المقالات
السياسة
هنا.. يُباع الحياء وبلا حياء..!!
هنا.. يُباع الحياء وبلا حياء..!!
02-12-2014 12:37 PM


درداقات مليئة بأصناف متعددة من السلع نبق ولالوب وبجوارهم درداقات أخرى تمتلئ تفاح وبرتقال وغيرها من المعروضات الأخرى التى تعودنا رؤيتها فى مداخل كثير من مساجدنا وقد اتخذوها سوقاً يهربون فيها من رقابة المحليات ويتصيدون فيها المصلين عقب فراغهم من الصلاة ،لم يسلم مسجدنا الجميل الواسع الواقع فى قلب عاصمتنا الخرطوم من هذه الظاهرة وهو يمتلئ وعن آخره بالمصلين سيما صلاتى الظهر والعصر لموقعه المجاور لأحد الأسواق التى ينصرف الناس منها إلى دورهم عقب صلاة العصر وقبل الغروب .
من بين هؤلاء كانت هناك نغمة كادت أن تكون مألوفة ومميزة لأحدهم وهو ينادى جالساً يفترش الأرض وأمامه مجموعة من القوارير وأكياس كبيرة مملؤة بأعشاب لا أحد يدرى كنهها كنا نحسبه أحد العشابين الذين تمتلئ بهم الخرطوم وهم يعالجون كل شئ حيث لا يأبه كثيراً من الناس لما يقولون إلا قلةً منهم ضاقت بهم السبل وأنهكتهم الحياة بمطالبها فهؤلاء قد يبحثون عن دواء بديل فى أعشاب تحيط بها المخاطر دافعهم اليها قلة أثمانها يستخدمونها علها تسهم فى معالجة ما بهم من داءٍ وهم بلا شئ..
يُنادى صاحبنا وبصوت عالٍ يملأ جنبات المكان وحوله الناس يتحلقون ويزداد عددهم يوماً بعد يوم والصوت يعلو كذلك...
تعالوا جاى...
العندوا مشكلة كلوا يجينى جاى..
بكرة حا تجونى هنا وتشكرونى وتشتروا زيادة ويمكن ما تلقوا ..
والخجلان بديهوا رقم تلفونى ياهو ده قدامكم الدايروا كلوا يسجلوا معاهوا يتصل بى أنا بجيهوا فى مكانه..
يلا يا نسوان كلِمن رُجالكن فى البيوت العندوا مشكلة كلوا يجينى...أنا قاعد وكان بكرة ما جيت بكون مشيت أعالج لى زول فى بيته وبعد بكرة بجى..
وعندما تقترب أكثر تسمع عجباً وهو يتحدث عن أسباب ( البرود الجنسى ) ويعدد فى أسبابه فى زماننا هذا كأنه أحد الخبراء أو المختصين فى هذا المجال وها هو الآن قد جاءنا مشكوراً بالحل وهو يصف فاعلية ما عنده من علاج ناجع ( للعجز الجنسى) وهو يتحدث بطريقة فيها من عدم الحياء الكثير عن حال من اشتروه منه قبلاً وبعد الاستخدام وقد تغيرت أحوالهم إلى الأفضل طبعاً حسب زعمه وهم يهاتفونه شاكرين ويتحدى تحدى سافر كل من يطعن فى جدوى علاجه , يغيب يوماً أو اثنين ثم يأتى زاعماً بأن له بعض الزبائن يحتاجونه فى منازلهم , يعود ثانيةً وهو أشد صياحاً ولفيف من الناس حوله يدفعون له ويأخذون حصتهم وبلا حياء وهو يعدهم ويمنيهم بحياة زوجية هانئة بعد اليوم...
ما رأيكم..
فلا واللهِ مافى العيش خيرٌ ولا الدنيا إذا ذهب الحياء
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1501

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#913773 [عبد القادر كاسر]
0.00/5 (0 صوت)

02-12-2014 04:03 PM
ربما قبل قرون قال أحد الشعراء، "إنا لفي زمن ترك القبيح به من أكثر الناس إجمالا واحسانا" فماذايقول هذا الشاعر لو شهدزماننا هذا. إن قلت استخفاف بعقول الخلق، فهناك من هو أكثر استخفافا بعفولنا، وإن قلت يمارس نوع من أنواع الغش التجاري، فالغش والتدليس وطمس الحقائق فهو سمة سائدة عندنا، تلوثت بها كل دروب حياتناالتجارية والسياسية والإجتماعية .... فلا غرو إن كان يمارسه هذه البسيط الذي دفعته الحياة لإن يمارس هذه الحيلة مستقلا ضعف الناس وفقرهم وبساطتهم وسذاجتهم وعفويتهم. نحن شعب هانت علينا أنفسنا وروضنا على أن نذل ممن هم بيننا، باسم التجارة وباسم الدين وباسم الصداقة."ومن يهن يسهل الهوان عليه ... ما لجرح بميت إيلام".
أبك وطني الحبيب، كل شيء في وطني أنكسر مقدراته، وأخلاقة وقيمه وهويته ... حتى إنسانه الأبي.

كسرة بعد إذنك أستاذنا جبرة:
وبعدين معاك يا زاهر يا أخوي بس هو وحده القندول الفندل الريكة. إتصل بأقرب حبوبة ليك لشرح معنى الكسرة.


#913747 [ود الغرب البعرف الدرب]
0.00/5 (0 صوت)

02-12-2014 03:25 PM
اخونا زاهر كبف حالك احكى لك حكايه ظريفه حصلت لنا فى سبعينات القرن الماضى كنا موظفين وعمال فى مصلحة السكه حديد فى اقليم بابنوسه نجلس دائما فى الصباح فى مقهى فى السوق نتجازب احاديث السياسه عن احوال البلد ونميرى وحكم العسكر وغيره احد اصدقائنا الكماسره كمسارى فرمله لقطار بضاعه وجد راعى
بين محطة الفوله وبابنوسه (من الاخوه فلاته ام بررو) قال ليه ماشى وين ياحاج قال ليه بابنوسه فركبه
فى الفرمله فى الطريق وقبل وصوله الى بابنوسه الحاج شكر الكمسارى وقال ليه انت زول كويس انا اديك دواء ضنب فاعطاه (بدره لحاء شجر) حوالى الملعقتين قال ليه ضع على اطراف الاصابع على لحم شواء
الرجل فعل كما قال الحاج فاذا به يرجع سن عشرين ولكنه لم يتمكن من النوم حتى الصباح لقلق اصابه
مما دعاه رمى باق البدره فى الهواء وعندما حكى لنا ذلك الجميع صاح بصوت واحد الباقى وينو
حسع يااخوى زاهــــــر الراجل ده وينو؟؟؟؟؟؟؟؟


زاهر بخيت الفكى..
زاهر بخيت الفكى..

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة