العكاز..!ا
01-20-2011 12:42 PM

حديث المدينة

العكاز..!!

عثمان ميرغني

الدكتور نافع علي نافع .. هدف مثالي عادة للصحف لأنه يمنحها في كل مناسبة أكثر من (مانشيت).. ورغم أنه خلال الأسابيع الماضية اختفى قليلاً في (استراحة محارب) لكنه استرجع بقوة صدارة الصفحات الأولى.. عاد ليحتل (مانشيتات) الصحف.. واليوم تحمل الصحف تصريحاته في جلسة بمجلس شورى المؤتمر الوطني بولاية الجزيرة.. قال فيها إن (قلع الحكومة.. دايرو ضراعاً قوي..).. وهي دعوة مجانية لحشد (الضراع) وربما (سن سكين الضراع).. وتذكر هذه العبارة الناس بما قالته ثورة الإنقاذ في أول أيامها للمعارضة الخارجية (جئنا للحكم بالقوة.. ومن أراد أن يسترده فعليه أن يستخدم القوة).

وكانت المصيبة أن المعارضة فعلاً لجأت للقوة.. ولم يمت أو يقتل أياً من الطرفين المتحدي أو المستجيب للتحدي.. فقط وحده شعب السودان الذي قتل وشرد وبترت أطرافه الألغام المزروعة في المزارع والقرى في شرق السودان. وقبلها بيوم.. نسبت للدكتور نافع الصحف أمس تصريحاً أن الدكتور حسن الترابي (خطط لتحريك الشارع وتنفيذ اغتيالات).. والتهمة خطيرة.. رغم كونها تتناقض مع رواية رسمية حكومية أذيعت في اليوم لاعتقال الترابي تبرر الاعتقال بأنه على ذمة شكوك حول (علاقته مالياً و تنظيمياً مع حركة العدل والمساواة) من معلومات توفرت بعد تلقي حركة العدل والمساواة ضربة موجعة بالقبض على اثنين من كبار قياداتها.. وخطورة اتهام الدكتور نافع أنها المرة السادسة التي يعتقل فيه الترابي بنفس لائحة التهم تقريباً ثم يطلق سراحه بعد حين قصير أو طويل دون أن ترفع أوراقه إلى منضدة القضاء.. مما قد يمنح الاحساس بأن اعتقاله دائماً \"تحفظي\" خشية اقدامه على بعض الأعمال التي تفسرها الحكومة بأنها (تقويض للنظام الدستوري). لكن الحكومة لو رجعت للتاريخ في الماضي.. حينما كان (الترابي) يحرك المظاهرات ضد الرئيس النميري.. أنه ما احتاج أبداً أن يكون مطلق السراح ليفعل ذلك.. بل كل المظاهرات حدثت وهو خلف قضبان السجن.

ووصف د. نافع المعارضة بأنها غبية لأنها (كشفت عن نيتها العمل على اسقاط الحكومة).. ولو كنت مكان نافع لشكرتها على ذلك.. ليس لأنه من باب (الواضح ما فاضح) فحسب.. بل لأن كشف النوايا هنا يجعلها (مقبولة) حتى قانوناً.. فكل معارضة تسعى لاسقاط الحكومة أيا كانت.. والعمل الجماهيري السلمي لتغيير الحكومات هو من صميم العملية الديموقراطية.. رغم يقيني أن معارضتنا السودانية لو تسلمت الحكم اليوم فإنها ساعتئذ تصبح (أم الكوارث).

على كل حال.. استغرب للغاية ان نتحدث عن الاستثثمار ونسافر حتى شرم الشيخ للقمة الاقتصادية.. إذا كنا منشغلين لهذه الدرجة بـ(الضراع).. و الاستعداد لمعراك السلطة.. أي مستثمر هذا الذي سيأتي إلى السودان في وسط هذه (الحرابة).. إلا إذا كان (جاي حجاز).. وفي هذه الحالة حسب المثل الشعبي السوداني (له عكاز).. في أم رأسه..

التيار


تعليقات 10 | إهداء 1 | زيارات 3682

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#82146 [م.م.علي]
0.00/5 (0 صوت)

01-21-2011 11:37 AM
ان الاصلاح والمعارضه للنظام في هزا البلد المقهور يجب ان تكون بطريقه تأمن للناس عيشهم وحياتهم. ولا نريد سفك الدماء ، فكفانا عزاب و مهانه. فنحن يجب نتعلم الطرق السلميه التي اعتمدتها الشعوب في مكافحه الجبروت؟؟؟


#82092 [أواه]
0.00/5 (0 صوت)

01-21-2011 07:35 AM
يا عثمان .. صاحب عثمان وقبيلة عثمان .. ده رد علماشى لانى ما فاضيلك وكان فضيت أخاف أبكيك !
إنته قدام كل الواعيين عريان ملط وما بتغشهم !!
بس المشكلة إنته شاعر بالحاصل عليك ولا لأ ؟ غايتو ما عندك مشكله أخوك شهيد بعدين بطلعك .
هم تلاته صحفيين عندهم نفس الشبه النفسى ونفس المرض الأنا متابعو من سنين : واحد إ سمو عثمان والتانى إسحق والتالت .. مات !!

فمن التالت يا شاطر يا بتاع التلات ورقات ؟!

;(


#81959 [zolekeda]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2011 08:36 PM
حمد لله علي السلآمة .

سلآمة الحضور وسلآمة القلم . يحفظك الله .


#81857 [واحد مستغرب]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2011 03:56 PM
ابو عفان ظهر وبان وعليه الامان!! ياهندسة لماذا لم تشير (لعمر باغبو) بالاسم ألم يرفع السلاح الذى بيده أمام مبانى القوات المسلحة وتحدى المعارضة لمنازلته أم حدود الديمقراطية وقفت بك عند (نافع)؟ يأخى إختشوا شوية 00ولماذا لم تذكره بأن تحدى (عمر باغبو) ذهب بالجنوب كمقدمة لما ستئول اليه بقية البلاد00وان الانقاذ انبطحت وظلت تتوسل للمعارضة بالمناصب السيادية والوزارات من كل شكل ولون 00وان النظام كاد يسقط على الارض من فرط الاعياء وهم يزرعون السموات جيئة وذهابا من قطر واليها00 ياخى اختشو لماذا تفترضون ان الشعب بدون ذاكرة 00وكل كلمة قيلت موثقة ومسجلة ولا مجال (للتغبيش) وهذه الايام هى فعلا (ايام الرجال) والنظام لن يحمل احد ضده سلاح نارى بل فضح اسرارهم والتى تنبعث منها الروائح الكريهة هى وحدها كفيلة بإسقاط هذا النظام (المتحلل) من فرط بكتريا الفساد والظلم المحيط به ومثل كلامك هذا يطرب امثال نافع ويذيدهم غرورا00 وارجو ان لاتقول لهم قولا لينا كعادتك اذا اردت اصلاحا00 والشعب الان منهمك فى هز (الشجرة الخبثة ) بفاهه وقلمه ولا حاجة له فى مواجهات مع ابناءه فى الشرطة والقوات المسلحة والامن وبعض ضعاف النفوس المتحلقين بهذا النظام الذى افسدهم ليحاربوا الشعب نيابة عنهم عندما تاتى لحظة الخلاص0


#81854 [اللوام ]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2011 03:53 PM
ياعم فكنا كده


#81843 [معارك نافع]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2011 03:30 PM
من الواضح ان نافع لديه معارك داخلية في حزبه تجعله يتبنى الخط الصدامي في معاركه الخارجية وبالتالي يعمل على صياغة الخيارات للمؤتمر الوطني بعد ان يجهز المسرح والكمبارس , مما يمكنه من الاحتفاظ بالتلميع الاعلامي المستمر واضعاف الخط التصالحي وبالتالي ابعاد انصار هذا الخط ممن ينافسونه على الزعامة في المؤتمر الوطني, لانهم هم اقوى تهديد له حتى من المعارضة نفسها. وطالما المسألة مسألة ضراعات فعلى السادة الرقيقين والطيبين - ان وجدو - في المؤتمر الوطني ان يفسحو المجال لاصحاب الضراعات واولهم وشيخهم نافع علي نافع والبقية التابعة له
ما لا يتوقعه او يتحسب له نافع ان الضراعات الحقيقية موجودة وستبرز يوما من الايام قريب وعندها لن تسعفه عبارات الفأر السكران الذي نادى : اين القطط .. اين القطط.. فلما استفاق ونظر لطابور القطط حوله يتشاجرون من يكون الاول ومن يكون الطيش فيأكل الذنب , هنا فقط قال لا فض فوه / لا تؤاخذو السكارى بما يقولون. ونافع لن تنفعه هذه العبارة لان السكر يعتبر وجه من اوجه الدغمسة التي تتطلب القدو قدو


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة