المقالات
السياسة
ابن الوزير
ابن الوزير
03-01-2014 06:33 PM

عقب التعديل الوزاري الاخيروالمفاجئ في آن واحد حدثت تغييرات جذرية وكبيرة ليس في مفاصل السلطة فحسب بل أمتد التأثير الي بعض الأسر التي قفذ آبائهم ( بالذانه ) الي مناصب رفيعة جدا".
وحتي اكون منصفة فأني لم اطلع علي التغييرات التي طرأت علي زوجات اولئك القادة فالحمد لله ليست لنا صداقات معهم ......سواء أكانوا اصييلين في الطبقة المخملية ، او كانو ضيوف شرف زارتهم الفئران مؤخرا.
ولكني كنت قريبة من تغييرات طرأت علي ابن احد الوزراء، والذي يدرس بأحد المدارس وكان يشكو قلة الرفقة وانعدام الحيلة حيث لا تحس له صوتا او تسمع له ركزا".....هذاطبعا قبل التعديل الوزاري .
ولكن..... وما أن ادي والده القسم حتي تغيرت تفاصيل حياته وكأني بكوب حليب الصباح به سكر اضافي ، ونحن هنا لا نتحدث عن العربة اللاندكروزر و السواق ولا نتحدث عن الملابس الجديدة والسندوتشات ذوات السعرات الحرارية المرتفعة ولا عن الحذاء الماركة والحقيبة الفخمة .

ولكن نتحدث عن سلوك ابن الوزير في المدرسة وتداعيات تعيين والده علي زملاء الدراسة.
وحتي يستوعب القارئ حديثي سنضرب مثلا"بأسماء وهمية لتقريب الفكرة فلنقل ان التلميذ اسمه (علي كرتي نافع ) قلنا مثلا ....مثللللللللا.
بعد التعديل الوزاري صار زملاءه ينادونه بكرتي....كرتي طلع ...كرتي نزل....كرتي عاوز موية ...كرتي اشيل ليك شنطتك ....كرتي تعال نتماسك في حوش المدرسة...وهكذا.
وعندما طلب منهم الاستاذ ترشيح مصرف لزيارته بغرض الزيارات العلمية سألهم ان كان لواحد من زويهم علاقة بأحد المصارف ...فبادر احد التلاميذ بالقول نحنا معانا كرتي ذاااااااااتو.
والمشكلة هنا ليست فقط في تملق الاطفال زميلهم ولكن في الاحساس الذي وصل لهؤلاء الصبية وهم في سن مبكرة ان والد فلان نافذ في الدولة ..؟وماهية النفوذ.؟؟
بحيث يقول احدهم معانا ( كرتي ذاااااتو)...؟؟ اي لاتعطيل ولا مشكلة ولا مستحيل بعد الآن .
احسست بالحسرة وانا احاول التقاط نظرات الاطفال وهي تتابع صعود وهبوط زميلهم من الفارهة ذات الدفع الرباعي ...واحدهم يسرق عبارة يرفع بها من شأنه ويباهي بسره ...(كرتي قال لي بكرة حايجي بي همر).
وكأنه اكتشف مفاعلا"نوويا جديدا في ايران؟؟؟
غادرت المدرسة وكلي اسي علي الطفولة التي تلوثت بعوادم السياسة ونفايات النفاق المجتمعي.
فكيف لا يثقب الاوذون...؟؟

[email protected]


تعليقات 20 | إهداء 0 | زيارات 8289

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#931222 [ان الوزير]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2014 07:31 AM
ههههههههههه عسسسسسل


#931190 [محمد الطيب]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2014 03:16 AM
الأستاذة سهير، الفكرة الجيدة بس استخدمي المصحح الإملائي في المرات القادمة لتفادي الأخطاء الإملائية القاتلة..


#931089 [على شمس الدين]
5.00/5 (1 صوت)

03-02-2014 11:28 PM
هذا المقال فيه قدر كبير من فساد الذوق وعدم معرفة بالكتابة وفن ا لتلميح من الأفضل عدم الكتابة في هذه الحالات حرصا على سلامة الذوق العام


#930991 [حداثة صالح]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2014 09:00 PM
والله انتي جديرة بأن تكتبي في الصفحة الاخيرة ...بين الطاهر والبكتب كتير عن مشروع الجزيرة .


#930864 [محمد خليل]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2014 05:58 PM
المرة الجاية اكتبى عن زوجة الوزير و هل ستستبدل طاقم الصديقات القدامى بطاقم جديد و لا ستحتفظ بصديقاتها و هل حتغير الحنانة و أماكن التسوق القديمة؟


#930586 [Saraaab2k80]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2014 01:59 PM
Painfull Reallity


#930483 [ســـــــــــــــــــــــــــــــوداني]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2014 12:14 PM
الموضوع جيد ، وجدير بان يكتب فيه ، لكن تناولك للموضوع فيه نوع من السطحية ، الاتهام موجه الى ابن الوزير ، لكن الشرح يفشي بان الذنب يقع على التلاميذ الذين خلقوا من الحبة قبه.

حقيقة المشكلة ما في الوزير او ابنه ، انما المشكلة في من حول الوزير وابن الوزير.


#930362 [ود الفكي]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2014 10:35 AM
لك التحية والتقدير الكاتبة سهير عبدالرحيم فقد تطرقت الى موضوع من أهم الموضوعات أرجو أن يلتفت اليه الناس بكل جد واهتمام . فهو مهم من الناحية التربوية والناحية الاجتماعية والنفسية وحتى الاقتصادية . الطفل ربنا سبحانه وتعالى رفع عنه القلم ذلك لعدم اكتمال كل مقومات الشخص ( رجل او امرأة ) عقلية بدنية روحية وغيرها . الطفل لا يفرق بين الغني والفقير ولا بين الغفير والوزير ذلك لعفويته وطفولته ونيته السمحة في كل شيء .
ما ذكرته الكاتبة سهير يدعو الى الغلق الشديد والانزعاج ويجعلنا نفكر مليا الى ما وصل اليه حال مجتمعنا السوداني . كان الله في عون فلذات اكبادنا .
عظيمة جدا يا سهير ولتكن بداية ثورة لتصحيح الوضع وتصحيح ما وصل الية هؤلاء الاطفال .


ردود على ود الفكي
United States [شطة] 03-03-2014 05:15 PM
عظيمة جدا يا سهير ولتكن بداية ثورة لتصحيح الوضع وتصحيح ما وصل الية هؤلاء الاطفال ؟؟؟؟
عظيمة عظيمة وثورة بالشنقيطى كمان................
تصحيح ما وصل اليه الاطفال يبدأ بتصحيح ما نحن عليه من خنوع وجبن ودفن للروؤس فى الرمال, ما استطال عمر الانقاذ الا بهذه السطحية والخواء الذى عشعش على ادمغتنا فتوهمنا الخلاص والانعتاق من هكذا تردى بهذه السطحية.


#930306 [عادل]
5.00/5 (4 صوت)

03-02-2014 10:01 AM
لو حتى قصة من وحى خيالك بايخة


#930178 [حسان]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2014 08:21 AM
مشكلة السياسة في بلدنا هذا بانو الوزير الفقير بحاول يعوض ما فاته وفات اهله كذلك اما الوزير الغني بحاول يرد الجميل لمن دعمه و بعد ذلك بحاول يزيد في ثروته وكله هذا والمواطن عندهم مجرد كلمة في خطابهم السياسي


#930075 [رجعنا بعد الفرقة]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2014 02:15 AM
عيييك انتي في تملق الاطفال دا اعتقد طبيعى جدا بس المستغرش )عبارة عمنا جبرا( اصبح المعلمين بل كبار المعلمين بالعمر طبعا يتملقون التلاميذ اولاد النفوذ المدود والمنصب الموعود ..... صبرك ربي واعوذ بك من الخنوع....


#929963 [هجو نصر]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2014 10:57 PM
لاندكروزر ايه يا بت الناس ؟ والله انتي طيبة شديد ! طدي اسـلي عن الماركات البركبوها الناس ديل ! خليك من اسعارها يمكن تفك صواميل راسك , با حليلك !


#929920 [Tarig Abdelhafiz]
5.00/5 (2 صوت)

03-01-2014 09:51 PM
لاتعليق في مضمون المقال الذي لم اتم قراءته ولكن تعليقي علي الاخطاء الاملائيه الثلاث في السطر الثاني وهي: قفذ بدلا عن قفز وآبائهم بدلا عن آباؤهم واخيرا بالذانه بدلا عن بالزانه.


ردود على Tarig Abdelhafiz
United States [احمد صلاح الدين] 03-02-2014 01:35 PM
اخ طارق حتى لايندم الانسان على حكم يجب أن يضع جميع الإحتمالات الوارده وفى حالة الاستاذه سهير ممكن أن يكون الخطأ من :
1- كاتبة المقال نفسها - وهذا مالا ارجوه مع قوة المقال الذى ضاع قسم كبير منه بتلك الاخطاء - .
2- خطأيتحمله الشخص الذى كتب الماده على الموقع وهوواحد من إثنين إما : خطأ سهو فجل من لا يسهو او خطأ املائى وهنا تكون الطامة الكبرى ... لانه بذلك صرف انتباه القراء عن محتوى وجوهر المقال ..

European Union [بت ابوها] 03-02-2014 12:51 PM
لاعلاقة لك بالكتابةالرجاء اعادة تعليمك

European Union [حسام] 03-02-2014 11:43 AM
و ما تنسى كمان (الاوزون) في اخر سطر في المقال!!!!

[madibo] 03-02-2014 05:15 AM
لها العذر دي ثورة التعليق العالي

United States [سم زعاف] 03-02-2014 12:02 AM
ونسيت " صار زملاءه"


#929918 [متابع]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2014 09:45 PM
سهير انتي طلعت من وين انتي كتابة جدا وساخرة جدا


#929911 [عزو]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2014 09:36 PM
سهير ازيك ،،،فعلا السودان اصبح مثقوبا
شكرا للمقال الخفيف والصورة الحلوة


#929906 [مدفع]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2014 09:18 PM
الغريبة نحن زمان كان عندنا صاحبنا كان مشهور لانو ابوهو كان صحفي..والصحفي دا الان موجود والغريبة مفللللللس
ومرتو بتبيع الفطور في مدرسة تانية


ردود على مدفع
United States [الكجور] 03-02-2014 05:12 PM
عوير..


#929877 [اسامة على]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2014 08:14 PM
من الامثال الرائجة (( ابن الوز عوام))
ومنها ايضا ((ابن الفار يطلع حفار ))
فهل نقول ((اين الوزير يطلع زير))؟ طبعا ليس زير نساء
لانهم لسه اطفال لم يبلغوا الحلم!!!


#929865 [أبورناد]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2014 07:52 PM
نحن ذاتنا نودي أطفالنا مدرسة كرتي ليه


#929825 [ودتاج الدين]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2014 06:50 PM
غادرت المدرسة وكلي اسي علي الطفولة التي تلوثت بعوادم السياسة ونفايات النفاق المجتمعي.
فكيف لا يثقب الاوذون...؟؟
جملة معبرة يا استاذة سهير ولكن لا حياة لمن تنادي
فهذه الحالة ايضا تنطبق علي ابيه اي الوزير في الحارة ونظرة الجيران له بعد الاستوزار وكل اسرته اكيد سيتحول حالها الي حال اخر وهذا هو مفهوم الدولة عند الكيزان لان الوزارات ليست اكثر من مجرد ثروة وجاه بالنسبة لهم


#929821 [صبري فخري]
0.00/5 (0 صوت)

03-01-2014 06:46 PM
مقال جميل جداً. ولكن هؤلاء الأطفال لم يأتوا بالجديد. على ما كان عوده أبوه. رأيت الناس قد ذهبوا إلى من عنده الذهب. حتى الصروح العلمية تحترم بتاع الكاكي أكثر من احترامها للعلماء.


سهير عبد الرحيم
سهير عبد الرحيم

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة