المقالات
السياسة
متهم حتي تأتبك رصاصة ( قصيدة)
متهم حتي تأتبك رصاصة ( قصيدة)
03-12-2014 09:14 AM


بسم الله الرحمن الرحيم
متهم حتى تأتيك رصاصة

مهما يحملُ وجهُك من طيبةِ اهلِكَ ووداعه
وتأنقتَ بوجهِ الكاميراتِ.. وتدفقتَ وسامه
وكنت الأمل المرجوَّ لأبوين...
كم سهِرا.. ناما والمعِدةُ عاويةٌ .. كي تُروى
زهراتُ حديقةِ غدِك الغنّاء ..
فأنت .. في عرفِ الكلبِ الحارسِ للكرسي..
متهم حتى تُنهي غض العمرِ رصاصة
ومن ثَم تُحالُ إلى التحقيق
هذا يا ولدي ما قال الحاكم بالدين
وإجازته فتاوى علماء السلطان
وصدّقه بالعمل بيان
وتعليمات حقنت بشرايين القوات الخاصة
بتنفيذ الخطة باء
وبذا يا فلذة أكباد الأحرار ..عليّ
لحقتَ بهزاعَ وصحبه
وإن طال الصمت..
فالحبلُ علي الجّرار

معمر حسن محمد نور
12/مارس /2014
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1068

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




معمر حسن محمد نور
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة