المقالات
السياسة
واقعنا المر
واقعنا المر
03-16-2014 09:43 AM


من منا لايؤلمه واقع السودان الحالى ؟ وإذا كانت الإجابه بديهية فلماذا لا يكون تحرك الجميع للحل بديهيا أيضا والحل كما ذكرت رئيسة مفوضية الإتحاد الأفريقى زوما واحد وهو الحل الشامل بعد أن ثبت للجميع فشل الحلول الثنائية ،
في تقديرى الجميع في الداخل والخارج بمن فيهم الحكومة وصلوا إلى هذه القناعة ولكنها أى الحكومة تعيش حالة إنفصام غريبة فهى بالتأكيد راغبة في الحوار ومع الجميع ولكنها تريده حوار على طريقتها هى وبالنتائج التى تريدها هى وعلى الجميع أن يلزموا هذا المسار أو هم يتشرطوا عليها وهذا لعمرى أدب جديد في فنون الحوار يضاف لفنونه القديمة المألوفة عند الناس ،
على المؤتمر الوطنى أن يعيش اللحظة وأن يترجل من برجه العاجى وأن يصطف مع خلق الله في صف واحد وأن يقبل بأن يكون صوته صوت واحد كبقية الأصوات ساعتها يمكن للأمور أن تتحرك في إتجاه الحل بعد أن يقبل الجميع برأى الأغلبية
على الحكومة أن تتخلى عن نهجها القديم المجرب الذى تجنى الآن هى ثماره المرة قبل البلد وأن تتواضع مع الحادبين بدلا عن دس المحافير ولا شك عندى إن هى سارت على الدرب وصلت سيما وأن كل الحادبين ينشدون الهبوط الآمن الذى يصل فيه الجميع بسلام أما المواقف المتطرفه فهى تولد مواقف مثلها وما فيش حد أحسن من حد وبيها رجعنا ثانى لما كنا فيه ولكنه في هذه المرة ستكون البضربة كاسحة ماسحة لاقدر الله ،
الناظر لوضع البلد وما آلت إليه يقينى لا ينتظر لحظة دون أن يتحرك بإتجاه الحل وليسهم كل واحد منا نحن أبناء هذا البلد في حل مشاكله كل حسب قدرته ولا يحقرن أحد منا قدرته مهما كانت متواضعة ستسهم طال ما كانت النية سليمة والقصد هو رفعة هذا الوطن الذى يسع الجميع ، فالنقل يسم الله والله معنا ولتسمع الحكومة هذا النداء المخلص قبل فوات الأوان


[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 420

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




الطيب خالد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة