الدغمسة والجغمسة
01-19-2011 08:27 PM

الدغمسة والجغمسة

شوقي بدري.

عندما تحدث البشير في القضارف عن الشريعة, التي سيطبقها بعد انفصال الجنوب, قال انها لن تكون مدغمسة. و لكثير من السودانيين كانت هذه الكلمة غريبة, بالرغم من انها في امدرمان كانت من الكلمات المستخدمة بكثافة . و حسب فهمنا في امدرمان فالدغمسة هي مرادفه للبشتنة. ففتوة امدرمان الأكبر الذي لا يزال يضرب به المثل في البطش و القوة هو كبس الجبة. و كما ذكرت من قبل بأنه سمي كبس الجبة لأنه كان نص تعيين في الجيش . و في بلك الاولاد. و هؤلاء صبية يعملون في الجيش يعلمهم الجيش النجارة و البناء و الميكانيكا و الحدادة والبرادة لانه يصعب تعليم من تخطى العشرين هذه المهن. و بعد ان صار جنديا كاملاً اعطوه الجبة, التي كانت الزي الرسمي للجنود. و عادةً تكون واسعةً جداً و يقوم العسكري بتقيقها و لكن كبس لما دخل في الجبة كبسها. و صار الشاويش يقول مستغرباً دا كبس الجبة دا كبس الجبة دا كبس الجبة و صارت اسمه .

صديق كبس الجبة الملازم له هو الاخ احمد عبد الفراج المعروف رحمة الله عليه المعروف بقدوم زعلان. و هو خال الفنانة حنان بلوبلو و من مجموعتهم راس الميت و دغماس , و حبس كبس و اخرون . الدغاميس سكنو بالقرب من سوق الموردة. و لقد ذكر الاستاذ الشاعر علي شبيكة في كتابه (علمتني الاحفاد) انه عندما كان يدرس في مدرسة الاحفاد الاولية المواجهه لي دار حزب الامه الان , كما انه كان يشتري الفول و التسالي و النبق من حبوبة نعيمة. و كان يتسدين منها في بعض الاحيان. او يشتري بالجرورة لان منزلهم يقع في نفس الشارع على بعد 500 او 400 متر. و قبل الاجازة المدرسية لم يقابل استاذ علي حبوبة نعيمة الرباطابية لتسديد الدين. فأراد ان يذهب الى منزلها في الموردة ليسدد الدين الا انه كان يخشى الدغاميس. و الدغاميس كانو اخوة دائما في حالة دغمسة . و يتمتعون بالشراسة و القوة .

و هذه هي كلمة دغمسة. و هنالك كلمة قريبة لها و تختلف قليلا في المعني و هي الجغمسة. و لقد سمعت زبون يقول لأحد الترزية في سوق الشوام. هذا بعد ان حضر لاستلام جلابية سكروتا ,من المفروض ان تكون مكسورة دبل عمود و حاجة تمام الا انه كان غاضبا و يقول ياخي جغمستا لي السكروتا. دي ما خياطة دي ياخي. الجغمسة برضو نوع من البشتنة لكن ينحصر في الاشياء, او ما يصنع فلا يمكن ان تقول ان الانسان مجغمس لأن الصانع هو الله و لكن يمكن ان نستعمل هذا في وصف حلة مويتها كتيرة او بصلتها عايمة بأنها مجغمسة .

هنالك كلمة نجرمتة و طبعا النون تخلط بالجيم و هذا حرف سوداني قديم اختفى مع اللغة العربية و اظنه اتانا من الشلك . و النجرمتة تعني جعل الشئ يتاكل. بمعنى انه لم يفسد في دفعة واحدة. و اذكر ان احد الاخوة اتصل بي شاكيا شخص قد اقرضة مالا دفعة واحدة. و صار كل ما يسألة يعطيه جزءاً صغيراً . فدخل معه في مواجهة و شتائم. و قال لي صاحبك دا نجرمت لي القروش.

الحرف النون الذي يخلط مع الجيم نستعمله نحن في شمال السودان ووسطة بدون ان نفكر فيه . فكثيرا ما نسمع كلمة جاينا نجل . و في امدرمان عندما يكون هنالك قعدة او رحلة, و يكون فيها عدل. يأتي البعض و يقول و الله الليلة انا جايكم نجل أو عريان نجل و نجل بلغة الشلك تعني انسان او زول بالزبط. و قبل زمن طويل كان الشلك و كثير من الدينكا و النوير يسيرون عراة . و ارتبط العري بكلمة نجل. و لقد كان هنالك لاعب كرة في الخمسينات اسمه ود النجل. و كلمة زاندي تعني انسان او ناس. و كانت كلمة جالدونق تستعمل كذلك في وسط السودان و هي تعني الرجل الكبير بلغة الشلك و هنالك المناضلة الرائعة الداية زينب جالدونق التي حاربت ختان الاناث بطريقة عقائدية. و انقذت الكثير من الفتيات من هذا الشر و كانت تتامر مع الوالدة او الجدة و تتنازل لها عن اتعابها و تكتفي بخدش الفتاة الصغيرة فقط.

نقول كذلك اعضيك نجق و هنا كذلك تخلط النون بالجيم. و نجق هي التمساح بلغة النيليين . و نحن صغار كانت تستعمل كلمة كوج كثيراً و كوج عند النيليين تعني النمر. و كور تعني الاسد. من اشهر من حملو اسم كوج كان العجلاتي عوض كوج و هو اشهر عجلاتي في امدرمان على الاطلاق. فاقت شهرته شهرة الحبشي, ميرغني الريس, الطيب عجوبة , زرقان و شقيقة خلف الله ابو كرنك. و كوج كانت تستعمل للأنسان القوي او الحاذق و لكنها اختفت الان فقد كنا نسمع قديما وين يا كوج و بعد هذا الانفصال ستنعدم هذه المداخلات .

من الاسماء الكانت رائجة في السودان و انعدمت الان هو اسم الشول للنساء. و هذا الاسم لا يمكن ان يكون الا نيلياً و هو اسم شائع جدا عند الدينكا و الشلك و النوير. و الاسم هو اشول و الرجل ينادى بي شول و تعني عوض و عوضية. و في السودان الذي يأتي بعد اخيه المتوفي اسم عوض او عوضية في نفس المعنى و السياق و من الممكن جدا ان هذا الاسم انتقل الى الشماليين عن طريق جدة من الجنوب او خاله. و هنالك الاسم الجاك. و اجاك اسم جنوبي محبوب جدا.

اذكر انه كان هنالك برنامج تلفزوني يقدمة الفنان الاستاذ الصلحي و اسمه بيت الجاك , و سبب هذا الاسم هو انه في كتاب المطالعة في المدارس الاولية في الصف الثاني كان اخر درس هو يقول هذا هو البيت الذي بناه الجاك و هذا هو الدخن الذي في البيت الذي بناه الجاك و هذه هي ام سيسي التي قرضت الدخن الذي كان في البيت الذي بناه الجاك و هذه هي ام نيو نيو التي اكلت ام سيسي التي قرضت الدخن الذي كان في البيت الذي بناه الجاك و هذا هو الكلب الذي قتل ام نيونيو التي اكلت ام سيسي التي اكلت الدخن الذي كان في البيت الذي بناه الجاك و هذه هي أم القرون المبرومة التي قتلت الكلب الذي قتل ام نيونيو التي اكلت ام سيسي التي قرضت الدخن الذي كان في البيت الذي بناه الجاك .... الخ . و الجاك اسم كان متداولا كثيرا في الشمال و اصله جنوبي مئة في المئة و في بعض الاحيان لا يفكر الانسان في اصل الامور. فكثير من الاسماء النوبية بقيت .مثل ساتي و نقد و جارنتوت (فتوت) تعني صغير و بيومي تعني بحار تبيدي تعني حداد و كل هذا يؤكد انه كان لنا تداخل كبير مع الجنوبيين و قد أثروا على لغتنا و عاداتنا.

التحية س. ع. شوقي بدري.
[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 1 | زيارات 4341

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#81659 [abbasi]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2011 10:56 AM
شكرا استاذ شوقي على هذه الرحلة الجميلة في الاسماء والمعاني
فعلا نحن الان نفتقد لتوثيق مثل هذه العبارات والكلمات التي سوف تزول في الايام الجاية
مثلها مثل الالعاب الشعبية والمفردات الجميلة وكلام الحبوبات والقصص الشعبية
اتمنى ان يتم توثيق هذه النوادر


#81569 [سعودى]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2011 09:06 AM
حديث حلو ومفيد ومعلومات كانت غائبة ومعانى جميلة للأسماء
لك التحية ود البدرى


#81512 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2011 06:19 AM
نفهم شنو من مرد الاسماء الي أصلها ومن اشتهر باستعمالها انو البشير واحد من الفتوة القادر بقوة السلاح يطبق بيها الشريعة في السودان وما ذي قوانين سبتمبر الناس عارفةانو بتاع عضل وما عارف يعمل شنو قال احسن اقول حاجة سمحة اختم بيها أعمالي قبل مايمسكوني


شوقي بدري.
شوقي بدري.

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة