المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان من منظمة الامل لحياة افضل حول المفاوضات الجارية فى اديس ابابا
بيان من منظمة الامل لحياة افضل حول المفاوضات الجارية فى اديس ابابا
02-20-2014 06:34 AM

بيان من منظمة الامل لحياة افضل :كندا
Hope for better life
حول المفاوضات الجارية فى اديس ابابا
ان المدخل الجيد للقضية السودانية هى احترام حقوق الانسان وسيادة حكم القانون والتدول السلمى لسلطة.
ان قضية جبال النوبة والنيل الازرق ودارفورهى قضية المركز. وحكومة الخرطوم هى التى همشت وشردت الملايين وهى التى ارتكبت جرئم ضد المناطق الهامش وفرقت المناطق على اسس عرقية وجهوية لذا يجيب على المفاوضين ان يحلو مشكلة الخرطوم وليس مشكلة جبال النوبة والنيل الأزرق.
كما ان التجارب اثبتت ان تجزئة قضايا السودان ماهى الا تكريس لسياسة فرق تسود و ذر الرماد فى العيون بغرض تضليل الراى العام المحلى والعالمى وفشل اتفاقيات ابوجا والدوحة والشرق خيرشاهد على فشل تجزئة قضابا السودان . لذا ترى المنظمة ان الحل الشامل والكامل هى المخرج الصحيح لحل القضية السودانية.
تطالب المنظمة بفتح تحقيق حول الانتهاكات الجسيمة التى ارتكبت فى حق المدنين العزل فى مناطق جبال النوبة والنيل الازرق ودارفور
كما نطالب بوضع حد لظاهرة الافلات من العقاب والمحسبة
نشيد ونساند موقف الحركة الشعبية فى المفاوضات الجارية حاليا فى العاصمة الاثيوبية اديس ابابا موقفها الثابت على تقديم الملف الانسانى قبل الملف الامنى.
نطالب المجتمع الدولى و الاتحاد الافريقى استجابة لموقف الحركة الشعبية الداعى الى توصيل الغذاء للمحتاجين فى منطقتى النيل الازرق وجبال النوبة وفتح ممارات أمانة للمنظمات الدولية دون شروط او قيود.ونذكر حكومة الخرطوم ان منع الاغاثة والدواء من المحتاجين يعد جريمة ضد الإنسانية يعاقب عليها القانون الدولى.
ونذكر الوسطاء ان الحكومة السودانية فى الوقت التى تجرى فيها المفاوضات ويتحدثون عن السلام .ومازلت يمارسون القصف الجوى ضد المدنيين العزل.
المتحدث الرسمى باسم المنظمة.
فيصل قمر.
www.hopeforbetterlife.com
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 518

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة