المقالات
السياسة
مسدار الأحرار
مسدار الأحرار
03-16-2014 10:22 PM

مسدار الأحرار

يا بلد البعوسو الناجمة عوسي قرارك
أذني بالمروق خلي النشوف ثوارك
أما بقينا جِنيات عِزة ناخد تارك
أما يلمنا اللمَّ الصغار وكبارك

تشوفنا الليلة يا سودانا كيفنا نشامى
نختك فى السدر نيشان وفي الوش شامة
الطِلَق البتضحك في القلوب كشَّامة
تفرز ليك رُجال الضكرة والخشَّامة

أغفروا لينا كان متنا القدر لبَّانا
والَّا أنساقنا في بطون السجوان كبانا
وحات إسم الله يا بالتشرفي التبَّانا
خلاف بي الضكرة ما تجيبن قوالة نَبانا

مشروع الحضارة ودولة الإسلام
مرقن كضبة يا الفسدة وبواقي كلام
الجوع والمرض ..الجهل والإظلام
واقع مزري ما بتمجوه بالإعلام

هو شنو الدين واكل السحت فيكن عادة؟
من أكبر منافق.. لكلاب السادة
من الجاب المبيد فاسد هرانا زيادة
للخلا الحدود هاملة وبنالو قيادة

قروش الجيش ومال تسليحو بالدبابة
بتخش الكروش قبال تخش الغابة
شَدّوا نفوس رجال حالفين يمين تقابة
دا الشفناهو في أب كرشولا وأم روابة

فضايح طافحة لا بتندس ولا بتضارة
مد القرّ على الشحدات وحمَّسوا طارة
الجات من قطر ديل عرفوا ليها بصارة
إتقسموها قبال ..تنزل الطيارة

شفنا الخيمة والدوا والدقيق في السوق
فيهو الماركة والختم اللصيل ملصوق
حق الضعفاء والهشاشة ..حق مسروق
وين تندسوا ساعة جرة الواسوق

بقت الفزرة من توقيع ورق نيفاشا
ومشروع الجزيرة العدمو الحواشة
بقينا نوطِّي راس ..للبدلة والدشداشة
ونحن الجزو راس غردون وحرقوا الباشا

مليون ميل محبة وكنا أسياد دين
ساهي زراعة لا بترول ولا تعدين
بعد قسمونا شلة مَجْمَع الفاسدين
بقينا نحلل الربا واسي شحادين

سادة وحات أبوك يا خيري عزة وقيمة
وإكرام الضيوف في بلادنا عادة قديمة
إيداً كان تلاوي السيل وتلوي الشيمة
بقت تتمدّ للدوا والدقيق والخيمة

قول للمابي نضمينا.. وحديثنا الحق
ما بنخلو.. موت من المغيس وإنشق
مانا مسوسين وريقنا ما بنشق
ربك برزق النمل الصغار.. في الشق

يمين ما رضعنا من أماتنا لبن الخوف
ولا بيتنا بغبنة وحريقة جوف
نحن إنبقت أم قهبونة حرّة وخوف
عيونا مكحلات بالضكرة.. قبل الشوف

بيوت الجنزر المسروفة نار وكلّاب
ما بهرشوبا ود الفي المحن تلّاب
البلد الطلع زيتا وملأ العلّاب
ما بنمسك قرونا..وناسك الحلّاب

القيد والسجن.. وعد الشنق والويل
ما بهرشوبو ود كبَّاس دهايم الليل
قول لي حكومة الفسدة.. الوليدات ديل
شرك الفِرَّة ما بقُجُّوه تحت الفيل

يا ريس بلدنا أيا نحن شبابا
وراينا نقولو فوق راس اليدور و..اليابا
أمَّن تقرع الناس التلوها خرابة
ولَّا نمرق الشارع .. نسيها حرابة

ناصحناك وإت أديتنا ضان الحامل
وفي سودانا عقبان.. أصلو ما بنجامل
دام جعفر مشيرك في الشباب العامل
إما نحن.. خايبين ولَّا شعبك هامل

سيادة المجلس المفروض يحاسب الدولة
أصبح زاتو هسي بالمحاسبة أولى
داب نوّابو نايمين لافهم لا حولة
من حق الفساد اكسب ويفوز.. بالجولة

أم المؤمنين وسحابة السلطان
وصمة عار تخجِّل وعيبة للأوطان
إن رصاص غني وزغرد البنبان
نحن نموت فداهو..ويسلم السودان
......……............ .................
..........................................

يا بلد البقرشوا الجمرة توقد حيَّة
ما بنبيع عهودك ولا بنجيبلك سيَّة
كان ما نجِّض الفسدة ونخلف الكيَّة
مانا أولاد رجال.بالصح .. وفينا رخيَّة

شنباتنا العلى وجوهنا الملانة مهابة
ربيناها ضكرة و مرجلات وصلابة
بت المك إيقول ليها الجبل والغابة
كان ما ثرنا فيهم يا اللصيلة خيابة

أبشرى ما بسو..غير ضكرتى المحرية
وانا ودشعب باسل..وود بيوت ثورية
مهرك يا ام عويد نديان..وخامة طرية
من دمى البسيل شان نصنع الحرية


تفريغ :الطيب أحمد عبد الله
جامعة الخرطوم–كلية الطب–المستوى السادس

Altayeb Ahmed


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2031

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#945488 [الطيب أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

03-17-2014 10:40 PM
أنا من فرغت هذا الجزء من مسدار الأحرار للشاعر المناضل محمد الحسن بن عوف وهذا الجزء برأيي هو الجزء الأقوى والأجدر بأن يحفظه كل مناضل دون التقليل من باقي المسدار .
وشكراً


#945257 [ديموقراطية]
0.00/5 (0 صوت)

03-17-2014 05:39 PM
مالو ناقص ؟ هنا المسدار كامل علي يوتيوب ... مشكوراً
http://www.youtube.com/watch?v=D2wnJCSfFxA


محمد الحسن بن عوف
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة