المقالات
السياسة
عذراً رفقاء الدرب والسلاح، صمتكم خيانة عظمى...
عذراً رفقاء الدرب والسلاح، صمتكم خيانة عظمى...
03-12-2014 09:11 AM


إخوتي رفقاء الدرب والسلاح ضباط وضباط صف وجنود الجيش السوداني، صمتكم علي ضياع الوطن بهذه الطريقة العبثية جريمة لا يغفرها التاريخ،
ما معنى.. انكم تحملون شرف الدفاع عن الوطن وشعبه ويتناقص الوطن من اطرافه بسبب التقسيم والاهمال والضعف..!!
ما معنى .. ان يموت اهلكم وشعبكم امام اعينكم بالجوع والفقر والمرض ليعيش الكهنة تجار الدين علي اشلاء وطن كان مليون ميل مربع.. وانتم من اقسم علي حمايته والزود عنه..!!
ما معنى .. ان يتم تسليح مليشيات الجنجويد لقتل شعبكم والتنكيل به وحرق قراه ومدنه وسرقة ممتلكاته وانتم حماته وابنائه الذين اودعكم امانته..!!
ما معني .. ان يموت الطلاب داخل جامعاتهم وكلياتهم ومدارسهم وهم حملة مشاعل امل الامة، يعقدون الثقة في قدرتكم علي حمايتهم وردع كل من يعتدى علي حرمات جامعاتهم ومنابرهم..!!
ما معنى .. انكم تلبسون شرف وطنكم وحرماته مستباحة؛ وكرامة شعبه مهدرة؛ وحقوقه منتهكة؛ من قبل منافقين فاسدين يتاجرون باسم الدين..!!
الاخوة رفقاء الدرب والسلاح الصمت اصبح ممل لدرجة التجمد، لان المسلسل الدامي الذي يتعرض له الوطن وشعبه اصبح من دولاب العادة في تفاصيل حياة شعبنا وامتنا التي تفرقت بسبب العنصرية والجهوية القبلية والدينية التي نخرت في جسد سوداننا الحبيب امام ناظركم، وانتم تحملون راية الدفاع عنه قسماً انكم تحملون ارواحكم علي اكفكم براً وبحراً وجواً؛ فداءاً للأمة السودانية بسيادة كاملة غير..!!
اخوتي الخوف والتردد ليس من صنيع الرجال، ثقوا ان ما يمر به السودان وشعبه لا يمكن لأي جهة او كيان ان يخرجه من هذا النفق غيركم انتم، فانتم ان وقفتم في مسافة واحدة من الجميع؛ وهمكم هو اعلاء مصالح الوطن العليا والحفاظ عليها وامنه القومي لا يمكن ان يُشكك احداً في صدقكم ان اخلصتم النية وتجردتم لأجل امتكم لأنكم خرجتم من رحمها بتنوعها العرقي والديني الثقافي.
اخوتي الاماجد التاريخ لا يرحم وغداً سنتقاعد علي رصيف الزمن وسيذكُرنا من بعدنا بضعفنا وهواننا وصمتنا علي ضياع الوطن بسبب عبث فئة ضالة وفاسدة.
اخوتي الاعزاء انظروا الي خريطة الوطن من حولكم كلها دماء واشلاء ودمار وخراب ومليشيات تقتل وتنهب وتغتصب باسم الدولة وبرعايتها ومباركتها بل وتزودها بالمال والسلاح.
الاخوة الكرام لا يخفي عليكم ما يدور، ولا عذر لكم لأن صمتكم جريمة وخيانة عظمي والوطن يحتضر امامكم، ويناديكم فهل انتم مجيبون ندائه فهو في الرمق الاخير..!!
الاخوة الاشاوس ضباط وضباط صف وجنود الجيش السوداني، ثوروا لكرامتكم فهي من كرامة امتكم وعزتها، انفضوا غبار الذل والهوان الذي اصابكم وشتت قواكم وجعل الوطن يتسرب من بين ايديكم وانتم من يسأل.. عن هذا العبث الذي حصدت طواحينه ارواح واجساد ابناء امتكم الابرياء بلا جريرة.
عهدنا بكم هو قسم الولاء للوطن والامة السودانية بكل كياناتها، فهي الباقية وسيذهب المفسدين الفاسدين بضلالاتهم ونجاساتهم الي مزبلة التاريخ.
عهدكم امام الله.. الواجب .. الشرف .. الوطن
حفظ الله السودان وشعبه

مقدم / خليل محمد سليمان

singaabuhugar@yahoo.com

singaabuhugar@yahoo.com





تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 845

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#940214 [تفشقي]
0.00/5 (0 صوت)

03-12-2014 03:23 PM
جيش شنو الانت راجيه يا سعادتك !!! بعد أن نام في الفلل و ركبوه السوناتا .. و صار لواءاته قادة لمرتزقة مالي و النيجر و شفتة الجنجويد و صعاليك الأمن !!!!!


#940164 [ودالناموسيه الغرباوى]
0.00/5 (0 صوت)

03-12-2014 02:40 PM
يااخى العذيذ هؤلاء الشرزمة قاموا بتصفية كل الشرفاء من ضباط الجيش والشرطة والاجهزة الامنية الاخرى وحتى ضباط الصف والجنود الزين يناضلون من اجل هذا الشعب تمت تصفيتهم بما يسمى العشرة الف والرفت الخاص وتركوا فقط حتالة البشر من بنى جلدهم فى المؤتمر الوطنى فقط والغريب فى ذلك هنالك تسمية داخل المؤسسات العسكرية يقولوا لك هذا الضابط او هذا الجندى (( منظم )) هل ترجون من هؤلاء رحمة او خير لهذا البلد او الشعب
الله وحدة هو الزى بيده مفاتيح الفرج لهذا الشعب المغلوب على امره


#940023 [على كرار]
0.00/5 (0 صوت)

03-12-2014 12:37 PM
الضرب على الميت حرام يا سعادتو، الخلاص على أيدى أشاوس الجبهة الثورية،ألإنضمام لهم هو الواجب والشرف.


#939882 [دارفور كادقلى]
0.00/5 (0 صوت)

03-12-2014 11:07 AM
الاخ المقدم خليل والله العظيم (كفيت ووفيت) لكن هل من استجابة؟


خليل محمد سليمان
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة