المقالات
السياسة
قصيدة - هذا إنتمائى
قصيدة - هذا إنتمائى
03-09-2014 09:55 AM

هذا إنتمائى
لكل أفريقى فى بلادى
إلى النوبة
إلى العرب الرواحل
فى بقاع الوادى
فى السهل
فى الصحراء
هذا إنتمائى
إلى حلفا
إلى آخر المدى
من وطن تبقى بلا حدود
بلا عرف من خرائط
من تقاسيم بحد الأستواء
هذا إنتمائى
إلى مرة فى الغرب
إلى الجزيرة
إلى البطانة
إلى سنكات فى الشرق
إلى الوادى والميناء
هذا إنتمائى
إلى أرقو
بلاد الخير
بلاد النور
ومدفن سرتى
حملتنى أمى
وجدتى كانت
تقاسمها العناء
هذا إنتمائى
ونبضى أعلنه منحازا
للوطن
للشعب
للشارع الثورى
وما عدت أكون
بغير الشعب
وروعة هؤلاء
هذا أنتمائى
أيها السودان
وطن فى القلوب
إنى إستجبت للخيار
وخرجت طوعا للنداء
أوقفت لحبك
كل عشق فى نشيدى
وفتاتى
ما عادت تقاسم أحرفى
إنا معا
للشعب
للوطن
وهبنا حبنا بالوفاء
شوقى لكلى لبعضى
من تواريخ الفصول
من ميلاد أمى
وجدتى الحرم البتول
يا أيها الوطن
المفدى بالدماء
فاليسقط الشعراء
صحبى ورفقة أحرفى
إن عابوا
على الفقراء ثورتهم
بلا حرف يناصرهم بالولاء
المجد للوطن
للشعب
للآلاف
تهدر فى الشوارع
تصرخ للخلاص
للحرية
يجابهون الموت
كل ثانية فى العراء
المجد للمدن الحوالم
للقرى
للآلاف فى الأرياف
فى الأطراف
من ذاقوا العذاب
بلا عدل
وشردوا فى الخلاء
أكتوبر الميمون
عاد بنصره وبمجده
وأجيال من الشرفاء
تيمموا للبطولة
عاهدوا الآباء
نامى بقبرك جدتى
النصر آت
أيها الحرم البتول
وضحى الغد
آتيك بفاتحة الصباح
وكل حبى
وإبتهالى بالدعاء
نامى بقبرك
فى سكون الخالدين
الوطن يبقى
ويذهب هؤلاء
إلى الجحيم
ولكل ظلم حده
وزمانه عار
بلا شرفاء
وطنى ينادينى
وقبرك قد تسامى
يشهد الظلم
وأهل الأرض حاكمهم
يجوعهم
يعذبهم
يشردهم
ويتركهم
يلتحفون السماء
....أبوناجى...
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 663

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#937235 [osama dai elnaiem]
0.00/5 (0 صوت)

03-10-2014 08:44 AM
(من تقاسيم بحد الأستواء)--- اخ يا بلد كنت مستويا بخط الاستواء وما عدت ذاك المستويا!


#936364 [بت البلد]
0.00/5 (0 صوت)

03-09-2014 11:26 AM
أجدت وأبدعت ...


الشاعر أبراهيم سليمان أبوناجى
الشاعر أبراهيم سليمان أبوناجى

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة