روما جملة وقطاعى
عووووك العقل السودانى بقى سطحى وساذج لهذا الحد
هذا كل بى من سبب الوثبات
واللة الكيزان من بيوتهم من بيوتهم شغالين فينا سمسره ساااى
واللة خوفى كل الخوف يسمعوا بينا ناس المافيا لانهم فى روما هناك ىبىعوا هدومك وانتة لابسا
هى لله دولة الخلافة الاسلامية الراشدة الدائمة واليفتح خشموا اديييييييييك بيوت الاشباح
قطيع جداد بدون نظره لقدام ولا شبر كرور طرور النعجة تاكل عشانا كل دة 24 سنة حكم ولسة ناوين 24000م
والماعاجبوا الهجرة فااااتحة


#912885 [عصمتووف]
1.00/5 (1 صوت)

02-11-2014 09:30 PM
اعذروهم هؤلاء منبوذون يتعلقون بكل قشة او ريشة مهما خف وزنها وقل ثمنها خوفا من الغرق


#912814 [نائل]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2014 07:44 PM
أين الإحترافية والمهنية والتخصصية في مؤسسات الدولة الحكاية كلها جايطة وهايصة لجماعة التمكين ....... نسأل الله أن يمكننا منهم ويصلح الحال


#912789 [سجم الرماد]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2014 07:00 PM
جهات سياسية لها علاقات مع دوائر امريكية لكنه رفض تحديدها
طيب وكت انتو علاقتكم كويسه مع كلاب الامريكان ديل ماتقولوليهم فكو الحظر من الخرابه دي ولا راس السوط ماواصلكم راكبين الفارهات من النساء والعربات وطعامكم مستورد وبتاكلو النضيف وتشربو النضيف ومستشفياتكم دوليه المانيه وامريكا قوش اتعالج وين هسي وشيخ علي ياخوانا الحظر ده داعيه شنو ماخلاص السياسه الامريكيه نشفت دمنا حامياكم وحارساكم لانكم خاربنها وجايبين اجل البلد بالقطر السرسع جوعتونا وعريتونا وطلعتو زيتنا وانتو ملتكم شنو هسي بشر شياطين جن بعاعيت سواحيت خرابين ضلاليين حرام عليكم والله حرام كرهنا العيشه معاكم ياجزم الامريكان


#912730 [زول وطني غيور]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2014 05:42 PM
يمكن أن يدخل إي إنسان وبإي لقب حتى لودخل إلينا شخص وإدعى أنه رئيس دولة ما لصدقنا ذلك لأننا ببساطة كده خشماء لدرجة بعيد!! ولاندري إي شئ عن العالم الذي نعيش فيه!! نحترم ونصدق إي أجنبي يدخل إلينا حتى ولو جاءنا من جزر الواق واق بس فقط لمجرد أنه رطن بكلمتين أجنبيتين!!نعم نصدق إي إجنبي في حين أننا لا نحترم ولا نصدق الوطني إبن البلد!!


#912710 [حزب الراكوبة]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2014 05:20 PM
تب يادنيا تب على وطن يصرف ببذخ للغرباء ويموت مبدعيه على الأرصفة جوعاً وبرداً


#912695 [اسامة على]
4.50/5 (2 صوت)

02-11-2014 04:52 PM
استفبال السيد الصادق المهدى لحفيد غردون المزيف واحتفائه به يمكن يكون قايلو حفيد ( غندور ) وليس ( غردون ) نتيجة لخطأ لغوى .... لأنه جل من لايخطىء


#912614 [بلد هاملة]
5.00/5 (1 صوت)

02-11-2014 03:17 PM
1ـ ملكة ترندادو تباغو
2ـ حبشية حفيدة سيدنا بلال
3ـ طبيب حفيد غردون
4ـ سناتور مزيف
والغريق لي قدام.. وما بعد تاني يلدغ الاغبياء من نفس الجحر بواسطة كارلوس مثلا او يجي فكي محتال يقول حفيد دانفوديو..
وما غريبة ناس معروف جنسهم شنو ويدعو نسب آل البيت انو يصدقو الاربعة الفوق ديل والجاي باكر..
وما تعتبروا انوالصدق نمرة 1 بالضرورة هو الصدق نمرة 4 وهكذا .. المهم عقلية تصديق الكذب اينما وجدت فهي غبية


#912602 [سام]
4.00/5 (5 صوت)

02-11-2014 03:09 PM
طبعا الكيزان في مرحلة امفكو،اي امريكي ولو كان مروج مخدرات بشوفو سناتور وبحلو تككم ويرجو وهم يهزجون...يا الامريكان انبطحنا ليكم امفكو


#912598 [عوض ياسين]
5.00/5 (3 صوت)

02-11-2014 03:05 PM
ياهو الحال من وزارة الخارجية إلى وزارة الإستثمار . أكاذيب في أكاذيب وقايلين الشعب عبيط ز والله هم العبطاء وما عارفين أثر ثورة المعلوماتية على فضح أكاذيبهم الحمقاء هذه


عمر الفاروق عبد الله
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة